في مباراة تفوق فيها أصحاب الأرض وفاز بها الضيوف

الكاتب : نبض اليمن   المشاهدات : 615   الردود : 4    ‏2004-02-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-26
  1. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    نيسا التركماني يتغلب على شعب إب 11 لاعباً!!
    استياء جماهير العنيد نتج عنه الاعتداء على مساعد المدرب واحد اللاعبين وباص الفريق ؟


    "الخميس, 26-فبراير-2004" - كتب / علي الريمي
    < فشل الفريق الكروي بنادي شعب إب - عصر أمس - في الخروج بنتيجة إيجابية وهو يخوض لقاءه الثاني ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم للأندية فقد تلقى الشعب «ضربة موجعة» بخسارته أمام ضيفه فريق نيسا بطل تركمانستان بهدف نظيف .. في المباراة التي جمعت الفريقين يوم أمس على ملعب الفقيد / المريسي/ أمام حشد جماهيري كبير .. تقدمه الأخ عارف الزوكا وكيل محافظة إب الذي حرص على حضور المباراة لمؤازرة لاعبي الشعب في مباراتهم الثانية بالبطولة.
    سقوط مدوي؟!؟
    - الاخفاق الشعباوي كان ذريعاً . ذلك أن الفريق اخفق في استغلال العديد من العوامل التي اتيحت أمامه للخروج بنتيجة مرضيه له وللجماهير اليمنية الغفيرة التي احتشدت لمؤازرته وظلت كذلك طوال دقائق المباراة .. فإلى جانب عاملي الارض والجمهور .. عجز الفريق الشعباوي عن استغلال عاملين آخرين هما .. وصول الفريق التركماني صباح يوم المباراة « التاسعة صباحاً» أضافة إلى النقص الكبير الذي حضر به نيسا . حيث لم يتمكن من أحضار « سوى» 11 لاعباً فقط هم الذين لعبوا المباراة وفازوا بها .. ولم يكن لدى الفريق أي لاعب في الاحتياط .. فلم يتواجد معه سوى المدرب ومساعده ؟!
    غموض في الشاكلة والتشكيل !؟!
    - على الرغم من وفرة النجوم الذين خاض بهم الشعب المباراة 00و90 منهم دوليون سبق لهم اللعب مع المنتخبات الوطنية « بفئاتها المختلفة» إلا أن الفريق ظهر بصورة غريبة من حيث الشاكلة « أسلوب اللعب» وكذا التشكيل الذي بدا به المدرب / العراقي/ فيصل عزيز اللقاء.. ويؤكد - ذلك- التخبط والعشوائية التي كان عليها المدرب .. حيث قام وقبل انتهاء أحداث الشوط الأول باجراء ثلاثة تغييرات دفعة واحدة ..
    فقد زج باللاعب ماجد محمد علي بدلاً عن زميله هشام الورافي بعد مرور عشرين دقيقة فقط ؟؟ وبعد 5 دقائق أجرى التغيير الثاني فاشرك محمد السلاط بدلاً عن رضوان عبدالجبار .. وفي الدقيقة 35 أخرج نشوان عزيز وادخل المهاجم / نشوان الهجمام .. وكل ذلك في 35 دقيقة فقط مما يؤكد أن المدرب / فيصل عزيز اخطأ كثيراً في اللعب بالتشكيلة المطلوبة للمباراة .. كما أن طريقة اللعب /2/3/5/ لم تجد نفعاً في إحداث النقلة النوعية لشاكلة الفريق الذي عجز لاعبوه عن اختراق الجدار الدفاعي - الصلب- لنيسا .. حيث عجز لاعبو الشعب في اختراق تحصينات دفاع نيسا الذي تكفل بالتصدي لكل المحاولات الشعباوية من خلال ابعاد الكرات الهوائية « لطول قامة اللاعبين التركمان» وحتى المحاولات التي جاءت عبر التمريرات البينية أو الاختراق فقد فشلت جميعها من قبل المدافعين أو حارس المرمى / قادر حجييف .
    شوط السلبية
    الشوط الأول الذي أنتهى بالتعادل السلبي لم يقدم فيه الفريقان أي مستوى يذكر .. فالفريق الضيف أكتفى بالقيام ببعض الهجمات المرتدة التي قادها المهاجم الخطير يونجي زمسكوف وهو أبرز لاعبي نيسا وهو الذي ازعج الدفاع الشعباوي طوال المباراة فكان مصيره الطرد بعد نيله انذارين وخلال هذا الشوط تبادل على النونو وعبدالسلام الغرباني مسلسل الاهدار العجيب للفرص العديدة والثمينة التي اتيحت لهما .. كان من أبرزها انفرادتين للنونو ومثلهما للغرباني «الذي ظهر أنانياً في اللقاء» وضياع اكثر من محاولة وتسديدة من على العمقي وايهاب النزيلي.. علماً أن الشعب حصد في هذا الشوط ثلاث ضربات ركنية ذهبت كلها هباءً.
    تفوق المضيف وفاز الضيوف !!؟
    - الشوط الثاني جاء لصالح الشعب لعباً وسيطرة ميدانية شبه مطلقة فكثرت مرات وصوله إلى منطقة خطر ومرمى الفريق التركماني مراراً وتكراراً لكن ذلك الوصول « المتعدد الاساليب » عجز تماماً عن هز شباك الحارس قادر حجييف الذي استبسل وذاد عن مرماه ببراعه.
    وكان النصيب الأوفر للفرص المهدرة - بغرابه شديدة للثنائي علي النونو وعبد السلام الغرباني - أيضاً - وانضم إليهما فيما بعد البديل / نشوان الهجام وايهاب النزيلي والعمقي والسلاط .. لكن كل تلك المحاولات ذهبت أدراج الرياح .. وفي خضم تلك الغزوات الشعباوية على مرمى نيسا كان المهاجم الخطير يوانجي زمسكوف قد استغل اندفاع لاعبي الشعب إلى الأمام وقاد هجمه خطيرة جداً مع زميله / ارتام نازرف وانطلق من الجهة اليسرى لمرمى فيصل الحاج التي كانت خالية تماماً .. بسبب تقدم ايهاب النزيلي وعدم وجود من يغطيه ..
    وكان الهدف من عجائب كرة القدم - بالفعل - ذلك أنه جاء من هجمة يتيمة .. فيما فشل أصحاب الارض في التسجيل من واحدة من سيل الهجمات والفرص التي قادوها على مرمى الفريق الضيف .. وبالرغم من أن هدف نيسا جاء مبكراً مع الدقيقة الثانية للشوط الثاني .. فلم يتمكن مهاجمو الشعب من ادراك التعادل خلال 43 دقيقة متبقية من زمن الشوط إضافة إلى اربع دقائق أخرى احتسبت كوقت بدل ضائع .. لتنتهي المباراة بفوز نيسا الذي دافع طوال المباراة وسجل من هجمة واحدة .. فيما فشل الشعب المسيطر على مجريات المباراة . في أحراز - حتى - هدف التعادل .. وخرج - بالتالي - خاسراً على أرضه ووسط جماهيره .. وهي الخسارة الثانية للشعب في البطولة بعد خسارته الأولى من النجمة اللبناني .. ليفقد الفريق الفرصة « بنسبة كبيرة» في المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل عن المجموعة الأولى التي انحصرت فعلياً بين النجمة ونيسا .. خصوصاً بعد فوز النجمة على شكر البنغالي مساء أمس - فبات له ست نقاط متساوياً بها في الصداره مع نيسا ويتقدم الأول على الثاني بفارق الأهداف.
    غضب .. استياء .. شغب !؟!
    - بعد انتهاء المباراة وكعادة الجمهور الشعباوي في الاحتفال بالعنيد عند كل انتصار .. كان الجمهور الابي - أمس - كما عهدناه .. لكن هذه المرة .. على طريقة ومن الحب ما قتل ؟؟ فقد هاج الجمهور العاشق للعنيد « الاباوي» وصب جم غضبه على لاعبي الفريق وجهازهم الفني من خلال مهاجمة باص النادي .. والاعتداء على اللاعبين فنتج عن ذلك أصابة اللاعب رضوان عبدالجبار وتعرض مساعد المدرب وليد النزيلي لاصابة بالغة ومؤثرة في رأسه من جراء قذفه بقطعة صلبة على رأسه.
    وقبل ذلك كان الجمهور الغاضب يردد هتافات تنتقد الإدارة وتطالب بابعاد المدرب الحالي للفريق وغيرها من المطالب .. التي كان يمكن التعبير عنها بطرق أخرى عنيفة .. ذلك أن البعض من الجماهير المتعصبة «المتشنجة »اقدمت على تصرفات غير مقبولة عبر تكسير الباب الخارجي للاستاد وهو من الزجاج وليس ذلك وحسب بل قام شلة من أولئك الجماهير بتحطيم وكسر البوابه الخارجية الرئيسية .. دون أي مبرر معقول أو منطقي في واقعه غير مسبوقة على ملاعبنا!!
    مقتطفات
    { حضر المباراة الاخوة محمد القاضي رئيس الاتحاد العام لكرة القدم واعضاء مجلس ادارة الاتحاد وعبدالواحد صلاح رئيس نادي الشعب واعضاء ادارة النادي وعبدالحميد السعيدي المدير العام للاتحادات والاندية بوزارة الشباب والرياضة وعدد من المسؤولين بالوزارة واندية العاصمة.
    { ادار المباراة بنجاح طاقم تحكيم من دولة فلسطين الشقيقة تكون من الحكم الدولي ابراهيم محمد مصطفى في الساحة وعاونه على الخطوط «موطناه» الدولي سعود احمد محمد والدولي فايز ابراهيم باشا ورابعا الدولي عبدالقادر فضل فيما راقبها العماني ناصر بن حمدان الريامي وراقبها من الاتحاد اليمني الحكم الدولي احمد قايد سيف.
    { غاب عن الشعب لاعبه ونجم المنتخب اكرم الورافي وبسؤالنا عنه قيل انه تعرض للمرض قبل ثلاثة ايام ولم يتمكن من مرافقة الفريق الى صنعاء .. سلامات لاكرم.
    { حالة الطرد التي تعرض لها الخلوق ايهاب النزيلي لم يكن لها أي مبرر غير الانفعال الذي لم يكن مجديا في وقت حرج جدا (الدقيقة 80) وبعده مباشرة خرج لاعب نيسا يونجي زسكوف بالكرت الاحمر بعد تلقيه الاصفر قبل ذلك ليلعب الفريقان بعشرة لاعبين..
    { اكثر لاعبي نيسا من التمثيل وادعاء الاصابات .. فكان الحكم يقظا لذلك وانذر كل من ارتام فازروف وديبار حاجيوف واندروف وكان طرد ايهاب النزيلي الحالة الوحيدة من الشعب لضربه الخصم من الخلف دون كرة..
    { رحيم كارلوف مدرب نيسا ظل طوال المباراة في صراخ وتوجيه لاعبيه وكان الحكم الرابع ينبهه باستمرار على العودة الى المكان المخصص له وعدم تجاوزه..
    { قبل نهاية اللقاء بدقيقتين حصل الشعب على ضربة حرة غير مباشرة لكن الدولي السابق عبدالسلام الغرباني نفذها مباشرة باتجاه المرمى ورغم ذلك فقد ظلت طريقها وذهبت بعيدا عن الشباك؟
    { ادارة شعب إب بالتعاون مع الاتحاد والمدينة الرياضية .. نجح الجميع في التنظيم الدقيق والرائع للمباراة داخل الملعب أو المقصورة الرئيسية..
    { كان فندق حدة قد شهد مراسيم الاجتماع الفني المعتاد قبل المباراة لمندوبي الناديين ومراقب المباراة ومندوب الاتحاد اليمني .. حيث نوقش فيه الوان كل فريق وغيرها من الاجراءات الاخرى.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-02-26
  3. نواف الجزيرة

    نواف الجزيرة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-01-03
    المشاركات:
    1,264
    الإعجاب :
    0
    مشكور اخي توفيق علي هذا النقل الشافي ..
    ( لايرتقى شعب الى اوج العلا *** مالم يكن بانيه من ابنائه )
    لكل خالص الحب والتقدير :)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-02-26
  5. أبوغريب

    أبوغريب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    560
    الإعجاب :
    0
    اه اه

    مشكور أخي توفيق على أهتمامك

    والله ماعاد نعرف العيب فينا ام هي لعنه الحظ السيئ
    الذي يتابع منتخباتنا وفرقنا حتا في ارضنا وبين جماهيرنا
    نهزم

    الله لا يسامح أتحاد كرة القدم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-02-26
  7. awadhi

    awadhi عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-09-28
    المشاركات:
    685
    الإعجاب :
    0
    هناك يا أخوان أسس ومباديء للأرتقاء بالكرة وأولها توفير مدرب فاهم .. مش مدرب يغير ثلاثة لاعبين في الشوط الأول وعمرها ما حصلت ولا حتى لمدربي الدرجة التاسعة في بلادنا.
    مدرب يستغني عن أبرز أعمدة الفريق مثل اللاعب المدافع حمود قاسم والمهاجم ميسو وغيره ليس بمدرب.
    مدرب يملئك ضجيجا وصياحا في الملعب ونرفزه وعصبيه ليس بمدرب.
    مدرب لا يعرف أن هناك عقم هجومي لدى لاعبيه ليس بمدرب..
    ..........
    مع تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-02-27
  9. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,914
    الإعجاب :
    703
    شكرا اخي توفيق على هذا النقل.
    هنالك علة وهنالك خلل في الكرة اليمنية في الاونة الاخيرة نتمنى ان توضع يد حكيم ماهر عليها كي يصف لها العلاج الناجع وتتعافا وتعود الى ما نصبو اليه؟؟؟؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة