لـــعــــنـــة .. الفـــراعـــنـــة

الكاتب : aldubai   المشاهدات : 338   الردود : 0    ‏2004-03-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-03-01
  1. aldubai

    aldubai عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-02-01
    المشاركات:
    645
    الإعجاب :
    0
    منذ أيام جذبنى كثيراً هذا الكتاب المثير لكى أقرأه .. واكثر ما جذبنى هو فصلين او مداخلتين .. الاولى تتكلم عن الفراعنة .. والثانية عن قصة سيدة ملحدة امنت بسبب مجيئ اعز اصدقائها بعد موته .. لكى يحدثها عن الاخرة .. ويخبرها بوجد الله عز وجل ..

    ودعونى انقل لكم اولا وباختصار ما الذى تطرق به عن الفراعنة وبالتحديد لعنة وسحر الفراعنة ..




    ---------------------------

    كفر الملك اخناتون ( زوج الملكة الجميلة نفرتيتى ) بعبادة " آمون " وأقام نفسه داعيا لعبادة الشمس " آتون " عبادة قرص الشمس او دارة النور وكان بذلك اول من دعا للاله الواحد او التوحيد فى مصر القديمة حيث كانت ديانات التعدد والوثنية سائده.. وانشغل عن الحكم وعن العرش وعن بناته الست وزوجته الجميلة بعبادة هذا الإله .. ولكن لم تكن تؤمن به زوجته وكانت اول من كفر به وتبعتها بناتها ..

    وكان كل شئ فى حضارة مصر القديمة من اجل الموت فالناس ولدوا ليموتوا او ولدوا ليستعدوا للموت.. فالموت مهرجان عظيم يجب ان يستقبله الانسان فى اكمل جسم واروع زينة ..

    ولذلك آمن الفراعنة بان الجسم السليم هو وحده الذى يدخل الجنة .. فالانسان عندما يموت يجب ان يكون طاهراً مطهراً .. وان يخلو جسمه من اى عيب وتصفو نفسه من كل شر ..



    فاذا دخل التابوت فكأنه قد وضع فى خزانة أمينة .. فاذا صحا اى بعث من الموت كان من الضرورى ان يجد الى جواره كل ما يحتاجه من طعام وشراب وادوات ونصائح للروح وارشادات فى عالمها الاخر وبذلك لا تضل الروح ..

    اما الكهنة فقد كتبوا اللعنات على كل من يلمس التابوت او الجسد وهذه اللعنات مثل القذائف الموجهه عبر آلاف السنين الى كل من يقترب من القبر او التابوت ..

    وكانت للفراعنة قوة هائلة فى استخدام الكلمات او كانت لديهم معرفة غريبة ودقيقة ونادرة وفائقة بأسرار الحروف وكانوا يحبسون القوى الخفية فى رموز ..




    ويقال ان اخناتون قد اختار توت عنخ امون زوجا لابنته لانه كان يتحلى بقوة روحية خارقة وكان فى الثالثة عشرة من عمره ..
     

مشاركة هذه الصفحة