كتاب تحت رماد الحرب العاصفة أسرار حرب العراق(3)

الكاتب : tahrer   المشاهدات : 353   الردود : 1    ‏2004-03-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-23
  1. tahrer

    tahrer عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-10
    المشاركات:
    44
    الإعجاب :
    0
    كتاب تحت رماد الحرب العاصفة أسرار حرب العراق(3)

    علاء الدين المدرس

    شبكة البصرة

    عرض نور الدين المهاجر

    ( لا يقاتلونكم جميعاً إلا في قرى محصنة أو من وراء جدر بأسهم بينهم شديد تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى ذلك بأنهم قوم لايعقلون ) " الحشر /14 "

    زادت ورطة القوات الغازية بعد أن إرتطمت قواتهم بالعواصف الشديدة في الصحراء وتبين أن غالبية هذه القوات من المرتزقة حيث يزيد هذا العدد على نصف عدد الجيش الأمريكي وتبين أن الذي جيء بهم للغزو إنما هم ممن لم يحصل على الجنسية الأمريكية بعد ومن الأوباش واللصوص والمجرمين وممن يرغبون لإلتحاق بقوات المرتزقة رغبةً في المال مقابل شروط من الجيش الأمريكي وهي ألا يعلن عن مقتلهم في حالة مقتلهم وألا يحق لعائلاتهم المطالبة بمعرفة مصيرهم بعد مقتلهم ,ونود أن نشير هنا ان الجيش الأمريكي المنتشر في منطقة الخليج يمتاز بميزة أخرى ألا وهي تخصيص فرق عديدة للإخلاء والإنقاذ , فلا تكاد معركة أو هزيمة تنتهي لجنودهم حتى يسارع هؤلاء بواسطة فرق الإنقاذ لشفط وسحب كل ماعلى الأرض من قتلى ومعدات مدمرة وأي أثر يذكر لوجود معركة وبذلك إستطاعت أمريكا أن توهم العالم أنها لم تخسر طوال الحرب غير 150 قتيلاً وعدد بسيط من الجرحى ممايصور مدى تأثر هؤلاء بعقلية الكاوبوي والخيال وهذا حتماً سيؤدي يوماً ما إلى مأساة مروعة داخل أمريكا بعد أن تتكشف الحقائق كاملة مالم يتم ردع هذا الأسلوب الخادع .

    إستعدادات صدام لإطالة الحرب

    العديد من المؤشرات كانت تشير إلى تماسك النظام العراقي خلال الأسبوعين الأولين للحرب بل أن الأمر قد تعدى ذلك وحتى يوم الإثنين 7/4/2003 حيث شاهدت بنفسي أوراق موقعة من البنك المركزي العراقي للمكافآت التي قرر صدام صرفها لمن يقتل أحد الغزاة أويسقط طائرة أو صاروخ أو يدمر دبابةأو مدرعة أو ناقلة جنود , فضلاً عن إنسيابية الأعمال الخدمية كالكهرباء والمياه وإستمرار عمل محطات البنزين بشكل إعتيادي دون إزدحام أو إرباك مذلك الرسائل التي كان يرسلها الرئيس صدام وتقرأ في وسائل الإعلام كالرسالة الموجهة إلى جلال الطالباني يحذره فيها من مغبة الإستمرار والتمادي في مساعدة المحتل في غزو الموصل وكركوك ورسالة جوابية أخرى ذات طابع معنوي إلى بنت أخيه ثريا برزان وكانت الرسالة تكنيها بأم احلام تأكيداً على الدور الأبوي للرئيس خلال هذه المرحلة العصيبة وكانت الرسالة تؤكد عدم السماح للغزاة بدخول بغداد وإختراق أسوارها إلا على أجسادنا , ولكن إنقلبت الأمور أساً على عقب كما تابعنا ودخل الغزاة بغداد بشكل شيبقى مثيراً للتساؤل وحتى فترة طويلة , ولم يظهر صدام حسين بشكل علني إلا في الأيام الأخيرة من حكمه يومي الأربعاء والخميس ولكن ليس كرئيس دولة إنما كأحد الأشقياء وزعيم عصابة(*) ومعه مجموعة من السيارات والفدائيين الذين لم يزد عددهم ربما عن 100 فدائي حيث ظهر في جامع الإمام أبي حنيفة ظهراً بحدود الساعة الواحدة يوم الأربعاء9/4 , وقد رآه عدد من أهالي الأعظيمة من أصدقائي وأخص منهم الأخ أبودعاء الذي قام بمصافحته ومعانقته وهو يقول له (أنتم اهل الأعظيمة أبطال) كما إلتقيت بأكثر من 10 أشخاص آخرين ثقة ممن رأوه وتكلمو معه في ذلك اليوم الحزين وقد شوهد أيضا

    فجر الخميس في أحد مساجد الأعظيمة الصغيرة يقال أنه مسجد (بشر الحافي) .. وقد سمعنا ون أن نتأكد من ترجيح الأخبار التي تحدثت عن إشتراك صدام في القتال مع الفدائيين الذين رافقوه في عدة معارك في المنصور والعطيفية والأعظمية يومي الخميس والجمعة , فضلاً عن معارك سابقة في القصر الجمهوري وساحة النسور واليرموك , ولقد سمعت بنفسي أصوات الرصاص لمعركة العطيفية دون أن أستطيع تأكيد وجود صدام مع المقاتلين .

    (*) يصف الكاتب تصرفات الرئيس العراقي بتصرفات زعيم عصابة وشقي ولاأعلم أن هذه الصفات تطلق إلا على اللصوص وقطاع الطريق فكيف يمكن أن يكون الدفاع عن الوطن والصمود في أرض المعركة لصوصية وشقاوة . هذا فقط للتنويه والله أعلم بمراد الكاتب الذي نحترم علمه وشهادته في هذا الكتاب

    عرض نور الدين المهاجر : كتاب تحت رماد الحرب العاصفة أسرار حرب العراق الحلقة الثانية

    http://www.albasrah.net/kutub/alaaldin_mudars/asraralharb2_200304.htm

    عرض نور الدين المهاجر : كتاب تحت رماد الحرب العاصفة أسرار حرب العراق الحلقة الاولى

    http://www.albasrah.net/kutub/alaaldin_mudars/asraralharb1_190304.htm
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-03-27
  3. ابوخلدون العربي

    ابوخلدون العربي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-10-03
    المشاركات:
    504
    الإعجاب :
    0
    في الاعادة افادة لقوم يؤمنون
     

مشاركة هذه الصفحة