العقيدعبدالسلام الحيلة يكشف "قصة" إختطافه:

الكاتب : anfsale   المشاهدات : 696   الردود : 4    ‏2004-04-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-26
  1. anfsale

    anfsale عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-01-06
    المشاركات:
    471
    الإعجاب :
    0
    العقيدعبدالسلام الحيلة يكشف "قصة" إختطافه:
    المخابرات المصرية استدرجتني الى القاهرة وسلمتني
    الى المخابرات الاميركية لاسجن بعدها في أفغانستان
    السبت 24 أبريل 2004 11:51
    "إيلاف" من صنعاء: شكل إكتشاف مكان رجل الأعمال اليمني وضابط الإستخبارات السابق عبدالسلام الحيلة الذي أختطف في سبتمبر 2002 من العاصمة المصرية القاهرة على أيدي رجال المخابرات المصرية والأميركية ضربة لجهود التعتيم الرسمية حول مصيره , حيث لم تخفت أصوات الصحافة اليمنية عن التساؤل عن مصيره وعما إذا كان ثمة تواطؤ يمني مع المخابرات المصرية والأميركية , أو أن صنعاء لا تريد إثارة الموضوع بقوة خوفا من تتداعي العلاقات اليمنية المصرية في الوقت الراهن .

    ويبدو أن الرسالة الإكتشاف التي بعث بها الحيلة من سجنه الإنفرادي في العاصمة الأفغانية كابول كانت دليلا واضحا على صدق تكهنات الصحافة اليمنية.فالحيلة في رسالته التي بعث بها إلى السفير اليمني في باكستان بتاريخ 12 يناير 2004 يؤكد أنه أختطافه من مصر بعد سفره إليها في مهمة عمل ليتم نقله إلى دولة أفغانستان التي يقول أنه لم يعرف أنه نقل إليها إلا بعد أربعة أشهر, ويكشف ايضا في رسالته أن الأميركين كانوا يريدون منه معلومات , وحين اكتشفوا انه لن يفصح عن شيء وضع في في زنزانة إنفرادية .

    وأفاد المخطوف اليمني عن مواطن يمني آخر في زنزانة مجاورة وإسمه أمين اليافعي اتت به القوات الاميركية من تايلاند, كما يقول أن ثمة سبعة مواطنين عرب تم نقلهم من دول أخرى إلى أفغانستان .

    نص الرسالة
    أسبوعية 26 سبتمبرالناطقة بلسان الجيش اليمني والقريبة من الرئاسة نشرت اليوم نص رسالة الحيلة التي لم تصل إلى السفير اليمني في باكستان إلا بعد أربعة أشهر من كتابتها , وفيما يلي نصها :

    سعادة سفير الجمهورية اليمنية المحترم... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته............. وبعد

    آخي السفير أكتب إليك هذه الرسالة أنا عبد السلام علي علي الحيلة وأنا في زنزانة انفرادية...... في دولة افغانستان'مسجون بيد الافغان' لكني سجين للمخابرات الأمريكية ومعي أخ يمني في زنزانة أخرى وهو تاجر قبض عليه في دولة تايلاند ثم جاؤا به إلى أفغانستان كما يوجد حوالي سبعة عرب آخرين.

    أخي السفير اكتب هذه الرسالة وأنا في سجن الظلم, لا ادري لماذا أنا مسجون وأنا رجل أعمال و رجل له سمعته وقدم الكثير لوطنه وهذا واجب علينا وكل مسئول معنى يعرف ذلك.. الأخ السفير اكتب إليك استنجد بالله ثم برئيس الدولة الرجل الذي عرفناه وعرفه كل يمني بأنه رجل شهم غيور على بلاده وكل أبناء بلاده' أقول له وهو يعرفني جيداً .. والدي الرئيس أنا مسجون في أفغانستان بيد الأمريكان بعد أن تم القبض عليّ في جمهورية مصر العربية وأنا في زيارة عمل لمدة أيام قليلة' فتآمرت عليّ المخابرات الأمريكية بالتعاون مع المخابرات المصرية وحبكوا مسرحية يهددوني بها ويبرروا جرمهم بخطفي من مصر وإيداعي في سجون الأفغان.. وما عرفت أنى في أفغانستان إلا بعد 4 شهر تقريبا من سجني .... والدي الرئيس أنا في السجون بدون ذنب وانت والمسئولين المعنيين في الدولة وكذلك الأمريكان يعلمون علم اليقين أنى ليس لي أي دخل بأي أحداث تخص الأمريكان أو غير الأمريكان وليس لي علاقة بأي تنظيمات لامن قريب ولامن بعيد ... أخي الرئيس أنا في السجون إلى تاريخ كتابة هذه السطور' لي قرابة ستة عشرة شهراً' ليس لي ذنب إلا أن الأمريكان كانوا يريدون مني معلومات' ولما لم يجدوا عندي ما يريدون أهملوني في سجون الأفغان' ولي إلى ألان من أخر تحقيق ما يزيد عن سنة كاملة ' ولا يستطع الأمريكان سجني في أمريكا لأنهم يعلمون آني لست مجرماً' وان سجني مخالف لقانون بلادهم وكل قوانين الدنيا السماوية وغير السماوية' لكنهم يخالفون ذالك في غير بلادهم وهم يدعون حماية حقوق الإنسان.. والدي وآخي الرئيس أنا لا ادري ماذا قال لكم الأمريكان والمصريين عني' لان ما أرجوه منكم هو المطالبة بي وبشكل فوري والإفراج عني وإيصالي إلى وطني سالماً معافى' وإن كانوا يتهموني بشئ فمن أبسط حقوق أي متهم أن يحال إلى المحكمة .. لذلك أرجو منكم الضغط على لأمريكان والمصريين الذين سلموني أن يعيدوني إلى وطني ' واذا كانوا يتهموني بشيء فيتم مواجهتي به في بلدي ومحاكمتي في بلدي محاكمة مدينة عادلة وعلنية .

    والدي الرئيس هذه الرسالة إليك وانتظر ومعي تاجر يمني آخر اسمة أمين اليافعي ننتظر نتيجة وارجو أن لايتم إهمالنا في السجون ظلماً!!!!!! حالتي يعلمها الله' وكذلك!!!!! والدتي وأطفالي وإخوتي وتجارتي وكل ذالك أمانة لديكم فأنت رئيسنا وولي أمرنا. والله على كل شئ قدير ويعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور.

    حررت يومنا هذا الاثنين 12 ذو القعدة 1424هجرية - 12/ 1/ 2004م.. أرجو من الأخ السفير الاهتمام وإيصال الرسالة إلى رئيس الدولة.

    والله يرعى ويحفظ الجميع من كل مكروه..،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،والسلام عليك ورحمة الله وبركاته

    الإختفاء الغامض
    يذكر أن أزمة استخباراتية نشبت بين صنعاء والقاهرة منذ منتصف أكتوبر2002 أدت إلى فتور في العلاقات اليمنية المصرية وزادت من هوة عدم الثقة بين البلدين وذلك عقب إعتقال المخابرات المصرية للحيلة بعد استدراجه إلى القاهرة وتسليمه إلى الولايات المتحدة التي كانت سلمت طلباً رسمياً إلى اليمن في يونيو 2002 للقبض عليه بتهم علاقته بتنظيم القاعدة وعلمه المسبق بهجمات سبتمبر.

    حينها التزمت صنعاء بردها المتمثل بان عبدالسلام الحيلة رجل أعمال يملك جواز سفر دبلوماسي وكان قد غادر اليمن قبل 11 سبتمبر وانها لا تملك اب معلومات عن مكانه ، إلا أن القاهرة كانت قد نقلت لواشنطن معلومات تفيد أنه على علاقة وثيقة بالقاعدة ولديه معلومات وافرة عن الإسلاميين وخاصة المجاهدين السابقين في أفغانستان.

    وزعمت الاستخبارات الأميركية أن السلطات الإيطالية سجلت له في أغسطس 2000 مكالمات هاتفية تشير بوضوح إلى مخطط اختطاف طائرات ووردت فيها إشارات إلى "مطار" و"طائرات" و"هجمات ستصبح حدثاً تاريخياً" وهو ما اعتبرته علماً مسبقاً بحوادث سبتمبر2001.

    وشاركت المخابرات المصرية بالتنسيق مع الاستخبارات الاميركية وبعض العملاء في اليمن في عملية اعتقاله .مصادر مطلعة اكدت اتصال اثنين من موظفي شركة المقاولون العرب في صنعاء بـ "عبدالسلام" وأوهماه بضرورة سفره الى القاهرة لإتمام صفقة تجارية، وكإجراء إحترازي إلتقى السفير المصري في صنعاء ( الدكتور الكومي حينها ) الذي أكد له عدم وجود أي خطر .

    ويبدو أن "الحيلة" قد إنطلت عليه "الحيلة" ووقع في شباك رجال المخابرات المصريين، وسُلم إلى المخابرات الاميركية باعتباره "صيداًَ ثميناً" و"رأساً" يحوي الكثير من المعلومات عن الإسلاميين.

    وتضاربت المعلومات حينها حول مكان وجوده ، فالسلطات المصرية اكدت إنه غادرها إلى أذربيجان، فيما المصادر اليمنية قالت أنه سلم الاميركيين الذين قاموا بنقله إلى قاعدة أمير كية في تركيا ومن هناك إلى قاعدة جوانتانامو حيث يعتقل مئات من أسرى طالبان والقاعدة .

    وتزعم تسريبات مخابراتية أن الحيلة قام بتوفير وثائق سفر يمنية مزورة وتذاكر طيران لإسلاميين غادروا اليمن إلى بلدان أوروبية وخصوصاً سويسرا.

    كما تردد أن أخاً له يدعي "نبيل" اعتقل في عام 1998م في البلقان بسبب نشاط له وصف بـ "الإرهابي" خلال عام 1997 في مدينة موستار الكرواتية، وقد أفرج عنه بعد سبع سنوات من السجن العام الماضي .

    وتدعي مصادر أخرى أن "الحيلة" ضابط مخابرات يمني زرعه الأمن في أوساط الجماعات الإسلامية الموجودة في اليمن للحصول علي معلومات عنهم، كما أنه شارك في تجهيز آلاف المجاهدين اليمنيين والعرب الذين شاركوا في الحرب ضد السوفييت أثناء إحتلالهم لأفغانستان .

    ويبدو أن القمة التي جمعت بين الرئيسين اليمني المصري مؤخرا لم تفلح في فك طلاسم واسرار إختفاء الحيلة بالرغم من توقيع البلدين على إتفاقيات أمنية تتعلق بالتعاون في مكافحة الإرهاب وتبادل المعلومات الإستخبارية وتبادل المطلوبين .

    لكن الأقدار شاءت أن تفضح سر إختفاء اليمني الحيلة على لسانه وبقلمه وأن تصل المعلومات إلى حالة التأكيد أن المخابرات المصرية والاميركية وراء إختطافه وإعتقاله .
    ويبدي اليمنيون أملهم أن تجد إستغاثة الحيلة صدى لها في الساحة الرسمية اليمنية وأن تقوم السلطات اليمنية وعلى أعلى المستويات بالمطالبة بعودة الحيلة إلى وطنه ورد اعتباره ووضع حد لعمليات إستدراج واختطاف اليمنيين من قبل أجهزة الإستخبارات الأميركية والمتعاونة معها .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-26
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000CC]ومادامت حكومتنا تتعامل مع ما يُسمى بالحرب على الإرهاب
    كسيف تشهره في وجه الشعب الذي يئن من وطأة الفساد والتجريع
    فسوف يكون الثمن الذي يدفعه اليمنيون في هذه الحرب مضاعفا!
    وسيقع اليمنيون جميعا بين مطرقة راعي البقر الامريكي وسندان الوكيل المحلي!
    فتأمل!!!
    ولك التحيات المعطرة بعبق البُن
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-04-26
  5. rascasan

    rascasan عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-03
    المشاركات:
    202
    الإعجاب :
    0
    انظمه متامره على شعوبها وحتى تتجنب اللوم ترسل ابنائها الى ارض حسني حتى يتم تسليمهم الى عصابة بوش وهذه ليست المره الاولى ولن تكون الاخيره والنصيحه عدم السفر الى ارض حسني العميل الذي باع الامه العربيه كلها
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-04-26
  7. عمران حكيم

    عمران حكيم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    958
    الإعجاب :
    0
    العقيد عبد السلام الحيلي أو الحيله أو الحيالي كلها اسماء لرجل معوف لدى الناس في صنعاء وواشنطن ولندن؟

    عبد السلام الحيلي الشاب الوسيم في منتصف الثلاثينات من عمره أعرفه كما اعرف أمي وأبي حيث جلست معه ولمراث تارة في مبنى الامن السياسي ةتاره في مخزن ألادويه او قل شركة الدواء الخاصة به في التحرير أمام برج فندق سبأ وتارة في مطار صنعاء الدولي . يملك أنواع مختلفة من احدث السيارات فمن الشبح وليلى علوي ولكسوس . وكلهل بارقام تابعة للامن السياسي هذا الرجل مكلف ومن قبل جهات عليا جدأ في القيادة ومنهم ألقمش والصرمي والمخلافي وابو شوارب والشيخ الزنداني وحتى شيخ حاشدوبكيل عبد الله بن حسين الاحمر مكلف كان بمهام واسعة ومتنوعه خاصة بالتعامل مع الاسلامين من العرب فقط والمسلمين . أي أنه مكلف ومنذعام 96 بالضبط بملف الجهاديين العرب الذين هربوا من ظلم حكوماتهم كان يساعده في هذا ألامر مجموعه صغيرة من ضباط ألامن السياسي والبحث والجوازات المطارات . وكان عنده مجموعه واسعه من العرب العاملين في مكتب معالجة قضايا المجاهدين العرب ومنهم الليبين والصومالين والجزائرين والتوانسة والمصريين والسوريين والاردنين وأخيرأ العراقيين . وكانت لهذا الرجل سلطة رهيبه جدأ فشاهدته مرة في مطار صنعاء في نهايه شهر ديسمبر عام 98 ومعه زهاء 18 رجل وامراتين يدخلون المطار بدون اي فتيش والكل ياخذ التحيه لهذا الرجل المتوسط القامة وبلابسه المدني والكل سافر على رحلة اليمنيه الى فرانكفورت وبجوازات سفرأوربيه برتغاليه واسبانيه وهولنديه وكانت ضمن هؤلاء دكتورة ناهد عراقيه تعمل في المستوصف الاهلي التخصصي في صنعاء.والكل وصل الى فرانكفورت وبعدها لا احد يعرف ماذا حصل وقضيه اخرى أرجعوا الى دوائر البحث الجنائي وراجعوا قضيه شبكة التزوير للوثائق والمستندات اليمنيه والعربيهوالتي نشرت وقتها وقبض على رئيس العصابه المدعوا أبو جابر العراقي صانع ألاختام وتورط عدة جهات فيها وبضمنهم مير دائرة الهجرة والجوازات السابق وعند الاستفسار والتحقيق توصلوا الى أن الخيوط تؤدي كلها الى رجل واحد هو الحيلة نفسه. أما الامر الاخر والمهم هو عدم مطالبة الريس صالح بالعقيد عبد السلام الحيلة أبدأ لا في زياراته الى واشنطن ولا ألاوربيه لانه يعلم أكثر من غيره وبواسطة القمش نفسه أن عبد السلام متورط في أمور كثيرة جدأ لا يوجد المجال لشرحها لحساسيه هذه ألامور...
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-04-26
  9. أبو المعالي

    أبو المعالي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-08
    المشاركات:
    830
    الإعجاب :
    0
    [color=990000]السلام عليكم...
    عبدالسلام الحيلة...
    مواطن يمني... ومسلم قبل كل شيئ...
    وأنا أعرفه ... معرفه عابره...
    لكن تبقى حقوقة أمانة في عنق الحكومة وعلى الأخص في عنق المسئول الأول في هذا الوطن....
    فأين الحفاظ علة كرامة وحقوق المواطنين اليمنيين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لماذا يبقى المواطن اليمني في كل مكان بلا سند؟؟؟
    ترى ما وظيفة هذا الكيان المسمى (( حكومة الجمهورية اليمنية وتوابعها))؟؟؟
    سؤال فقط للنقاش ؟؟؟
    هناك أمثلة يندى لها الجبين على تنكر مسئولينا لأبناء هذا الوطن بسبب أو بغير سبب؟؟
    حسبنا الله ونعم الوكيل...


    الأخ الكريم عمران حكيم... لم افهم المغزى من مشاركتك الرقيقة!!!!
    فأرجو التوضيح... لأن الأمر حساس ويهم كل اليمنيين ...




    تحياتي للجميع..


    والله المستعان
    [/color]
     

مشاركة هذه الصفحة