المرشد العام للإخوأن المسلمين .. يجب أن لا ننسى أن الحرية لا توهب / حاورته توكل كرمان

الكاتب : توكل كرمان   المشاهدات : 563   الردود : 9    ‏2004-04-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-04-08
  1. توكل كرمان

    توكل كرمان كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-07-24
    المشاركات:
    322
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائزة بجائزة نوبل للسلام 2011
    [color=990000]المرشد العام للإخوان المسلمين
    الأستاذ محمد مهدي عاكف لصحيفة الصحوة [/color]
    [color=990000]الدفاع عن المظلومين ... أياً كانت عقيدتهم أو جنسيتهم من الواجبات التي يحض عليها الإسلام[/color]

    [align=left]حاورته : توكل عبد السلام كرمان
    [align=left] صحيفة الصحوة 8-4-2004 العدد 918

    العناوين الفرعية :

    - أي أخ يقع عليه الاختيار لمنصب المرشد العام وفقاً للوائح أهلاً وسهلاُ به كان من مصر أو غيرها .
    - الشعوب المكبلة بالأغلال لا تكون قادرة على استرداد حقوقها وممارسة دورها في صنع حاضرها وتقرير مصيرها .
    - لابد من تكوين رأي عام قوي وضاغط ، ولا يجب أن ننسى أن الحرية لا توهب .
    - تحالفات حزب الإصلاح مع الأحزاب القومية واليسارية من أجل الحريات العامة ، أمور مطلوبة من أجل النهوض بدولة اليمن وتقدمه ورقيه.
    - سوف تبقى الجماعة مرتبطة باسمها ولسنا مستعدين للتنازل عنها تحت أي ظرف .
    - نحن رفضنا المبادرة الامريكية رفضا قاطعا واعتبرناها نوعا من التدخل في شئوننا وفرض الوصاية علينا.
    - لاشك أن الإدارة الأمريكية لعبت دورا بالضغط على بعض الأنظمة لإفشال إنعقاد مؤتمر القمة .
    - سوف يكون استشهاد الشيخ أحمد ياسين ملهما ودافعا ومحفزا للحركة لمزيد من المقاومة، والتضحية، والجهاد بإذن الله.
    [​IMG]

    إن الحديث عن حركة الإخوان المسلمين لا ينقصه الإثارة ، وسواء كان المتحدث محباً موالٍ أو كارهاً مغالٍ أو باحثاً محايد ، أياً كان فإنه لا يمر عليك مروراً عابراً كما أنه لا يحل عليك ضيفاً ثقيلاً ، وفي كل الحالات لا تستطيع أن تقول أنه حديث لا يعنيك أو أنه خارج اهتماماتك ، حينها تجد نفسك بين موقف تريد أن تبديه وآخر تستوضح عنه ، فتطرح سؤالاً و تجيب عن آخر ما الذي حققه الإخوان ؟وهل فشلوا في تحقيق أهدافهم ؟ ماهو موقف الإخوان من المرأة ؟ أين هم من القضايا العربيه والإسلاميه ؟ وماهو رأيهم ا بالعنف والحوار والمبادرات السياسية المختلفة ؟ الكثير من القضايا التي سنتناولها في حوارنا هذا مع المرشد العام لكبرى الحركات الإسلامية فضيلة الأستاذ محمد مهدي عاكف الذي قضى أكثر من ستين عاماً من عمره في الحركة ، فمن الجهاز الخاص إلى المشاركة بقيادة حرب القناة إلى عشرين عاماً في السجن إلى إلمشاركه الفاعلة في إعادة نشاط الحركة بعد خروجه ، ثم أخيرا مرشدا عاماً لها .

    • منصب المرشد العام :

    [color=990000] مرحباً بك فضيلة المرشد ولنبدأ من انتخابك مرشداً عاماً للإخوان المسلمين .. السرعة التي تمت بها عملية انتخابك هذه ألا توحي بأن الأمر كان معداً سلفاً ؟ [/color]
    وهل كانت وفاة الأستاذ مأمون رحمه الله المرشد السابق معدة سلفاً !! لقد توفي رحمه الله فجأه ، ولم يكن لنا نحن أعضاء المكتب خيار إلا أن نطبق اللوائح والنظم الخاصة بالجماعة في مثل هذه الحالة ، وكان من توفيق الله أن تم الأمر بسلامه ويسر وسرعة أيضاً .

    [color=990000] كيف تمت عملية انتخابكم إذاً ؟[/color]

    حين تعذر اجتماع مجلس الشورى ، انتقلت صلاحياته بالتبعية لمكتب الإرشاد الذي قام بترشيحي لهذا الموقع ، وحين عرض الامر على مجلس الشورى العام – ولما لم يكن هناك مرشح آخر – تمت الموافقة على ترشيحي لتحمل هذه التبعه وانتهى الأمر في ود وهدوء .

    [color=990000] في مقال للربعي نشرته الشرق الأوسط – بُعيد انتخابكم - أشار إلى تطابق حال الحركة مع المكتب السياسي للحزب الشيوعي كون مرشدي الإخوان الذين خلفوا البنا كانوا طاعنين في السن فما سر هذا التطابق ؟[/color]

    بغض النظر عن التطابق من عدمه ، نحن لنا لوائح تحكمنا ونظام نتبعه في أمورنا ، والمهم لدينا هو طريقة سلامة الاجراءات الخاصة بالترشيح والاختيار ، وهل هي ملتزمة باللوائح والنظم الخاصة بالجماعة أم لا ؟ وهل توفرت فيها الشفافية التي تعين على الاختيار بدقة وتجرد أم لا ؟ وهل تمت عملية الاختيار على أساس مجموعه من المهام التي يجب توفرها فيمن يرشح لهذا الموقع أم لا ؟ وبعد تحقيق كل ذلك – وقد كان والحمد لله – لا يعنينا كثيراً على من وقع الاختيار عمرواً كان أم زيداً .

    [color=990000] لكن كل الذين تعاقبوا على موقع المرشد العام بقوا عليه حتى أبعدهم الموت -رحمهم الله جميعاً –ألا ترى في هذا صورة أخرى للحكام العرب ، ويشكك بمدى القناعة بالديمقراطية في الحركة ؟[/color]

    اللوائح تنص على أن تكون مدة ولاية المرشد العام ست سنوات قابلة للتجديد ، وقد توفي الاستاذ مصطفى قبل ست سنوات , والأستاذ مأمون الهضيبي رحمه الله توفي بعد سنة واحده وشهرين تقريبا وهذه أعمار وأقدار

    [color=990000] وماذا عن احتكار منصب المرشد العام للمصريين فقط وكأنه " ماركة مصرية مسجله " ؟ [/color]
    لقد نشأت الدعوة في مصر ، وإن كان لها فضل السبق فليس معنى هذا وجوب أن يكون المرشد مصريا ، واللائحه تؤكد هذا المعنى ، وأحب أن اؤكد أن إخوان الأقطار الاخرى فيهم علماء أجلاء وقدرات عظيمة وخلاقة ممن تعتز وتفتخر بهم الدعوه ، ونحن نؤكد أننا ملتزمون بلوائح الجماعة وأي اخ يقع عليه الاختيار وفق هذه اللوائح فأهلاً وسهلاً به سواء كان من مصر أو من غيرها ، وأحب أن أؤكد ان هذا الموقع مغرم لا مغنم ، وتكليف لا تشريف .

    [color=990000] المرشد العام للإخوان المسلمين هو ذاته المراقب العام للإخوان في مصر فلماذا هذا التداخل ؟ [/color]

    طالما يستطيع أن يجمع المرشد بين هذا الموقع وذاك فلا بأس ، ولا سيما وأن أكبر ثقل للإخوان فعلياً يوجد في مصر ، كما انه من الصحيح ان الدعوة منتشره في بقاع شتى وأن لكل قطر ظروفه ومشكلاته ، لكن دعوتنا المباركه تدار بشكل لا مركزي وهذا يعطي مرونه وانطلاق .

    • التنظيم الدولي للإخوان المسلمين

    [color=990033] حدثنا عن التنظيم الدولي هل اكتمل بناءه التنظيمي ومؤسساته ؟[/color]

    لا يوجد تنظيم دولي بالشكل الذي نتصوره من حيث الهياكل والمؤسسات ، ولكن توجد تجمعات إخوانيه في الاقطار المختلفة مع تفاوت في الاعداد والتأثير والفعاليه ، ومايهمنا دائما أن تنطلق هذه التجمعات في عملها وحركتها من وحدة الفهم والأسلوب والهدف ، مع الاهتمام بقضايا الامه وعلى رأسها قضية فلسطين .

    [color=990000] يقال أن زعامتكم على هذا التنظيم الدولي " روحيه شكلية " فقط ، وأن نفوذكم لا يتجاوز حدود القطر المصري هل هذا صحيح ؟[/color]

    كما ذكرنا سابقا أن لكل قطر ظروفه وأخواله ومشكلاته ، ورب الدار اعلم بما فيه ، ونحن هنا في مصر لا نتدخل في شؤون أي قطر من الأقطار ، ومن ناحية أخرى لا نبخل على إخواننا بأي نصح أو توجيه أو استجابة لأي مشورة .

    [color=990000] هذا التنظيم يمثله أعضاء مجلس الشورى العالمي الذي نصفه من إخوان مصر ! ألا ينقص ذلك من عدالة تمثيل إخوان العالم فيه ؟[/color]

    هذا غير صحيح .. والإخوان في مصر حريصون على الاستماع إلى آراء ومناقشه أكبر عدد من الإخوان غير المصريين ، فذلك يثري وينضج كثيرا من الرؤى والقضايا والأفكار .

    [color=990000] هل الأوضاع العالمية والإقليمية تسمح باستمرار هذا التنظيم .. أم من الأفضل حله والاكتفاء بتنسيق الأعمال وتبادل الأفكار ؟[/color]

    هناك هجمة شرسة الآن على الإسلام تحاول الربط بينه كعقيده وشريعه وبين الارهاب ، وهناك ايضا مشروع أمريكي – صهيوني ، يحاول تركيع الأمه وتوهين عقيدتها وسلخها من هويتها وإبعادها عن خصوصيتها الثقافية وميراثها الحضاري ، فضلا عن سلب ثرواتها ومقدراتها ، وهذا كله يحتاج إلى ان تتضافر كل الجهود وتتكاتف كل القوى ، محلياً وإقليمياً وعالمياً ، وعلى مستوى الاخوان في كافة الاقطار ، وعلى مستوى مؤسسات المجتمع المدني المهتمة بالشأن الإسلامي في كل أرجاء الدنيا ، وعلى مستوى الأنظمة والحكومات العربية والإسلاميه كذلك ، فالامر لا يخص أحدا بعينيه ، إن لدينا أوطاناً محتله ، وقواعد عسكريه دائمه في المنطقة العربية ، ولدينا ايضا شعوبا تعاني من اجرائم الاغتيال والتصفيه والإبادة والمجازر الوحشيه ، كما يحدث في فلسطين ، هذا يتطلب بل يستلزم أن يكون هناك عمل دؤوب لرفع أو على الاقل التخفيف من المعاناة .

    [color=990000] هل هناك قطر معين أنتم راضون عن مستوى أداء الإخوان فيه ؟[/color]

    مهما فعلنا ومهما قدمنا فنحن نشعر أننا مقصرون والدعوة فعلا في حاجه ماسة إلى أضعاف أضعاف مايقدم من مال أو جهد ، وليس معنى هذا أننا نغمط حقوق أو جهود أو بذل أو تضحيات الإخوان هنا أو هناك لكن الذي أريد قوله أن الدعوة صاحبة فضل علينا جميعاً .

    [color=990000] هل تظنون أنكم تمثلون مرجعيه لقطاع واسع من أهل السنة في مختلف العالم .. شبيهه بمرجعيه أهل الشيعة ؟[/color]

    الإخوان المسلمون هي جماعة من المسلمين وليست جماعة المسلمين ، ونحن نتبنى الإسلام بمفهومه الشامل ، ولنا مؤسساتنا التي تعتمد على الشورى الملزمه ، وبالرغم من اننا لسنا فرقة أو طائفة إلا أن لنا خيارات فقهية في بعض القضايا .


    [color=990000] تحدثتم سابقاً عن ضرورة " وحده الفهم والاسلوب والهدف " في جميع الأقطار ، لكن الواقع غير ذلك حيث كان هناك اختلافاً واضحاً في مواقف الاخوان منذ احتلال صدام للكويت وحتى الاحتلال الأمريكي للعراق ، وكأن الاخوان أشبه بالجامعة العربية التي لم تستطع إلزام أعضائها بموقف موحد أليس كذلك ؟[/color]

    الإخوان المسلمون كان لهم موقف واضح إزاء احتلال صدام للكويت ، فقد أدانوا هذه الجريمه النكراء ، واعتبروها كارثة هيأت السبيل لنقل الصراع العربي الصهيوني إلى " صراع عربي عربي " ، وأن الإدارة الامريكيه نججت في استدراج صدام لارتكاب هذه الجريمه ، كما انها استطاعت في الوقت ذاته اقناع العرب بعدم امكانيتهم مواجهة صدام ، الامر الذي تطلب تحالفاً دوليا تقوده الولايات المتحدة الامريكيه لإخراج صدام بالقوة العسكريه ، وحاول الاخوان – مع الاخرين من الحركات الإسلاميه - أن ينبهوا إلى خطورة هذا الأمر ، وإلى ضرورة القيام بمحاولات تدفع في اتجاه إخراج صدام من الكويت بطريقة سلميه لكن الامريكيين كانوا عازمين على المضي في خطتهم حتى النهايه ، وهي استخدام القوة العسكريه لكي يقوموا بعد ذلك بالسيطره الكاملة على نقط الكويت ومنطقة الخليج برمتها .

    أما فيما يتعلق بمسألة الاحتلال الأمريكي للعراق ، فقد فعل الاخوان – كتنظيمات شعبيه – كل مايستطيعون ، بل إن المجتمع الدولي كله عجز عن ان يقوم بشئ لإيقاف العدوان على العراق ، ولعلنا لا ننسى التظاهرة المليونيه التي اندلعت في أنحاء شتى في العالم – وفي الولايات المتحدة ذاتها – كي تثني الإدارة الأمريكيه عن عزمها ولم تستطع .

    • منهجية المرشد :

    [color=990000] قلت في أول كلمة لك بعد توليك الإرشاد بأن ملف الحريات سيكون من أول اهتماماتكم .. فماذا تمتلكون من مشروع تجاه ذلك ؟[/color]
    ملف الحريات هو فعلاً اهم الملفات التي نهتم بها في هذه المرحله ، لأن الشعوب المكبلة بالأغلال لا تكون قادرة على استرداد حقوقها وممارسة دورها في صنع حاضرها وتقرير مصيرها ، فضلاً عن أنها تكون كذلك غير قادرة على مواجهة التحديات الداخليه والخارجيه ، ونحن نريد أمة قوية ناهضة واعده ، ونحاول ان ننسق في هذا الصدد مع الأحزاب والقوى السياسية المختلفة ، لابد من تكوين رأي عام قوي وضاغط ، ولا يجب أن ننسى أن الحرية لا توهب .

    [color=990000] لكن الملاحظ غيابكم عن المنظمات المهتمة بحقوق الإنسان المحلية والعالمية ، وكأنها كانت خارج اهتماماتكم أو ضمن تحفظاتكم ؟[/color]

    نحن نسعى لأن نشارك بجهد في منظمات حقوق الإنسان العالميه ، وأن يكون لنا دور واضح فيها ، فالدفاع عن المظلومين – أياً كانت عقيدتهم أو جنسيتهم – من الواجبات التي يحض عليها الإسلام ، وأما المنظمات المحليه فلنا فيها بعض الاسهامات – وإن كانت دون المستوى المطلوب – ونحن بسبيلنا هذه الايام لإنشاء مركز للدفاع عن حقوق الانسان
    [color=990000]
     ماذا عن أولوياتكم على المستوى الداخلي " داخل صفوف الإخوان " خاصة وأنه عرفت عنك آرائك التجديدية؟ [/color]

    الاهتمام بالصف الداخلي من حيث قوة العقيده والإيمان ، وقوة الوحدة والارتباط ، والقدرة على الحركه والانطلاق بحكمة واعتدال ، وألا تكون هناك طاقة معطله ، وأن يتم توظيف أصحاب الطاقات والامكانات فيما يناسبهم من اعمال ، والمهم ايضا تفعيل مؤسساتنا حتى تستطيع أن تؤدي دورها على النحو المأمول .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-04-08
  3. توكل كرمان

    توكل كرمان كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-07-24
    المشاركات:
    322
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائزة بجائزة نوبل للسلام 2011
    • الإخوان والسياسة
    [color=990000] هل صحيح مانقل عنكم من انكم مستعدون لتغيير اسم الحركة وتحويلها لحزب سياسي ؟[/color]

    ليس لدينا مانع من التقدم بطلب لإنشاء حزب يعبر عن وجهات نظرنا ورؤيتنا في شتى مجالات الحياة ، وأن يكون هذا الحزب تحت أي مسمى ، واتصور أن الجماعة كهيئة شعبيه دعوية يجب أن تظل تمارس عملها ودورها التربوي والدعوي في المجتمع تماما مثل مايحدث لإخواننا في الاردن ، والمسألة ان المناخ العام والعقبات التي تضعها السلطه امام الجميع – للأسف- لا تشجع حتى الاحزاب القانونيه على ان تقوم بدورها في الحركه والاتصال بالجماهير .

    [color=990000] لكن تغيير الإسم قد يؤدى إلى التخلي عن تراث الحركة وما حققته من رصيد كبير ارتبط بالاسم خلال ستة وسبعين سنه من العمل ![/color]

    سوف تبقى الجماعة بإذن الله مرتبطها باسمها أياً كان الوضع ، ولسنا مستعدون للتنازل عنه تحت أي ظرف .

    [color=990000] إن تحولتم إلى حزب سياسي ستكونون حزب " برامج " و "حشد انتخابي " للجماهير بغض النظر عن أفكارهم وأديانهم مما يعني بالضرورة تخليكم عن المنهج الفكري والتربوي للحركة فهل أنتم مستعدون لذلك ؟[/color]

    كما قلت : اتصور ان الحزب السياسي لن يكون بديلاً عن الجماعة ، وإنما يمكن أن يكون أحد انشطتها ، وبالرغم من ذلك فسوق تكون برامجه متسقة مع قواعد ومبادئ وقيم الإسلام ، ولا شك ان المجتمع المصري هو مجتمع مسلم ، محكوم بمعايير إسلامية في منظومته العقديه وفي نسقه القيمي .

    [color=990000] وماذا عن آلية الانتساب للإخوان ومستوياته أظنها تحول دون تحولكم لحزب شعبي جامع ؟[/color]

    الجماعة لها دورها والحزب لها دوره ولا تناقض بينهما

    [color=990000] هل ستكون الحركة تنظيماً سرياً داخل الحزب المعلن ؟[/color]

    الحركة ذاتها ليست تنظيماًَ سرياً ، ولا تقوم بأعمال سريه ، وإنما هي تعمل في النور وفي العلن ورموزها وأفرادها معروفون ، وتواجدهم في النقابات والجمعيات والمساجد واشتراكهم في الانتخابات العامة ظاهر لكل ذي عينين ، والسبعة عشر نائباً في مجلس الشعب المصري اختارتهم الجماهير على أنهم إخوان مسلمون .

    [color=990000] ستقبلون مسيحيين وغير متدينين في الحزب ؟[/color]

    طالما أنهم سيلتزمون بفكر ومناهج وأهداف الحزب فلم لا !

    [color=990000] هل أفهم من هذا أنه أنكم قد تقبلون أن يكون مسيحي رئيساً للدوله؟[/color]

    نحن قبلنا بالديمقراطية التي ترتكز أساسا على الحريات العامة والتعددية السياسية والتداول السلمي للسلطة ، وأود أن أؤكد هنا على أن أملنا هو أن نـُحكَم بشريعة الله عز وجل كاملة غير منقوصة ، وأي حزب يحكم بشريعة الله فنحن أعوانه وجنده وأنصاره ، وإذا اختارنا الشعب عبر صناديق الانتخابات الحرة لتولي الحكم فلن نتردد في قبول هذا التكليف .. أما فيما يخص قبول مسيحي رئيساً للدولة ، فأود أن أقول : أن الدستور ينص في مادته الثانية على أن دين الدولة الإسلام ، والشريعة الإسلامية المصدر الرئيس للتشريع واللغة العربية لغتها الرسمية ، ويشكل المسلمون الغالبية العظمى من الشعب المصري " 94% " ولأن رئاسة الدولة من الولايات العظمى ، ولأن الشريعة الإسلامية تجعل من مهام رئيس الدولة حماية وامن واستقرار الوطن ، وإقامة الشريعة والذود عنها ، فإن من الظلم للمسيحي أن يكون رئيساً للدولة لأنه سيكلف بمهام تخالف عقيدته .

    [color=990000] " لا وجود حقيقي ولا دور لكم في الساحة السياسية تتحركون فقط عبر الهامش الذي تسمح لكم الحكومات به ، لا دور لكم سوى إصدار البيانات الورقية " تهمة تحتاج لرد ؟[/color]

    نحن لا نكتفي بهذا الأمر ، فنحن لدينا نواباً في المجالس النيابية ، وهؤلاء لهم دورهم الذي لا ينكره أحد ، وتشاركنا الأحزاب والقوى السياسية المختلفة في الدفاع عن قضايانا القومية " العراق وفلسطين " وأيضا في الدفاع عن الحريات العامة والإصلاح السياسي بشكل عام ، ولنا تواجدنا وتأثيرنا في الشارع السياسي .

    [color=990000] ما علاقتكم بحزب الإصلاح وما رأيكم بتجربته وتحوله إلى حزب برامج وتحالفاته مع الأحزاب القومية واليسارية ؟[/color]

    علاقتنا بحزب الإصلاح علاقة جيدة ، ونحن نتابع نشاطه ، ولا شك أن تحوله إلى حزب ذو برامج تضع حلولا لإصلاح البناء المؤسسي للدولة ، والمجتمع ، والخروج من الأزمة والعمل على أن يقاس الوضع الاقتصادي ، وإصلاح وتطوير التعليم ، وتحسين وتطوير الخدمات الصحية ، وما يخص الأمن والدفاع ، ووضع أسس وقواعد سليمة بخصوص السياسة الخارجية ... إلخ ، شئ طيب ويحمد لحزب الإصلاح .
    وأما تحالفاته مع الأحزاب القومية واليسارية من أجل الحريات العامة ، والارتقاء بمؤسسات المجتمع المدني وانتخابات حرة ونزيهة فهي أمور مطلوبة من أجل النهوض بدولة اليمن وتقدمه ورقيه.

    [color=990000] مبادرة " الحوار مع السلطة التي أطلقها المحامي " مختار نوح " وهو من جيل الوسط إثر خروجه من المعتقل ما مصيرها وما رأيكم بها ؟[/color]

    موضوع الحوار مع السلطة ليس جديداً ، فقد كانت هناك محاولات منا خلال العقود الثلاثة الأخيرة كان لها أثرها في خفض حدة التوتر بيننا ، ونحن حريصون كما قال الأستاذ مصطفى مشهور المرشد العام الأسبق – رحمه الله – " أن يسمعوا منا لا أن يسمعوا عنا – فأي توتر أو احتقان بيننا وبين السلطة ليس في مصلحة أحد ، ثم إن التحديات التي تواجهها أمتنا خطيرة ، ولها آثارها على المنطقة كلها ، وتمس الأنظمة والشعوب ودون استثناء وتحتاج إلى تكاتف كل الجهود . أما المبادرة التي دعا إليها الأخ الحبيب مختار نوح فلم تستمر ، وعموماً نحن مع الحوار مع السلطة في أي وقت .

    [color=990000] - ما رأيكم بالمبادرات الأمريكية المتعاقبة للإصلاح "مبادرة الشرق الأوسط الكبير، والشراكة الشرق أوسطية "؟[/color]

    نحن رفضنا هذه المبادرة رفضا قاطعا واعتبرناها نوعا من التدخل في شئوننا وفرض الوصاية علينا، وعودة بنا إلى عهود الانتداب، ونحن نرى أن الإدارة الأمريكية تريد (تحت زعم إقامة الديمقراطية، وبناء المجتمع المعرفي، وتوسيع الفرص الاقتصادية) – من خلال مبادرتها – ابتزاز الأنظمة والحكومات العربية والإسلامية والضغط عليها لحساب مصالحها ومصالح الكيان الصهيوني .

    [color=990000] أي ابتزاز للدول العربية إذا كانت غير قادرة على عقد قمة لها .. ! مارأيك بتأجيل قمة تونس ؟[/color]

    تأجيل القمة العربية كان متوقعا، وحتى لو عقدت لم يكن هناك أمل في أن تناقش قضايا جوهرية وحيوية مثل القضية الفلسطينية، وإجرام الكيان الصهيوني (خاصة بعد استشهاد الشيخ أحمد ياسين)، وقضية العلاقات العربية – الأمريكية، فى ظل الهيمنة الأمريكية، وقضية الإصلاح الداخلي ... ولاشك أن الإدارة الأمريكية لعبت دورا بالضغط على بعض الأنظمة لإفشال انعقاد المؤتمر، ونحن نرى في تصريح الرئيس مبارك لدعوته لعقد مؤتمر القمة في القاهرة خطوة إيجابية، وإن كنا نؤكد على ضرورة أن يتناول مؤتمر القمة القضايا التي ذكرناها، وأن تكون هناك من القرارات ما يلبى طموحات وآمال الأمة، وأن تتخذ الإجراءات والآليات المناسبة لتنفيذها .

    [color=990000] وماذا عن الجامعة العربية، ومنظمة المؤتمر الإسلامي هل لازال لهما دور في القضايا العربية والاسلاميه ؟ [/color]

    الجامعة العربية لابد وأن تتغير مواثيقها، وأن تكون لها آليات للفعل والحركة، ولابد أيضا أن تساندها وتدعمها إرادة سياسية قوية وفاعلة من الزعماء والحكام العرب حتى تستطيع الجامعة أن تقوم بدورها، ونفس الحال بالنسبة لمنظمة المؤتمر الإسلامى .

    • موقف الإخوان من المرأة

    [color=990000] ما رأيكم بترشيح النساء لعضويه المجالس النيابية ؟[/color]

    المجالس النيابية هي مجالس رقابية وتشريعية، يعنى مجالس تمارس فيها ومن خلالها فريضة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر، وهى من ثم تحتاج إلى قدرات وإمكانات علمية وفنية عالية ، ولا يقتصر هذا على الرجال دون النساء، والمسألة ليست محاولة إبراز دور النساء في هذا المجال، مجاراة للمنهج الغربي أو إرضاء للغرب، ولكن المسألة تكمن في الاستفادة من طاقات ومواهب الإنسان بصرف النظر كونه رجل أو امرأة .

    [color=990000] ما الذي تقترحونه على حزب الإصلاح بهذا الشأن؟[/color]

    لا بأس من تقديم المرأة للترشيح لعضوية المجالس النيابية طالما أنها قادرة على ذلك وتسد ثغرة لا يسدها غيرها، ولا يؤثر ذلك سلبا على بيتها وأولادها .

    [color=990000] لماذا لا نرى في مكتب الإرشاد امرأة ؟[/color]

    يعتبر هذا الأمر صعبا في ظل الظروف السياسية الحالية، وعموما للمرأة دورها العظيم في كثير من الأمور الدعوية .

    [color=990000] كيف نفسر غياب الإخوان عن مؤتمرات المرأة المختلفة ؟[/color]

    الإخوان حريصون على حضور هذه النوعية من المؤتمرات المحلية منها والعالمية من منطلق عرض مفاهيمنا ورؤانا فى القضايا المختلفة، ومحاولة لمواجهة الآراء الأخرى التي تصطدم ومبادئ وقيم الإسلام .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-04-08
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000CC]أختنا الفاضلة والصحافية القدير
    توكل عبد السلام كرمان
    نشكر لك نقلك لهذه المقابلة التي قمت بإجرائها مع المرشد العام للإخوان المسلمين
    الأستاذ محمد مهدي عاكف
    بما تضمنته من القضايا التي تستحق الوقوف والتأمل والحوار والإثراء
    ولايفوتني أن أشيد ببراعتك الصحفية في توجيه الأسئلة
    وبالإخراج الرائع الذي تم به نشر المقابلة في مجلسنا اليمني
    شكرا على المجهود
    وشكرا على الثقة الغالية
    والتي جعلتك تقومين بنشر الموضوع في المجلس اليمني
    متزامنا مع نشره بالصحوة
    لك خالص التقدير
    والتحيات المعطرة بعبق البُن
    [/color]
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-04-12
  7. توكل كرمان

    توكل كرمان كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-07-24
    المشاركات:
    322
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائزة بجائزة نوبل للسلام 2011
    شكراً جزيلاً الاخ تايم .. على متابعتكم المستمره ، وإشادتكم المستمره التي لا استحقها دوماً..


    أعجبتني كلمتك " بما تضمنته من القضايا التي تستحق الوقوف والتأمل والحوار والإثراء " واتمنى أن نقف حقيقه ونتأمل ونثري مثل هذه القضايا .. بانتظار مساهماتكم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-04-12
  9. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    أسئلة شاملة ، جامعة ، لكل النواحي السياسية / الإقتصادية / الإجتماعية / التربوية .. وإجابات مقنعه ، وواضحة من لدن المرشد العام يحفظه الله ..

    فأين من يتهمون الإخوان بالظلامية ؟
    وأين من يتهم الإخوان بالتفريط ؟

    وأخير : إن مباركة الخالق جلَّ وعلى .. دليلٌ أكيدٌ على بقاء ، وديمومة هذه الجماعة ، وزيادة رقعة انتشارها على هذه البسيطة ، رغم كل الأعاصير ، ورغم الداء ، والأعداء ..

    توكل .. الكاتبة المبدعة ، والمتألقة دوما .. شكرا ، وليحفظك الله
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-04-12
  11. الرقي

    الرقي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-03-31
    المشاركات:
    2,364
    الإعجاب :
    0
    جزى الله ناشر الحوار خير الجزاء وجعله الله في ميزان حسناته
    واوجه رسالة الى من يحاولون ان يستنزلون الاخوان المسلمين من عليائهم ويطعنون فيهم ان يقراو الحوار ثم يحكموا عقولهم
    وشكرا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-04-17
  13. توكل كرمان

    توكل كرمان كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-07-24
    المشاركات:
    322
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائزة بجائزة نوبل للسلام 2011
    حياكم الله أبو لقمان والرقي .. وأنا معكم في ماقلتموه عن جماعة الاخوان المسلمين ، ولكن يبقى الكمال لله عزوجل ، وعلينا ان نعترف ان هناك " نوع " من نقص لابد أن يعترف به ويستدرك .. ويعالج من قبل قيادة الجماعة
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-04-17
  15. وجه المرايا

    وجه المرايا عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-04-19
    المشاركات:
    256
    الإعجاب :
    0
    توكل كرمان عرفت في الصحافة اليمنية انها كاتبه رائعة
    وهذا ماثبتته فعلا في هذه المقابلة
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-04-17
  17. ابن الفقيه

    ابن الفقيه عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-04
    المشاركات:
    140
    الإعجاب :
    0
    صرح حسن بناه حسن

    إن للاخوان صرح كل ما فيه حسن لا تسلني من بناه أنه البنا حسن

    نعم يشهد التاريخ والوقع ان صرح الإخوان حسن البناء وبناه حسن كما قال سيد قطب الشهيد :
    "ليس من قبيل المصادفه أن يكون من اسس الاخوان حسن البناء فهو بناء ويحسن البناء وقد أحسن البناء"
    وهم بشر على كل حال ومنهم المحسن والمسيء
    ومن >ا ال>ي ما ساء قط ومن له الحسنى فقــــــــــــط

    سلمت يمينك توكل ...ولا عدمنا ابداعاتك ...والله يحفظك ويرعاك ؟؟
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-04-17
  19. قتيبة

    قتيبة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-04-15
    المشاركات:
    4,355
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيرا أخت توكل

    لقاء ممتاز ومفيد
     

مشاركة هذه الصفحة