قصيدة من صدام حسين .....إلى القمة العربية بتونس

الكاتب : takiadeen   المشاهدات : 3,173   الردود : 16    ‏2004-04-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-09
  1. takiadeen

    takiadeen عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    840
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    هذه القصيدة للشاعر السفير/ عبدالولي الشميري

    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يـا قمـة الزعـماء إنـي شـاعرٌ=و الشـعر حـر ما علـيه عـتابُ
    إنـي أنا صـدامُ أطـلق لحـيتـي=حـينا ووجـهُ البـدر ليس يعـابُ
    فعـلام تأخـذني العـلـوجُ بلحيتي=أتخيـفها الأضـراسُ و الأنـيابُ ؟
    وأنا المهيـبُ ولـو أكونُ مقـيـدا=فاللـيثُ مـن خلـفِ الشباكِ يهابُ
    هلا ذكـرتم كـيف كنـتُ معـظما=و النـهرُ تحت فخـامتي يـنسابُ
    عشرون طائـرة ترافـق موكـبي=و الطـيرُ يحـشر حـولها أسرابُ
    والقـادةٌ العظـماءُ حـولي كـلهم=يتـزلفـون وبعـضـُكم حُـجـابُ
    عمـان تشـهدُ والربـاط فراجعوا=قـمـم التحـدي مالهـن جــوابُ
    سيجـيب طبعُ الزور تحت جلودكم=صــدامُ فـي جـبروته العـرّابُ
    كنتُ الذي تقـفون خلـف حذائـه=تـتـقـاربُ العاناتُ و الأشـنـابُ
    في الواحة الخضراء حول قصوره=يـتــزاحم الـزعماء والأحـزابُ
    ولنـيل مرضاتي وكسبِ صداقـتي=يتســابقُ الــوزراءُ والنــوابُ
    ماذا صنـعتم يا رفـاقُ وما عسـى=أن تصـنعوا، وزن العـميل ذبـابُ
    مثلـي، وأكثـرُكـم على إخـوانه=مـتـآمـر و مـخـادع كــذابُ
    أو لـم تـكونوا ظـالمـين شعوبكم=مثـلي؟! و كلُ قـطـاركم أذنـابُ
    فـإذا انتـهبتُ من العـراق وشعبه=ثـرواتـه، فجـميعـُكم نـهــّابُ
    وإذا فسـقـتُ بسبـكم وعـدائـكم=فالكـل منـكـم فاسـقٌ سـبـّابُ ؟
    للغــربِ صلـينا ولم نـكـفر به=وأنا الإمـامُ وقصـري المـحرابُ؟
    أفتكـتمون على الشعوبِ سجودَكم ؟= و الغــربُ رب دونـه الأربـابُ
    القـتلُ و الـتعذيـبُ شرعٌ محـكمٌ=جـاءت به "نيـويوركُ" والأعرابُ
    فقتلـتُ مليـونين من فرســانـكم=والقـتـلُ ديـن محـكـم وكـتابُ
    وفتحتُ فـارسَ مـن جـديدِ تطوعا=والفتـحُ يا شعـبَ الكـويتِ خرابُ
    يا قمـة تـروي الهـوانَ بتـونـس=فالمنجزاتُ ضـيافـة وخـطـابُ
    أمـا البـيـانُ هـو البـيـانُ وإنما=تسـتـبـدل الأقـلام والكـتـابُ
    لا تجـزعوا مـن أي لفـظ واضح=فـاللـفـظ لغـو ما عـليه عقابُ
    تـدري وكـالات الغــزاة بأنـكم=لوجـودها الأزلامُ والأنـصـابُ
    تـدري بأن العـُربَ شـعبٌ واحدٌ=لا فـرقَ إلا الثـوبُ و الجـلبابُ
    و المسـلمُ العـربي شخصٌ مجرمٌ=أفـكـارهُ الإجـرام و الإرهـابُ
    أنـا والعـراقُ نكـون بنـدا واحدا=فعلام تغـلـق دونـي الأبـوابُ؟
    وأنا العـراقي الـذي فـي سجـنه=بعـد الزعيـم مـذلة وعــذابُ
    ثوبـي الـذي طـرزته لـوداعكم=نسجت على منـواله الأثــوابُ
    إنـي شربـت الكـأس سـما ناقعا=لتـدار عنـد شـفـاهـكم أكوابُ
    أنتـم أسـارى عاجـلا أو آجـلاً=مثلـي، وقـد تتـشابه الأسـبابُ
    و الفـاتـحون الحمرُ بين جيوشهم= لقصـوركم يـوم الدخـول كلابُ
    توبـوا إلـى شـارون قبل رحيلكم=و استـغـفـروه فـإنـه تـوابُ
    عفـوا إذا غـدت العـروبة نعـجة =و حُمـاة أهليـها الكـرام ذئـابُ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-09
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    قصيدة في منتهى الروعة والصدق

    ولو كان صدام شاعرا ما قال أجمل منها

    تسلم على حسن الإختيار ولشاعرنا كل الحب ..

    ولك خالص الود.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-04-09
  5. takiadeen

    takiadeen عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    840
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    إلى أخي درهم جباري شكراً جزيلاً على مرورك الكريم وشاعرنا هذا موقع المجلة التي تصدر عنه يمكنك الاتطلاع على الاعداد السابقة والاطلاع على بقية القصائد
    www.muntada2000.com

    أخوك المحب/تقي الدين
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-04-09
  7. لابيرنث

    لابيرنث مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-05-11
    المشاركات:
    7,267
    الإعجاب :
    0
    مع احترامي لقلم الشاعر ولطرح الاخ

    الا انني اشمئز من كل الادباء الذين يتمجدون بامجاد الطغاة
    يا لنا من شعب لا نحب سوى الحمقى والطغاة والظلمة

    يا امة ضحكت من جهلها الامم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-04-09
  9. malk505

    malk505 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-04-06
    المشاركات:
    26
    الإعجاب :
    0
    صدقت... وكنت أنت الشاعر

    قصيدة رائعة تعكس واقع مر تعيشه الأمة.. وما الاحداث الأخيرة بتونس إلا اكبر دليل على صدق الشاعر ونضج المشاعر.. وليس غريبا على الدكتور ابداعه الشعري ونضوجه الفكري من خلال دواوينه وكتبه ومقالاته المختلفة.. كما أنه يشجع المواهب اللأبداعية في داخل الوطن وخارجه،،،
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-04-10
  11. takiadeen

    takiadeen عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    840
    الإعجاب :
    0
    شكراً جزيلاً أخي على مرورك الكريم ولكن الشاعر لا يتمجد بامجاد الطاغية صدام بل هو يقول القصيدة كانها على لسان صدام حسين ويذكر كيف كان طغيان صدام بوصفة أنة ياخذ عشرين طائرة كموكب لة وقصرة بل هذا يذكر كل قارئ ما عمل صدام من طغيان ثم بعد ذلك يذكر عن رتبتة العسكرية الا وهيا المهيب وهذا اسم من أسماء الله الحسناء ويذكر كيف كان تكبر صدام حسين ووصف قصرة وهذا يدل على كيف كان صدام حسين يفخر بقصرة ( الواحة الخضراء ) ثم بعد ذلك تطرق بذكر الحكام العرب كيف كانوا يأخذوا أموال العراق من بترول وكيف أتخذوا الحكام العرب أمريكاء كإلة إلى أخرة وهذا ما قصد الشاعر.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-04-10
  13. takiadeen

    takiadeen عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    840
    الإعجاب :
    0
    Re: صدقت... وكنت أنت الشاعر

    شكراً أخي على مرورك الكريم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-04-10
  15. awsan29

    awsan29 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-30
    المشاركات:
    303
    الإعجاب :
    0
    القصيدة في منتهى الروعة ولا اروع منها الا الأنسان الذي قالها والذي أختارها للنشر في هذه الزاوية ، وفي هذا التوقيت بالذات ، مهما اختلفت وتباينت الرؤى حول القصيدة ، خالص حبي وتقديري للجميع
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-04-11
  17. المجلي

    المجلي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-14
    المشاركات:
    39
    الإعجاب :
    0
    أسعدتني كلمات القصيدة ، وأوجعت قلبي ، وأراقت أدمعي على حال الأمة اليوم
    وما وصلنا اليه من هوان وذل

    دمت أخي العزيز
    وشكراً على منتقاك
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-04-12
  19. takiadeen

    takiadeen عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-03
    المشاركات:
    840
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    شكراً لك أخي على مرورك الكريم والروعة هوا أنت
     

مشاركة هذه الصفحة