هنيئا لك يا شيخ الشهداء

الكاتب : abu yahya   المشاهدات : 544   الردود : 1    ‏2004-03-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-23
  1. abu yahya

    abu yahya عضو

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    80
    الإعجاب :
    0
    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]
    هنيئا لك يا شيخ الشهداء



    ( إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ) ( وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَن يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ سَيَهْدِيهِمْ وَيُصْلِحُ بَالَهُمْ وَيُدْخِلُهُمُ الْجَنَّةَ عَرَّفَهَا لَهُمْ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ ) هنيئا لك يا شيخ الشهداء ... هنيئا لك يا شهيد الشهداء .. هنيئا لك يا كرامة هذه الأمة ... هنيئا لك شهيد الأقصى ... هنيئا لك يا من علمتنا كيف تكون الرجولة ... هنيئا لك يا أحمد ياسين ... هنيئا لك يا من ربيت جيلا لا يعرف للخنوع طريقا ، نعزى أنفسنا أم نهنئها بل نهنئها فقد كنت تتمنى الشهادة وها قد نلتها وهذا هو عزاؤنا فيك ... كنت تتمنى الجنة وها أنت قد دخلتها من أوسع أبوابها ... كنت تتمنى الحرية وها أنت ذاهب إلى كل الأحرار .

    كنت قد وضعت عنوانا لهذا المقال ( كلنا أحمد ياسين ) وسرعان ما تراجعت عنه ورأيت أن هذا العنوان فيه ظلم لهذا الشهيد فليس فى هذه الأمة كثير من أمثال أحمد ياسين وإلا لخرجت الأمة من بيوتها فور سماع استشهاد هذا الرجل الذى هو بمليار رجل ، استحلفك بالله يا شهيد أن لا تشكونا إلى الله فإن شكوتنا فسيستجيب لك الله وسينزل بنا عقابه أجّل شكواك يا شهيد حتى يبقى فى الأمة من يدافع عن الأقصى أعذرنا ياشهيد فقد ابتلينا بحكام زرعوا فى شعوب الأمة الجبن والخوف لكن استشهادك سيعيد إلى هذه الأمة شجاعتها ونخوتها يخطئ من يظن أن أحمد ياسين هو فقط لحركة حماس أو الإخوان لا والله إن أحمد ياسين هو ياسين فلسطين ،وياسين اليمن ويا سين مصر وياسين العراق وياسين إيران وياسين سوريا وياسين باكستان وأندونيسا وياسين أفغانستان والشيشان ولست بصدد حصر دول الأمة كلها بل نستطيع أن نقول أن الشهيد أحمد ياسين هو لكل الأمة عربيها وعجميها شرقها وغربها شمالها وجنوبها يخطئ من يظن أنك قد رحلت عنا يا شهيد بل أكاد أجزم أنك ستكون موجودا فى قلب كل الشرفاء بل فى سويداء القلب ، الكلمات تكاد تأبى أن تخرج وإن خرجت أكاد أشعر بأنينها وصوتها المخنوق وهى تقول لى ياهذا انتهى عهد الكلام .

    هل أناشد زعماء القمة التى ستعقد فى تونس وبماذا تكون المناشدة والله إنى أرى أنكم أحقر من أن أناشدكم وانكم أجبن من أن يحتمى بكم محتم هل بقى لكم ذرة من كرامة يا صهاينة هذه الأمة والله إن عجلات الكرسى المتحرك الذى كان يستخدمه الشهيد لهى أشرف وأكرم من كل هؤلاء الحكام الذين ما زالوا يفتحون سفارات لهذا العدو القذر فى بلادهم هل بقى عذر نعتذر به هل سنجد من يتباكى على اليهود بحجة المدنيين هل هناك خط أحمر إياكم يا دعاة الاستسلام أن تتحدثوا عن الخطوط الحمراء والصفراء بل يجب أن يكون كل صهيونى هدفا للثأر ولا فرق بين مدنى وعسكرى داخل فلسطين أو خارجها فلتوجه السهام والرصاصات ضد الصهاينة في كل مكان انتهى زمن الخط الأحمر .

    إن واجب الأمة الآن أن تقبّل التراب الذى كان يمشى عليه الشهيد أحمد ياسين وأن تعلن الحداد وتلبس السواد لحين قتل المجرم بوش وتوأمه فى الإجرام شارون ، الشهيد ياسين لم يقتل فقط بأياد صهيونية وما فعلته الأيادى الصهيونية ما هو إلا تنفيذا لتعلميات الإرهابى بوش فالطائرات أمريكية والصواريخ أمريكية والاستخبارات أمريكية والمنفذ هم هؤلاء الصهاينة الخنازير.

    هل كان يظن المجرم شارون أن اغتيال الشهيد ياسين سيفرق أمر فلسطين فلتعلم يا عدو الله أنك قد قدمت خدمة جليلة للشعب الفلسطينى كان فى أمس الحاجة إليها فمنذ ساعات الصباح الأولى وبعد أن أدى المؤمنون والشرفاء والأحرار صلاة الفجر خرجت كل فلسطين لتعلن وحدتها أولا ثم تعلن للعالم كله أن استشهاد أحمد ياسين فجر بركان الغضب فى كل قلب عربى مسلم وكم سيندم شارون على فعلته هذه فلا حرمة ليهودى بعد اليوم كل اليهود شارون إذن كل يهودى مستهدف ولن يشفع لكم إلا إذا قمتم أنتم بقتل شارون وبعدها سيكون لكل حادث حديث وليعلم العدو الصهيونى أن الثأر للشهيد أحمد ياسين لن يكون فقط بسواعد حماس أو الجهاد أو كتائب الأقصى بل سيكون كل عربى مسلم مطالب بأخذ الثأر من اليهود فى كل مكان لأن الشهيد ليس حاكما من حكام الأمة فهم أبعد ما يكون عن هذا الشرف العظيم إنما الشهيد هو أحمد ياسين وإذا كان خالد بن الوليد هو سيف الله المسلول فالشهيد أحمد ياسين هو صاروخ الله المقذوف بل إنى والله أرى فى هذا الشهيد صورة سيد الشهداء حمزة فإذا كان حمزة هو سيد شهداء عصره فأحمد ياسين أيضا هو سيد شهداء عصره .

    استشهادك أيها القائد لفت نظر الأمة إلى حجم الجبن والرعب الذى يعيشه العدو الصهيونى استشهادك يا ياسين جعل من حكام أمتنا أضحوكة فماذا عليهم لو أنهم تعلموا من شجاعة الشهيد أحمد ياسين الذى وصفه أحد قادة العدو بأنه يستطيع أن يحرك أمة بأحد رموش عينيه وأنا أضيف بأنه يحرك الأمة دون أن يرمش فها هو قد حركها وهو فى تابوت الشهداء تعلموا يا من تدّعون أنكم زعماء الأمة كيف يكون البذل والجهاد اتركوا الخنوع يوما واحد اجمعوا كل شجاعتكم واعلنوا طرد سفراء العدو الصهيونى من بلادكم إن استشهاد المجاهد ياسين فيه حياة هذه الأمة فيه كرامة ومجد العرب والمسلمين إن ملايين السطور أقل من أن تصف هذا المصاب الجلل ، لا بد من عمل ضد العدو الصهيونى يجعلهم لا يهنأون بهذا الجرم الذى قاموا به لا تشمتوا كثيرا أيها الأعداء فأيامكم القادمة لن تجدوا فيها يوما واحدا بل جزء من ساعة تفرحون فيها جهزوا مقابركم وأكفانكم فكلكم ستكونون هدفا للمقاومة الباسلة فى فلسطين .
    [/grade]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-03-23
  3. ظبي اليمن

    ظبي اليمن قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-12-26
    المشاركات:
    9,210
    الإعجاب :
    0
    تهنئة

    نهنئ الشهيد شيهد الامة العربية المؤمنة بالقضية الفلسطينة



    ونهنئ ونبارك للشهيد احمد ياسين بنيله ما كان يتمناه على مرة عمره


    جعله الله في الجنة


    اخوكم / ظبي اليمن
     

مشاركة هذه الصفحة