كيف تصبح إنسان فعال !!؟

الكاتب : 3laa3sam   المشاهدات : 852   الردود : 10    ‏2004-04-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-21
  1. 3laa3sam

    3laa3sam عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-21
    المشاركات:
    619
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    مرحباً... في الواقع ترددت كثيراً قبل ان أضع هذا الموضوع ليس لسبب وإنما لخوفي من انه سيقابل بسخريه من الكثيرين وللاسف الشديد مع العلم من أني تناولت هذا الموضوع من قبل في قسم الكمبيوتر إلا أنني لم أكلمه لاسباب خاصه.

    حالياً أقوم بكتابه نفس هذا الموضوع بصيغه أخرى في جريد 14 أكتوبر اليمنيه في صفحه الشباب كل يوم خميس إلا أنني أحببت ان أشاطر كل إنسان غيور على (دينه،وطنه،أسرته وأخيراً نفسه) أشاطر كل هؤلاء بكلمات وبروئيه صادقه ترتقي بنا كأناس أرادوا أن يغيرو شيء ما في هذا العالم المليء بالمئاسي !!!
    أعلم ربما من منكم سيتهمني بالجنون لتعبيري هذا لكن أقول أن والله صدقوني كل مافي الامر هوا تغيير من الداخل + عزيمه + إتقان = تغيير إن شاء الله...الا تتفق معي !!!

    بتشجيع من بعض الاخوه وبدون ذكر أساميهم قررت وأتمنى أن الاخوه المشرفين يعوا أهميه الموضوع أن يقوموا بواجبهم تجاه هذه السلسه التي اتعهد لكم امام الله عز وجل أن أقوم بكتابه كل ماعندي من أفكار وكلمات تساعدنا معاً ببناء أنفسنا لنصبح فيما بعد (أناس فعالين في مجتمعاتنا)

    إخوتي الافاضل... ربما كانت الكلمات النضاليه والانتفاضات الشعوريه وغيرها من تلك الامور أحد الامور التي ربما تولد إحساس الصدمه لبعض من الوقت ومع إختفاء ذلك السبب حتى نرى إختفاء ذلك الشعور الرهيب بالمسئوليه...مهلاً أنا لاأنقص من احد ولكن انا أتكلم عن أمور حقيقيه لايمكننا إنكارها وأتمنى أن نكن واقعيين في كلماتنا وتعبيراتنا.

    أحبتي... كما نوهت هذه سلسله جديد أضعها بين أيديكم إسمها (كيف تصبح إنسان فعال) أتمنى وأرجوا ان أكون موفقاً بالطرح وبالاختيار وأتمنى ان لاتجعلوا مثل هذا الموضوع موضوع سخريه لذا أنا أحببت أن أمد لكم يدي كشاب وأنتظر منكم أيديكم معاً لنسير جنباً بجنب نحو تغيير واقع مرير نعيشه اليوم وتعيشه أولادنا وربما أحفادنان فمن يدري !!!
    إن موضوعي هذا يخاطب الشباب بالدرجه الاولى لكن لايمنع من كلمات أباءنا الافاضل او ممن يكبروننا سنناً فمنهم نتعلم من حكايتهم وبهم نستفيد من دعمهم لذا أرجوكم إخوتي الشباب ومن إهتم بالموضوع أن تشعروا بقيمه الطرح...وانا أتعشم بكم خيراً


    مقدمه بسيطه طويله بعض الشيء أضع لكم الحلقه الاولى من (كيف تصبح إنسان فعال) في القريب وإلى لقاء أخر أقول... في امان الله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-21
  3. ماجدولين

    ماجدولين مشرفة سابقة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-24
    المشاركات:
    1,700
    الإعجاب :
    0
    [color=660066] السلام عليكم ورحمة الله وبركاته>>>

    أخي الفاضل علاء,,

    من منا لا يغير على دينه أو وطنه أو أهله......!!
    من منا لا يحب أن يرتقي بذاته و يصبح انسان فعال بمجتمعه....!!

    أتفق معك بأننا لن غير شيء مالم نغير ما بأنفسنا..

    عملت خيراً بفتحك للموضوع هنا لأني كنت قد رأيت ما كتبته في قسم الكمبيوتر ولم يكن في محله..

    ننتظر حلقاتك بفارغ الصبر..

    أختك,,
    ماجدولين.
    :)[/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-04-21
  5. العمراوي

    العمراوي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-24
    المشاركات:
    7,510
    الإعجاب :
    4
    المتألق دائما علاء .,.,.,.,

    الموضوع له أهميته سواء كان في منتدى الكمبيوتر أو هنا في العام .,.,.,.,


    الله يوفقك لفعل الصواب دائما .,.,.,.,
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-04-21
  7. 3laa3sam

    3laa3sam عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-21
    المشاركات:
    619
    الإعجاب :
    0
    المقدمه الاخيره،،،

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مرحباً... في كثير من الأوقات نصاب بالإحباط باليأس كوننا نرى بعض الأمور تسير بصوره مخيبه للأمل . بل إن البعض منا ما يكاد يرى هذا إلا وقد بدء يسير في صوره عشوائية في حياته .

    الحقيقة ...لو طرحت عليك سؤال ما، أتسائل بنفس الوقت ترى هل حاولت أن تسأل نفسك هذا السؤال من قبل ، كيف أصبح إنسان فعال !!!؟
    تمهل ...لا تحاول الإسراع في الاجابه فنحن لا نقدم لك (جوائز ماديه) . كثير من الشباب وللأسف الشديد يسيرون في حياتهم بصوره غير منضمة على الإطلاق فنرى منهم من همه الوحيد (مغازله الفتيات) ومنهم من (يسير بما تسير به الحياة) والصنف الأخر من لايعبىء بالمجتمع الذي من حوله أو يعيشه .

    أحبتي ... كونك تصبح إنسان فعال هذا بحد ذاته شيء جميل ورائع فالفعالية هي أن تصبح إنسان إيجابي في الحياة ، إنسان يعيش لمبدأ لهدف ما يمضي في سبيله خطوات نحو تحقيق هذا الهدف، كما أن الفعالية هي أن تصبح إنسان قادر على العطاء على إفادة مجتمعك وبيئتك التي باتت اليوم تحتاج إلينا أكثر من أي وقت مضى.
    إخوتي الأفاضل لأننا شباب اليوم فنحن من سيكون عليه المستقبل علينا أن نفكر بجديه في هذا الموضوع فالعالم تغير اليوم فما عاد الذي كان يعيشه والدي ووالدك بل عالم اليوم فيه (التكنلوجيا) والذي أهمها هوا الكمبيوتر والذي يعد ألنواه الحقيقية لعالم اليوم ومستقبل الغد .

    أحبتي... أثبتت الدراسات أن الإنسان الذي لديه طموح وهدف إنسان ناجح في عمله وان ماخلا ف ذلك فهوا شيء لا يؤدي بك إلى النجاح الذي لطالما فكرت فيه. بالمناسبة في سلسلتنا هذه سأحاول أن أتكلم عن موضوع مهم للغاية وهوا (مدى أهميه أن يصبح الإنسان فعالً) بالاضافه إلى بعض الأمور منها (الإعداد الجيد لمستقبلك ) وغيرها التي أرى أن الشاب يجب أن يفهمها إن كان يريد أن يصبح (إنسان إيجابي ) .

    الموضوع في بدايته وهنا أحببت أن تكون المقدمة صغيره بعض الشيء أترككم ألان وإلى حلقه أخرى أقول لكم (في أمان الله).


    *ملاحظه:-
    أشكر كلاً من ماجدولين والمحقق كونان على دخولهم ومشاركتهم لي بكلاماتهم المعبره والصادقه...لكم محبتي.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-04-22
  9. 3laa3sam

    3laa3sam عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-21
    المشاركات:
    619
    الإعجاب :
    0
    قصه (توماس اديسون)

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مرحباً.. اليوم سوف اتناقش معكم في اول موضوع من سلسله (كيف أصبح إنسان فعال !!!؟) . فكما كنت أتحدث في المقدمه انا هذه السلسله تهتم بالدرجه الاولى بجيل الشباب وهي موجهه إليهم بالذات .

    أثناء تفكيري بما سأتنواله في المناقشه الاولى فكرت ملياً ماذا يمكنني ان أضع لكم توقفت فجئه عند احد العلماء الذين له تاريخ مبهر وعبره لنا نحن معشر الشباب . دعوني أقدم لكم صديقنى لهذا اليوم وهوا الفتى (أديسون...) أتسائل "هل عرفتموه !!!" . نعم هوا بعينيه ذلك الفتى الذي لايعرف لليأس طريق .

    "إن أمي هي التي صنعتني .. لانها كانت تحترمني وتثق في.. أشعرتني أني اهم شخص في الوجود ... فأصبح وجودي ضرورياً من أجلها وعاهدت نفسي ألا أخذلها كما لم تخذلني قط "

    هكذا قالها (توماس أديسون) كلمات معبره تحدثنا عن مدى الاخلاص الذي ظل يحمله في جنباته لامه التي حاولت وبقدر إستطاعتها ان توفر له كل سبل الحياه الكريمه... يحكي لنا أحدهم عن اديسون ويقول ("وقفت امام صوره لطفل في الرابعه.. عيونه خضراء رماديه لاترى فيها شيء.. رأسه الكبير يوحي بمشكله تكوينيه إذا أضفتها إلى عدم إستطاعته الكلام لشخصته في الحال على انه متأخر نوعاً ما ..... !!!") ، ثم انطلق لسانه فجأه فكان لايتحدث إلا سائلاً .... (" مع أديسون لاتستطيع أن تقفز مرحله الطفوله إلى الشباب فهوا لم يكن طفل عادي... ربما لان كانت له ام غير عاديه ").

    نحن في الثلث الاخير من القرن التاسع عشر وهي –أمه- مدرسه تهتم بالادب والقراءه ... وتوماس الصغير ذهب إلى المدرسه ذات الفصل الواحد مع 39 طفل.. ولكنه ليس ككل طفل .. إنه لايكف عن الملاحظات والسؤال ... ويلفت إنتباهه أشياء غريبه جداً .... وبعد 4 أشهر لم تكتمل أعلن مدرسه انه طفل غير طبيعي متأخر .....
    لم يغب عن الام المحبه لطفلها المشكله فقامت بسحب توماس من المدرسه وبدأت هي تعلمه بنفسها في البيت .. وتنمي بداخله حب الدراسه وإقتصر دور أباه على منحه 10 سنتات عن كل إنجاز يقوم به الطفل الذي لطالما قالوا عليه انه غير طبيعي !!!

    أليس من العجيب أن نتحدث عن إنجازات طفل في الحاديه عشر !!!؟، أنا أجدها بالنسبه لي أعجب من العجب... والاغرب هوا إختيار نوع الانجاز .. لقد بدأ ال(إسمه بالكامل توماس الفا أديسون) الصغير مشروعه الاول : قراءه كل كتاب المبنى .. وهذا المبنى كان بيتهم الذي يحتوي على مكتبه كبيره ... وقامت الام المراقبه بتوجيهه في القراءه إلى التاريخ والعلوم الانسانيه حتى لقد أحب توماس الشعر جداً والادب .. ولولا ان صوته كان حاداً لربما أتجه إلى التمثيل ... وكانت هذه بدايه الطريق إلى التعليم الذاتي ....

    عند بلوغ صديقنى الصغير أديسون الثانيه عشر كان أديسون قد أنتهى من مجموعه قيمه جداً من أمهات الكتب من بينها قاموس العالم للعلوم والكيمياء التطبيقيه !!!!
    ورغم كل الحب والرغبه في العطاء الذي حاولت امه منحه إياها فقد بدأ فضول الصبي اليافع يتعدى إمكاناتها ... حين تعجب من بعض أسس قواعد الفيزياء التي وضعها نيوتن .. فما كان منها إلا أن إنتدبت له مدرساً ليعلمه ولكن .... لم يستطع المعلم أن يجاري رأس توماس وسرعه منطقه في تنفيد النظريات وكان من الاستاذ أن يرحل تاركاً تلميذه العقيده الاكيده ان افضل شيء هو التجريب والخطأ .. وهنا بدء أديسون الحقيقي يظهر ويظهر نبوغه

    لم يكن هنالك على وجه البريه مايعجز توماس أديسون ولم يمانع قط من بذل أي مجهود لكسر أي تحدي مهما كان. لنعود مره اخرى فما زلنا نتحدث عن صبي الثانيه عشر ... الذي بدأ يفقد السمع تدريجياً... نعم يفقد حاسه السمع هل كان هذا عائقاً !!!؟ بالطبع لا !!! إن ال يجد لنفسه دائماً وسيله للتغلب على أي مشكله او الاستفاده منها حيث أقنع توماس والديه أن يسمحوا له بالعمل فكان ذلك البائع الذي يبيع الجرائد والحلوى في محطات القطار .. ولم يكتف بذلك بل بدأ مشروعه الخاص ببيع الخضار والفواكه للناس ... كان دائماً مايحتاج للمال ليجرب مايفكر به ولم يكن يستطيع رغم دخل ابيه المعقول ان يطلب دائماً .

    هل ترون معي .. فتى في الثانيه عشر ... رأسه كبير ... صوته رفيع ... لايكاد يسمع ... لم يتعلم في أي مدرسه .....!!!!
    أتسائل ماذا تفعل لو عمرك 14 سنه وأندلعت في موطنك حرباً اهليه وانت تعمل كبائع للجرائد والحلوى في القطار !!!؟ فيم تفكر !!!!؟ ربما في الاعتزال خوفاً من المعارك .... ربما في البحث عن عمل أخر في مكان أكثر أمناً .....هل تود أن نتعرف كيف أستغل توماس الفرصه !!!!؟
    إن محطه القطار فيها مقر التلغراف الرئيسي الذي يتم إرسال الاخبار إليه والمراسلات ... فقام توماس بطباعه منشور بسيط فيه أحدث تطورات الازمه يوم بيوم وبيعه للركاب... أول جريده من نوعها في العالم تكتب وتطبع وتوزع في قطار ....والاهم من فتى عمره 14 سنه فقط !!!!
    لم يكتفي أديسون عند هذا الحد فعند إنتصار إبراهام لينكولن .. قام صديقنى أديسون بجمع معلومات عنه وطبعها في كتيب صغير وزعه على ركاب القطارات .....

    إن المرء يكاد يلهث وراء قدراته على التفكير وإستغلال المتاح .... ولكنه اديسون صاحب ال1093 إختراع المنفذه والاف أخرى إحتوت عليها مفكرته لم يمهلها العمر لتنفيذها. نتيجه لخطأ غير مقصود تسبب أديسون في حدوث شراره نار أحرقت إحدى عربات القطار كان جزاء ذلك صفعه قويه على الرأس أدت به إلى الصمم الكامل في أحد أذنيه وأخرى بمقدار 80 % فقد للسمع مع حرمان من الصعود للقطارات ليقتصر بيعه فيما بعد على المحطه فقط !!!

    أتدرون !!!.... ماأتعس حظك أيها الفتى .. لابد انك ظللت تبكي وتندب هذا الحظ العاثر .... ، أبدا لقد إعتاد صديقنى أديسون على تقبل قدره في الحياه والتكيف معه... لقد إعتبر هذا الصمت من حوله فرصه لتنميه قدراته على التركيز ...وكل ماأحزنه انه لم يعد يستمتع بصوت العصافير !!!

    حدث انه في أحد لحظات تواجده في محطه القطار ان راى طفلا يكاد سقط على القضبان فقفز المراهق الشاب لينقذه بدون حتى ان يعلم انه إبن رئيس المحطه ... وكمكافأه لهذه الشجاعه النادره عينه الرجل في مكتب التلغراف وعلمه قواعد لغه مورس... وهذا فتحاُ كبيراً وكأنك علمت طفل الرابعه عشر حالياً أعقد وأحدث لغات الكمبيوتر.
    كانت فرصه أديسون الكبرى في ان يجرب تطوير هذا الشيء الذي بين يديه مما نتج عنه اول إختراعاته .. التلغراف الالى .. أي الذي لايحتاج إلى شخص في الجهه الاخرى لاستقباله بل يترجم العلامات بنفسه إلى كلمات اخرى .

    فس الخامسه عشر من عمره أظلمت الدنيا في بيته الصغير فافلس والده ومرضت أمه فقبل العمل في شركه ويسترن يونيون وسافر إبن 15 عام ليبدء ويجرب ... هل نستكمل !!!؟
    حسناً.. أعتقد اننا سنحتاج إلى مجلدات لنصف الشاب القصير ذو خصله الشعر الطائره على جبهته ، في لقطه فيلميه غريبه أشتد الالم على امه في أحدى الليالي وقرر الطبيب أنها تحتاج لجراحه ولكن عليها الانتظار للصباح. رد أديسون....
    أديسون :- ولكن ياسيدي إنها لاتحتمل الالم إنه قد يقتلها من شدته في الصباح .
    الطبيب :- وماذا أستطيع أن أفعل يابني أحتاج إلى إضاءه .

    كان كلام الطبيب يدوي في عقل اديسون كنحل طنان فقام صديقنى بتسطيره في مفكرته ... لابد من إيجاد وسيله للحصول للضوء ليلاً أقوى من ضوء الشموع . هل ترون كم هي بسيطه مشاريع النجاح !!!؟ إن أديسون كان له في كل لحظه مشروع ... ذلك أنه كان دائم النظر حوله والاستفاده من كل الناس ........ كان مراقبا جيداً يتابع ويراقب ويجرب .

    أجرى أديسون الف تجربه فاشله قبل الحصول على مصباح حقيقي ... وكان تعليقه في كل مره ..("هذا عظيم .. لقد أثبت أن هذه وسيله فاشله للوصول للاختراع الذي نحلم به ") هكذا كان يقول ، فقد قالها ألف مره ولم يتوقف ولم يمل .. ولم يحبط ...
    إن اديسون الذي مات في الرابعه والثمانين كان مؤسس التطور الحديث الذي نعيشه ... وإذا كان العالم يذكره على أنه مخترع المصباح الكهربائي فإن البطاريه الجافه وماكينه السينما المتحركه ليستا بأقل منها أهميه ....

    في الاخير ....نقول ذلك عنه لعلنا نتعلم منه .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-04-25
  11. 3laa3sam

    3laa3sam عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-21
    المشاركات:
    619
    الإعجاب :
    0
    تغيير الذات ...

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مرحباً... هاهوا ذا اللقاء يتجدد بنا لنعود لنواصل الحديث عن (كيف أصبح إنسان فعال!!!؟). تحدثت فيما سبق عن مدى اهميه أن يصبح الانسان فعال كما أسردت أيضاً قصه (توماس أديسون) ولسبب وهوا كي نحاول أن نستخلص العبر والمعاني لحياتنا .

    اليوم لو أردنا ان نبدء باول الخطوات لكي أصبح إنسان فعال، ولو طلبت منك ان تفكر قليلاً كي تحدد أول الخطوات ترى ماهي أول تلك الخطوات !!!؟. حاول أن تنستنتج ولوحدك عنها !!!؟،حسناً..دعني أحدثك عنها إنها وبكل بساطه (تغيير الذات) .

    أحبتي... إن (تغيير الذات) يعد اهم العوامل الرئيسيه لتصبح إنسان فعال فالتغيير وقبل ان يظهر للناس او قبل ان يراه الناس يجب أن تبدءه مع نفسك اولاً وهنا أجدها مناسبه كي احدثكم عن أحد الاشخاص الذي لطالما حلم ان يقوم بتغيير العالم لذا إسمحوا لي ان ندعوا قصتنا لهذا اليوم ب(تغيير العالم)...

    (عندما كنت شاباً حراً طليقاً، ولم تكن لمخيلتي حدود، كنت أحلم في تغيير العالم. وكلما إزددت سناً وحكمه، كنت إكتشتفت ان العالم لايتغير، لذا قللت من طموحي إلى حد ما وقررت تغيير بلدي لاأكثر...)

    يستمر صديقنا هذا ويقول (إلا ان بلدي هي الاخرى بدت وكأنها باقيه على ماهي عليه وحينما دخلت مرحله الشيخوخه، حاولت في محاوله يائسه أخيره من تغيير عائلتي ومن كانوا أقرب الناس لي، ولكن باءت محاولتي بالفشل...)

    ويقول (واليوم... وانا على فراش الموت، أدركت فجأه كل ماهوا في الامر .. ليتني كنت غيرت ذاتي في بادئ الامر .. ثم بعد ذلك حاولت تغيير عائلتي، ثم بإلهام وتشجيع منها، ربما كنت قد أقدمت على تطوير بلدي، ومن يدري، ربما كنت أستطعت أخيراً تغيير العالم برمته !!!؟)

    حسناً... انصحك أن تحاول أن تقراء القصه مره اخرى، حاول أن تتفكر فيها وبعمق، مما لاشك فيه أن القصه التي يرويها لنا أحد الطموحين (بتغيير العالم) تحكي لنا عن ذلك (الحس) او لئكن اكثر قرباً للمعنى (الاحساس الملتهب) والعزيمه الصادقه لبدء مشوار وهوا تغيير العالم!!!..إكتشف صديقنا ان (تغيير العالم) أمر صعب أن يقوم به ولوحده لذا إكتفى (بتغيير بلده) فقط وهنا المحطه الثانيه له !!!
    ولنفس السبب تقريباً...إكتشف صديقنا هذا ان (تغيير بلده) يعد امر أشبه بضرب من الخيال لذا تراجع مجدداً العزم على (تغيير عائلته ومن كانوا أقرب الناس له) وهنا يمكنني ان ادعوها بالمحطه الرابعه له!!! لكن مازال مشوار الفشل يسير فيه وهنا ينتهي به المطاف إلى الاعتراف النهائي ومواجهه الواقع وهوا معرفه ان لكي يقوم بكل ذلك كان لابد له وان يبدء أولاً (بتغيير نفسه) ثم (تغيير عائلته ومن كانوا أقرب الناس له)......وهكذا

    أحبتي... ليس من العيب ان يحلم الانسان (بتغيير العالم) من يدري !!، لكن يجب بنفس الوقت ان تكن واقعي وان تبدء البدايه الصحيحه لمشوار تغييرك للعالم (محطه تلو اخرى). أتعلمون من الجميل أن نحمل نحن معشر الشباب هذه الامنيات مهلاً ، هل قلت أمنيات !!!، لالالا بل من الجميل أن نحمل نحن معشر الشباب (أفكار وعزائم) نعم هكذا يجب أن ندعوها (أفكار وعزائم) فالافكار الجيده هي وحدها من يصنع (النجاح) والعزائم والتي عنيت بها الجمع لكلمه عزيمه هي السبيل الوحيد للمحافظه على (توهج تلك الافكار)، اتسائل الا تتفقون معي !!؟

    أحبتي... ربما يعتقد البعض أننا نتكلم مواضيع لاتمت بواقعنا المعاصر بأي صله بحديثنا عن (تغيير العالم) بل ربما البعض سيذهب ليدعي انني قد أصبت بضرب من الجنون لكن لو حاولنا أن نصبح واقعيين بالدرجه التي ينادي بها اولئك نقول من الجيد ان نصبح كذلك لكن ألا تتفق معي ان سبب نهضه دول (أوروبا وأمريكا وشرق أسيا) هيا (الشباب)، حقيقتاً انا لاأمزح !!!
    ألمانيا... تلك الدوله الصناعيه الكبرى اليوم ترحب بكونك شاب لتهاجر إليها أتعلم لماذا !!، هذا لانها تستعد لدخول سنه 2010 او 2015 لتصبح لديها (مشاريع إقتصاديه حيويه ضخمه) وكما قرءت بأحد المواقع بالانترنت إذن فالشباب هم أساس نجاح أي (مشروع قومي) لكن متى أستطيع ان أقول ان الشباب قد وصل إلى ذلك الفكر من النضوج عندما يحدث التغيير من الداخل !!، نعم من داخلك أنت.. من أعماقك .. حاول أن تعزم النيه على ان لامزيد من (ضياع الوقت)، حاول ان تعزم النيه على أن لامزيد من (الحياه الهمجيه) حاول أن تعزم النيه على ان لامزيد من (الاستهتار) حاول وحاول وحاول أن تقوم بإستبدال كل شيء سلبي بأخر إيجابي ..نعم هكذا اخي وأختي يجب ان نكون عليه فلوا تحدثنا عن مايمليه ديننا سنجد أن ديننا يحثنا على(طلب العلم، تنظيم الوقت، الاتقان بالعمل، الجديه...إلخ) ولوا أردنا الحديث عن الغرب سنجد انهم اناس عمليين بالدرجه الاولى. أتعلمون كنت أتصفح احد المجلات التي تتحدث عن الشعب الامريكي فوجدت ان عدد ساعات مشاهده الامريكي العادي للتلفزيون في الاسبوع تقدر ب22 ساعه فقط بينما نحن (ليل نهار) امام شاشات التلفزيون !!!

    أحبتي... أعود وأقول قبل أن تصبح إنسان فعال عليك ان تقوم (بتغيير ذاتك) فصدقني تغيير الذات ليس بالمسئله الصعبه بعكس ماهي مسئله وقت تخوض فيها تجربه فريده من نوعها أطلق عليها (تكون او لاتكون ). إذن حاول الان أن تعزم النيه معي على ان نقوم معاً (بتغيير الذات) وان نقوم بإستبدال كل شيء سلبي بأخر إيجابي . حاول ان تعزم النيه ومن هذه اللحظه فأنت وانا على ثقه من ذلك انك قادر على (تغيير ذاتك) .

    احبتي... مازلت أحمل الكثير كي أقوله لكم لكن دعونا نعمل على تطبيق (تغيير الذات) اولاً وإلى ان نلتقي مجدداً لايسعني إلا أن أقولك لكم (في امان الله) .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-04-26
  13. سامي العريقي

    سامي العريقي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-25
    المشاركات:
    5
    الإعجاب :
    0
    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]
    [/grade]
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-04-27
  15. 3laa3sam

    3laa3sam عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-21
    المشاركات:
    619
    الإعجاب :
    0
    أشرك مروك اخي الكريم...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-05-03
  17. 3laa3sam

    3laa3sam عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-21
    المشاركات:
    619
    الإعجاب :
    0
    تحديد الهدف

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مازلنا نتكلم عن (كيف تصبح إنسان فعال !!؟) تناولنا الحديث عن العديد من الامور وبدءنا بأول خطوات العمل وهو (التغيير) إذن دعونا نواصل الحديث عن الامر الاخر ...

    (تحديد الهدف)..هذا هوا ماسوف نتلكم عنه اليوم . أحبتي إن تحديد الهد امر مهم جداُ في حياتنا المعاصره فكل دقيقه من العمر تمضي لايمكننا ان نعيدها إطلاقاً اولا سمعتم بالحكمه التي تقول (الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك) !!!
    ربما قد تتسائل ما علاقه الوقت بتحديد الهدف !!!؟، في الواقع إنهما مرتبطان إرتباط وثيق جداً فمتى حددت هدفك في هذه الحياه حينها يصبح الاهتمام بالوقت أحد الاولويات التي تحسب لها ألف حساب ، الا تتفق معي !!!؟

    لكي تحدد الاهداف التي تهمك والتي سوف تستخدمها في خطتك عليك ان تقوم بعمل قائمه بكل شيء تتمنى او تحلم بتحقيقه في شتى مجالات حياتك.. أياً كان هذا الحلم صغيراً أم كبيراً قم بكتابته على ورقه . نعم إكتب على الورق فكتابتك لكل أهدافك على الورق في هذه المرحله سوف تساعدك في توسيع أفق أفكارك لتحلق في الفضاء إذ من المهم ان تعلم أن في هذه المرحله لاتحاول أن تشغل بالك كثيراً في الكيفيه التي ستحقق بها هذه الاهداف وذلك لانك إن قمت بالتفكير في كيفيه إنجاز تلك الاهداف ستقلص وتقيد من إعتقاداتك بقدرتك على تحقيقها فالاهداف لاتزال من وجهه نظرك بعيده عن متناول يديك .

    قد تتسائل في نفسك الان "لماذا إذن اكتب قائمه بأهدافي الحقيقيه !!!؟" ..في الحقيقه إن كانت اهادفك تمثل أهميه بالنسبه لك فعند كتابتك لها ستبدأ في رؤيه فرصه جديده في الحياه لم تكن تراها من قبل ، وستجد نفسك منجذباً لا شعورياً تجاه هذه الفرص... حينها سوف تقوم بتنميه قدراتك لكي تأخذك خطوه بخطوه نحو تحقيق احلامك التي قم بتجيلها على الورق مسبقاً ، لذلك ضع كل مايخطر ببالك من اهداف على الورق...تذكر ذلك

    مهلاً فهناك حقيقه يجب أن تفهمها أولاً وأخيراً وهي عليك ان تتأكد انه لن تكون لديك الرغبه في تحقيق هذه الاهداف إلا إذا كان الخالق عز وجل قد منحك القوه لتحقيقها إذ سيساعد قيامك بتنظيم هذه الاهداف وتحديد الاولويات منها على تحقيقها . ستلاحظ أيضاً في وفي بعض الاحيان لن تحقق هدفاُ بالطريقه التي خططت لها وفي بعض الاحيان ستجد ان تجربتك لبعض الخطط الابداعيه وإتخاذك بعض الخطوات الفعليه تقودك في إتجاهات لم تتوقعها من قبل ، وفي الغالب تكون أعظم وأكثر نجاحاً من تلك التي وضعتها في خططك وذلك لان الخطط وضعت على أساس مقدرتك الحاليه وهذه المقدره تتغير مع الوقت .

    كما عليك أيضاً بالاضافه لقائمه الاهداف ان تضع قائمه بالاحتياجات الخاصه والمهارات اللازمه لتحقيق التحسن المطلوب لانجاز الاهداف، فعلي سبيل المثال عن كنت تريد من التعمق بدراسه أحد مجالات العلوم المختلفه لكي تزيد من دخلك ومعارفك لكن لسوء الحظ لايوجد لديك الوقت الكافي لعمل ذلك . لذا أقول لك قم بوضع هدفاً لنفسك بأن تلتحق بفصل للقراءه السريعه او ان تتعلم مقرر من الذاكره والتركيز وبالتالي سيكون بإمكانك أن تفعل الكثير في وقت قليل .

    وأخيراً توكل على الله وأخطوا اول خطوه على طريق النجاح وتذكر أن تحقيق الهدف والتخطيط له هما أهم ركيزه لسقف النجاح كما عليك ان لاتنسى ان تسأل الله تعالى ان يعينك ويوفقك . وفي أمان الله .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-05-04
  19. iskandr

    iskandr عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-09-25
    المشاركات:
    910
    الإعجاب :
    0
    اقتباس:

    الرّسالة الأصليّة كتبت بواسطة ماجدولين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته>>>

    أخي الفاضل علاء,,

    من منا لا يغير على دينه أو وطنه أو أهله......!!
    من منا لا يحب أن يرتقي بذاته و يصبح انسان فعال بمجتمعه....!!

    أتفق معك بأننا لن غير شيء مالم نغير ما بأنفسنا..

    عملت خيراً بفتحك للموضوع هنا لأني كنت قد رأيت ما كتبته في قسم الكمبيوتر ولم يكن في محله..

    ننتظر حلقاتك بفارغ الصبر..

    iskandr
     

مشاركة هذه الصفحة