قتلوك ... ولكن لن نبكيك ووجب البكاء عليهم

الكاتب : ابن الوادي   المشاهدات : 1,128   الردود : 16    ‏2004-03-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-22
  1. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    [color=0000FF]هناك في البيت الابيض ساوم الامريكان كل العرب

    على ترك الجهاد ووضعوا ميثاقا بينهم بانة ارهاب

    ووقع كل الزعماء على الميثاق من اجل البقاء

    الا شيخا مقعدا رفض التوقيع

    ساوموة كثيرا وعرضوالة جنان في الارض

    ولكنة رفض ولم يطلب الا القليل

    فقط

    (حرية شعب واطلاق سراح وطن )

    وكانت مطالبة في نظرهم شيئا عظيما

    وكانت وقفتة امامهم امرا خطيرا

    كيف وقد خضع الجميع وسار في الركب

    وانحنت الهامات

    وتمرغت الجباة في الوحل

    الا هذا الشيخ المقعد

    رفع هامتة في الى السماء بيقين مطلق

    وكانت كلماتة رصاص في صدور الاعداء

    واختار الجهاد طريقا من اجل الحق

    سجنوة وعذبوة

    ونفوة وهددوة بالقتل والتكنيل

    وظلت ابتسامة لا تفارق محياة

    وظلت كلمتة لم تتغير الجهاد الجهاد

    قال لهم الشهادة غاية المومن

    والموت ابقى لنا من الحياة

    وشهادة خير من حياة ذليلة مهينة

    وحتاروا في الامر كثير فقد كان قلعة حصينة

    وتاثيرة كبير

    لم يصمت قط كما صمت زعمائنا

    قد كان حاضرا عندما غابوا

    وقال لا عندما انحنوا مطيعين

    قال لا لكل اتفاقية خيانة

    عندما وقع عليها الاخرون وباركها اخرون

    وتبنى دور الاقناع اخرون

    وكان اول من ادرك النوايا

    واساليب الابتزاز وانذر الجميع

    ولكنهم كانوا قد ركبوا القطار

    لم يتفرج على المجازر كما كانوا يتفرجون

    الابرياء تذبح ودما ء النساء والاطفال تسفك

    والارض تنهب

    كانت ردودة موجعة على كل عملية صهيونية غادرة

    وجعلهم يفكرون الف مرة قبل الاقدام على أي عملية

    واخيرا في البيت الابيض صدر الحكم والقرار

    وفي اسرائيل كان التنفيذ لذلك القرار

    فالقرار امريكي ولاشك

    والتنفيذ الصهيوني وبمباركة لكل تحالف الحرب

    على الارهاب

    طائرات الغدر والصواريخ امريكية

    والايدي صهيونية ولافرق

    لافرق وان اوهمونا حكامنا التائهون

    في لجة اللعبة الامريكية والسلام الامريكي

    والارهاب الامريكي والديمقراطية الامريكية

    لم يكن شيخنا الاول ولن يكون الاخير

    في اطار التصفية لكل رموز الشموخ العربي

    الذين يرفضون ان يسيرون بركب العار

    ركب الاستسلام والانبطاح

    فهناك يجب ان تكون حدود

    ولاحدود للمخطط الامريكي

    ففي خططهم يجب ان يكون الجميع

    جنودا لحماية اسرائيل

    ويجب ان ان يكون الجميع يسبحون بحمد امريكا

    ولا مكان لكل من يقول لا ..

    انتقل شيخنا الى بارئة وباذن الله نحتسبة شهيدا

    ولم يقتلوا الجهاد والاسلام فينا

    فقد ذهب ياسين ليحل محلة مليون ياسين من هذة الامة

    وان ذهب فلم يذهب الهامة لنا

    ولن نقول عنة انة بالف زعيم عربي

    حاشا لله ... فهو اكبر

    من كل زعماء اليوم

    فانة زعيم بامة .. ولن نبكية

    ولكن سنبكي كل حكامنا الصامتون

    الذين ماتوا في نظرنا عندما ركبوا

    مع الاعداء في نفس القطار

    وبالاحرى هم القتلة الحقيقون للشيخ ياسين

    عندما صمتوا بالامس عندما وافقوا

    ان يكون يكون الشيخ في قائمة الارهاب

    ولم يحركوا ساكنا

    وجازوا كل قوانين الارهاب الامريكي

    وكل تبعاتة

    فحكامنا يوقعون فقط

    ولا يسالون عن التفاصيل

    فيعتمدوا قرار الاسياد

    والاسياد يفتحون قراراتهم

    ليجعلونها تقبل كل ماريدون لاحقا

    والتواقيع العربية سابقة سلفا

    و تركوا لاسرائيل وامريكا

    تسرح وتمرح وتفرض ما تشاء وتقرر ماتشاء

    وتحتل .. وتعين وتقيل وتاسر وتفرج وتتهم وتدين

    وتبريء

    وباختصار عندما اصبحوا مجرد دمى يلهو بها

    الاعب الامريكي

    شيخنا قتل بطائرات وصواريخ امريكية

    وبايدي اسرائيلية .. نعم هو ذاك

    ولكن كان بغطاء شرعي عربي عندما

    ركب كل زعمائنا في مقطورة السياسة الامريكية

    واقروا بالايجاب لكل خطوة يقدم عليها ربان المقطورة

    ورغم ذلك لاشك انهم ايضا اليوم سيبكون

    لكن لا بكاء عليك .. ولكن سيشعرون بالمرارة

    وهم يشاهدون كل الامة العربية من المحيط الى الخليج

    تبكي وتنعي قائدالامة الحقيقي ...بينما سينتظرون

    الكثير من الضغوط الامريكية اللاحقة بعد الحدث

    وايضا متاكدون بان لا احد سيذرف عليهم دمعة

    يوم رحليهم .... نهياك اذا ما دقت طبول الفرح

    لن نبكيك يا شيخنا العظيم فقد حققت مناك بالشهادة

    وستظل خالدا في قلب كل عربيا مسلما شريفا

    ولكن وجب البكاء على حال زعماء الامة

    فحالهم يرثى لة


    نحياتي [/
    [/color]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-03-22
  3. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    [color=330099]اخي واستاذي / ابن الوادي

    والله ان العين تدمع والقلب حزين
    على حالنا والذي نستطيع ان نقوله
    ان لله وان اليه راجعون
    والله اني لا املك الكلمات سواء الغضب فقط
    لك تحياتي
    الصحّاف
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-03-22
  5. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك اخي الكريم

    نعم العين تدمع والقلب يدمي على حالنا المزري

    اشاركك الحزن اخي الاصيل ونشارك كل انسان شريف

    لك كل التحية والتقدير

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-03-23
  7. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000CC]أخي أبن الوادي
    ورغم أننا في موقف شهادة الشيخ الجليل احمد ياسين
    [​IMG]
    وهو موقف تمتزج فيها المشاعر حتى لنحار في تحديدها
    إلا أن كلماتك البيّنات قد أدخلت السرور إلى قلبي
    وأيقنت أن أمة هذا شأن ابنائها في الوعي واليقين
    لن تموت ولن تركع
    لن تذل ولن تخضع

    لك مني كل الود والتقدير
    وخالص التحيات المعطرة بعبق البُن
    [/color]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-03-23
  9. الشنفره

    الشنفره قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-14
    المشاركات:
    3,938
    الإعجاب :
    0
    لن نبكي عليه بل سيكون قوة دفع حقيقيه للنظال ضد العدو الصهيو ني

    وظد الا نظمه العربيه الحاكمه والتند يد بها
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-03-23
  11. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0
    [color=000066]إبن الوادي طيب الله أوقاتك .. مقاله بالفعل أخذت كل ما كان بتفكيرنا إن ندونه في حق زعيمنا وزعيم أمتنا ومجاهدها الكبير الشهيد ياسين ..
    بل تجاوزت كلماتك كل حدود المعاني .. من شرح الحقائق إلى تشخيص المرض الذي تاني منه أمتنا إلى العزاء والفرح والحال وإلى ما إلى ذلك .. لقد ذهبت يا أخي إلى أبعد من ما كان بالإمكان إن نتفوه فيه ..

    وكما قلت .. وجب العزاء لليهود وأحفادهم الخنازير وهيهات فالقادم لنا إن شاء الله ..

    ورحم الله ياسين وكل شهداء الحق والاوطان والدين والحريه

    أرق التحايا لك


    صادق الود[/color]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-03-23
  13. أسد

    أسد عضو

    التسجيل :
    ‏2003-12-05
    المشاركات:
    60
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمان الرحيم
    نحن قوم لا نبكي شهدائنا لأن دمهم بيد الله يسقط ومن يسقط دمه في يد الله لا خوف عليه وهو حي يرزق عند ربه، نعم يجب أن نبكي على انفسنا لأننا لم نسبقه الى الشهادة ..........
    والسلام ..........................أسد
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-03-23
  15. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-03-23
  17. العاديات

    العاديات عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    1,179
    الإعجاب :
    0
    [color=FF0000]بسم الله الرحمن الرحيم

    أخي في الله إبن الوادي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نعم قتلوا المقعد المجاهد
    ولكنهم صنعوا مليون مجاهد
    دارة السياسة بالخساسة
    من واشنطن الى تل أبيب
    والعرب بين سكير وعربيد
    ومندد وشاجبٍ وسعيد
    الضحية ليس قعيد
    بل شعلةً من الحماس تزيد
    ترك الأساس قوياً
    والبناء ارتفع علياً
    سموك شيخ المجاهدين
    وشيوخ السلطة لك حاسدين
    بشر بني صهيون
    بأن القسام يزلزلون
    وكتائب الأقصى عازمون
    مع الجهاد لقتلِكم قادمون

    إن القلب ليحزن والعين لتدمع وإنا غير رادوك ياشيخنا الشهيد ولكن لا نقول إلا كما علمنا المصطفى عليه الصلاة والسلام أن نقول ( الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ) وحسبنا الله ونعم الوكيل على كل من تآمر وساند وسمح بأغتيال شيخ الشهداء أحمد ياسين ، نسأل الله ان يزلزل اليهود وكيانهم ويشتت شملهم ويفرق جمعهم ويجعلهم غنيمة للمسلمين ومن ايدهم او ساعدهم يارب العالمين ياقوي ياجبار يامنتقم يالله .

    اخوك ومحبك في الله

    العاديات
    [/color]
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-03-23
  19. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    أخي ابن الوادي ....
    حكاية أسر الأقصى وتشريد أهله وإعتقالهم في أقفاص وذبحهم كل يوم كالخراف ..
    حكاية يجب أن تروى لكل جيل على وضوحها ...
    كل الشعوب تحررت إلا شعب أرض الإسراء والمعراج ..أرض ثالث الحرمين ..كان لليهود فيها مطمع ...رأوا فيها بعقائدهم المحرفة وأنفسهم الخبيثة ( أرض الميعاد ) وبإذن الله تكن ميعاد ثأر الأنبياء الذين قتلوا على أيدي أجدادهم وليبعثن الله من يسومهم سوء العذاب من جيل أمتنا او من تلاها والعاقبة بالخاتمة على حديث النفس بالجهاد والبراءة من الخذلان لإخواننا المرابطين هناك فمن عجز عن التضحية بالنفس فقد قدم الله المال على النفس ومن عجز عن النفس والمال فلقد يسر الله الجهاد أنواعاً منها القلم والبيان ومن فقدكل ذلك فلقد أدرك كل قلب نقي أن للدعاء سهم لايرد ...أعود لأقول جرت تلك المؤامرة الخبيثة على أرض الإسراء من حثالة البشر وأحفاد القردة والخنازير فخدموا التاج البريطاني وعملوا له في كل بقعة دنستها قدم الإستعمار حتى أرض اليمن لم تسلم من دناءة عمالتهم فكان تصريح القائد الإنجليزي في عدن " اليهود أحسن الناس جواسيس في اليمن " .. وهناك على أرض الإسراء غرس الخنجر في ظهر أمتنا التي وقفت تساند التاج البريطاني بلؤمة ومكره وخبثه في حربة العالمية وتنتزع بقايا حلقات الرجل المريض لنصحو على عصابات اليهود تذبح وتشرد عرب ومسلمي فلسطين وتصنع فيهم المجاز والاهوال ، وندخل ف يدوامة أبناء الإستعمار ومن تركهم قائمين على عهد الوفاء له وتكن فضيحة الجيوش العربية السبعه يقودها ( جلوبل ) البريطاني لتضحك منا صخور الأرض وترابها فقائدنا بريطاني ‍! يسعى بنا للتحرير والنصر ‍ !..وتشهد الدنيا خيانات لم تعرف الأرض مثل نتانتها ففي اللحظات التي توجه الرصاصات إلى صدر أبناء العروبة والإسلام وهم يقتحمون أسوار اليهود راسمين صورة الأقصى الاسير بدموع مشرغة مقدمين دماءهم وأرواحهم فداءً لتمسح عنه هذا الحزن وليلحق بركب الحرمين إبتسامة وإشراق في هذه اللحظات كانت الخيانات تمضي في أوكار الرخص والدناءة ، فبيعت فلسطين وسحبت البنادق البسيطة من أهلها بحجة أوهى من خيط العنكبوت أن لاسلاح إلا سلاح جيوش العرب السبعة وأنسحبت تلك الجيوش تجر أذيال الهزيمة حتى صرخات الذين تطوعوا حباً وإستشهاداً لم تثنهم حتى وهم يقدمون أجسادهم جسوراً لجنازير الدبابات لم تثنهم عن الإنسحاب المهين وقهقه التاريخ بملء شدقه وهو يرى حال الأعراب يلجأون الى مجلس الخوف يبغون النصر ويفرحون بقراراته التي لاتساوي الحبر الذي كتبت به وفي كل ثانية تزحف حثالة البشر لتلتهم العرض وتسفك الدماء وتقيم المجاز ..وهكذا توالى على أرض فلسطين خيانات وكشف التاريخ صفحات سوداء معتمه لمن تآمروا في أحلك الظروف وفي أشدها قساوة والرصاص يخترق الأجساد والقذائف تدك الحصون والجثامين تتعفن في الصحراء لاتجد من يواريها باع من باع جهاراً نهاراً وتخفى من تخفى ليكشف الزمان سوأته وقد باع إخوانه في عز الحر والحوب بيع كساد بدراهم معدودات أو وعد بإبقائه على كرسيه المسمر قمعاً وإرهاباً وتضييقاً وفساد ومذله وعيش على المعونات والمساعدات ، ولم يثبت في هذا المشوار الطويل إلا قلوب الأسد الواثقة بوعد ربها في أرض الأقصى التي باركها الله وماحولها لم تهن العزائم ولم تخور ولم تجبن الأرواح ولاتقهقرت بل أخذت تربي الأشبال وتقدم الدماء الطاهراة فوجاً بعد فوج زرافات ووحدانا ، تربية قاسية مريرة صنعت منهم رجالاً ونساءً ( صدقوا ماعاهدوا الله عليه ) ورفع مستوى المواجهة الى المكافأة بين شعب أعزل وبين قوة تملك كل ما انتهى إليه البشر من تقنية الحروب والإبادة والسفك والتدمير ...وفي نهجهم الباني الرشيد لم يربطوا الأمر بشخص أو جماعة بل ثبتوه درب إن غاب أسد ظهرت أسود وإن حصد فارس نبت ألف فارس ...في ظل خذلان مرير من أمتهم أوصلهم في نهاية الدرب الى فرقة مقصودة ممارسة لاتقبل بالمفاوضات كجامعة عربية وجبهة موحدة بل فرادى كل على حده وظهرت إنمتكاسات الخيانة من جديد لم تستطع البهرجات الإعلامية والتصفيق والتصفير أن تغطي سوءة خيانتها الجديد وكان لهذا الشيخ الشهيد قدم السبق في كشف سوءتها ووهنها وتحمل أمر المر في صراحه واضحه " أن الدم الفلسطيني حرام حرام حرام " ليذوق ظلم ذوي القرب الأسر مرارة ولظى وليتحمل العسف والتقييد لشباب أعدوا ليكونوا سياج الحمى وحراب النصر وتدمع الليالي وهي ترى الرجوب يعتقل هؤلاء الغر الميامين ليفر في ساعة العسرة ولتحررهم أيدي شعبهم الذي لمس الصدق في أفعال هؤلاء الرواد قبل أقوالهم ولتستمر مسيرة الرباط إلى أن يأذن الله بالنصر والفرج وإنا على وعده لفي يقين ..


    عذراً في الإطناب لكنها الحروف تمضي بخطاها بدون قيد ..وقودها جمر القهر ..
    تحية خالصة وتقدير ..
     

مشاركة هذه الصفحة