غروبي وغروب الشمس

الكاتب : أبو نوف   المشاهدات : 360   الردود : 0    ‏2001-09-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-15
  1. أبو نوف

    أبو نوف عضو

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    23
    الإعجاب :
    0
    في لحظات غروب الشمس ...
    وبين نسمات البحر العليل وأمواجه المتراقصة ...
    وقفت أرقب شمسنا الذهبية وهي ترسل لنا لحن الوداع ...
    لحن وداع حزين ...
    نعم إنه لحن وداع حزين ...
    هل فكر أحد منكم في لمحة الحزن التي تلقيها علينا الشمس وهي ترحل عنا ...
    المشهد جذاب ... والمنظر رائع ...
    ولكن الحزن واضح ...
    آآآآه أيتها الشمس ... إن لي فيك شبها ...
    كم أشرق الحب في داخلي ... فأفرح بقدومه ...
    وأنصب الموائد وأقيم الأفراح لطلته ...
    كم اسطلينا بعذاب الحب ... بعد وقرب ... رضى وعتاب ...
    تماماً كما نسطلي بحرارة الشمس حين ينتصف النهار ...
    ولكن هناك حتماً لحظة غروب ...
    لحظة تذكرني الشمس فيه بنفسي ...
    لحظة أكتشف أن ما كنت فيه مجرد وهم ... سراب ...
    لحظة يغرب فيه الحب عني ...
    لحظة أكرهها ولكنها لاتفوتني أبداً ...
    فيا أيتها الشمس اغربي اليوم إن لي معك غداً للقاء ...
     

مشاركة هذه الصفحة