ياسر عرفات وقرأه متأنيه .

الكاتب : بن ذي يزن   المشاهدات : 971   الردود : 4    ‏2000-12-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2000-12-01
  1. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    من المعلوم أنه منذ هزيمة حزيران عام 1976م رضخ العرب لكثير من الأهداف الإسرائيليه كقبولهم بقرار 242 الصادر من مجلس الأمن وتقريبا هي فترة الأنحدار حتي إتفاقية كامب ديفيد المشئومة .

    بعدها قامت إسرائيل بنقل الحرب إلي عاصمة عربية أخري وهي بيروت وخروج المنظمة من لبنان عام 1982م وبعد هذه الفترة بدأت اسرائيل بتضييق الفعلي على الفلسطينين ومعاملتهم كخدم وعمالة ردئية مما ولد كثير من القهر والغبن ونتج عنه أندلاع الأنتفاضة الأولي عام 1986م وأنفلات الأمور بشكل لم تستطيع القيادة الاسرائيليه السيطره عليها ، وبعدها عام 1990م أندلاع حرب الخليج المشئومه ايضا والتي اندفع لها ياسر عرفات بشكل غير مدروس وانحيازه الكبيره بجانب العراق وطبعا بعد انتهاء تلك الأزمه أو الشرخ العربي الهائل وجد نفسة وأعني ياسر عرفات في حالة يرثي لها بعد ان فقد مصداقيته لدي دول الخليج والتي كانت المموله الرئيسيه له ، مما أفقده سند كان هو في حاجة له .

    نتذكر مؤتمر مدريد واجتماع العرب له وخروجهم بنظرية الأرض مقابل السلام وقد كان أتفاق شامل للعرب في المسير نحو تحقيق اقل ما يمكن من المطالب العربية الشرعية ولكن إتفاقية أوسلوا وخروج المنظمة عن القاعدة العربية بإتفاقية ركيكيه ظالمة جعل كثير من العرب يقف عاجزا أمام هذه الفعل الغير مبرر .

    ياسر عرفات لا شك علامة فارقة في التاريخ العربي المعاصر ولا نستطيع أن نلغي دوره الجهادي من أجل القضية العربية .

    والآن دعونا نري هل هذه العملية السلمية خاطئه ام أنها قرار إجباري لا بديل عنه .

    مضي أكثر من خمسون عام والفلسطينيون من منفي إلي أخر ، أولادهم لا مستقبل لهم إما هم في ملاجي تأنف الحيوانات من العيش به أو مشردون في دول عربية أو أجنبية لا وطن ولا ارض تحتويهم ، وقد أملوا وحملوا كثير من الأمل في أخوانهم العرب ولم يمد لهم يد العون إلا بعد الناصر رحمة الله أما بعده فكانت الشعارات الخانقة ألتي خدرت الشعوب واضاعت شعب عربي اصيل بين المتاهات وفروق ، خمسون عام ونحن نقول سنحرر القدس والفلسطنيون بلا أرض أو مأوي .

    بعد هذا الخذلان الكبير لجاء الفلسطينيون لفرصة أخيره قد تأويهم وتكون لهم وطن يستطيع من خلاله ان يقول اننا بشر مثل باقي البشر يستطيع من خلاله أن يؤمن مستقبل له ولأولاده تحت راية دولة مستقله .

    الكثير عارض هذه المفاوظات بحجة أنها ظالمة أو غير صالحه ، ولكن من يعارض هم أكثر الناس تقاعسا ، نجده في بلدة وأولاده يدرسون في أفضل المدارس وهو من تحت جهاز التكييف يرفع عقريته ويشتم ويلعن هذه المفاوظات ألا تجدوها مفارقة غريبه .

    نعم والف نعم يحق لكل فلسطيني أن يبحث له عن أرض ومأوي بعد ان خذلانهم يحق لهم أن يصافحوا من يشأوا لأجل أنفسهم ولنكن منصفين أننا بطرنا وهم ماتوا تحت الرصاص وقنابل ظالمة ونحن نشاهد من خلف التلفاز ونصرخ لا للسلام ، نعم لا للسلام اذا كانت هناك حلول قريبة ، أما أنهم ينتظرون خمسون عام أخري فاعتقد ان هذا فيه الكثير من الظلم والتجني .


    أعتذر عن الأطاله .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2000-12-01
  3. القاسم

    القاسم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2000-10-07
    المشاركات:
    1,344
    الإعجاب :
    0
    ياسر عرفات دخل السلام مضطرا ونفذ كل الاتفاقيات مع اليهود
    من جانبة بالحرف على امل السلام ولكن للاسف اليهود لم ولن
    يوفوا عهودهم كما هو شانهم دائما ولذالك المشكلة هل هم يريدون
    السلام وماهو السلام الذي يريدون يريدون استسلام يامنوا فية و
    لا يريدون ان يعيدوا للفلسطينين حقهم

    ياسر عرفات اعطاهم كل ما يمكن من تنازلات ولولا موقفة الاخير الشجاع من الاقصى وامل ان يستمر علية وان لايفاجئنا بتنازل خطير في قضية
    تهم كل المسلمين

    والشعب الفلسطيني هو السند الحقيقي الذي يجب علية الرجوع الية
    والثقة فية فهو من يستطيع ان يرغم اليهود على اعطاء الفلسطينين
    حقهم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2000-12-02
  5. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    سبب كتابة الموضوع .

    العزيز قاسم .

    سبب كتابة الموضوع هو أنني لا حظت كثير ممن يهاجم ياسر عرفات ويصفة بالخائن والعميل ، بل البعض وصفة بأنه يهودي وتناسوا تاريخ الرجل ...

    اشكر تعقيبك .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2000-12-03
  7. desert rose

    desert rose عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    372
    الإعجاب :
    0
    فعلا اخي

    ياسر عرفات يحاول انقاذ ما يمكن انقاذه
    قد تؤلمني مصافحته لليهود واولبرايت
    لكن يؤلمني اكثر رؤية طفل فلسطيني في المخيمات القذرة التي لا تحتمل العيش فيها ادنى رتب الكائنات الحية
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2000-12-03
  9. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    فعلا يؤلمنا

    نعم يؤلمنا عندما نري هذه القضيه تتجه نحو معادلة ظالمة ولكن الوضع الحالي جد مزري ومتعب والحلول المتوفرة الآن قد تكون مناسبة للفلسطينين برغم أنها لا تلبي الطموح العربي .

    شكرا زهرة البراري .
     

مشاركة هذه الصفحة