دولة ال حميد الدين

الكاتب : الوادي2005   المشاهدات : 987   الردود : 18    ‏2004-03-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-03
  1. الوادي2005

    الوادي2005 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-02-01
    المشاركات:
    498
    الإعجاب :
    0

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الاخوه الافاضل \
    اطرح هذا الموضوع للنقاش الجاد الا وهو حكم اسرة ال حميد الدين


    [color=FF0000]هل كان حكمهم خلافه اسلاميه ؟!
    هل توفرت فيهم شروط الخلافه ؟!
    ماذا كان مذهبهم؟!
    هل كان الانقلاب عليهم انقلاب مشروع على ظالم مستبد ؟!
    [/color]

    وما يتبع الموضوع من استفسارات.............

    وارجو من الاخوه الافاضل اصحاب الباع الطويل في السياسه والاحداث ان لا يبخلوا علينا
    في الانتظار

    وتحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-03-04
  3. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    شاهد المستقلة يا سيدي ، وستجد الأجوبة الشاملة على أسئلتك ..
    والكثير منا لم يعاصر تلك الحقبة ..
    ومعلوماتنا عنها إما بالسماع ، أو بقرائة ماكتبه الثوريون ، ومن شايعهم ..
    لكنني استفدت استفادة كبيرة من متابعتي لما تعرضه قناة المستقلة بهذا الشان ..
    فافعل مثلي ، وستجد ما يسرك .. أما عرضها هنا فإن عنصر الحياد سيكون مفقودا ..

    تحياتي ،،،،،،،
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-03-14
  5. دار الزهور

    دار الزهور عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-14
    المشاركات:
    342
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , صلى الله على سيدنا محمد و على أله و صحبه وسلم

    أن التاريخ يكتب و يحفظ بقلم المنتصر والذين كتبوا تاريخ اليمن بعد قيام الجمهورية ليسوا إلا قراء و ليسوا بباحثين لانهم ببساطه متناهيه لم يخرجوا مؤسس اليمن الحديث الامام يحيى حميد الدين من قفص الاتهام الى ساحة المراجعة التاريخية لحقبته بإيجابيتها و ليس فقط بسلبياتها لاسباب يمكن تكون سياسيه أو شخصيه أو منفعيه و هذا مبرر مقنع بأن لا يحرصوا في البحث عن الواقع المنطقي والوقائع التاريخية لفترة حكمه. إن الكشف عن بعض إيجابيات الإمام يحيى ستظهر حقائق إيجابية أخرى عن عهده والتي ظلت غامضة على الكثير مثل إتهامه بالبخل فللمرة الاولى في تاريخ العرب الحديث لم يتهم الحاكم بالسرقة و تشتيت الثروة وإنما بالبخل وإن دل على شيء فإنما يدل على أن ا لحق محفوظ في ذلك الزمان و إن التشهير به بالبخيل ليس إلا دليل ضعف الحجه و قصر الافق لانه يدل على عدله و أمانته و ليس العكس و هي نقطة مهمه تظهر الكثير من حسناته وتكشف بوضوح دوره الكبير في تأسيس يمن اليوم إضافة للانجازات التنموية اليمن.

    ففي وسط ظروف عالميه و إقليميه محيطة خطيرة ارتبطت سياسة و حكم الامام يحيى حميد الدين بشكل مباشر بالوضع الخارجي ابتدأ من تدخل الدولة العثمانية والامبراطورية البريطانية التي احتلت الشقيق الجنوبي، هذا غير مناوشات إيطاليا ثم تقسيم فرنسا و بريطانيا للدول العربية من خلال اتفاقية سيكس بيكو المشؤومة بعد الحرب العالمية ، و بعد حين وفي الثلاثينيات نشبت حرب عالمية ثانية توقفت فيها التنمية العالمية لاكثر من عشر سنوات قبل الظهورالملحوظ للقطبين المتنازعين الرأسمالي و الشيوعي في الاربعينيات من القرن الماضي ثم إعلان الحرب العالمية الثالثة الباردة. فبعد كل هذه الوقائع فإنه يظهر جليا أن الامام يحيى قد استنزف الكثير من المال و الوقت و الجهد للتصدي للظروف و التدخلات الخارجية في شؤون اليمن والتي من مخاضها محاولة الانقلاب الفاشلة سنة 1948 ومع هذا لم يغفل جانب التطوير و التنمية كما توضح النقاط التالية و ذلك ليس للحصر:
    1.إفتتاح أول إذاعة في الجزيرة العربية في العشرينيات من القرن الماضي
    2.أول دولة في الجزيرة العربية في حقبة الثلاثينيات تبتعث طلبه للدراسة الاكاديمية و العسكرية و الفنية للعراق و مصر و إيطاليا و منهم السلال و العيني و غيرهم.
    3.أول دولة في الجزيرة العربية في حقبة الثلاثينيات ترسل متدربين لايطاليا لتعلم الطيران
    4.أول مصنعين في الجزيرة للغزل و النسيج و ذلك في النصف الاول من القرن المنصرم

    إن الباحث في تاريخ اليمن والخليج العربي يتناسى أن طبيعة الشعوب العربية ترفض التغيير بشدة كما هو حاصل في الوقت الراهن لما يسمى "الشرق الاوسط الكبير" فهوليس إلا دليل على خوف الشعوب العربية وشبه جزيرة العرب خاصه على الارث الديني و القبلي حيث الاعراف تطغى على العقائد في بعض الامور وهي ما جعلت الإمام يحيى بعد أخذ رأي أهل الحل والعقد في اليمن أنذاك بأن يتعامل مع هذه النقطة بحساسية و حكمه و حذر و ذلك بتدريج التطور المناسب لليمن و تقاليده دون إرغام الانوف و دون الخروج عن أوامر الدين والتفريط بالكرامة اليمنية.

    و ختاما، إن الحكم على حقبة الإمام يحيى حميد الدين بالإنغلاقيه و محدودية الافق سيضعنا في قفص الاتهام أمام الاجيال القادمه لعدم أخذنا لأمريكا في الاحضان في يومنا الحاضر لانها تدعو للانفتاح والخروج من تخلفنا الحالي. فالسؤال يعيد طرح نفسه و لكن بعد أكثر من نصف قرن..... فهل تريد أمريكا بنا حقا أم باطلا؟؟؟؟ و عند الاجابة على السؤال سترون ما رأه الإمام يحيى ثم الإمام أحمد حميد الدين رحمهم الله .
    عجبي عليك يا زمن، فها أنت تعيد نفسك علينا و بنفس الظروف تقريبا و لكن بإختلاف الرجال
    ولله في خلقه شؤون
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-03-14
  7. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    المؤكد انها ليست خلافه اسلاميه ولو كان الامر كذلك فهذا يعني ان خليفة المسلمين اليوم هو الشيخ حمد وحرمه موزه !!!!!

    والمؤكد انها افضل الف مره من حكم الثوار والثيران الحاليين في الوطن العربي عموما واليمن خصوصا !!!

    والمؤكد ايضا ان كل ماينسب لهم من تجاوزات هي من صنع الكذابين الاحرار !!

    والحكم الإمامي استمد شرعيته كغيره من ما حوله وخلال تلك الفتره !!!

    يمكن مقارنتها بالوهابيه اهدافا ونشاة ؟؟؟

    فقد نشاء الحكم الإمامي بنفس اسلوب نشاة الحكم الوهابي وبإتخاذ الدين والمذهبيه وسيلة للسيطرة والنفوذ وبدعم من الإنجليز خصوصا وقد نجح هذا الاسلوب بمستعمرة الهند !!!

    لم اشاهد المستقله ولكن يمكن مشاهدتها !!!


    يحسب للإمام البدر رحمه الله حبه لليمن واليمنيين ورفضه سفك الدماء والذي يشهد الله انه برئ منها وان كل ما سفك ويسفك لليوم هو باسم الثوره والثيران !!!!!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-03-14
  9. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    .أول دولة في الجزيرة العربية في حقبة الثلاثينيات تبتعث طلبه للدراسة الاكاديمية و العسكرية و الفنية للعراق و مصر و إيطاليا و منهم السلال و العيني و غيرهم.
    ---------------------
    فقرة مما كتبه دار الزهور

    وعاد البعض منهم وقد إعتقد بأنه سيوجد ا لتقدم والحضارة لليمن بحلق ذقنه وتطويل شاربه وقص شعررأسه تاله . . . وعلاوة على ذلك كان ا لمشروع الطموع الذي سطره هو البلاغ رقم واحد . .

    فقد نشاء الحكم الإمامي بنفس اسلوب نشاة الحكم الوهابي وبإتخاذ الدين والمذهبيه وسيلة للسيطرة والنفوذ وبدعم من الإنجليز خصوصا وقد نجح هذا الاسلوب بمستعمرة الهند !!!
    -----------------
    من مقال الكاتب تانجر

    لا ... لا .. يأخي ، الإمامة الحقة ليست كذلك على ا لإطلاق ولا الأسلوب هو ماذكرت .... إقراء السير ستجد الكثير . .. ا لإمامة الزيدية هي الشورى الإسلامية كماوردت عن ا لرسول (ص) وخلفآئه الراشدين . ... حتى أن الشرط الذي يقول بإن يكن الإمام من البطنين ليس أساسيا ... وبالتالي هي لسيت وراثية أو سلالية .. وليست ملكية أيظا ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-03-14
  11. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    .أول دولة في الجزيرة العربية في حقبة الثلاثينيات تبتعث طلبه للدراسة الاكاديمية و العسكرية و الفنية للعراق و مصر و إيطاليا و منهم السلال و العيني و غيرهم.
    ---------------------
    فقرة مما كتبه دار الزهور

    وعاد البعض منهم وقد إعتقد بأنه سيوجد ا لتقدم والحضارة لليمن بحلق ذقنه وتطويل شاربه وقص شعررأسه تاله . . . وعلاوة على ذلك كان ا لمشروع الطموع الذي سطره هو البلاغ رقم واحد . .

    فقد نشاء الحكم الإمامي بنفس اسلوب نشاة الحكم الوهابي وبإتخاذ الدين والمذهبيه وسيلة للسيطرة والنفوذ وبدعم من الإنجليز خصوصا وقد نجح هذا الاسلوب بمستعمرة الهند !!!
    -----------------
    من مقال الكاتب تانجر

    لا ... لا .. يأخي ، الإمامة الحقة ليست كذلك على ا لإطلاق ولا الأسلوب هو ماذكرت .... إقراء السيروالتواريخ إن أتيحت لك ستجد الكثير . .. ا لإمامة الزيدية هي الشورى الإسلامية كماوردت عن ا لرسول (ص) وخلفآئه الراشدين . ... حتى أن الشرط الذي يقول بإن يكن الإمام من البطنين ليس أساسيا ... وبالتالي هي لسيت وراثية أو سلالية .. وليست ملكية أيظا .. وتستطيع الفخر ياتانجر أنه بالعهود التي كان يقول الولاة بها أمرت لك بألف ألف دينار ومائة ناقة وبعير وغلام وجارية ( السطوعلى بيت مال المسلمين وتسخيرة للخدمة الشخصية ) لم تكن موجودة باليمن وأ ن هناك تواصل ديموقراطي من عهد الملكة بلقيس ........ حتى عهد على عبد الله صالح ((مؤسس اليمن الحديث)) وبالطبع طفت على السطح بعض السلبيات لكنها كانت طا رئة وليس لها مكا ن بالثقا فة اليمنية العريقة ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-03-14
  13. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    .أول دولة في الجزيرة العربية في حقبة الثلاثينيات تبتعث طلبه للدراسة الاكاديمية و العسكرية و الفنية للعراق و مصر و إيطاليا و منهم السلال و العيني و غيرهم.
    ---------------------
    فقرة مما كتبه دار الزهور

    وعاد البعض منهم وقد إعتقد بأنه سيوجد ا لتقدم والحضارة لليمن بحلق ذقنه وتطويل شاربه وقص شعررأسه تاله . . . وعلاوة على ذلك كان ا لمشروع الطموع الذي سطره هو البلاغ رقم واحد . .

    فقد نشاء الحكم الإمامي بنفس اسلوب نشاة الحكم الوهابي وبإتخاذ الدين والمذهبيه وسيلة للسيطرة والنفوذ وبدعم من الإنجليز خصوصا وقد نجح هذا الاسلوب بمستعمرة الهند !!!
    -----------------
    من مقال الكاتب تانجر

    لا ... لا .. يأخي ، الإمامة الحقة ليست كذلك على ا لإطلاق ولا الأسلوب هو ماذكرت .... إقراء السيروالتواريخ إن أتيحت لك ستجد الكثير . .. ا لإمامة الزيدية هي الشورى الإسلامية كماوردت عن ا لرسول (ص) وخلفآئه الراشدين . ... حتى أن الشرط الذي يقول بإن يكن الإمام من البطنين ليس أساسيا ... وبالتالي هي لسيت وراثية أو سلالية .. وليست ملكية أيظا .. وتستطيع الفخر ياتانجر أنه بالعهود التي كان يقول الولاة بها أمرت لك بألف ألف دينار ومائة ناقة وبعير وغلام وجارية ( السطوعلى بيت مال المسلمين وتسخيرة للخدمة الشخصية ) لم تكن موجودة باليمن وأ ن هناك تواصل ديموقراطي من عهد الملكة بلقيس ........ حتى عهد على عبد الله صالح ((مؤسس اليمن الحديث)) وبالطبع طفت على السطح بعض السلبيات لكنها كانت طا رئة وليس لها مكا ن بالثقا فة اليمنية العريقة ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-03-14
  15. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    .أول دولة في الجزيرة العربية في حقبة الثلاثينيات تبتعث طلبه للدراسة الاكاديمية و العسكرية و الفنية للعراق و مصر و إيطاليا و منهم السلال و العيني و غيرهم.
    ---------------------
    فقرة مما كتبه دار الزهور

    وعاد البعض منهم وقد إعتقد بأنه سيوجد ا لتقدم والحضارة لليمن بحلق ذقنه وتطويل شاربه وقص شعررأسه تاله . . . وعلاوة على ذلك كان ا لمشروع الطموع الذي سطره هو البلاغ رقم واحد . .

    فقد نشاء الحكم الإمامي بنفس اسلوب نشاة الحكم الوهابي وبإتخاذ الدين والمذهبيه وسيلة للسيطرة والنفوذ وبدعم من الإنجليز خصوصا وقد نجح هذا الاسلوب بمستعمرة الهند !!!
    -----------------
    من مقال الكاتب تانجر

    لا ... لا .. يأخي ، الإمامة الحقة ليست كذلك على ا لإطلاق ولا الأسلوب هو ماذكرت .... إقراء السيروالتواريخ إن أتيحت لك ستجد الكثير . .. ا لإمامة الزيدية هي الشورى الإسلامية كماوردت عن ا لرسول (ص) وخلفآئه الراشدين . ... حتى أن الشرط الذي يقول بإن يكن الإمام من البطنين ليس أساسيا ... وبالتالي هي لسيت وراثية أو سلالية .. وليست ملكية أيظا .. وتستطيع الفخر ياتانجر أنه بالعهود التي كان يقول الولاة بها أمرت لك بألف ألف دينار ومائة ناقة وبعير وغلام وجارية ( السطوعلى بيت مال المسلمين وتسخيرة للخدمة الشخصية ) لم تكن موجودة باليمن وأ ن هناك تواصل ديموقراطي من عهد الملكة بلقيس ........ حتى عهد على عبد الله صالح ((مؤسس اليمن الحديث)) وبالطبع طفت على السطح بعض السلبيات لكنها كانت طا رئة وليس لها مكا ن بالثقا فة اليمنية العريقة ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-03-14
  17. سيف اليمن

    سيف اليمن عضو

    التسجيل :
    ‏2004-01-03
    المشاركات:
    63
    الإعجاب :
    0
    نعم

    انه خلافتهم كانت اسلامية ومشروعة
    ومن ثم قام الخونة بالانقلاب عليهم
    هو راح علمهم في بلدان اخرى ورجعوا ضربوه
    شف على ناس خاينة وعلى دنائة بشكل
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-03-15
  19. دار الزهور

    دار الزهور عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-03-14
    المشاركات:
    342
    الإعجاب :
    0
    ما سبّبه ممن يدعون حب اليمن من أهل الثورة من تخلف حقيقي و جوع كافر أقول لهم عليكم الله
    و عسى الله أن يحمي اليمن و شعبها من طعن بعض رجالها أما أعدائها فنحن متكفلون بهم
     

مشاركة هذه الصفحة