بيان هام

الكاتب : ابوخلدون العربي   المشاهدات : 311   الردود : 1    ‏2004-04-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-15
  1. ابوخلدون العربي

    ابوخلدون العربي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-10-03
    المشاركات:
    504
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    حزب البعث العربي الاشتراكي

    أمة عربية واحدة ذات رسالة خالدة

    وحدة حرية اشتراكية

    شبكة البصرة



    "على قاعدة المقاومة والتحرير يكون اصطفاف المقاومون على امتداد أرض العراق"



    أيها العراقيون الأباة،

    يا أبناء الأمة العربية المجيدة،

    أيها الرفاق البعثيون وأيها المقاومون المجاهدون،



    انتفاضة نيسان المجيدة بفعلها المقاوم المسلح، واستهدافها السياسي والستراتيجي، في سياق فعل المقاومة العراقية المسلحة الموصول منذ اليوم التالي لسقوط بغداد قبل عام من هذا اليوم، وتدبير البعث وقيادة المقاومة والتحرير في انطلاقتها "النوعية" المتزامنة بأعياد نيسان المباركة و الإحياء المقاوم لذكرى احتلال بغداد، تأتي ضمن التزام البعث والمقاومة العراقية المسلحة على ثبات قاعدة المقاومة والتحرير وفقا لمنظور ستراتيجي منطلق من منهاج المقاومة العراقية السياسي المستهدف "طرد الاحتلال وتحرير العراق والحفاظ عليه موحدا ووطنا لكل العراقيين". وكان البعث وقيادة المقاومة والتحرير قد تعهدا في منهاج المقاومة.. بتصليب قاعدة المقاومة وتطوير مشروعها الجماهيري وفقا لرؤية سياسية ملتزمة بثوابت الوطنية العراقية ووحدة الأرض والشعب، وتأسيسا على ذلك كان رفض ما نتج وينتج عن الاحتلال وواقعه.. من صيغ سياسية وتشريعية و إدارية وتنفيذية وبرامج ومخططات وتحت أية مسميات أو عنوانين، وكان أيضا أن تضمنت خارطة الأهداف والمستهدفين كل ما رفضه البعث ورفضته المقاومة كناتج للاحتلال.. وتم ويستمر التعامل معه قتاليا.



    أنه وفي سياق استحقاق التوقيتات المتضمنة في برامج الاحتلال ومخططاته على قاعدة تحالف خياني مع مكونات "مجلس الحكم العميل" بشخوصه وأحزابه وشراذمه، والتي يسعى كل متحالف خائن من خلالها بتأكيد حصته على أسس المحصاصة الطائفية والعرقية المتفق عليها منذ التهيئة المسبقة للعدوان واحتلال العراق، والقبول بتمرير مهزلة "نقل السلطة" وفقا لتلك المحاصصة (وقبولا بتشريع الاحتلال وتسييسا وطنيا لمخططاته)، بدأت تتبدل أو تتشكل مواقف سياسية لأطراف عراقية تمهلت المقاومة وقاربت متناغمة مع مواقف المكونات الخائنة "لمجلس الحكم العميل" على أمل أن تضاف في حالة توسيع المجلس، وكان لموقف مرجعية السيستاني المتردد والانتهازي ما برر لتلك الأطراف الوقوف منتظرة لتكتشف الآن و في لحظة الاستحقاق أنها خارج الصورة و أن المحاصصة الطائفية لا تشملها ولن تستوعبها سياسيا. وعندما كان خيار المقاومة المسلحة غير المرتد كما طرحه وتبناه البعث وقيادة المقاومة والتحرير يشكل الرد الشرعي الوحيد على الاحتلال غير الشرعي وصيغه و إفرازاته، كان لتلك الأطراف المتمهلة للمقاومة والمنتظرة لدورها السياسي تفسيراتها وتبريراتها غير المقنعة للشعب... والتي لم تفسر إلا على أساس القبول اللاحق بالمحاصصة الطائفية، كونها لم تكن محسوبة ضمن مكونات الخيانة والعمالة المهيئة للعدوان واحتلال العراق مع الولايات المتحدة من قبل.



    إن البعث وقيادة المقاومة والتحرير ليؤكدان على أن المقاومة حقا مشروعا وواجبا وطنيا لكل العراقيين، وهذا الحق والواجب في آن معا يؤسس على رفض الاحتلال وواقعه وصيغه وإفرازاته، وليس على رفض المحاصصة أو رفض الاستيعاب السياسي ضمن مبدأ المحاصصة الطائفية والعرقية، وحق وواجب المقاومة المسلحة أيضا غير مرتهن أو متوقف على فتوى دينية أو قرار مرجعية مذهبية أو طائفية، وهو كذلك غير منطلق من الحرص على فقدان القبول أو الشعبية في المناطق الجهوية بفعل كون أكثرية الساكنين من طائفة معينة. إن أحزابا وأطرافا عراقية منضوية ضمن مجلس الحكم العميل أو منتظرة الانضواء قد بدأت تعيش حالة التعري أمام الشعب العراقي أولا وأمام طروحاتها الإسلامية ثانيا، وهي تتخبط في مأزقها كما الاحتلال كونها ارتضت و/أو ترتضي أن تكون ضمن صيغ الاحتلال وإفرازاته.



    على قاعدة المقاومة والتحرير يصطف المقاومون على امتداد ارض العراق، هكذا انطلقت وتوسعت وتصلبت المقاومة العراقية المسلحة الباسلة ويستمر فعلها الجهادي حتى التحرير.



    جهاز الإعلام السياسي والنشر

    حزب البعث العربي الاشتراكي

    التاسع من نيسان 2004
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-16
  3. ابوخلدون العربي

    ابوخلدون العربي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-10-03
    المشاركات:
    504
    الإعجاب :
    0
    في الاعادة افادة لقوم يؤمنون
     

مشاركة هذه الصفحة