مصدر مسؤول في المؤتمر ..قيادة الإصلاح تبارك الإرهاب في اليمن وتستنكره في الخارج !!!

الكاتب : المثقف   المشاهدات : 634   الردود : 6    ‏2004-04-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-23
  1. المثقف

    المثقف عضو

    التسجيل :
    ‏2004-01-03
    المشاركات:
    157
    الإعجاب :
    0
    مصدر مسؤول في المؤتمر ..قيادة الإصلاح تبارك الإرهاب في اليمن وتستنكره في الخارج!!!

    زكى إدانة التجمع اليمني رغم نفاقها

    مصدر مسؤول في المؤتمر الشعبي العام ..قيادة الإصلاح تبارك الإرهاب في اليمن وتستنكره في الخارج

    "الجمعة, 23-أبريل-2004"

    زكى إدانة التجمع اليمني رغم نفاقها

    مصدر مسؤول في المؤتمر الشعبي العام ..قيادة الإصلاح تبارك الإرهاب في اليمن وتستنكره في الخارج

    "الجمعة, 23-أبريل-2004"

    المؤتمر نت - أكد مصدر مسؤول في الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام تزكية المؤتمر للإدانة التي أصدرها التجمع اليمني للإصلاح ضد الأعمال الإرهابية البشعة في مدينة الرياض الأربعاء الماضي والتي كان المؤتمر سباقاً لإدانتها كون ذلك واجب يتحمله الناس كافة .
    غير انه أشار إلى أن إدانة الإصلاح (الإخوان المسلمين) تكشف ما لدى قيادته من تفاصيل www.almotamar.net
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-23
  3. أبو المعالي

    أبو المعالي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-08
    المشاركات:
    830
    الإعجاب :
    0
    [color=990000]السلام عليكم..
    تصريح غبي ينم عن الحقد والسطحية في الطرح...

    كلنا يعلم موقف الإصلاح من هذه الأعمال في كل مكان...

    أما إذا كانوا زعلانين على ( كول ) فليذهبوا وإياها إلى حيث ألقت..

    وكل من يدافع عن الامريكان واليهود فقد وضع نفسة في موقف عداوة مع الشعب اليمني المسلم.

    ((قد تبين الرشد من الغي))...

    تحيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاتي
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-04-25
  5. ابن طاهر

    ابن طاهر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-14
    المشاركات:
    1,079
    الإعجاب :
    0
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-04-25
  7. ابن طاهر

    ابن طاهر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-14
    المشاركات:
    1,079
    الإعجاب :
    0
    لماذا

    لماذا يا مشرفين غيرتوا موضوعي الى رد اولم يعجبكم العنوان الذي ليس من عندي بل موجود في المؤتمر نت
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-04-25
  9. طربزوني

    طربزوني عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-02-22
    المشاركات:
    733
    الإعجاب :
    0
    Re: لماذا

    هههههههههههههههه

    معليش حصلت معي .. لست انت اول شخص ..

    تعيش وتنسى ....
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-04-25
  11. يحي أحمد

    يحي أحمد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-02-05
    المشاركات:
    273
    الإعجاب :
    0
    هـــــــــكذا يا أهل النـفاق والمـزمـار أمـركم واضح تنخـرون في الـعـود بـما تنبقى لكم
    مـن أسـنان ...........
    نـعم قـصـد كم أن يـنسى الـشعـب فـعـلتكم الـشنـيعه ببيـعكم حـقـل الـنـفـط
    سـياستكم مـعروفه للـشعـب فهي لا تـقل عن سـياسه شـارون في المكر والخـبث
    فـقـولوا مـابـدالكم فلكل بـدايه نهـايه
    والكـذ ب حـبـله قـصـير ...........
    فالإصـلاح سـياسـته واضـحه منـبعـها الكـتاب والـسنـه
    فـعـملوا مـابـدالكم فحكم الله آت لا محـاله
    لـقـد تركتم الكـتاب والـسنه وحكمتم بـما أمـلاه علـيكم شـياطـينكم
    ولا يـمكن أن تستـمروا إلى مـالا نـهـايه
    فـإن الله يـمهـل ولا يـهمل , وإنه محـق وعـده
    قـال تعـالى [ وعـد الله الذين آمنوا منكم وعمـلوا الـصـالحات ليستخلفنهم في الأرض كمـا أستخـلف الذ ين من قبلكم وليمكنن لهم دينهم الذي إرتضى لهم به وليبدلنهم من بعد
    خـوفهم أمنـاً يـعـبد ونني لا يـشركون بي شـيـئا ]
    فـهـذا وعـد الله ومن أصـد ق من الله قـيلا
    فـنـقـول للمـؤتـمر هـذه سـنه الله في الأرض والـد نيا أد وال فحكـموا مـا قـد ر الله لكم
    ولكـن لا تنـسو أن لكم نـهـايه والـعـبره بالخـاتمـه
    وهـذه الأجـيال كل الأجـيال سـتظـمكم في كـشف أروى الـصليحي
    وسـتظـل أصـابع الإ تهـام تشـر إلـيكم كأخـبـث من وطـأت أقـدامهم الأرض الـيمـنيه
    فإلى اللـقـاء يـوم لا يـنـفع مـال ولا بـنـون
    تحـيات : يحي أحـمـد
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-04-25
  13. anfsale

    anfsale عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-01-06
    المشاركات:
    471
    الإعجاب :
    0
    في أول رد رسمي لـ "الإصلاح" على اتهامات "الحاكم"

    في أول رد رسمي لـ "الإصلاح" على اتهامات "الحاكم" في اليمن الآنسي لـ "إيلاف" العملية الأمنية برمتها محل خلاف بين حزب الإصلاح والسلطة. كيف أبارك عملية اغتيال يمني في أرضه على يد الغير؟
    الأحد 25 أبريل 2004 18:05
    "ايلاف" من صنعاء: اتهم الأمين العام المساعد للتجمع اليمني للإصلاح (الحزب الإسلامي في اليمن) عبد الوهاب الآنسي بعض قيادات المؤتمر الشعبي العام (الحزب الحاكم ) "بعدم مراعاة مصالح حزبها وعلاقته بالأحزاب السياسية الأخرى على الساحة في تحركانها وتصريحاتها، واصفا إياها بأنها "ترمي الكلام على عواهنه".
    وذكر نائب رئيس مجلس الوزراء السابق وعضو مجلس الشورى لـ " إيلاف " إن التصريحات التي نشرها موقع المؤتمر الحاكم ونسبها إلى مصدر مسؤول في حزب المؤتمر الشعبي " دون ذكر اسم معين " ما هي إلا " شنشنة نعرفها من اخزم، ومن شابه أباه فما ظلم " مؤكدا انه سمع الكلام نفسه من رئيس الحزب الحاكم، لكنه كان في إطار نقاش عام وبأسلوب عام اذ لم يكن موجها ضد حزب بعينه، حيث استنكر على أحزاب اللقاء المشترك بين تجمع الإصلاح، الاشتراكي، الناصري، القوى الشعبية، البعث " إدانتهم للإرهاب في جميع أنحاء العالم وسكوتهم عن " بعض" العمليات الإرهابية التي تقع هنا أو هناك داخل اليمن.
    وفي رده على المصدر المسؤول الذي لم يذكر اسمه أكد الآنسي أن "هناك وقائع فردية وحوادث إرهابية معينة لم يدنها التجمع اليمني للإصلاح لان القضية الأمنية برمتها محل خلاف بيننا ( حزب الإصلاح)، وبين السلطة التي تتعامل معها بنوع من التكتم والتغليف حتى تستخدمها كورقة سياسية سواء ضد المعارضة أو غيرها".
    وزاد "إننا في حزب الإصلاح نرى أن العملية الأمنية لابد أن تبقى إما جنائية أو غيره في الإطار الأمني فقط، وألا تخرج على هذا النطاق لتكون ورقة سياسية للمزايدة", مضيفا "نحن نرى الكثير من الاختلالات الأمنية داخل البل، د لكننا نسمع البعض عنها وهي التي تخدم المصلحة السياسية للحزب الحاكم ضد طرف آخر سواء كان حزبا أو قبيلة أو أي شأ آخر".
    وأشار الآنسي إلى أن "هناك العديد من الحوادث والجرائم الكبيرة التي تحدث في اليمن ومع ذلك تتستر عليها الدولة وتتكتم عليها وكأن شيئا لم يكن، لا لشيء، بل لأن مرتكبها من قيادات الحزب الحاكم مثلا أو من المقربين, وبالتالي فضحه أو التشهير به لا يخدم الحزب الحاكم من الناحية السياسية".
    وقال الأمين العام المساعد لحزب الإصلاح "إن هناك العديد من الحوادث التي لا أستطيع إدانتها كشخص يمني أحب بلادي اليمن ومسلم ثانيا, كالسماح للغير أن يغتالوا مواطنا يمنيا أو يلاحقوه في وطنه ـ في إشارة إلى حادثة اغتيال أبو علي الحارثي ـ أين سيجد الأمن إن لم يجده في وطنه؟ , لماذا لم تتخذ الدولة اليمنية ضده إجراءات قضائية؟ لماذا لم تتابعه الدولة ؟ لماذا لا تقوم الدولة اليمنية باغتياله في أسوء الحالات ؟ إذا كان مستعصيا وقد عاث في الأرض فسادا، لماذا توكل مهمة مراقبته وملاحقته واغتياله إلى الغير وعلى أراضينا" ـ على حد تعبيره.
    ودعا الآنسي قيادات الحزب الحاكم إلى "التروي والتعقل ومحاولة وضع الأمور في نصابها، وتحسين أداء الحكومة المشكلة من المؤتمر الشعبي العام حتى يشعر المواطن أن له دولة تحميه وتسهر على أمنه واستقراره".
    وكان موقع المؤتمر الحاكم قد نشر اتهامات نسبها إلى مصدر مسؤول في الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام موجهة إلى الإصلاح (الإخوان المسلمين) حول إدانة الإصلاح لتفجيرات الرياض "بينما تبخل في إصدار إدانة واحدة لما تعرضت له اليمن من أعمال إرهابية بشعة منذ 1998 وحتى منتصف 2003 ".
    وتساءل المصدر "أين كان تجمع الإصلاح من جريمة قتل عدد من السواح الأجانب في محافظة أبين وقتل عدد من أبطال القوات المسلحة أثناء عملية إنقاذهم؟ ثم أين كان التجمع اليمني للإصلاح من جريمة الهجوم على المدمرة كول التي عرًضت الوطن لأخطر العواقب لولا حنكة وحكمة وشجاعة الرئيس علي عبد الله صالح؟ وأين كان أيضا من جريمة الهجوم على الناقلة الفرنسية ليمبورج، ذلك العمل الإرهابي الدنيء الذي أدى إلى إغلاق موانئ الوطن أمام الملاحة الدولية، ثم أدى إلى رفع رسوم التأمين على البواخر المتجهة إلى الموانئ اليمنية إلى أكثر من 300 في المائة ما اضطر الدولة إلى دفع أكثر من خمسين مليون دولار للتخفيف من ارتفاع حاد في أسعار جميع السلع المستوردة، وأهمها المواد الغذائية التي يقتات منها المواطنون؟ كما ترتب على ذلك أيضا انقطاع سفن الحاويات عن المنطقة الحرة في عدن نجم عنه خروج المستثمرين وتكبيد الدولة مبالغ باهظة".
    وواصل المصدر تساؤله "أين كان التجمع اليمني للإصلاح من جريمة مأرب الشنعاء التي قتل فيها الإرهابيون العشرات من خيرة شباب القوات المسلحة والأمن؟، وأين كان الإصلاح من أحداث الجوف التي اعتدى فيها القتلة الإرهابيون على عدد من خيرة ضباط القوات المسلحة والأمن؟ وأين كان أيضا من عدة أحداث تمثلت في المواجهة بين قوات الأمن والإرهابيين في بعض مناطق أمانة العاصمة ،وغير ذلك كثير وكثير".
    وأضاف "إن قيادة الإصلاح قررت أن الوطن الذي يأويهم ويعيشون في كنفه لا يستحق كلمة واحدة لإدانة ما لحقه من أعمال إجرامية بشعة، معللاً ذلك الموقف السلبي إلى كون قيادة الإصلاح لا ترى في جراح الوطن ومعاناته وخسائره التي بلغت مئات الملايين من الدولارات، بالإضافة إلى سمعته التي كادت أن تعرضه إلى خطر داهم سوى انه عمل جهادي لا تجوز إدانته إن لم تكن هذه القيادة قد باركته سراً وعبرت عن ابتهاجها أثناء اجتماعاتها".

    محمد الخامري
     

مشاركة هذه الصفحة