أول زيارة و (حال العرب و السياسه)

الكاتب : درهم جباري   المشاهدات : 969   الردود : 7    ‏2001-09-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-09-01
  1. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذه هي أول زيارة لي لمجلس الشعر الشعبي وقد جئتكم بدعوة من أخي الأستاذ أبو الفتوح
    وقد أخترت لكم هذه القصيدة التي بعنوان (حال العرب والسياسه) أتمنى أن تكون فاتحة خير
    وأن تحظى بالقبول لدى شعراء وقراء هذا المجلس الموقر , القصيد ة وجهتها إلى الشاعر الرقيق عبدالرحيم التويتي في عام 1993م حين زارني ألأخ محمد التويتي إلى منزلي في تعز
    وطلب مني أن أكتب بعض الأبيات وأوجهها لشاعرنا لكي نحرك هاجسه الصامت حينئذ فكانت هذه القصيدة.
    فيض المعاني تزاحم واملأ الأحساس ***إن المشاعر بعمق القلب حساسه

    حرّك بها كل ساكن واقرع الأجراس*** ققنها منتظر من يقرع أجراسه

    وقل لها مالها والنوم والنعاس*** فالوقت ماعاد به نومه ونعاسه

    قد حان إيقاظها تلمس هموم الناس *** كرامة الفرد بالإكرام من ناسه

    ومن يوزع لشعبه طيبة الأنفاس ***يعطر الجو من ريحان أنفاسه

    وصاحب الود بين المجتمع نبراس ***مادام وده غدانجمه ونبراسه

    عش للوفا فالوفا أغلى من الألماس ***فاحفظ صفاته وتبره بل وألماسه

    وخذ من الحب والإخلاص ملأ الكاس *** ياسعد من بالمحبه قد ملأ كاسه

    فن القوافي تزاحم واطرب الجُلاس *** فالشعر ياما بتطرب فيه جُلاسه

    يابلبل الشعرغرّد واطرد الوسواس ***فالعمر قد تاه في أمواج وسواسه

    كن طائر الشوق نحو الشاعر الهجاس *** فمهجته لم تزل للشعر هجاسه

    عبد الرحيم الفطن والشاعر الحساس*** وصد ق شعره يوضح صدق إحساسه

    صف له عن الحال وارسمها على القرطاس *** واطلب جوابه يوافينا بقرطسه

    قل له عن الدار ذي قامت بلا إساس *** والجسر ذي ركبوا من غير إساسه

    كيف المبادى غدت بالماده تنقاس *** وكيف خيراتنا بالشر أنقاسه

    وكيف طُهر البشر مخلوط بالأنجاس ***وعصرنا صار في قبضات أنجاسه

    وأرضنا حُرّمت محراثها والفاس ***وحقلنا لم يعد يشتاق له فاسه

    وأمة العُرْب قد أمست بلا حُراس ***صار الوطن يشتكي طعنات حُراسه

    جنوب لبنان قد بعناه للنخاس *** لإن منا عصابة رق نخاسه

    والقدس والبوسنه من العدا تنداس *** وحُرمة القوم ـ بعدالعزـ منداسه

    أصبح وطنا قطع متبعثر المتراس ***واعداءنا كل واحد خلف متراسه

    سلاحنا للصدا والخزن والكداس *** والا على بعضنا نسعى لكداسه

    هذي هي احوالنا شوها من السياس ***شعب العروبه غدا طُعماً لسياسه

    لكن تطمن ففي بغداد يعلو الراس *** صدام في شعبها ياما رفع راسه

    ذاك العراق المثالي هو أصيل الساس ***اسوده البارزه تعكس مدى ساسه

    مازال سيفه بوجه الخائن الدساس ****مسلول تخشاه زمرة ويل دساسه

    وحالنا في اليمن بين الرجا والياس *** قد شارف الشعب أن يقبر مع ياسه

    شبع وتخّم من التسويف والدلاس ***وهم يظنوه مستأنس ب

    لاأمن لا علم لا صحه تريح الناس *** ولا اقتصاد أو عداله تحتوي ناسه

    زادت معاناتنا بالصبح والأغلاس ***وحلمنا في يمنا طال غلاسه

    هذي إشارات جاءت خُمس من أسداس *** يكفي خُمسها ولن أحكي عن أسداسه

    سلام لك في ختام القول يا هجاس ***وننتظر كلمتك بالرد هجاسه

    ولك تحيات نحمل بهجة الأعراس *** تأتي تصافح فؤادك تصحب أعراسه

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    هذا وقد رد عليّ الشاعر بقصيدة مماثلة إلاأنها لم تصلني .
    أرجو أن أرى ملاحظاتكم قريبا ولكم المودة .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-09-04
  3. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    الأستاذ درهم جباري هذه قفزة قديمة

    وأظن أن الوضع الأن سيكون أكثر إبداعا وإتقانا لفن الشعر الشعبي ولقد كنا في شوق لسماع رد شاعر اليمن الشعبي الكبير عبد الرحيم التويتي الذي لم يعطى حقه في هذا المجلس رغم انه كان صاحب قصائد شعبية واسعة النطاق لا تقل شأنا عن قصايد المرحوم شايف الخالدي وأتمنى أن يمن الله علينا بمن يعرف قصائد التويتي خصوصا التي سجلها في المهجر ينقد الوضع في البلاد وكذلك المناظرة التي سجلها بين القهوة والقات والمداعة والسيجارة فأن فقط سمعت عنها ولم أعرف من أين أستطيع الحصول عليها على كل حال إذا بتريد أن نخضع القصيدة للنقد العام فحبا وكرامة ونحن نستطيع نقرأ قمة الأبدع الحميني في مثل قولك
    لاأمن لا علم لا صحه تريح الناس *** ولا اقتصاد أو عداله تحتوي ناسه

    زادت معاناتنا بالصبح والأغلاس ***وحلمنا في يمنا طال غلاسه
    مع أن الشاعر الحميني أو الشعبي هو دائما ما يخرج عن الفصحى إلى العامية إلا عند الحاجة لضرورة القافية أو المحافظة على الموسيقا الداخلية للقصيدة
    ثم إنا نجدك في هذه القصيدة لا زلت متأثر بجو القصيدة الفصيحة مما لم يوجد فيها غير إلتزامك تنويع القافية في ما بين الصدر والعجز مع أني لم أستطيع فهم ما إذا كانت القصيدة قد أخذت لحن واحد تقوم عليه رغم تعدد أوزان أبياتها فمثلا هذ البيت


    هذي إشارات جاءت خُمس من أسداس *** يكفي خُمسها ولن أحكي عن أسداسه
    لا يماثل ما سبق أعلا ه من حيث الوزن هذه طويل خصوصا العجز :
    وحلمنا في يمنا طال غلاسه
    وهكذا أنا لست ناقدا بمعنى الكلمة ولكن هذه خواطر على جناح السرعة وسوف نستمع أراء إخواننا أصحاب الخبرة في هذا المجال خصوصا أبو عاهد والذيباني وابو قيس وغيرهم من أرباب هذه الفنون.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-09-04
  5. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0
    اصبت فى الانتقال واصاب ابو افتوح بالدعوه
    وابدعت وكنت رائعا
    اخيك ابو عدنان








    =]محمدناجىسماحه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-09-04
  7. أبو صالح

    أبو صالح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-17
    المشاركات:
    685
    الإعجاب :
    0
    اهلا وسهلا
    لقد ابدعت في هذه الرائعة وصورت حال الامة خير تصوير خصوصا مع ما نشهده هذه الايام من تقاعس وخذلان لقضيتنا المركزية فلسطين
    اصبت الهدف في هذا البيت
    وأمة العُرْب قد أمست بلا حُراس ***صار الوطن يشتكي طعنات حُراسه
    بينما اخطأت الهدف في هذا البيت
    لكن تطمن ففي بغداد يعلو الراس *** صدام في شعبها ياما رفع راسه
    اليس صدام حسين من نفذ حلم امريكا واعطاهم الذريعه لدخول الوطن العربي ونهب ثرواته وتحطيم قوة العراق التي تعتبر قوة للعرب لولا ان صدام حسين وجهها الى صدر الامه العربيه
    الست القائل
    سلاحنا للصدا والخزن والكداس *** والا على بعضنا نسعى لكداسه
    ارجو ان يتسع صدرك لملاحظاتي واختلاف الرأي لا يفسد للود قضية
    واشكرك مرة اخرى لتواجدك معنا واشكر الاخ العزيز ابو الفتوح لدعوتك فهنا مكانك الطبيعي
    بين اهلك واخوانك
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-09-15
  9. saaid

    saaid عضو

    التسجيل :
    ‏2001-09-07
    المشاركات:
    17
    الإعجاب :
    0
    saied Jubari raia

    lqad qrato hathhi alqasidh wa aagabtni wa algmil fi ha anka asttat an tsf hal alamh wa althi lam iataghir ala alaan, fha ant tra alhwal tmdi men sian ala aswa sah allh lisank saied Jubari argo an tetrbna bekl gadid .walka alshwkr
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-09-16
  11. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    شكراً جزيلاً .

    *أخي الحبيب أبو الفتوح :لقد أثلجت صدري حينما تناولت هذه القصيدة بالنقد والتحليل والحقيقة أنني مقل بالشعر الشعبي إلا بعض القصائد التي أوجهها لشعراء شعبيين أو أرد عليهم , ولكن ألا ترى معي أن معظم الشعراء الشعبيين يستخدمون الألفاظ الفصحى ولا سيما شعر شاعر الثورة صالح سحلول ؟ , وقد رأى الدكتور /عبدالعزيز المقالح ـ في معرض حديثه عن شعر سحلول ـ أن الشعر الحميني كثيرا ماتوجد فيه ألفاظا فصحى والفرق هو أن شاعر الفصحى يلتزم بالحركات , لكن هذا لا يمنع من أنه يجب على الشاعر الشعبي أن يحاول الألتزام بالعامية ماأمكنه ذلك وقد حاولت جهدي .
    أما بخصوص الوزن فكما تعلم أن الشعر الشعبي لا يخضع لعلم العروض وإنما نقدر ميزانه من خلال الموسيقى الشعريةوأعتقد أنني قد جعلتها في وزن واحد.لك مني أصدق الود وشكرا كثيرا على جهدك فسوف نستفيد منكم إن شاء الله.

    *الأخ القدير والصديق الغالي محمد ناجي سماحه: والله ولك وحشه , شكرا جزيلا على التشجيع الدائم لى وأرج أن تسعدنا بنقدك كما أسعدتنا بتشجيعك حتى نستفيد من خبرتك ,لك مني كل المودة.

    *أخي العزيز أبو صالح : ألف شكر على هذه الحفاوةوبالطبع الأختلاف في الرأي لايفسد للود قضية, ولكن ألم يشارك القادة العرب جميعهم بشكل أوبأخر بتقديم الأمة لقمة سائغة للغرب ؟
    أما البيت الذي ذكرت فيه صدام فلو عدت إليه لوجدت أنني لم أمدح صدام وإنما مدحت شعب العراق فقدقلت :صدام في شعبها ياما رفع راسه , وليس العكس وهناك فرق أليس كذالك؟
    عزيزي أبو صالح :يشهد الله أنني قد سعدت جدا بملاحظاتكم
    وإنشاء الله سوف نكون على لقاء دائم , لك كل التقدير.

    * العزيز سعيد: شكرا لك ,نعم فالأمةتمضي من سيء إلى أسواء.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-09-16
  13. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    دفاع معتبر

    ونعم هو ما قاله الدكتور المقالح ولكن صفي الدين الحلي عندما شرح خروج الزجل على قواعد اللغة الفصحى أشار إلى ما يسمى بالترنم والذي يعني إستعمال الكلمات الدارجة في الكلام الفصيح أو الكلمات الفصيحة في الكلام الدارج بحيث ينشأ من ذلك نمط لا هو بالفصيح التام ولا بالدارج التام وفي رأيي أن الترنم يكون مقبولا عندما يتجه إلى الإرتفاع باللغة الدارجة عن طريق تطعيمها بالكلمات الفصيحة كما هو الحال في شعر أخينا شاعر الشباب ذالك أنا على أبواب هذه المدرسة نجد أستاذها الأول الخالدي قد أستطاع أن يجعل بعض الكلمات التي ما تدرك إلا بقرأة الكتب يتناولها العامة بمجرد سماع الشريط على أنها لغة سهلة وطبيعية كما هو الحال أيضا في شعر صالح سحلول وإلى هذا ربما كانت إشارة المقالح وإذا عقدنا مقارنة بين الزجل عند القدماء والحميني عندنا فسنجد مدرستنا في الحميني قوية تنافس غيرها بكثير من إبداعاتها وهذا ما لا حظه ابن معصوم في كتابه سلافة العصر ص 244
    قوصرح بذالك عيسى بن لطف الله بقوله أن مستوى الشعر الملحون خارج اليمن بما في ذلك الزجل أدنى بكثير منه داخل اليمن وذلك في مبيتات وموشحات ص190
    وإذا كان بعض النقاد قد أستصعب الحكم على الشعر الحميني عموما بان لغته دارجة مطعمة بالفصيح كالزجل أو أنها فصيحة مطعمة بالدارج فإنني أوقول أن ذلك يختلف بإختلاف الشعراء وبيئتهم التي منها أستمدوا شعرهم فشعر القردعي الريفي البدوي حمينيته تختلف تماما عن حمينية شاعرنا درهم جباري على سبيل المثال
    فحين نجدك تنظر إلى الطير
    يكون خطابك للبلبل كقولك
    يابلبل الشعرغرّد واطرد الوسواس ***فالعمر قد تاه في أمواج وسواسه
    في حين يكون طير القردعي العيل ليسرد في شعر مقالته البدوية
    يا عيل عيلوه تم العيل مجراني** من صفة الويل ذي بالحقد معجونة
    وهذه يا أستاذي مجرد وجهة نضر من تلميذ يحاول التقليد فقط وإلا فبيني وبين النقد مسافة تحتاج إلى شدة المراس لقطعها وربما يتهيأ ذالكم على أيديكم إذا صح لي أن أتتلمذ لديكم. والعفو مرة أخرى محبكم سائل المولى أن يعينه على قطع مسافةجسر اللقاء
    أبو الفتوح.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-09-16
  15. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    ليس دفاعا إنم تنويه.

    أخي الحبيب أبو الفتوح :شكرا مرة ثانية ألم اقل لك انك تقرأ بعين ناقد ذي خبره فإن كان هناك مستفيدا فلن يكن سواي بارك الله فيك ونفعنا بما تجود.
     

مشاركة هذه الصفحة