حلم مواطن عربي ....كان اقل ما يجب ان يكون !!

الكاتب : ابن الوادي   المشاهدات : 1,104   الردود : 17    ‏2004-04-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-26
  1. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    [color=0000FF]وان كان ..... فذلك اقل ما يجب ان يكون

    كثر حديثنا في الاونة الاخيرة عن مطالبتنا من الحكام باتخاذ مواقف تعكس غضب

    الجماهير العارم من الهيمنة الامريكية والاسرائيلية التي تمادتا بالاستهتار والاذلال

    لنا كأمة عربية واسلامية .... ومحاولتهم تركيعنا ..لنصبح لهم حكاما ومحكومين

    طوع ارادتهم..... ويصبحوا هم الاسياد لهم الطاعة والولاء ..

    وكمواطن عربي كنت انتظر من قادة العرب موقف موحدا ولوبسيطا ..قد نشعر

    من خلالة ان اولئك القادة يستشعرون بالخطر القادم ....ولكن خيبوا امال الامة

    وتمكنت منهم الهزيمة النفسية .... او كما قالت احد الامهات البسيطات : وكأن

    الزعماء العرب عمل لهم الامريكان والاسرائيلين عمل (سحر ) ! ...

    فما يجري اليوم على ارضنا العربية من احداث يحتاج الى وقفة عربية صادقه

    واجتماع قمة طارئة ..!!! والمؤسف ان العرب عجزوا على في عقد قمتهم

    العادية ....

    وفي لحظة من لحظات اللقاء مع النفس .... وفي اليقظة كان لي حلما كم كنت

    اتمنى انة كان حقيقة رغم بساطتة ... وتعالوا معي نحلما ...

    ادرت مذياع الراديو لمتابعة الاخبار وشد انتباهي الخبر الاول في النشرة وهو

    بيان مجلس وزراء الخارجية العرب الذي عقد في مقر الجامعة العربية لعقد قمة

    عربية طارئة ....وانتظرت اتابع التفاصيل

    ==================

    نص بيان من مجلس الجامعة العربية

    تابع المؤتمر العاجل لوزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربيةالذي دعا الية

    امينها العالم بقلق بالغ التطورات الشديدة الخطورة على الساحتين

    العراقية والفلسطينية ....وماوصلت فيهما التطورات تنذر بتداعيات خطيرة تنعكس

    على الشعبين بل والامة العربية جمعاء .... مما يستدعي منا وقفة حاسمة تعبر عن

    ارادة الامة ....وذلك من منطلق ان البلدين عضوين في الجامعةالعربية

    فما يجري اليوم في العراق من ممارسات وحشية وابادات جماعية للشعب العراقي

    في ظل استراتيجة الاستفراد التي تنتهجها الولايات المتحدة وحلفائها ......عندما

    استطاعوا تحييد الامم المتحدة ..بل وتحييد كل الدول العربية والاسلامية وجعلوا

    العراق ساحة قتال غير متكافئة ...وتجاوزا كل الاهداف المعلنة لوجودهم فيها

    ورغم اننا كعرب قد تجاهلنا المبرر الرئيسي لوجود تلك القوات وهي اسلحة

    الدمار المزعومة ... وذلك لاعطاء الفرصة للجانب الامريكي للتحقق بما يدعية

    ...وايضا لاعطاء فرصة اخرى لما تحدثوا لاحقا بانهم يقومون بمساعدة

    الشعب العراقي وحكومتة على بناء الدولة واستباب الامن فيها ...بعد ان اسقط

    النظام السابق والذي كان يزعم انة يشكل خطر الامن القومي الامريكي ...الا

    ان الامور في العراق قد تجاوزت كل الحدود .... وما نشاهدة اليوم من خلال

    تعامل القوات المحتلة مع الشعب العراقي ... من قسوة وقتل وتدمير واستخدام

    كل الاسلحة الحديثة وباسلوب عشوائي ..مع المواطنين العزل ..يعتبر عمل عدواني

    وغير مبرر و ان تقدم علية دولة مثل الولايات الامريكية تدعي انها جاءت من

    اجل بناء العراق وبناء الديمقراطية على ارضة ..بينما نرى عكس تلك الادعاءت

    فالعراق يدمر ...والشعب يقتل ...والثروة تنهب ...والامن غائب .. ومجلس الحكم

    مغيب ومهمش ... والشعب الذين قالوا انهم يقومون بمساعدتة يقومون بقتلة يوميا

    وفي الوقت الذي يتباهون بالديمقراطية والحضارة والالتزام بالمواثيق الدولية

    والانسانية ... نراهم يمارسون ابشع انواع التنكيل والبطش والحصاربالشعب العراقي

    في محاولة لتركيعة وفرض كل ما يريدون فرضة متجاهلين صوت الشعب العراقي

    وحقة في رسم المستقبل العراقي ....وذلك من خلال تعاملهم الوحشي مع المقاومة

    العراقية ..واستهدافهم كل المواطنين بدون تمييز وبكل ما يملكوة من قوة تدميرية

    حديثة ...

    ان كل تلك الممارسات الوحشية توحي بان هناك نوايا واهداف بعيدة ...للوجود

    الامريكي في هذا البلد ...ومحاولة لفرض ارادة امريكية من خلال تغييب كل

    القوى الحقيقة التي تمثل الوطن العراقي ....

    وفي فلسطين المحتلة وفي الوقت الذي اعتبرنا الطرف الامريكي راعي السلام

    طرفا محايدا ...وذهبنا في عملية السلام من اجل السلام ... وتجاهلنا في البدء

    الانحياز الامريكي لاسرائيل .... وتحمل الشعب الفلسطيني من الجانب الاسرائيلي

    الكثير من الممارسات والضغوط ...وتنازل عن الكثير حبا في السلام ..الا انة لايقابل

    الا بالتصلب والاصرار على مزيد من التنازلات ..وما يتفق على اتفاق الا ونقضة

    الجانب الاسرائيلي وجدد باتفاق اخر مساوما على تنازل جديد ...كل هذا بدعم مباشر

    وعلني من الجانب الامريكي ...

    ولقد بلغ الصلف الصهيوني والاستهتار بعملية السلام والشعب الفلسطيني حدا يجعل

    عملية السلام في مأزق خطير ...وان الاستهداف الاخير للرموز الوطنية الفلسطينية

    والاغتيالات اليومية لتلك الرموز والتهديد والوعيد بمواصلة الاغتيالات بمن فيهم

    الرئيس عرفات ...وما استجد من تطورات في لقاء شارون وبوش في واشنطن بالغاء

    حق العودة والغاء حدود 67 .. واعتبار القدس عاصمة موحدة لاسرائيل وجعل

    المستوطنات في الارض المحتلة امر واقعا ماهو الا نكوص ...وتنصل من كل

    القرارات الدولية ..واتفاقيات السلام ..وتحدي واستفزاز لكل العرب الذين جعلوا

    السلام خيارا استراتيجيا ...

    وحيث وان تلك المستجدات الخطيرة تجعل كل الانظمة العربية في مواجهة مع

    شعوبها لما سارت الية تلك القضايا الى مناحي تضر بالامن القومي العربي

    وتهدد سلامة الامة العربية ككيان ...ولان ذلك التحالف الامريكي الاسرائيلي

    من شانة ان يضيع الحقوق المشروعة للشعبين العراقي والفلسطيني ..فان مجلس

    الامانة للجامعة العربية يقرر الدعوة الى اجتماع قمة عربي طاريء يعقد في

    مقر الجامعة العربية بالقاهرة خلال 24 ساعة لخطورة الوضع وتداعياتة

    وذلك لمناقشة الاوضاع على الساحتين العراقية والفلسطينية ..ومناقشة القرارات

    والتوصيات التي نقاشها وزراء الخارجية اليوم ..وهي

    1 – قطع العلاقات الدبولوماسية مع الولايات المتحدة الامريكية

    2- قطع العلاقات الدبولماسية مع الكيان الصهيوني للدول التي تقيم علاقات معها

    3- وقف كل العلاقات الاقتصادية مع الولايات المتحدة

    4 – وقف كل اشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني وكل اشكال العلاقات الاقتصادية

    5 – تعامل بالمثل كل الدول المساندة لموقف الولايات المتحدة من القضايا العربية

    6 – اقامة تعاون اقتصادي بديل مع الدول المساندة للقضايا العربية

    وفي الوقت الذي تؤكد فية الجامعة العربية ان تلك الاجراءت لم تلجاء اليها

    الا بعد ان سدت امامها كل السبل ...والمنافذ بتشدد التحالف الامريكي الاسرايئلي

    واصرارهم على سياسة الهيمنة ...وهضم الحقوق العربية ...والنيل من السيادة

    العربية ...تجدد الدول العربية بانها وكما كانت تمد يدها للسلام الشامل والعادل

    كما اعتبرتة خيارا استراتيجا ..... وتؤكد ان ما اتخذتة من قرارات يعتبر لاغيا

    بزوال اسباب اللجؤ الية ...

    ان الدول العربية بما فيها العراق وفلسطين لم تعتدي على الولايات المتحدة ولا

    على اسرائيل في اوطانهم ...فهم المحتلين وهم المعتدين وفي اراضيهم وفي

    شوارعهم تدور المعارك ... ولايطلبون اكثر من اوطانهم ...وحقوقهم ...

    وعلية فاننا نجدد النداء بالسلام ... فنحن دعاة سلام لا دعاة حرب ولسنا

    بالمعتدين ...ونحن من تنازلنا ونحن من سرنا في طريقا انتم من رسمتوه لنا

    ولكن كل خطوة تنازل منا كانت في نظرك دعوات لمزيد من التنازلات

    حتى وصلنا الى ما اوصلتمونا الية

    فقد سرنا معكم وحتى شاركنا في خنادقكم ضد اخوان لنا .. من اجل

    السلام ... ووقفنا معكم في خندق واحدا ضد ما تسمونة بالارهاب واستهدفنا

    ايضا ابنائنا واخواننا ... على امل السلام ...

    وصدقناكم في ككل ماقلتموه بانكم دعاة سلام ... وانكم جئتم وتعملون من

    اجل السلام والخير ... ولكن كل ما نشاهدة منكم لايعكس حقيقة ما تدعون

    واننا لا نغلق الابواب دونكم .. ولا نعلن حربا عليكم ... في الوقت الذي

    نرى كل ما تقومون به من اعمال هي بالاصح اعلان حرب علينا ولكننا

    نطلب منكم مراجعة سياساتكم ونواياكم .... فالامور قد وصلت حدا لايمكن

    السكوت عنها ... فمثلما انكم ملتزمون بواجبات والتزامات تجاة شعوبكم

    فنحن ايضا لدينا مثلكم ...

    نؤكد اننا دعاة سلام لا حرب ... وانتم تدركون ذلك فصواريخكم تطال كل

    مدينة عربية ...وسفنكم الحربية في كل مؤانينا وطائراتكم تقبع في مطاراتنا ...

    وحتى جنودكم ايضا في معسكراتنا ....لذلك لاننا يوما طرحنا كل ثقتنا فيكم

    وسرنا في طريق قلتم لنا انة طريق العالم الجديد ... عالم السلام

    ولكننا مع كل ذلك لن نعدم طريقا للدفاع عن انفسنا وعن اوطاننا ... وسنتخدم

    كل امكانيتنا فيما لو لزم الامر ...فان نعيش بعزة وكرامة وحرية والا فنموت

    بشرف ...

    ولازال المذيع يواصل قراءة تفاصيل النشرة

    ردود الافعال

    في القاهرة العاصمة المصرية

    استبقت القاهرة انعقاد القمة العربية واستدعت الخارجية المصرية

    سفيريها في واشنطن وتل ابيب ودعتهما للعودة فورا الى القاهرة

    كما ابلغت سفيري اسرائيل والولايات المتحدة بانهما غير مرغوبان

    في بقائهما في مصر ...وقد لا تستطيع الحفاظ على امن مقر السفارتين

    وذلك اثر المظاهرات الجماهيرية الحاشدة... اما السفارتين الامريكية والاسرائيلية

    وفي رد لسؤال صحفي للرئيس المصري فيما اذا اعتبرت امريكا واسرائيل

    ان تلك الاجراءات اعلان حرب او اخلال بمعاهدة كامب ديفيد اجاب الرئيس

    المصري ..انهم يدركون اننا لن نعتدي على احد فنحن ملتزمون بكل الاتفاقيات

    ولكن لا يعني التزمنا باننا فقدنا السيادة على اوطاننا وفقدنا ان استقلالية قراراتنا

    او اننا قد تخلينا عن اشقائنا ... فقد ذهبنا مع الامريكان الى ابعد ما كانوا هم ان

    يتوقعون ... وتعاملنا مع الاسرائيليون بكل الطرق بل وحتى ارغمنا اخواننا

    على الكثير من التنازلات على امل ان نصل الى نهاية مقبولة ولو بالحد الادنى

    للسلام .. ولكن راينا ان لانهاية لمطالبهم للتنازلات ويبدو انهم روا في ذلك

    ضعفا واستسلام منا ...وفي ردة لسؤال حول التوازن العسكري في المنطقة

    والتفوق العسكري الاسرائيلي فيما اذا قامت الحرب رد الرئيس المصري

    نحن اولا دعاة سلام لا دعاة حرب ونحن لم نهدد احد فامريكا هي من اتت الى

    المنطقة واسرائيل هي من تحتل فلسطين ... فماذا يريدون منا ايضا نحن ندعو

    للسلام والحق والعدل واعادة الحقوق العربية ولن ندعو للحرب ولكن اذا فرضت

    علينا الحرب فسندافع عن انفسنا وليكن ما يكون .... فلن نضل مسلوبي الارادة

    والقرار ...ومع ذلك نقول نحن دعاة سلام ..سلام حقيقي يحصل فية كل الاطراف

    على حقوقها .. كما تنص علية القرارات الدولية والاتفاقيات المبرمة ..ومع تنفيذ

    تلك القرارات والتعامل مع الدول بعيدا عن الكيل بمكيالين ...

    في ليبيا

    في خطاب المقتضب اكد الرئيس الليببي على ضرورة الالتزام الكامل بكل ما

    تتخذة القمة العربية الطارئة من قرارات ... وقال ان ليبيا ظلت لاكثر من عقدين

    من الزمن مستهدفة لحصار وقد اثيرت حولها الشكوك بتبنيها الارهاب ودعمة

    ورغبة في ازالة تلك الشكوك وابداء حسن النوايا وباننا دعاة سلام فقد تخلينا

    بمحض ارادتنا عن كل برامجنا التسليحية وذهبنا الى ابعد من ذلك بدعوتنا

    لجنة التفتيش النووي الى بلادنا للتاكد من ذلك .. وقمنا ايضا بتسليم كل تلك

    الاسلحة والبرامج الى الولايات المتحدة ... فهل هناك مطلوب منا اكثر من ذلك ؟

    فرغم كل ما قدمناة فهم يريدون المزيد ... لقد اوصل لهم موقفنا رسالة خاطئة

    على ما يبدوا ... فنحن بتنازلنا ذلك اردنا ان نبدي باننا دعاة سلام لا دعاة حرب

    ولكن لايعني ذلك اننا تخلينا عن قضايا امتنا في العراق وفلسطين وتقديمهما

    لقمة سائغة لمن اراد ... فمثلما قدمنا كل تلك التنازلات نحن لانطلب منهم

    تنازلا واحدا ... فقط نريد اعادة الحقوق لاهلها ... فالتنازلات نحن من قدمناها

    بدء بالاعتراف بوطن لاسرائيل على ارض فلسطين ... ولم نطلب للفلسطين

    الا جزء بسيط من ارضهم ... ونحن من قدمنا التسهيلات لدخول امريكا العراق

    لتنفيذ ما تريد ... ولا نطلب منها اليوم الا تسليم البلاد الى اهلها بعد حققوا ونالوا

    ما ارادوة ....

    وفي الكويت

    اكد متحدث باسم دولة الكويت ان نظام صدام الذي كان يشكل خطرا على الكويت

    وعلى الكثير من الدول بمن فيهم امريكا ... قد سقط بمساعدة الولايات المتحدة

    وبمساعدة الكويت التي فتحت كل اراضيها للقوات الحليفة ... وفي الوقت الذي

    تقدر فية الكويت دور الولايات المتحدة وكل الذين شاركوها بمساعدة الكويت

    بتحرير ارضة في عام 1990 من غزو نظام صدام ... وتقدر ايضا دورهم

    في الاطاحة بذلك النظام ... الا انها تعتقد انها قد قدمت الكثيروالكثير من اجل ذلك

    .... والكويت تعتبر ان العراق قد اصبح دولة حرة لا يشكل أي مصدر عداء

    لها ... ومن منطلق عضويتها في الجامعة العربية تؤكد التزامها بكل ما سيتمخض

    عنة اجتماع القمة العربية لمافية ضمان حقوق الشعبين في فلسطين والعراق

    ورغم اعترافها بالجميل لما قدمته الولايات المتحدة الا انة لايمكن ان تساوم

    على قضايا الاشقاء ... ولا تطلب الا اقرارالحق ....ولا تطلب المستحيل ..ولا

    تطلب من امريكا ان تتنازل بشيء الا ان تزكي الحق كما زكتة في الكويت

    في سوريا ولبنان

    في سوريا ولبنان صرحا المسؤولين بانهما كان يتطلعان الى قرارات اشد

    قوة وصرامة من تلك القرارات ... ولكنهما في الوقت نفسة يؤكدان ان تبني

    تلك القرارات خطوة تمثل الحد الادنى للموقف العربي المشترك وانها خطوة

    في الاتجاة الصحيح .... ويؤكدان دعوتهما للسلام القائم على العدل ...

    وفي سؤال لوزير الخارجية السوري عن سبب عدم ادراج موضوعي الجولان

    المحتلة ومزارع شبعا ... اجاب الوزير ان قضيتي فلسطين والعراق اليوم

    والتي تشهد ا احداثا ماساوية ومتجددة ...هما سبب انعقاد القمة ولاشك ان أي

    مستجدات او تطور في ردود البلدان المعنية بالمقاطعة ... بالتاكيد سيفرض

    كل القضايا العالقة ذات الصلة بقضية السلام في المنطقة .. وما ابداة اليوم

    الزعماء من موقف لتوحيد الصف ... يجعلنا نثق بان ان لديينا القدرة على

    التغلب على الخلافات ... كما اننا لانريد ان يعتبروننا وكاننا نعلن حرب عليهم

    اننا لا نطلب الا احقاق الحق ولنبداء بالعراق وفلسطين ... فهما المحك لنواياهم

    في احلال السلام ...

    في قطر

    صرح امير قطر بان قطر قد كانت قاعدة لانطلاق القوات الامريكية لضرب

    العراق رغبة منها في مساعدة الولايات المتحدة والعالم بما تدعية امريكا حينها

    بالخطر العراقي في نظام صدام ... وقد كان لها ما ارادت ...ولولا وقوفنا

    لما تحقق لها ذلك .... ومساعدتنا لالمريكا هي لدليل لمدى حسن نوايانا تجاة

    الوجود الامريكي الذي جاء لاهداف معيينة اقتنعنا بها حينها ... ولكننا اليوم

    ونحن نرى ما يجري على الساحة العراقية وما وصلت الية الامور في فلسطين

    قد تجاوز كل التوقعات ... مما يدل على ان ان هناك اهدافا امريكية ابعد مما

    كنا نعرفها .... وفي فلسطين انحرف مسار السلام الى محاولة لفرض سلام

    اسرائيلي يهضم كل الحقوق الفلسطينية ... مما يجعلنا نشعر بخطر وقلق على

    بلدينا العربيين ... ونحن وان ربطتنا علاقة متميزة مع امريكا ... فاننا ايضا

    جزء من هذة الامة ... ولا عذر لنا بعدم التقيد بكل ما يصدر عن القمة ...

    ولازال المذيع يواصل نشرة الاخبار وفي القلب دب الامل واخذات اتابع

    ومسجلا ردود الافعال حتى احررها لاحقا في كل

    في اليمن .... موريتانيا ....الاردن ...السعودية ...تونس ...المغرب

    والعواصم العالمية ...امريكا ...بريطانيا .... فرنسا ...اليابان ...الصين


    وارجو ان يعذرني من لاتروق لة الاحلام ...

    تحياتي [/color]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-26
  3. محمد كولي

    محمد كولي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-17
    المشاركات:
    511
    الإعجاب :
    0
    alkoly

    أشكرك على مشاركتك رغم أني تعبت وأنا أقرأ





    تحياتي




    الكولي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-04-26
  5. عربي كان حراً

    عربي كان حراً عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-08-09
    المشاركات:
    318
    الإعجاب :
    0
    ذهب وقت الاحلام ياجماعة!

    الاخ العزيز:- لعلك كغيرك من ابناء هذه الامة الذين يعيشون هذه الاوهام والاحلام الشيطانية التي لاتبت الى الحقيقة بصلة ! ذلك ان من تسميهم " انت " زعماء الامة وقادتها لم يكن احدهم ولن يكون يملك رغبة الشعوب بل كلهم جاءوا " ان لم نقل على ظهر الدبابات" فقد جاءوا على ظهر " صناديق الاقتراع المزورة" ! ولذلك فليس لديهم الاهلية في ان نطلق عليهم زعماء لشعوب ابغضتهم ( حد التقيوء ) وجثموا على صدرها طويلاً ! ولك ان تحلم كما حلم غيرك لكنكم " وانا احدكم" سوف نصحوا على صوت مارد قادم لا محالة وحينها يتبدد الظلام وينفلق الصبح وتصحوا الامة من سباتها العميق !!!!!!!!!
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-04-26
  7. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000CC]أخي أبن الوادي
    والحلم الذي سمعته وكتبته لنا ساطع سطوع الشمس في رابعة النهار ولكن أمتنا تعيش ليلا اليلا لن تخرج منه إلا بجهود وتضحيات كبيرة كبيرة!
    اما بالنسبة للحكام العرب فالأمر كما قالت الأم الطيبة التي صارت تعتقد وهي ترى تخاذلهم وصغارهم وهوانهم بأن الإسرائيليين والامريكان قد فعلوا لهم سحرا يجعلهم يستمرئون هذه الذلة والمهانة! ولن يفك هذا السحر إلا أن تنفض الشعوب والأمة جمعاء عن نفسها تراب الذل والخنوع!
    ولك وللجميع
    خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
    [/color]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-04-26
  9. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0
    Re: ذهب وقت الاحلام ياجماعة!

    000000
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-04-26
  11. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0
    Re: ذهب وقت الاحلام ياجماعة!


    [color=000000]نعم لا يصح إن نعول على هؤلا العملا أملا ولا حلما يا أخي الكريم ..

    إنهم زعامه للإنبطاح والمهانه والرضوخ !



    اعان الله شعوبنا العربيه على حكامها فهم الأعداء بل والأعراب الأشد كفرا ونقاقا ..


    صادق الود[/color]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-04-26
  13. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    استاذي القدير / ابن الوادي
    كلام جميل ولكن
    تعال نحلم بخطة للخروج من الواقع نسلي بها انفسنا مارايك ؟
    ماهو الحل للخروج من الوضع المزري للامة العربية ؟
    ماذا علينا ان نفعل كاشعوب ؟
    ماهي المهام الموكلة الينا من قبل الحكام العرب لحل الازمة؟
    سؤالات تحير عقلي هل من جواب ؟
    لك تحياتي على مابذلت من جهد كبير في هذه القضية
    ونحن مقدرين لك عملك هذا ونقول
    جزاك الله خير الجزاء
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-04-26
  15. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,912
    الإعجاب :
    703
    مبدع ومتفاعل مع كل حدث يمس الامة لك التحية والاحترم.
    فعلا لم نتحصل ولو على اقل القليل وهذا الامر نجده يتحرج الى الاسفل يوما عن يوم فلو كان هنالك مؤشر لقياس هذا التراجع لرايته يقترب من نقطة الصفر وهذا هو مراد اعداء الامة حيث بقيو يستخدمون كل الاساليب والطرق كي نصل الى ما وصلنا اليه الا ان معدل الانهيار كان بشكل ملحوظ في الاونة الاخيرة فاحداث مرت في القريب العاجل لم نرى لها ولو اعلى ما عهدناه من حكامن ( الشجب والاستنكار ) اي انهم استكثر استخدام هذا السلاح الفتاك مع تلك الاحداث؟؟
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-04-27
  17. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    Re: alkoly

    ------------------------------

    شكرا لك اخي محمد لمرورك الكريم

    ولك كل التقدير

    تحياتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-04-27
  19. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    Re: ذهب وقت الاحلام ياجماعة!

    =======================

    [color=990000]اهلا باخي العربي الذي كان حرا ولازال حرا وسيظل حرا باذن الله فالحرية

    الحقيقية في نفوسنا وايماننا وعقيدتنا ... وان تكالبت علينا المحن والاهوال


    ولقد ذكرت لك راي في اولئك ممن نسميهم الزعماء الاشاوس في مقدمة الموضوع

    بان لا امل ولا رجاء فيهم فقد خذلوا الامة ... ومااردت قولة ضمن حلم مواطن

    هو ماكان اقل مايجب ان يفعلوة ليس الا ... فالواقع انهم لم يستطيعوا حتى ان

    يعقدوا قمتهم الاعتيادية ... لان اسيادهم في البيت الابيض تقريبا لم ياذنوا

    لهم حتى الان ... وحتى الشجب عز عليهم الا بصياغة تجميلية لا تخدش الحبيب الامريكي

    وكما قلت ... ولاشك بان الفجر قادم والليل الى الزوال ...

    كل الشكر والتقدير لكلماتك النارية ... واصر انك لازلت حرا


    تحياتي [/color]
     

مشاركة هذه الصفحة