الابداع ... كيف ومتى يكون ؟؟

الكاتب : المستكشف   المشاهدات : 955   الردود : 0    ‏2000-12-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2000-12-04
  1. المستكشف

    المستكشف عضو

    التسجيل :
    ‏2000-11-17
    المشاركات:
    79
    الإعجاب :
    0
    يحدثنا و نستنتج من التاريخ عن العصور الماضية ، و يؤكد لنا

    ونلتمس من تاريخنا الحديث المعاصر ان عقلية و سعة فكر المبدع

    مرتبطة ارتباطا قويا بما يقدمه .. أيا كان مجاله ديني أو علمي

    أو أدبي أوغيره .. ولنأخذ هنا الجانب الأكثر ذيوعا وانتشارا في

    الأدب ألا وهو الشعر فهو الوجه المشرق دوما في الأدب والخالد ،

    لمعالجته قضايا الفرد والمجتمع في اسلوب يسهل على الناس ترديده

    ومطعم بحكم وامثال ..

    والشعر يتفرع أيضا لعدة اتجاهات ولعل الشعر العاطفي هو الأكثر

    انتشارا بين الناس لما له من وقع على القلوب وارتباطه المباشر بها

    فهو الأنيس لهم في أفراحهم و أحزانهم ..

    وقد ظهر الكثير في هذا المجال ، واختلفت الرؤى حولهم فالبعض يشيد

    باعمالهم والآخر ينتقدها و يتهمها بالارتجاليه و تحديها للأعراف وان

    كانت ابداعا..

    أي أنه لايراعي مشاعر الآخرين فتجده كثيرا ما يُظهر في شعره من خدش

    للحياء العام ليفقد بذلك ما قدمه جانبا مهما في تركيبة

    مجتمعنا العربي المحافظ ، مما يجعله غير مقبول عند الكثير لا لشئ ،وانما

    لنهجه غير السليم الذي اتخذه قاعدة لإبداعه وهو تجريد العقل وإبقاء

    الفكر فقط وبهذا وقع في المحظور ..

    إذاً فالعقل وسعة الفكر هما القاعدة الأساسية للابداع ..

    أما اسبابه فتختلف من شخص لآخر وعلى حسب مجريات الأحداث ، و لعل

    الشك والأحزان حسب اعتقادي هما السبب الأول والرئيسي في تدفق

    الفنان وتوالد أبعاده ليقدم لنا من خلالهما شيئا جميلا رائعا

    يسمى " الابداع " و يصف مانحس به ويزيدنا مما يحسه في اسلوب جميل

    ومفصل ليضيف بعمله هذا ما يتحف أدبنا وتاريخنا ..

    وما جعلني أكتب عن الابداع هو أني قد رأيت أحد الأعضاء في مجلسنا

    ينتهج هذا النهج و أقول له موفقاً بإذن الله وبانتظار المزيد .



    [معدل بواسطة المستكشف بتاريخ 04-12-2000 عند 09:35 AM]
     

مشاركة هذه الصفحة