الخدعة الكبرى؟؟؟؟؟؟

الكاتب : saudi   المشاهدات : 829   الردود : 3    ‏2000-12-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2000-12-09
  1. saudi

    saudi عضو

    التسجيل :
    ‏2000-12-09
    المشاركات:
    94
    الإعجاب :
    7
    الإخوة الأعزاء من المؤسف إنسياق الكثير منا نحو تيارات سياسيهغريبة عن بيئتنا العربية الإسلامية حتى ولو رفعت شعارات براقة تجذب إليها السذج كما ينذجب الفراش إلى النار,كالبعث مثلاً ... منلايتمنى وحدة العرب كخطوة في طريقالوحدة الإسلامية أوحتى تنسيق الجهود المشتركة في سبيل رفع راية الإسلام.

    أماالأيمان بالعروبة ديناً فهو الخدعة الكبرى التي روج لها غلاة البعثيين وهو مع ذلك أمر مستحيل الحدوث وإلا لكان حدث على يد عرب ما قبل الإسلام....

    يجب أن نؤمن بأن الإسلام هو طريقنا للوحدة فأنا لاأفخر بأن أكون رهط أبوجهل وأبولهب لكن أتمنى وأفخر بأن أكون من رهط بلال وسلمان وصهيب وكل عربي تجمعني معه شهادة ان لاإله إلااللــــه

    فاحذروا الخدعـــة الكبرى
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2000-12-10
  3. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    بل اري العكس .

    العزيز سعودي .

    أجد الوحده العربية أقرب بكثير من الوحدة الأسلاميه ، بل أجد أن الوحده الاسلامية صعبة أن لم تكن مستحيله .

    ونحن نعلم انه لا وحده عربية ستحدث ولا اسلاميه .

    تحياتي .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2000-12-10
  5. saudi

    saudi عضو

    التسجيل :
    ‏2000-12-09
    المشاركات:
    94
    الإعجاب :
    7
    الأخ بن ذي يزن

    ما أردت إيضاحه يا أخي الكريم هو أن وحدة العرب دون اساس أيدولوجي صحيح ونابع من الفطر ة ""الإسلام"" لن تحدث .

    كان العرب والمسلمين متحدين ياأخي الفاضل حتى ظهر الشعوبيين وفرقوا بيننا وسيعود كل شيء إلى أصله فلا تقنط لأن هذا هو المصير
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2000-12-10
  7. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    الوحدة العربية أقرب منالا من الوحدة الاسلامية

    أخي Saudi نحن في موقع حواري يبدي فيه كل وجهة نظره دون فرضها على الآخرين حتى وان بدت على شكل أيدلوجيات فهي لا تتجاوز كونها وجهة نظر ليس لأي منا الحق في إلزام من يقفون على النقيض بها أو الدخول إليهم مشحونا برغبة عقائدية في ضرورة أن يعمم نهجه ويعتبره الأساس لحل المشاكل القائمة متناسيا أنه بذلك يحدث خللا في أسلوب النقاش .
    في الموضوع الذي طرحته لاحظت أنك رفضت الانسياق نحو تيارات سياسية غريبة عن بيئتنا العربية الإسلامية حتى لو رفعت شعارات براقة وضربت مثلا بذلك ( البعث ) وتناسيت فورا أن انطلاقك في تسلسل ارتباط بيئتنا هو العروبة والإسلام وأدعيت أن الإيمان بالعروبة دينا هي الخدعة التي روج لها غلاة البعثيين . وان حدثت لكانت حدثت على يد عرب ما قبل الإسلام .
    أنا وان كنت على اطلاع على أدبيات البعث إلا أنني لم أسمع يوما أنهم يطلبون الإيمان بالعروبة دينا وأشارك أخي بن ذي يزن أن الوحدة العربية هي أقرب بكثير من الوحدة الإسلامية لوجود كم من القواسم المشتركة بين العرب لا يوجد ما يماثلها بين المسلمين عامة سوى رابطة الدين فقط والمصادر التاريخية تؤكد أن وحدة العرب كأمة عندما كانت رقعتهم الجغرافية لا تتعدى الجزيرة العربية والعراق وأجزاء من الشام برزت إلى الواقع سواء كان ذلك بالتداخل والامتزاج بين قبائلهم أو بما كانت تمثله التخوم من موانع شديدة شكلت حصنا صد القوميات المجاورة وفوت عليها بسط نفوذها بالرغم مما كانت تمثله من جبروت ، وأثناء الفتوحات الإسلامية التي كان منطلقها جزيرة العرب تمكن العرب من بسط النفوذ على تلك التخوم و أول ما حققوه هو مد رقعة البلاد العربية تحت راية الإسلام والتأثير في ثقافة القوميات المجاورة وأدى ذلك إلى قيام الوطن العربي بحدوده الحالية ومن ثم توالت الفتوحات الإسلامية وشملت عدة قوميات دخلت في دين الله أفواجا .
    أرى أنك ترى الحل لاعادة تشكيل الدولة الإسلامية تكمن في إحياء الخلافة ثانية التي لم يكن السبب في تفتتها ظهور الشعوبيين كما أسلفت بل أن الاستعمار لعب دورا كبيرا في تجزئة دولة الخلافة لتمرير بعض أهدافه ولاعادة ترتيب الخارطة وفقا لمصالحه .
    نأمل عودة الخلافة الإسلامية كما كانت وفي انتظار عودتها تظل الرابطة العربية أقرب إلى التحقق من غيرها .
     

مشاركة هذه الصفحة