ريال مدريد ينتزع التعادل من بايرن ميونخ ونتائج الدوري الأوربي

الكاتب : أبوغريب   المشاهدات : 635   الردود : 1    ‏2004-02-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-26
  1. أبوغريب

    أبوغريب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    560
    الإعجاب :
    0
    لندن:«الشرق الاوسط» ـ أ ف ب
    ارتكب حارس مرمى بايرن ميونيخ الالماني، اوليفر كان، خطأ قاتلا فمنح ريال مدريد الاسباني تعادلا ثمينا1 ـ 1 في المباراة المشهودة بين الفريقين ضمن ذهاب الدور الثاني من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم التي شهدت سقوط ميلان الايطالي حامل اللقب خارج ارضه في فخ التعادل السلبي مع سبارتا براغ التشيكي، وفوزا ثمينا لارسنال الانجليزي على مضيفه سلتا فيغو الاسباني 3 ـ 2.
    فعلى ملعب ميونيخ الاولمبي، وامام نحو 63 الف متفرج، اهدر بايرن ميونيخ فوزا مستحقا كان في متناوله عندما تقدم على ريال مدريد العريق بهدف سجله هدافه الهولندي روي ماكاي في الدقيقة 75، قبل ان يرتكب كان خطأ شنيعا عندما ارتمى على تسديدة البرازيلي روبرتو كارلوس البعيدة لكنها مرت من تحته لتتهادى داخل الشباك في الدقيقة 83 . وكان الفريق البافاري الافضل طوال الدقائق التسعين وكان بوسعه ان يخرج بفوز عريض لولا تألق حارس ريال ايكر كاسياس الذي ابعد اكثر من كرة خطرة كادت ستصعب من مهمته كثيرا في الاياب. وباستثناء الدقائق العشر الاولى من المباراة عندما استحوذ لاعبو ريال مدريد على الكرة لم يشكل فريق العاصمة الاسبانية اي خطورة حقيقية على مرمى الحارس العملاق، اوليفر كان، حتى ان الكرة الاولى باتجاه المرمى كانت للنجم البرازيلي رونالدو في الدقيقة 43.
    وسنحت ثلاث فرص في الشوط الاول امام بايرن ميونيخ لافتتاح التسجيل اثر تسديدة لماكاي ارتمى عليها كاسياس في الدقيقة12 واخرى للبيروفي كلاوديو بيتزارو فوق العارضة، قبل ان يستدير البرازيلي زي روبرتو على نفسه ويطلق كرة قوية تصدى لها كاسياس على دفعتين ايضا. وكانت الفرصة الاخطر لبايرن عندما هيأ ماكاي كرة متقنة الى الانجليزي اوين هاجريفز فاطلقها قوية من خارج المنطقة وقف لها كاسياس مرة أخرى بالمرصاد.
    وابعد كاسياس في اللحظة الاخيرة ركلة ركنية خطرة انبرى لها زي روبرتو. وتابع بايرن افضليته في الشوط الثاني واضاع ماكاي فرصة ذهبية عندما سدد كرة رأسية مرت بمحاذاة القائم الايمن لكاسياس. واعتمد بايرن على التسديدات البعيدة فاطلق بيتزارو واحدة ثم اخرى لبالاك لكنهما اخطأتا الهدف. واثمر الضغط الالماني هدفا عندما سار البيروفي كلاوديو بيتزارو على الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية داخل المنطقة ارتقى لها ماكاي ببراعة واسكنها الشباك رافعا رصيده في صدارة ترتيب الهدافين الى 6 اهداف. وبدا بايرن في طريقه الى تحقيق الفوز الى ان احتسب الحكم ركلة حرة من 40 مترا سددها الاختصاصي روبرتو كارلوس ارتمى عليها كان لكنه لم يتمكن من السيطرة عليها تماما رغم انها لم تكن قوية فمرت من تحته ليمنح التعادل الثمين لريال مدريد. وكان اوليفر قد ارتكب خطأ في نهائي كأس العالم عندما فشل في السيطرة على كرة ريفالدو قبل ان يتابعها زميله رونالدو داخل الشباك مسجلا اول اهداف فريقه.
    وفي اسبانيا خطا ارسنال خطوة كبيرة نحو بلوغ الدور ربع النهائي بفوزه على سلتا فيغو 3 ـ 2. واكد ارسنال قدرته على المحاربة على اكثر من جهة لانه يتربع على صدارة بطولة انجلترا بفارق مريح بلغ 7 نقاط عن مانشستر يونايتد كما انه بلغ ربع نهائي مسابقة كأس انجلترا. وافتتح البرازيلي، ايدو ادواردو سيزار دافو، التسجيل لارسنال مستغلا تمريرة من الفرنسي روبير بيريس من ركلة حرة فتابع الكرة داخل الشباك بيسراه (18) لكن سلتا رد بواسطة البرازيلي الاخر الذي يحمل الاسم ذاته ايدو لويس ادواردو شميدت بكرة رأسية (27). وسجل ايدو الانجليزي الهدف الثاني لارسنال بطريقة رائعة عندما تلاعب بمدافعين واطلق كرة قوية بيمناه مانحا التقدم لفريقه مجددا (58). ولم ينعم ارسنال بتقدمه طويلا لان خوسيه اينياسيو ادرك التعادل مجددا عندما سيطر على الكرة من مسافة قريبة وسدد كرة فشل الحارس الالماني ينز ليمان في ابعادها لتدخل شباكه(64). لكن الكلمة الاخيرة كانت لارسنال عندما تبادل الفرنسي تييري هنري الكرة مع مواطنه روبير بيريس ليسدد الاخير كرة زاحفة داخل الشباك (80).
    وفي براغ خرج ميلان بتعادل سلبي مع سبارتا براغ في مباراة سيطر عليها حامل اللقب لكنه اصطدم بحارس مرمى ممتاز بشخص يارومير بلازتش. وانقذ بلازتش فرصة رائعة عندما تلقى فيليبو اينزاجي الكرة من البرازيلي كاكا فاستدار على نفسه واطلقها مباغتة ابعدها الحارس التشيكي ببراعة ركلة ركنية. وتدخل بلازتش مرة اخرى في اللحظة المناسبة قبل ان يسدد الهداف الاوكراني اندريه شفتشنكو باتجاه المرمى، ثم ارتمى على كرة قوية اطلقها جيوزيبي باناكارو منتصف الشوط الثاني.
    وكاد سبارتا يخطف الفوز في الدقائق الاخيرة لولا تألق الحارس البرازيلي ديدا في ابعاد كرة خطرة قبل ان تجتاز خط المرمى.
    وفي موسكو حقق لوكوموتيف موسكو الروسي فوزا ضئيلا على موناكو الفرنسي 2-1. وسجل مارات اسماعيلوف (32) وفلاديمير مامينوف (59) هدفي لوكوموتيف موسكو، وفرناندو موريانتيس (69) هدف موناكو. وبدا موناكو المباراة بقوة لكن الفرصة الاولى سنحت امام اشفيثيا الذي فشل في استغلال سوء تفاهم بين المدافع رودريغيز والحارس روما لافتتاح التسجيل (4). ونجح لوكوموتيف في تسجيل هدف السبق عندما تلاعب اسماعيلوف بمدافعي موناكو اليوناني اكيس زيكوس ولوكاس برناردي ببراعة داخل المنطقة واطلق كرة قوية عانقت شباك الحارس (32). ونزل موناكو بقوة في الشوط الثاني لكنه فشل في تشكيل خطورة حقيقة على مرمى منافسه الذي اعتمد على الهجمات المرتدة. وضاعف لوكوموتيف غلته عندما سجل له الاوزبكي مامينوف الهدف الثاني بكرة قوية (59). ورفض موناكو القاء السلاح ونجح في تسجيل هدف ثمين جدا عندما تطاول الاسباني موريانتيس لكرة برأسه اثر تمريرة عرضية من جيروم روثن واودعها داخل الشباك (69).وسنحت فرصة ذهبية امام اوبيورا لتسجيل الهدف الثالث للوكوموتيف عندما انفرد بالحارس روما لكنه سدد الى جانب القائم الايمن (89).
    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-02-27
  3. SoMeOnE

    SoMeOnE قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-01-23
    المشاركات:
    5,162
    الإعجاب :
    1
    تشكر على الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة