يا لطيفُ اللحظِ ما هزكَ وجدُ .!!

الكاتب : مغترب قديم   المشاهدات : 1,086   الردود : 12    ‏2001-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-04
  1. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    قصيدة لا زالت تحت الإنشاء ... ولازالت تتناقلها الأفكار ... فحينا تهنهنها وحينا تداعبها وحينا ترويها ....
    حاولت أن أكملها ولكن .. هو الشعر ..... يأتيك طائعا أو لا يأتيك .... اتمنى أن تستمتعوا بها وأن تنال إعجابكم ... ولا تحرموها من تعديل أو نقد يفيدها وينفعها ........ وأكون لكم من الشاكرين ....



    يا لطيفُ اللحظِ ما هزكَ وجدُ --- نحو من يهواك أو هاجك سهدُ

    يا شبيهُ الوردِ اضعفت فؤادي --- كان دوما يبدي للعشاق زهدُ

    كم مضى دهرٌ عليهِ بات يمسي -- ليلهُ صيفٌ وليلُ الناسِ بردُ

    بات يمسي مثلما العاشق يمسي --- هائماً لا يلقى بين الناسِ سعدُ

    هل يقرّ الجفن ، لو تسقيهِ بعضٌ --- من كؤوسِ اللحظِ؟ ، يا فاتني رِفدُ

    أو يذوق النوم أو يلقاهُ حيناً --- كيف يحوي عقله عشقٌ ورشدُ؟

    طال بي صبري وزادت بي ظنوني --- أيقظ الشوق بمقلتي وعدُ

    صدفةٌ لاقيتُ باهي الخدِ يمشي --- فأتى قلبي من طيفهـا وردُ

    بلطيف الجفن كم صادت عيون --- ما عناها شيبةٌ فينا ومردُ

    لم تزل للناسِ نجمٌ من يراهُ --- دون شك طائع للحسن يغدو

    كم رأيتُ واهب الأزهارِ حسناً --- يستفيضُ الحسن ، من عينيهِ يشدو

    ألتقيهِ كل يومٍ دون وعدٍ --- ماكثا في دربه دومـاً وأعدو

    كلما أدركت في قولها هزلٌ --- قلت ما في العشق هزلٌ فيه جدُ

    حين قالت لا تقارب كان صوتا --- جائني كالرعد من بعده رعدُ

    هل وقوفي عند باب العشق جرمٌ ؟ ---وإنتظاري للتلاقي فيه عندُ؟

    إنه حقٌ أطالب فيه دوماً --- لو أموتُ دون من أهواهُ مجدُ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-09-04
  3. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    مغترب ذاك الأحساس حين يتدفق مداد حبره فيسطر هذه الرائعه .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-09-04
  5. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    الأخ الكريم بن ذي يزن .....

    شاكر لك حسن الرد ...

    وتقبل تحياتي وشكري ...

    ولكن لم تخبرني عن رأيك حول الأبيات أيها بحاجة للتعديل :) بحسب نظرتك ( فلا تبخل علينا بتوجيه أو فكرة تصلح لجعل القصيدة أكثر جمالا ) ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-09-04
  7. SHAHD

    SHAHD عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-11-24
    المشاركات:
    718
    الإعجاب :
    4
    أو يذوق النوم أو يلقاهُ حيناً --- كيف يحوي عقله عشقٌ ورشدُ؟

    صدقت ... كيف يمكن أن يجتمع العقل ... مع جنون العشق !!!


    إنه حقٌ أطالب فيه دوماً --- لو أموتُ دون من أهواهُ مجدُ

    ما ضاع حق وراءه مطالب ....
    أن يرى المحب ، وصل حبيبه ، حقا ... يخوض من أجل عينيه الصعاب ... قمة ... لا يجلس عليها .. إلا كل من لا يفرط بسهولة .. بأمر وجده بصعوبة ....

    قصيدة تحت " قيد الإنشاء " ..... تبدو جميلة وعذبة المعاني 0
    ننتظرها بعد أن يكتمل البناء 0

    ملاحظة بسيطة إن سمحت لي .... في قولك :
    يا شبيهُ الوردِ اضعفت فؤادي ..

    أزعم .. أن (( شبيه )) منصوبة وليست مرفوعة ... لأنها .. منادى مضاف 0

    للجميع ... تحيــاتي ...
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-09-05
  9. الذيباني

    الذيباني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-02-21
    المشاركات:
    1,085
    الإعجاب :
    0
    من طـّول الغيبات جاب الغنائم ,, هلا بالغالي

    كم رأيتُ واهب الأزهارِ حسناً --- يستفيضُ الحسن ، من عينيهِ يشدو
    أ إلى هذه الدرجة سـُحرت ؟؟ ,,, كان الله في عونك;) ,,, صورة بلاغية غاية في الصفاء والروعة ..

    هل وقوفي عند باب العشق جرمٌ ؟ ---وإنتظاري للتلاقي فيه عندُ؟

    جوابي عليك :

    بل وقوفك عند باب العشق ِ حق ٌ *** علـّه يشفق عليك المستبدُ ,,:)

    -----------------------------------------
    ملاحظة بسيطة :
    لم تزل للناسِ نجمٌ من يراهُ --- دون شك طائع للحسن يغدو
    ( نجم ٌ ) منصوبة وليست مرفوعة ,, لأنها خبر أخت كان ( تزل ) ,, أما أسمها المرفوع فضمير مستتر ( أنت )

    تمنياتي لك دوام التوفيق أخي مغترب
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-09-05
  11. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    سيدي مغترب

    لست أنا ذاك الشاعر او المستشعر ولكني أتذوق الكلمة بغض النظر عن ضوابطها وربما من هم أعلم مني في هذا المكان يقوموا بنقد لقصيده جيده جدا تلامس الأحاسيس .

    اشكر رفعتك لي بطلب التصحيح لمن هو مثلك .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-09-05
  13. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    الأخت الكريمة SHAHD

    في قولك الشهد والسعدُ --- ياليت خلي يفي ما يعدُ

    شكرا لك على تواجدك وعلى ردك الجميل ، لا حرمت من هذا الفضل ...... سيدتي .

    بالنسبة للتعليق كان رائعا وأروع من القصيدة ذاتها ، لأن القصيدة إذا لم تشد إعجاب القراء فهي لاتزال غير ذات أثر جميل .

    ولن أتنازل عن حقي في كلمة جميلة من كل فرد منكم :) ...

    وبالنسبة لـ (( شبيه )) فقد صدق زعمك وصدقت ، وينطبق الأمر كذلك على يالطيف .

    لك شكري وتقديري .....
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-09-05
  15. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    أخي الذيباني أنا موجود لكن أنت فين ؟؟....

    سحرت بلحظها ياليت أني --- لذاك اللحظ يوماً لم أنظرُ

    سلمك الله على هذه الكلمات الجميلة والرائعة منك يا عزيزي ...

    تدفعني للإبداع أكثر :) :) ...



    ليت ذاك المستبد يدرك مابي ... .... ... .

    ملاحظتك جميلة وفي محلها وكان الله في عون كان وأخواتها من شر المغترب ...

    شكرا لك على ترحيبك وإستقبالك ورد الوفاء دين علينا :) ....
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-09-05
  17. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    الأخ العزيز بن ذي يزن .......

    جميل هذا التواضع منك .. يزيدك روعة وجمالا ...

    ولكن اخبرني من أفضل الشاعر أم المتذوق ؟؟


    أما قولك : (( اشكر رفعتك لي بطلب التصحيح لمن هو مثلك )) .

    فهذه كبيرة جدا جدا ، لقد نفختني نفخةً وصلت بها إلى السقف :) :) ...... كما أنها ليست صحيحة فما نحن سوى أناس يبحثون عن العلم .....
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-09-06
  19. مرام

    مرام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-31
    المشاركات:
    447
    الإعجاب :
    0
    قصيده رائعه جدا ...
    وفى كل مره أرى فيها العنوان ....اردت قرأة القصيده مجددا ومجددا

    يا لطيفُ اللحظِ ما هزكَ وجدُ --- نحو من يهواك أو هاجك سهدُ

    وكانت الكلمات التى تسبقها أجمل وابدع .....بالأخص ماذكرت..

    هل وقوفي عند باب العشق جرمٌ ؟ ---وإنتظاري للتلاقي فيه عندُ؟

    إنه حقٌ أطالب فيه دوماً --- لو أموتُ دون من أهواهُ مجدُ

    ولك التحيه..
     

مشاركة هذه الصفحة