جسد وعدة وجوة

الكاتب : بن ذي يزن   المشاهدات : 1,016   الردود : 14    ‏2001-09-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-03
  1. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    واقعنا الاجتماعي المتمثل في فكرة الديني بين المعاصرة والاصاله يعاني من حالة فصام مستعصية أو من إشكاليه غاية في الصعوبة ، وكلمة إشكاليه مأخوذة من أشكل الشيء عليه واستعصى ، بعكس كلمة مشكلة ، لأن المشاكل لها حل عن طريق البحث العلمي ، وقد قيل أن البشرية تطرح الأسئلة التي تستطيع أن تجد لها أجوبة ، ولكن آمل أن نصل في يوما ما إلى حل لهذه الإشكالية عن طريق قليل من المرونة أو إيمان حقيقي بمحتواها اليسير والرائع .

    عدة وجوه مختلفة تتلبس جسد واحد وقد عرفناهم من خلال هذا العالم الافتراضي الواسع أو من خلال حياتنا الواقعية المعاشة ، وهذا ( الانفصام ) يكون ناتج عن حالتين لا أرى لهم ثالث حتى الآن .
    أولا : عدم قناعة حقيقية بما يحمله وعائه العقلي بتلك الأفكار ولكنه يكررها دون فهم لمحتواها وكل ما في الأمر أنه درس هذه الأشياء منذ صباه فكان مكان المتلقي والملغي لوظيفة العقل مقابل النقل .
    ثانيا : قد يكون محاط بمجتمع متزمت يرفض الآخر بكل معانية وهذه الطوائف معروفه ولا مجال لذكرها ، والشخص نشاء وترعرع بينها فأكتسب عنفوانها الفكري البغيض المنافي لكل سبل المعاصرة وفي نفس الوقت نجده يمارس نزواته الحيوانية بعيدا عن الأعين بشكل يبعث على الغثيان .

    هناك حادثة مازلت اذكرها قبل سنتان من الآن وهي أني كنت في أحد مقاهي النت أتصفح هذه الشبكة فدخل علينا مجموعة من الشباب وملامح الالتزام الديني بادية عليهم ، إضافة إلى قصر ملابسهم وتمنطقهم بالسواك وجلسوا بالجهاز الذي كان بجواري ولا حاجز بيننا ، فالتهيت عنهم وأكملت تجوالي في النت وبعد فترة هممت بالمغادرة وكان لا بد لي أن أمر بين الجهازين فلمحت صورة جنسية فاضحة من شباب من المفروض أن يبتعدوا عن هذه الأشياء ،وايضا أعرف أشخاص ممن ينادون بحق المرأه المسلوب وأن المجتمع والرجل سلب حقها ونجده يمارس تسلطه وعنفوانه ومنتهى رجعيته داخل بيته وكثير من يعمل خلاف فكره او مجاهرته ، طبعا لا لوم عليهم بتاتا ولكن اللوم على المجتمع الذي جعلهم يعيشون هذه الحالة الأنفصامية الحادة بين فكرهم ومدى تطبيقه وبين نزعات جسدية فطرية ، وهناك الكثير ممن تمنطق بقصر الثوب وتعليق السواك ولكن قلبه أو أعماله كأعمال ( أبو لهب ) وأجدهم هنا في عالم المنتديات يصرخون ويكفرون ويقولبوا الكلام ، والقولبة هي وضع الكلمات والمعاني ضمن قالب محدد ، ولكن من هم في حياتهم الواقعية وكيف هي سلوكهم .

    العرب اتفقوا على أن أنواع الخطابة ثلاثة
    1- الخطابة المنطقية التي قال بها الفلاسفة المسلمون وجعلوها تقوم على الإقناع وتتجه إلى العقل وتخاطب الفكر
    2- الخطابة الشاعرية وهي الخطاب السائد الآن للأسف حيث يتحلى هذا الخطاب بكل السمات الشعرية أسلوبيا، ونهجها تضخيم الذات بكل سلبياته مقابل إلغاء الآخر
    3- الخطابة الوظيفية والتي تتبع الكلام بالعمل وهذا ما قام به أجدادنا العرب المسلمون وأمتزج القول بالفعل وهذا النوع هو ما نريده .

    وحتى نجد أذن صاغيه لكل داعي فكر سواء كان ديني إسلامي سليم أو فكر ثقافي أو غيرة فلابد أن يمارس هذا الفكر في حياتنا بشكله الحقيقي والمنطقي والمقنع للشخص ذاته وطبعا لا نطالب بالكمال فنحن بشر ومن ثمة نبدأ بالدعوة لما اعتنقناه وأمنا به . وعندها سنجد من يؤمن بما نقول .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-09-04
  3. الهاشمي

    الهاشمي عضو

    التسجيل :
    ‏2001-05-10
    المشاركات:
    181
    الإعجاب :
    0
    الرائع بن ذي يزن موضوع غاية في الاهميه ولكن لاحياة لمن تنادي ولا تتعب نفسك مع هذه النوعيه الشاده. ولا نقول اخي الكريم على كل من اطلق لحيته شخص ملتزم فكاسترو مربي لحيته .ولك تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-09-05
  5. جرهم

    جرهم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-07-01
    المشاركات:
    1,331
    الإعجاب :
    1
    أيهاالهاشمي العزيز كاسترو سيد الملتزمين !! من طرد أميكا من المؤتمر غير كاسترو
    أطال الله بهمره ؟؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-09-06
  7. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    إبن ذي يزن
    لم أكن أنوي التعقيب على هذا الموضوع بعد ما قرأته أول ما نشرته، غير أنه دفاعا عن أعراض المسلمين أقول :
    1- شهادتك هذه مجروحه ومردوده لانك خصم للاسلاميين والخصم لا تقبل شهادته وقد قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( لا تقبل شهادة ذي الظنه ولا ذي الحنه)والظنه هي التهمه والحنه العداوة،والمقررفقها وقضا ء أن كل شهاده تجر مغنما أو ترد مغرما لا تقبل . ولذلك فشهادتك مردوده بحكم القانون


    2- هؤلاء الاخوه الذين ذكرتهم -هذا على فرض صحة الواقعه من أصلها والفرض غير الحقيقه -مع عدم تسليمنا بصحتها ، فإنها تعد شاذه بالنسبة لمجموع شباب الصحوة الاسلاميه لا يدان على أساسها الاسلام ولا شباب الاسلام ، ثم ما يدريك ان هؤلا من شباب الصحوة الاسلاميه ، ألا يحتمل أن يكونو من رجال الامن وجواسيس النظام الذين صاروا يتزيون بالزي الاسلامي ليسهل عليهم ملا حقة شباب الصحوة ورصدهم خدمة لا سيادهم الامريكان واليهود أصحاب المصحه الحقيقه في تحييد الاسلام وإزاحته عن حياة الناس وواقعهم، أو يكونو من العلمانيين الذين يشكلون الطابور الخامس في مجتمعاتنا، المهم هذا إحتمال وهو إحتمال منطقي ومقبول من الناحية القانونيه وسليم 100% وعليه فإن الدليل إذا تطرق اليه الاحتمال سقط به الاستدلال وبالتالي فإ ن هذه التهمة تكون باطله من أساسها غير قائمة على سند من منطق أو عقل اوقانون أو شرع.جدير بالرفض.
    3-قلنا هذه الواقعه على فرض صحتها تعد شاذه والشاذ لا حكم له ولا تعد شيء بالنسبة لسلوك العلمانيين النحرف إلا الشاذ منهم وعليه فإن القاعده أن شباب الاسلام مستقيمن في الجمله إلا ماندر بينما العلمانيين منحرين في الجملة إلا ما ندر وعليه فان الفرق بين هؤلا وهؤلا كالفرق بين الثراء والثرياء
    4-بعد كل ما سبق وبعد ان هد منا هذا الاتهام من جذوره وبعد أن حكم ببراءة من أتهمت لعدم وجود البينه ولكيد ية الاتهام أقول لك عزيزي أن هذا يعد في حكم القانون تشهيرا يعاقب عليه القانون مضطرين مع أشد الاسف الى رفع الامر الى المشرف العام لالزامك بتقديم البينه أوحد في ضهرك.............ودمت لصديقك اللدود الشهاب
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-09-06
  9. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    الهاشمي & جرهم

    كاستروا صاحب اللحيه لديه مبادئه فقد قام الأميركان لمدة أربعون عام من الحصار وبعد أنهيار الأتحاد السوفيتي ظل متمسكا بمبادئه حتى الآن ، أما بعض من تنطق باللحى فما لهم مبدأ سوء الأمعان في تفريق الأمه تحت شتى السبل فهم يفكرون ويلغون بأسم الدين والدين منه براء ، وتجدهم في حياتهم الواقيعه ارذل خلق الله فلا هم قدوه ولا هم ملتزمون .
    ألا ترون معي ان كاسترو ظلم بهذه المقارنه .

    بتأكيد التعميم مرفوض فهناك رجال يشهد لهم التاريخ وتشهد لهم أعمالهم ممن ألتزموا بالدين وجعلوه نصب أعينهم قول وفعل وعمل وهؤلاء الرجال لهم مكانتهم في أنفسنا وفي قلوبنا .
    وهناك رجال من التزموا بمبادئهم الفكريه والثقافيه وكانو لها تطبيق وعمل ، ومن أمثال هؤلاء الرجال نحن نقبل التوجيه منهم لأن ثقتنا بهم عاليه لا حدود لها .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-09-06
  11. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    ..الحمد لله ..شيء جميل .... أنك مازلت تقبل التوجيه

    ..بس لماذا أنت عصبي بهذا الشكل ..... حافظ على رباطة جأشك .... فإن المشوار طويل

    وبعد نا لم نقل في العلمانية والعلمانيين شيء!!!!!!!!

    .. مش الافضل تناقش كلامي وتفنده بأسلوب علمي ...أيها العلماني ...معذره لعل الامر إختلط علي فقد سبق وأن ذكرت أنت ان العلمانية ليست مشتقه من العلم ..ولهذا أعذرك



    إنظر إلى كلامي وإلى كلامك .. من أيهما يمكن أن يستفيد القارىء.... إنظر هناك حديث ، هناك قانون ، هناك منطق ، هناك ترتيب أفكار.......حرام لا تضيع وقتك ووقت القرأ.(.الوقت هو الحياة ) أيها الصديق العزيز
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-09-06
  13. SHAHD

    SHAHD عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-11-24
    المشاركات:
    718
    الإعجاب :
    1
    الأخ / بـن ذي يـــزن 000

    بشــكل عــام ..
    آفة أي عصر .. والدلالة على انحطاطه الفكري ..هي أن لا يجد فيه الناس توافقا بين ما يؤمنون به من معتقد أو فكر وبين ما يطبقونه في واقعهم المعاش ....
    وإذا حاولنا البحث عن أسباب عدم التوافق هذا .. لعزونا السبب إلى ...
    خطأ في الفكر ... أو .. خطأ في تناول الشخص نفسه لهذا الفكر ...
    وقد أسهبت هنا ووضحت في مقالك هذا الجانب 0.. بصورة وافية 0

    أختلف معك ... في نقطة واحدة ... هي أنك ذكرت في بداية مقالك : أن الفكر الديني في واقعنا الاجتماعي يعاني إشكالية بين الأصالة والمعاصرة ...
    أنا أجد هذا تعميما ... لا أنكر أن هناك أناسا أخذوا من الدين قشوره وجعلوه مظهرا خاويا للأسف من روح الإسلام الصحيحة ... فماتت شخصياتهم بين قشوره ...
    لكن هناك نماذجا أخرى .. جمعت بين الاثنين بصورة رائعة ...
    أعلم ..أنك استشهدت بهم في مقالك ...

    لذلك ... قلت أن ما ذكر في بداية المقال ... فيه تعميم ....

    تحياتي لك .. ولقلمك الصريح .....
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-09-06
  15. محمد عمر

    محمد عمر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-05-07
    المشاركات:
    547
    الإعجاب :
    0
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-09-06
  17. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    الفاضله شهد .

    بتأكيد لا تعميم
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-09-07
  19. اروى

    اروى عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-25
    المشاركات:
    23
    الإعجاب :
    0
    الغزو الكري........ والتوعيه السيئه

    كاتبي العزيز

    الا توافقني ان للغزو الفكري دور كبير في هذه المساله
    فقد ربينا في مجتمع محافظ متمكسك ...... دخل عليه الكثير من الافات التي تشوش الفكر
    فمثل لنبداء بلمسلسلات التي تعرض في التلفاز يشاهدها الاطفال ......ز هم يشاهدون تلك الممثله وهي تؤدي دور المراه المسلمه المطيعه ......ويشع من وجهها البياض ..... وبمجر ان يذهب الى المحطه التاليه يرى تلك الممثله تقوم بدور خليع .(عفوا ) انظر الى هذا التناقض الشديد ...... يخرج الطفل من البيت يرى امراءه في غايه الحشمه اول ما يخطر في باله منظر تلك المرءه العاريه ..... وانتهت المساله له فكلهم هكذا اذن يجب ان يصبحة مثلهم

    عزيزي لكل انسان نزوات وعرائز ويسعى لتلبيتها ......... فينشئ الشاب على ما يقول اهله
    نعم هم يقولون له صلي صوم افعل لا تفعل ...... لياتي ويجد اباه يشاهد التلفاز و,,,و,,و اذن ما الذي يسعى لفعله ان وجهه سيقتل ......فاقرب حل له هو ان يستتر بهذه اللحيه ...... فهو يرضي نفسه بها ويرضي الجماعه

    لكن ليس كل من التحى فاجر ولا كل من قصر فاجر

    واصابع اليد ليست واحده
     

مشاركة هذه الصفحة