''على طريقة ذبح الخراف'': ذبح 17 قناصًا أمريكيًا في جولان الفلوجه

الكاتب : حفيد الصحابة   المشاهدات : 399   الردود : 4    ‏2004-04-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-27
  1. حفيد الصحابة

    حفيد الصحابة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-08-20
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    مفكرة الإسلام: [خاص] أفاد مراسل المفكرة قبل قليل أن المقاومة في الفلوجة تمكنت من ذبح 17 قناصًا أمريكيًا بعد حصارهم وكانوا قد تمركزوا فوق إحدى البنايات أثناء توغل القوات الأمريكية في حي الجولان صباح اليوم حيث قتلوا مجموعة كبيرة من الأطفال والنساء من العائلات العراقية أثناء عودتها إلى ديارها التي كانت غادرتها أثناء القصف قبل عودتها بعد اتفاق أمس.
    وأفاد المراسل أن هذه المجموعة من المارينز قد حوصرت بعد انحسار القوات الأمريكية المهاجمة أمام شراسة المقاومة وتركتها محصورة فوق البناية التي تمركزت فوقها قبل أن تتمكن عناصر من المقاومة من مداهمتهم، وأفاد المراسل أن المقاومة قامت بذبحهم فردًا فردًا بعد إلقاء القبض عليهم وإلقائهم من أعلى البناية وسط تكبير الأهالي.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-27
  3. سعيدالركب

    سعيدالركب عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-22
    المشاركات:
    137
    الإعجاب :
    0
    اتمنى ذلك ولك البشاره

    ياليت استطيع اذبح معهم كنت ابدا به من الرجول والراس اخر شى


    تستاهل بوسه على هذا الخبر
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-04-27
  5. سعيدالركب

    سعيدالركب عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-22
    المشاركات:
    137
    الإعجاب :
    0
    وهنا

    سلامي لشيخ الذباحين للامريكان

    الشيخ المجاهد نصره الله اميين


    وادعو الله بالنصر المبين

    ومن صدق الله صدقه اللله
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-04-27
  7. اوجادين

    اوجادين عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-12
    المشاركات:
    380
    الإعجاب :
    0
    ياالله فتح خير

    اللهم زيد وبارك

    وبصحة الحكام العرب الذين بايزعلون على اولاد أسيادهم

    واولهم عائلة (الصباح)

    لك يوم يا ظالم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-04-28
  9. حفيد الصحابة

    حفيد الصحابة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-08-20
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    تفاصيل قتل الـ 17 قناصًا من المارينز في الفلوجة

    مفكرة الإسلام: [خاص] كشف مراسل مفكرة الإسلام في الفلوجة عن تفاصيل جديدة لعملية قتل الـ17 قناصًا أمريكيًا أثناء عملية التوغل الأمريكي لحي الجولان أمس.
    وأفاد مراسلنا أنه بعد خرق قوات الاحتلال للهدنة التي أبرمت يوم الأحد وقيامها بمهاجمة الفلوجة من خلال حي الجولان زرعت قوات الاحتلال مجموعة من القناصة في فيلا تطل على جسر السدة يقع على نهر الفرات يربط بين المدينة من جهة حي الجولان والمناطق الريفية المحيطة بالمدينة، وتتكون هذه الفيلا من دورين ويطلق عليها دبل مانيو ويبدو أنها كانت لأحد أثرياء المدينة الذي هجرها بعد العدوان، وكانت هذه المجموعة في حراسة دبابات الاحتلال التي توغلت داخل الحي.
    وقام هؤلاء القناصة بإشاعة الرعب والفزع لدى الأهالي والعائلات العائدة للمدينة حيث كانت تقوم بإطلاق النار على الأهالي أثناء عبورهم الجسر مما أوقع عددًا كبيرًا من الأطفال والنساء بين قتيل وجريح.
    وقد تصدت المقاومة العراقية لعملية التوغل وهاجمت قوات الاحتلال مما اضطر الدبابات للتراجع أمام شدة هجوم المقاومة وتحت كثافة القذائف والنيران انكشف المبنى الذي كان يتمركز فيه القناصة الـ17،حيث هاجمه قرابة 35 رجلاً من أفراد المقاومة وصعدوا إلى المبنى المتمركز فيه هؤلاء القناصة الذين أصابهم الرعب وأيقنوا بالهلاك، حيث إن مهمتهم بالدرجة الأولى هي القنص وليس الالتحام مع المهاجمين، فضلاً عن الرعب الذي أصبحت تمثله الفلوجة ورجالها لقوات الاحتلال.
    وقد انقض عليهم رجال المقاومة وقاموا بقتلهم جميعًا عن طريق الذبح نتيجة شعورهم بالغضب الشديد لما قام به هؤلاء من قتل الأطفال والنساء وترويعهم على الرغم من الهدنة المتفق عليها بين الطرفين.
    ومن الجدير بالذكر أن موقع المفكرة هو الجهة الإعلامية الوحيدة التي لها مراسل على الخطوط الأمامية للمعارك في الفلوجة حيث ينقل لها نقلاً حيًا دقيقًا من ساحات المواجهة الأمامية، ولا توجد جهة إعلامية سواء صحفية أو فضائية تغطي هذه المناطق، وكانت فضائية عربية وحيدة تغطي الجوانب الإنسانية فقط لأهالي المدينة ووضعهم المأساوي ونتيجة لضغوط مورست عليها من قبل قوات الاحتلال وإدارته فقد اقتصرت على هذا الجانب مع بعض الأخبار القليلة المتعلقة بالمعركة، وكان لهذه الفضائية جهود مشكورة وأثر محمود في كشف جرائم قوات الاحتلال في حق المدنيين والأطفال والنساء مما لا علاقة لهم بأفراد المقاومة خلافًا لما زعمته قوات الاحتلال المهاجمة.


    الشكر الجزيل على مروركم الكريم اخوتي أوجادين وسعيد الركب وبارك الله فيكم
     

مشاركة هذه الصفحة