صدام تعرض للخيانة من حارسه الشخصي

الكاتب : جمال العسيري   المشاهدات : 449   الردود : 0    ‏2004-03-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-28
  1. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    ذكرت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) السبت ان الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين تعرض للخيانه من احد قادة حرسه الشخصي حيث قدم معلومات قادت الجيش الاميركي الذي يحتل العراق الى مخبأ الرئيس المعتقل.

    وكشفت "بي بي سي" على موقعها على الانترنت انه "بعد ثمانية اشهر من الفرار كشف احد مساعدي الرئيس المخلوع اطلقت عليه القوات الاميركية اسم +الرجل السمين+ عن مكان اختباء صدام حسين".

    وقالت "بي بي سي" ان الحارس "المخلص" لصدام حسين والذي كشف عن مخبئه هو محمد ابراهيم المصلت الذي تربطه صلة قرابة بصدام.

    واضافت انه "نظرا لان المصلت لم يتطوع بتقديم هذه المعلومات وحصلت عليها القوات الاميركية بعد استجوابه فقد رأت الادارة الاميركية انه لا يستحق المكافأة التي رصدتها لتقديم معلومات عن صدام والتي كانت تبلغ 25 مليون دولار".

    وقالت "بي بي سي" ان القوات الاميركية اعتقلت المصلت في بغداد في كانون الاول/ديسمبر 2003 ثم رحلته الى تكريت ليتم استجوابه. واضافت انه انهار وارشد القوات الاميركية الى المزرعة التي كان صدام حسين يختبىء بها.

    ومن المقرر ان تكشف الهيئة البريطانية عن مزيد من التفاصيل خلال برنامج "بانوراما" التلفزيوني الذي سيبث الاحد.

    ولم تكشف الولايات المتحدة عن هوية الشخص الذي قادها الى مخبأ صدام حسين في 13 كانون الاول/ديسمبر 2003.

    ونفى الجنرال راي اوديرنو احد قادة القوات الاميركية في العراق ان تكون قواته قد قامت بتعذيب المصلت لاجباره على الادلاء بهذه المعلومات وقال لبرنامج بي بي سي ان المصلت كان "شخصا لا يمكن الاعتماد عليه" مضيفا ان "الخزينة الاميركية ستحتفظ باموال المكافأة".

    ووصفت البي بي سي المصلت بانه "شخصية بارزة في الحرس الشخصي لصدام وكان من الفدائيين". وقالت انه "في النهاية يعتقد ان المصلت كان الوحيد الذي يعلم تحركات صدام بالكامل".

    وكان المصلت من بين الاشخاص الذين رافقوا صدام اثناء فراره من بغداد في التاسع من نيسان/ابريل 2003 عند دخول القوات التي تقودها الولايات المتحدة المدينة.

    وقالت البي بي سي ان فرقة المشاة الاميركية الرابعة هي التي تمكنت من القاء القبض على المصلت. ونقلت عن الكولونيل جميس هيكي قوله ان الشخص الذي القي عليه القبض هو "رجل في منتصف العمر" الا انه لم يكشف عن اسمه.

    الا ان اشخاصا مقربين من صدام اكدوا ان المصلت هي الذي خان الرئيس العراقي السابق طبقا لما نقلته "بي بي سي".

    نقلاً عن ال msn
     

مشاركة هذه الصفحة