أراء الشعوب الاوربية ألمعارضه للاحتلال الانكلو أمريكي من أنتفاضة أهل العراق؟

الكاتب : عمران حكيم   المشاهدات : 392   الردود : 1    ‏2004-04-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-11
  1. عمران حكيم

    عمران حكيم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    958
    الإعجاب :
    0
    لكي لا نظلم الغرب ونحسبه كله صليبي كافر حاقد عدو للعرب والمسلمين ويكفي بعض الدول الاوربيه فخرأ وشرفأ انهم سبو وضربو رامسفيلد اليهودي قبل بدء الحرب بشهرين عندما زار المانيا وفرنسا وبلجيكا. فها هي صحيفة الجنوب الالمانيه العريقة Süd Deutsch Zeitungزود دويجه تسايتونك تصور لنا العجز الامريكي في مواجه ثورة الشعب العراقي كله من الشمال الى الجنوب شيعه وسنه ضد المحتل المعتدي.

    "الآن، ليس أمام الأمريكيين خيارات كثيرة . وإذا ما تصرفت القوات الأمريكية دون إحساس بالوضع، واقتحمت المسجد، الذي يبحث السياسي الشيعي الشاب، مقتدى الصدر، عن الإيواء إليه، فإنه لا يمكن تجنب اندلاع ثورة عامة؛ فمثل هذه الخطوة ستجبر آية الله السيستاني، الذي يتصرف إلى الآن بتحفظ، على التخلي عن استعداده للحلول الوسط، وسيقدم الصدر على عدم مراعاة رجال الدين في النجف، وعلى تنفيذ أجندته المتشددة، الأمر الذي سيعني الفشل بالنسبة للأمريكيين والبريطانيين. بيد أن الأمر لم يصل بعد إلى هذا الحد؛ فلا يزال أمام الولايات المتحدة الأمريكية مجال للمناورة في العراق، وإن كان صغيرا. وعلى الساحة الدولية لايوجد أيضا مجال كبير، فالاقتراح بأن يقوم حلف الناتو، بتفويض من الأمم المتحدة، بالمساعدة في العراق، يتجاهل تاريخ وسيكولوجية شعوب المنطقة؛ فتواجد حلف الناتو في العراق سيفسره الناس هناك بأنه تدخل جديد من الغرب في شؤون العرب والمسلمين، حتى وإن كان يعمل في إطار الأمم المتحدة. وعدا ذلك فإن تواجد قوات لحلف الناتو في مدن العراق سيقدم ذريعة جديدة لشبكة منظمة القاعدة لقيامها بحرب إرهابية".

    وتستطرد الصحيفة قائلة:

    "وتبقى الأمم المتحدة. قبل الحرب قامت أمريكا وبريطانيا بتنحية المنظمة الدولية جانبا، ومن يتجه الآن إلى الأمم المتحدة، يعترف بفشله. بيد أن الأمم المتحدة ليست مستعدة لتولي دور عسكري في القضية. ولكن يمكنها على كل حال أن تساعد سياسيا. فهل هناك مخرج؟ ربما لا".
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-12
  3. عمران حكيم

    عمران حكيم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    958
    الإعجاب :
    0
    تأخر ألامة سببه الوحيد ألانظمة الضعيفة الفاسدة العاجزة ؟ من جنين ألى الفلوجة لطمة عارلامتنا؟

    لا يخفا على الصغير والكبير في امتنا بل على المثقف المتمدن وقليل الثقافة القروي أن مشكلتنا نحن المسلمين وبالخصوص نحن العرب هـــو غياب الديمقراطية ألاسلاميه المتقيدة بضوابط الشرع الحنيف ، وغياب حكومات تمثل إرادة شعوب المنطقة.

    وعند سؤال أنفسنا عن السبب في عدم حراك هؤلاء الحكام في أهم قضايا الامة وبالاخص مسالة فلسطين أو العراق أو مسألة عقد الغمة العربيه نقول إن "الشعوب العربية يجب ألا تنتظر شيئا من هؤلاء القردة أشباه الرجال لانهم بالحقيقة جواري في قصر من قصور امريكا ووزيرهم وزعيمهم وصاحب نعمتهم هو بوش أو شارون"، فهم سبب الكارثة التي لحقت بالفلسطينيين، تذكروا أللاشريف الحسين ملك الحجازين القديم والذي يعتبر جد الملك المقبور الحسين بن شامير وكيف تحالف مع ارباب نعمته مع سعود بن عبد العزيز مع البريطانين البريطانين ضد الخلافة العثمانيه وجيشها وضربوا ابناء الاسلام من الترك من الخلف عدا أنهم عملوا جواسيس لاخبار الطائرات البريطانيه عن معسكراتهم ومخازن ذخيرتهم ؟ أننا وطوال قرن كامل من تاريخ الامة نرى أن الحل والحل الوحيد هو أن شعوب هذه الأمة يجب أن ينتفضوا، أن يفعلوا شيئا، وعليهم أن يقتنعوا ويؤمنوا أن طريق التغيير يمر عبر تغيير الأنظمة العربية.. لأن الأنظمة الحالية أثبتت أنها عاجزة، وضعيفة، وفاسدة ولا يهمها سوى التلذذ بالحياة وكنز الاموال وكثرة الزيجات أما شرف الامه ونموها الاقتصادي ورخائها وتوزيع ثرواتها بالعدل وحقيق الرفاه وتنفيذ شرع الله وأقامة حدود الله فهي ليست في قواميسهم ولا في خططهم ؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة