<>((هدية من فادي ))<>

الكاتب : جرهم   المشاهدات : 574   الردود : 0    ‏2001-09-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-12
  1. جرهم

    جرهم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-07-01
    المشاركات:
    1,331
    الإعجاب :
    1
    >
    >ومن متابعة الاخبار ادركت ان الكثير من الضحايا قد سقطوا . حقيقه ابدي اسفي للضحايا الابرياء . لكن وبصراحة شديده ليس في قلبي مساحة اسف تجاه أي شخص عسكري امريكي قتل في هذا الحادث .
    >
    >
    >
    >هل هذه امريكا التي اعتدنا على معرفتها ؟ الرئيس الامريكي ينقل الى قاعده عسكريه ولا يعلم عن مكانها ويتصل بزوجه للقيام بمهامه الرعويه البيتيه . هذا الذعر الذي دب في اوصال امة (Take away). آلا زالت كوابيس قتل الهنود ا لحمر ماثله في ذاكرة اللاوعي الامريكي ؟ وان هذا العقاب الالهي يستحقونه بجداره؟
    >
    >
    >
    >أين ذهبت الافلام الامريكيه والبطل الامريكي الذي يخلص المسافرين سواء كانوا في الطائرات او بالمركبات او السفن من الارهابين . عودوا بالذاكره للوراء لنشاهد فيلم (Passanger 57) او فيلم ( Executive descision ) او فيلم (Airforece one) وغيرها وكلها تنتهي بنهاية سعيده إلا من القليل لبعض الخسائر المقبوله للعقلية الامريكيه . وهذا ما يجعل الفرد الامريكي الذي يشعر بالتعجرف والتكبر تجاه الاخرين يتقبل قتل الفلسطينيني بالتقسيط يوميا من قبل حلفائه الصهاينة . لكن اذا جاء القتل جماعي لا يوفرون التنديد الحضاري والاسف الضميري المخزي وبزيادة المساعدات لاسرائيل .
    >
    >
    >
    >هل هذه هي امريكا التي تصرف بلايين الدولارات على برنامج حرب النجوم وتفشل في اكتشاف طائرات مدنية داخليه مختطفه ؟ وماذا ستفعل امريكا لو ان احدهم فجر قنبله ذريه صغيره . إذ من السهولة الحصول عليها بل وتصنيعها كون الامكانيات متوفره في المختبرات المدرسيه الامريكيه ؟
    >
    >
    >
    >هذا الحادث صور لي امريكا برجل ضخم يعتد ويباهي بعضلاته وليس بعقله وجاءه طفل ضعيف وسحب بنطاله الى اسفل فكشف عورته . نعم لقد رايت عورة امريكا . فامريكا مثل برج التجاره العالميه جاءها الضرب من فوق والانهيار الجسدي والمعنوي جاء من تحت .
    >
    >
    >
    >
    >
    >أشكر افلام هوليود التي علمت الانسان العادي الامريكي وغير الامريكي كيفية اختطاف الطائرات بل وتعليمه السيناريوهات المحتمله وتوضح ردة فعل قوات FBI او المخابرات والبوليس . لكن هذه المره لم ينفع الاعلام والتعليم امام القدر .
    >
    >
    >
    >كان رد الفعل الامريكي والصهيوني بتوجيه اصابع الاتهام لجهات خارجيه اسلاميه وعربيه . وهذا من اماني انفسهم العدائيه تجاه قيم حضاريه سبقتهم في الرقي الانساني والحضاري وتناقض ما يسمى جزافا وغير منصف بالحضارة الغربيه . فالنمر الجريح يكون خطره اكبر بخاصه في بحثه عن مخرج لاعادة الكرامه والهيبة الامريكيه ويرى ا ن تضخيم العدو ( الاسلام ) بحجم كبير ليسهل تبرير ضربه . وان كنت اتمنى ان يكون المسلمون قد وصلوا من القوة ( سواء افراد او دول ) لاحداث مثل هذا الفعل ، لكان حالنا غير ما نحن عليه الان . وإن كنت اخشى ان تعلن الحكومات العربيه والاسلاميه حالة الحداد او فتح السفارات لتقبل التعازي. فكسب الاجر والثواب واجب . فالعزاء للرؤساء العرب ولا عزاء للشعوب العربيه .
    >
    >
    >
    >ما حز في نفسي وآلمني من رؤية سرعة اجتماع مجالس وزراء بعض الدول العربيه لمناقشة الوضع الامريكي الحالي والتبرع بتقديم المساعدات الفوريه دون التحضير لعقد قمة عربيه وما قد تطلبه امريكا من دعم . وكأن هذه المحنة والاختبار لنا . ألا يكفينا ما لحق بنا من ويلات بسبب العم سام . الهذا الحد وصل بنا الخور والوهن ؟ صدقت يا ابا القاسم اننا غثاء كغثاء السيل .
    >
    >
    >
    >بالنهاية سوف يكون هذا الحادث مصدر الهام لاعداد وتصوير فيلم/ افلام امريكي طويل لامتاع المشاهد . طبعا سينتهي الفيلم بانتصار البطل الامريكي . فامريكا تحرص ان تكون دائما الرقم الاول (Number One) في كل شيء . فهنيئا لهم . فالطائرات امريكيه والضحايا امريكان والمنفذ امريكي . نعم انهم باخلاقهم الاستهلاكيه هذه رقم واحد في مجموعة جينس .
     

مشاركة هذه الصفحة