قصة قصيرة جداً عن عقوق الوالدين ...... ادخلوا وشاهدوا القساوة بعينها

الكاتب : ALyousofi   المشاهدات : 714   الردود : 2    ‏2004-03-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-30
  1. ALyousofi

    ALyousofi عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-02-04
    المشاركات:
    343
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    اعزائي وعزيزاتي في هذا المنتدى الرائع:

    اللهم لا تجعلنا من الذين يخالفون اوامرك بمعصيتهم لوالديهم

    سوف اذكر لكم قصة قصيرة جداً عن عقوق الاولاد لوالديهم

    1- كان هناك جماعة من الشباب يتحادثون ويتسامرون على شاطئ البحر في احدى الليالي وقد جلسوا فترة طويلة من

    الوقت وهم يتحدثون وبعدها قرروا العودة الي منازلهم فلاحظ واحد منهم امرأة عجوز تجلس على الشاطئ في قلق وحيرة

    وكأنها تنتظر احداً او لا تجد احداً يوصلها الي بيتها فاقترب هذا الشاب منها وقال لها يا جدتي هل تأتي معنا لنوصلك الي

    بيتك فرفضت العجوز وهي تقول لا لا ان ابني وعدني انه سوف يأتي وقال لي لا تتحركي من مكانك حتى ارجع ولن

    اتأخر وقالت له ايضا لقد ترك معي هذه الورقة الصغيرة التي لا ادري ما هو مكتوب عليها.

    فأخذ الشاب الورقة وقرأها وهنا وقعت الصدمة هل تعلمون اعزائي ما هو مكتوب في هذه الورقه؟؟؟؟


    هــــــــــــــــــــــــــل تعلمــــــــــــــــــــــــون؟؟؟؟


    تعالوا حتى تشاهدوا المفاجأة















    كان مكتوب عليها



    ( يا من تجد هذه العجوز خذها الى دار المسنين )




    هل رأيتم فظاعة الابناء واعمالهم انهم يلقون والديهم الذين ضحوا في سبيل اعاشتهم وبذلوا اقصى جهدهم لاسعاد ابنائهم

    اليس هذا المصير حراماً بحق من يضحي ويتعب ويشقى اليس حراماً؟؟؟؟


    لا اله الا الله

    محمد رسول الله

    اللهم اصلح حال امتنا يا رب العالمين وخفف من قساوة وتحجر القلوب يا الله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-03-31
  3. العربي الصغير

    العربي الصغير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-14
    المشاركات:
    1,175
    الإعجاب :
    1
    يالهذا القلب القاسي!!!!!

    لاحول ولا قوة إلا بالله
    لو يعلم هذا العاق قلب أمه وما فيه من حنان ما تجرأ أن يقابلها بهذه القسوة
    إليكم بالمناسبة هذه الأبيات :


    [align=justify]أغرى امرؤُ يوماً غلاماً جاهلاً
    بنقوده حتى ينال به وطر
    قال ائتني بفؤاد أمك يا فتى
    ولك الجواهر والدراهم والدرر
    فمضى وأغمد خنجراً في صدرها
    والقلب أخرجه وعاد على الأثر
    لكنه من فرط سرعته هوى
    فتأثر القلب المعفر إذ عثر
    ناداه قلب الأم وهو معفرٌ
    ولدي حبيبي هل أصابك من ضرر
    فكأن هذا الصوت رغم حنوه
    غضب السماء على الفتى قد انهمرناداه قلب الأم كف يداً ولا
    تطعن فؤادي مرتين على الأثر
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-03-31
  5. ALyousofi

    ALyousofi عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-02-04
    المشاركات:
    343
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك أخي العربي الصغيرعلى مرورك وجزاك الله خير على الإضافة
     

مشاركة هذه الصفحة