البن والبخور ، والتوابل والعطو .. والجحود

الكاتب : الهاشمي اليماني   المشاهدات : 466   الردود : 2    ‏2004-03-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-11
  1. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    البن والبخور ، والتوابل والعنبر والعطور ... وقراءة لأهل الجحود والنكور
    تأملت إبريق القهوة يدار والفناجين تصب والعبير يفوح ... قهوة قالوا عربية ... نعم هي كذلك لكن أين المصدر؟ وبعد تلكؤ وتكلف يقال اليمن ، وبسرعة يتغير مجرى الحديث ..
    هي اليمن مصدر المدنية البشرية بكل مظاهرها و بهرجتها صنعت الرفاهية وابتكرتها وتفنن أهلها بتنميقها ، تاجروا بالبخور والعنبر والتوابل والعطور ،، وقبل ذلك إكتشفوها وتعرفوا على خصائصها .. نمت مجتمعات بشرية كقدماء المصريين ذووا الأصول اليمنية فلم يقطعوا صلتهم بأرض الأ جداد فجلبوا البخور لمعابدهم والعطور لأ جسادهم ( ربما للتخلص من رائحة البصل والفسيخ ) وقبل ذلك إستخدموا أسلوب أجدادهم بتطويع الحجارة ونحتها لتصبح لوحات فنية وغاية في إتقان العمل ... وفيما بعد تناسوا بلد المنشأ و الجذور .. فتبا لك أيها الحياة المليئة بالعجرفة و الغرور .. والتــــــــــــعالي .
    وتذكرني حكاية مغترب يمني مع القهوة ... الجئته سنوات القحط أن يعمل خادما بمنزل أحدهم ،، تفاجاء بمن يلقي عليه دروسا في علم ا لقهوة .. كان ذلك الملقن أو الأستاذ يختم كلامه بقوله : أنتم يا ليمنة لاتعرفون عادات العرب ولاتعرفون القهوة والبخور ... وكاد صاحبنا أن ينفجر لولا جاجته الملحة وكان يتظاهر بالغباء المطلق ... حيث كان تعل مظاهر البهجة والسروروجه ذلك الملعم وهو يلقنه دروسا في فنون القهوة والبخور، وعليه فإن معلمنا هذا هو إستمراروتكريس لما يعاملنا به الإخوة الأشقاء ، وصاحبنا المغترب أشبه بما تقوم به السلطة ببلدنا مع فارق بالفهم حيث أن المغترب يعلم أنه يعلم بينما سلطتنا لاتعلم بأنها تعلم ... وهكذا ومن حسن الصدف وماجاد به الزمن علينا من نعمة المشاهدة للستلايت ومشاهدة قنوات المغرب العربي الكبير فأجدني أتمايل على صوت الدان لكن من موريتانيا ( شنقيط ) أو أرقص الرزحة ومن جنوب مراكش أو الجزائر .. أشم عبير اليمن بخور اليمن قهوة اليمن وملابس ا ليمن ونسيجه وحياكته وصباغه وحليه الفضية ، وببشر يفخرون صراحة بجذورهم اليمنية وأصولهم اليمنية وثقافتهم اليمنية، بعكس إخوتنا بالخليج وإدعاء البعض منهم أخيرا بنسبهم لحضارة نهر السند ، ومعهم حق فالكثير من البشر له ملامح القارة الهندية رغم الغترة والعقال القادتمان من ا لهلال الخصيب أو البشت الفارسي ..... إشتقت لشيئا من أرض ا لكنانة والشام فلم أرى بدا من العودة لفضائيتنا ... التي تجيد الإيثار ولاتقبل به بديلا ،، العروبة أولا ... لكن بمنطق معلمنا سا بق الذكر ..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-03-11
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    كلام جميل وخاطرة في محلها أخي الهاشمي اليماني

    بالنسبة لدويلات الخليج فقد بلغت منا مبلغا ولكن للأسف وجدوا من يعينهم علينا من جماعتنا فلولا ثقتهم بان طقمة الفساد في اليمن ممكن شراؤها بأي ثمن لما تجرأوا على مثل تلك الأفعال000

    ذكرتني أخي الكريم باحد الأجداد عندما كان يصر على اكل الذرة بالمهجر وكانت صحته ماشاء الله وكان الأبناء والأحفاد لايطيقونها لتعودهم على اكل البر الأبيض بالخبز اللبناني فقال لابنه 0000 لستم انتم من يكره الذره ولكنها هي من كرهت نفسها بكم لانكم لاتستحقونها ولاتعرفون قيمتها000

    في دول الخليج ترى المنحدرين من الهضبة الفارسية وما جاورها استطاعوا أن يشككون جماعتنا بأصولهم وحتى باسمائهم وهذا حدث بدعم منظم من الجهات المسئولية في تلك الدول فهم يميزون في معاملة الأشخاص فمثلا الإيراني والبلوشي والبنجابي لايستطيع احد وصفه بأصله لانهم يعتبرون ذلك خروج عن اللياقة بينما اليمني يعايرونه باصله ولكن بأسلوب شيطاني فتلقى شخص يمني لديه الجنسية الخليجية يقولون له ( أهلا بو يمن) فان زعل بادروه بكلمة ( تنكر أصلك وانت اصل العرب ؟!) وان سكت عرفوا فيه من لا يعرفه لكي يعامله على اساس انه يمني 00

    الكثير من جماعتنا غيروا اسمائهم والسبب مكر الفرس الذي تعوذ منه الرسول (ص)

    إنه زمن العجائب فعلا 00

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-03-12
  5. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    اليمني يعايرونه باصله ولكن بأسلوب شيطاني فتلقى شخص يمني لديه الجنسية الخليجية يقولون له ( أهلا بو يمن) فان زعل بادروه بكلمة ( تنكر أصلك وانت اصل العرب ؟!) وان سكت عرفوا فيه من لا يعرفه لكي يعامله على اساس انه يمني 00
    ---------------
    من مداخلة سرحان

    مشرفنا الفاضل سرحان : نعم بكل تأكيد فيغرسون في نفس المهاجر عقدة الدونية وتصل لحد التوريث حيث يصاب أبنآئه بالمرض .. ولست أعلم لم لم يتيقض المرشدين لهذه النقطة ويبحثونها علميا ... وخذ مثال تردد بعض أهل رأس ا لمال من الفئة المتوسطة من ضخ رؤوس أمولهم لليمن وإستبدال ا لمكان بدبي ... وكأنهم يسعون ليلدغوا من أكثر من جحر ... قالوا باليمن عوائق ، وقلنا بإمكان الجاد أن يناضل مرفوع الراس وأن يناطح ويصيح بأعلى صوته ضد كل المعوقات ... لكن المرض أزمن وغدى ا ليمني يفضل الخارج الغير مأمون على بيته وعشيرته ... هل من معتبر هل من عاقل ،، ألمسألة تتكرر وينكب اليمنيين بالهند و أندونيسيا وأثيوبيا وتنزانيا ..... وحاليا بالخليج ....... لماذا لانستوعب المثل اليمني القائل ببساطة : ماينفع المجنون إلا بيت أبوه ..
     

مشاركة هذه الصفحة