الفحوصات الطبية قبل الزواج وأثرها في سلامة الأسرة

الكاتب : بروكسي   المشاهدات : 785   الردود : 1    ‏2004-04-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-26
  1. بروكسي

    بروكسي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-01
    المشاركات:
    15,136
    الإعجاب :
    3
    الأسرة هي أساس المجتمع فإن صح تكوينها صح بناء المجتمع، وجميع الأديان السماوية اهتمت بسلامة الأسرة. وديننا الحنيف وشريعتنا الغراء فصّلا ووضحا كل شيء يتعلق بالزواج وتنظيم العلاقة بين الزوجين والعناية بالنفس وتربية النشء تربية صحيحة.
    كما ان علينا الحفاظ على أبنائنا فهم المستقبل، فلنجعل أجسامهم قوية سليمة كي تتفاعل مع الحياة العملية، فالعقل السليم في الجسم السليم.
    وبناء على ذلك، فمن الضروري على كل شاب وعلى كل فتاة التأكد من سلامة أجسامهم وخلوها من الأمراض الوراثية، والتأكد من سلامة وظائف الاعضاء في الجسم، وعليه ننصح كل المقدمين على الزواج من الجنسين بالكشف الطبي واجراء الفحوصات الطبية والتحاليل المخبرية اللازمة، ويجب ان تجرى هذه الفحوصات تحت اشراف الاطباء المتخصصين، فمع تطور العلم أصبح من الممكن تجنب الكثير من المشاكل مثل ولادة طفل مشوه لأبوين معافين، ومن الامراض التي يمكن للشخص تجنبها بالفحص المبكر على سبيل المثال لا الحصر:

    أولاً - الأمراض المنقولة جنسياً:
    يصاب أي شخص بهذه الامراض بمجرد الاتصال بشخص مصاب أو حامل للمرض عن طريق نقل الدم او الاتصال الجنسي.
    ومن الامراض المنقولة:
    * الايدز، وينتقل بعدة طرق منها الدم أو الاستخدام للإبر غير المعقمة، او العلاقات الجنسية غير المشروعة.
    * الزهري: وينتقل عن طريق الدم والجنس، وينتج عن ذلك قرحة في الجهاز التناسلي وطفح جلدي وتورم في الغدد الليمفاوية، ويمكن حماية الجنين اذا تم فحص الأم في الاسبوع الخامس عشر وعلاجها بالبنسلين ويشخص باختبارات VDRL.
    * السيلان: ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ويصاب المريض بحرقة في مجرى البول وافرازات صفراء صديدية، ويشخص هذا المرض بفحص عينات من هذه الافرازات، واذا لم يتم علاجه بالادوية والعقاقير الطبية المناسبة يتحول الى مرض مزمن ويتسبب في انسداد في الحبل المنوي عند الرجال وقناة فالوب عند النساء، وينتهي بعقم كامل نتيجة انسداد الانابيب وتليفها.
    * التهاب مجرى البول اللاميكروبي (NGU): وينتج عن فطريات مثل الكلاميديا او التريكوموناس او الميكوبلازما. وتشخيص مثل هذه الالتهابات يحتاج الى فحوصات دقيقة خاصة، ولا يمكن علاجها بالمضادات الحيوية العادية اذ نحتاج الى مضادات للفطريات.
    * فيروس الهربس التناسلي (HSV): ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ويبدأ بالشعور بتنميل حول الاعضاء التناسلية، ولا يظهر شيء للعين لمدة يوم او يومين ثم تظهر بعض الفقاقيع القليلة، وسرعان ما تنفجر مخلفة تقرحات ضحلة تتقشر وتسبب حكة وألماً بالاعضاء التناسلية، ونظراً لأن هذا المرض ينتشر بالممارسة الجنسية لذلك ننصح بالوقاية من هذا المرض بتجنب هذه الممارسة خارج علاقة الزواج الشرعية.
    * أورام تناسلية حميدة تنتقل عن طريق الجنس: مثل الثآليل او السنط ومنها بثور القضيب الثؤلولية ودائماً تكون الاصابة وراء رأس القضيب مباشرة (الحشفة) وعبارة عن نتوءات ثؤلولية بيضاء بالعشرات تشكل حلقة دائرية.
    * طفيليات حشرية تنتقل عن طريق الجنس مثل القمل والجرب وبق الفراش Bed Bugs.

    ثانياً - الأمراض الوراثية:
    ومع تطور العلم وتقدم التقنيات الطبية أصبح من الممكن توفير المعلومات حول الامراض الوراثية التي قد يتعرض لها الطفل نتيجة العوامل الوراثية التي يحملها أحد أو كلا الوالدين ومنها على سبيل المثال:
    * مرض الأنيميا المنجلية (فقر الدم)، وارتفاع ضغط الدم، والسكري، والصرع، وانفصام الشخصية، ومرض الثلاسيميا، وامراض تجلط الدم وقرحة الاثني عشر.
    ورغم ان هناك فوائد اجتماعية لزواج الاقارب للمحافظة على الانساب وعدم الاختلاط والذكاء والجمال، فقد يحدث أيضاً العكس غير المرغوب فيه مثل ظهور صفة وراثية وحدوث العاهات والتشوهات التي تلازم الأطفال والأحفاد.

    ثالثاً: يجب فحص الاعضاء التناسلية من حيث الشكل لاستبعاد وجود أي تشوهات خلقية (مثل الناصور التحتي لقناة مجرى البول) عند الرجال والحجم (قصر العضو التناسلي أو صغر حجمه)، والتأكد من سلامة وظائف الاعضاء التناسلية من حيث القدرة على المعاشرة الزوجية بنجاح، وذلك بفحص الدورة الدموية بالاعضاء التناسلية لاستبعاد اي قصور في وظيفة العضو الذكري بمعنى ضعف في الانتصاب او قذف مبكر للسائل المنوي، لذلك يجب ان نفحص السائل المنوي للتأكد من نوعيته من حيث عدد الحيوانات المنوية ونسبة حركتها والاشكال الطبيعية ونسبة وجود اي تشوهات بها، كذلك قدرتها على تلقيح البويضات وذلك للتأكد من القدرة على الانجاب ومن عدم وجود أي موانع لحدوث الحمل، واذا ظهر أي ضعف فيفضل البدء في علاجه في أسرع وقت لتجنب تأخير حدوث الحمل او العقم لا قدر الله.
    وكذلك يجب فحص هرمون الذكورة ومستواه بالدم وفحص الخصيتين بالأشعة التلفزيونية الرقمية الملونة للبحث عن وجود اي دوالٍ في الخصيتين من عدمه، وهذه الدوالي ممكن ان تؤدي الى كسل بنشاط الخصية وحركة وعدد الحيوانات المنوية والخصوبة بشكل عام.
    وهناك نصائح عامة يقوم الطبيب المتخصص بشرحها للزوجين، منها على سبيل المثال الاقلاع عن التدخين وممارسة الرياضات التي تنشط الدورة الدموية ونصائح خاصة بنوعية الغذاء، وعليه فإننا ننصح كل الشباب والشابات المقبلين على الزواج باتباع ارشادات السلامة، وذلك لسلامة ابنائهم وأسرهم ولتجنب حدوث الامراض، ولتكوين أسرة سليمة صحيحة سعيدة ولبناء مجتمع سليم قوي بأفراده بإذن الله.

    منقول عن الصحوة نت
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-27
  3. عاشق الابتسامات

    عاشق الابتسامات مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-28
    المشاركات:
    5,630
    الإعجاب :
    8
    [color=0066CC]حتى مثقفي الشعب اليمني لا يعترفون بمثل هذه الفحوصات ..
    و لربما كاتب المقال نفسه في الصحوة نت ..


    في السعودية حسبما سمعت اصبح هناك قانون رسمي حكومي يأن لا يتم الزواج قبل الفحص الطبي .. و لو لمجرد الاحصاء الطبي .. و لو لم يرد الزوجين ..


    خالص الشكر لموضوعك الطيب
    [/color]
     

مشاركة هذه الصفحة