أرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء .. قصة واقعية

الكاتب : سفير الأحبة   المشاهدات : 371   الردود : 4    ‏2004-03-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-23
  1. سفير الأحبة

    سفير الأحبة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-28
    المشاركات:
    1,320
    الإعجاب :
    0
    أعزائي روّاد المجلس العام ..
    قد تكون روايتي للحدث مناسبة لما ذكرت في عنوانها .. فهي تتحدث عن الرحمة التي بعثها الله بين العباد ولكن ومع الأسف الشديد عفل الكثير عنها .
    لكن حقيقة وعند قراءتي لها في إحدى الجهات الأخرى أحببت ان أضعها للعامة من أجل أن يتقصاها الكل ..
    وهي رواية حقيقة حدثت في حائل إحدى المحافظات السعودية وبطلها بدوي سعودي .

    [color=006666]وهي تحكي عن رجل متزوج عايش في البراري ورزقه الله طفل , واثناء ولادة زوجة توفيت وعاش الطفل .
    وقد احتار ذالك الرجل في ارضاع طفله وهو في البر .
    وقد كانت له ناقه (كان له قطيع كبير من الابل) قد ولدت قبل يومين
    فارضع الطفل من الناقه أول يوم وهي تنظر له وثاني يوم وفي اليوم الثالث عندما وضع طفله بين ارجل الناقه الخلفيه ليرضع الطفل ضمت الناقه أرجلها لتجعل راس ذلك الطفل مثل الورقه , ليجعله الله من طيور الجنه وشافعا لوالديه بإذن الله .
    واثر ذالك في نفس بطل قصتي البدوي واخذ الناقه وقد احكم وثاقها جيداً
    ونحر (ذبح) ولدها (حوارها) أمامها وأخذت الناقه في الهيجان وقمة الغضب ولكن عبثا تحاول لان وثاقها كان محكم لاقصى حد وبعد ساعه من بعد النحر فك الرجل وثاق الناقه وقد اصابه هو الآخر انهيار عصبي لمقتل طفله .
    وبعدها قامت الناقه واقتربت من حوارها واخذت تشتم رائحته واذا بها ترفع راسها عالياً ووقعت أرضاً ميته وقام الرجل بنحرها وشق بطنها ليرى كبدها وقلبها واذا بهما مثل البلاستك الذائب والكبد كانت أقرب لأن يتفتت .
    كما ان بطل قصتي لم يدم طويلاً وقد توفي اثر ذالك اليوم.[/color]...................................

    فإلى قراء قصتي ,, اذا كانت كبد الحيوان وقلبه تفتت من منظر طفلها فكيف بنا نحن بنو آدم .



    ولكنها رسالتي إلى كل إبن عاق لوالديه وإلى كل أب لايهتم بأبنائه


    سفيركم في كل مكان وزمان ,,,,,,
    [align=left]سفير الأحبة ,,,,,,
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-03-24
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    قصة مؤثرة ..

    كل التقدير على موعظتك الغالية أخي سفير الاحبة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-03-24
  5. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    أخي الكريم سفير الأحبه

    فلذات الاكباد هم من زهرة لحم ودم واحد معهم اباءهم ... فحين تنتشر ذرات الألم على جسدهم فهي تلامس أيضاً الوالدين وخصوصاً الألم .. الم يخرج من احشائها ...

    نعم رحمةً بالوالدين وبالأبناء فهذه الدنيا تسعنا كلنا دام ان قلوبنا برحه ... فوالله الكلمه الجميله ونقاء القلب تأتي أكلها ولو بعد حين مثل ثمار الشجره ..


    لك التحايا المعطره بعبير الزهور
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-03-24
  7. ابن الاصول

    ابن الاصول قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    2,607
    الإعجاب :
    0
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-03-31
  9. سفير الأحبة

    سفير الأحبة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-28
    المشاركات:
    1,320
    الإعجاب :
    0
    مع التحية والشكر

    [color=006666]الأخوة .. سمير محمد وعادل احمد وابن الأصول ..
    بعد التحية ,,
    أشكر مروركم واطلاعكم الكريم على تلك القصة والتي أثرت على العديد ممن كان لهم نصيب من الاستماع إليها ,,
    وكل ماأتمناه هو اطلاع بقية الأخوة في المجلس لعل الله أن يهدي بها أو يصلح بها حال أحدهم ليتذكر كل منا يوماً قد أدت إليه مظلمة فلم يستجب لها ..
    ولتعلم أخي القارئ أن الحيوان يبكي بغير دموع ويتوجع ولايكاد يبين فكيف بابن آدم الذي جعل الله له من التمييز الشيء الكثير ,, فلترحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء .
    [/color]سفيركم في كل مكان وزمان ,,,,,,
    [color=990000][align=left]سفير الأحبة ,,,,,,[/color]
     

مشاركة هذه الصفحة