@ من أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة @

الكاتب : وليد العُمري   المشاهدات : 533   الردود : 2    ‏2001-09-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-17
  1. وليد العُمري

    وليد العُمري عضو

    التسجيل :
    ‏2001-07-29
    المشاركات:
    101
    الإعجاب :
    0
    قال الإمام الالكائي في أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة (3/387-395) :

    سياق ما روى في قوله تعالى الرحمن على العرش استوى وأن الله على عرشه في السماء
    وقال عز وجل : ( إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه ).
    وقال : ( أأمنتم من في السماء أن يخسف بكم الأرض ).
    وقال : ( وهو القاهر فوق عباده ويرسل عليكم حفظه ).

    @ فدلت هذه الآيات أنه تعالى في السماء ، وعلمه بكل مكان من أرضه وسمائه.
    وروى ذلك من الصحابة :
    1- عن عمر .
    2- ابن مسعود .
    3- وابن عباس .
    4- وأم سلمة .
     ومن التابعين :
    1- ربيعة بن أبي عبد الرحمن .
    2- وسليمان التيمي .
    3- ومقاتل بن حيان .
     وبه قال من الفقهاء :
    1- مالك بن أنس.
    2- وسفيان الثوري .
    3- وأحمد ابن حنبل .

     وساق بسنده عن فضالة بن عبيد عن أبي الدرداء قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (( من اشتكى منكم شيئا أو اشتكى أخ له فليقل ربنا الله الذي في السماء تقدس اسمك أمرك في السماء والأرض كما رحمتك في السماء اغفر لنا حوبنا وخطايانا يا رب الطيبين انزل رحمة من رحمتك وشفاء من شفائك على الوجع فيبرأ)). أخرجه أبو داود.

     وساق أيضاً عن العباس بن عبد المطلب أنه كان جالسا في البطحاء في عصابة ورسول الله صلى الله عليه وسلم جالس فيهم إذا مرت عليهم سحابة فنظروا إليها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : تدرون ما اسم هذه؟؟
    قالوا : هذه السحاب .
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : والمزن ؟
    قالوا : والمزن .
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : والعنان ؟
    ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أتدرون بعد ما بين السماء والأرض؟
    قالوا : والله ما ندري !
    قال : بعد ما بينهما ، أما واحدة ، أو إثنتان ، أو ثلاث وسبعون سنة ، والسماء التي فوقها كذلك )).

    وقال ابن سابق في حديثه : (( والسماء الثالثة فوقها كذلك حتى عدهن سبع سموات كذلك )).
    ثم قال : فوق السابعة بحر بين أعلاه وأسفله ما بين السماء إلى سماء ثم فوق ذلك ثمانية أو عال ما بين أظلافهن وركبهن ما بين سماء إلى سماء ثم فوق ظهورهن العرش بين أسفله وأعلاه ما بين سماء إلى سماء والله تعالى فوق ذلك .

    وساق بسنده عن معاوية ابن الحكم السلمي قال : قلت يا رسول الله كانت لي جارية ترعى غنيمات لي من قبل أحد والجوانيه وإني أطلعتها يوما إطلاعه فوجدت ذئبا قد ذهب منها بشاة وأنا من بنى آدم آسف كما يأسفون فصككتها صكة !
    فعظم ذلك على النبي صلى الله عليه وسلم .
    فقلت : ألا أعتقها ؟
    فقال : ادعها إلي؛ فقال لها : أيـــــــــــــن اللـــــــه ؟؟
    قالت : الله في السماء .
    قال : فمن أنا ؟
    قالت : أنت رسول الله .
    قال : اعتقها فإنها مؤمنة )).
    وساق بسنده عن عقبة بن عامر يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( من توضأ فأحسن وضوءه ، ثم رفع نظره إلى السماء فقال أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله فتحت له ثمانية أبواب الجنة يدخل من أيها شاء655)).
    وساق بسنده عن أبي عبيدة عن أبيه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إرحم من في الأرض يرحمك من في السماء )).
    وساق بسنده عن جبير بن محمد بن جبير بن مطعم عن أبيه عن جده قال : جاء إعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم ؛ فقال : يا رسول الله ! نهكت الأنفس ،وجاع العيال ، وهلكت الأموال، استسق لنا ربك
    فإنا نستشفع بالله عليك ، وبك على الله !!!!!!!!
    فقال النبي صلى الله عليه وسلم : (( سبحان الله !! سبحان الله !!
    فما زال يسبح الله حتى عرف ذلك في وجوه أصحابه !
    فقال : ويحك ! أتدري ما الله ؟؟؟
    إن شأنه أعظم من ذلك !!
    إنه لا يستشفع به على أحد .
    إنه لفوق سماواته على عرشه )).
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-09-20
  3. محمد عمر

    محمد عمر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-05-07
    المشاركات:
    547
    الإعجاب :
    0
    أخي وليد العمري

    أثابك الله ... ونفع بعلمك ...
    .... لم أعد أرى المتفاصحة والمتعالمة ... فروا ... ولوا الأدبار
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-10-02
  5. محمد عمر

    محمد عمر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-05-07
    المشاركات:
    547
    الإعجاب :
    0
    أين ذهب الخرافيون ؟؟؟

    ولوا الأدبار ...
     

مشاركة هذه الصفحة