«الرئيس» ينطلق من مملكة البحرين اليوم

الكاتب : حضرميه   المشاهدات : 332   الردود : 0    ‏2004-02-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-21
  1. حضرميه

    حضرميه عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-07
    المشاركات:
    61
    الإعجاب :
    0
    المنامة - ايلاف -

    تبدأ القناة الثانية لـ mbc اليوم في تقديم الحلقة الأولى من برنامج «الرئيس» وهو الاسم الذي اختارته الفضائية للنسخة الغربية big brother أو «الأخ الأكبر» التي عرضت في نحو 25 بلدا محققة نجاحاً كبيراً، ومجسدة فكرة تلفزيون الواقع التي تطبق في عدد من المحطات العربية في الفترة الأخيرة.


    وتنتج mbc برنامج «الرئيس» وفق معايير محددة مع الالتزام بالعادات والتقاليد المرعية في العالم العربي، وجهزت مكان التصوير بحيث يتم الفصل بين الشباب والفتيات، مع ايجاد مصلى للمتسابقين, وحرصت على أن يتم لقاء المتسابقين في ديوانية وحديقة المبنى بدلاً من الغرف المغلقة كما قننت المشاهد المعروضة على الشاشة، وهذا ما سيعطي البرنامج الصبغة العربية.

    وبرنامج «الرئيس» الذي سيبث من جزيرة أمواج في البحرين ينطلق من مبنى مزود بست وثلاثين كاميرا تسجل حياة اثني عشر متسابقاً من الجنسين من الدول العربية تم اختيارهم ضمن عدد كبير من المتقدمين للبرنامج وفق اشتراطات معينة, وسوف تراقبهم الكاميرات على مدى 24 ساعة في اليوم وطيلة الأسبوع ولفترة تستغرق أكثر من 80 يوماً، ومن ينجح في البقاء في هذا الوسط الاجتماعي حتى النهاية ملتزماً بالضوابط الأساسية للبرنامج ولا يغادر المنزل، سيفوز بجائزة البرنامج وقدرها 100 ألف دينار بحريني.

    ويعتمد برنامج «الرئيس» على محاور رئيسية عدة يتصدرها العودة الى الجذور حيث سيوفر للمتسابقين بيئة خالية من وسائل الاتصال العصرية، وهو ما يهدف اليه البرنامج الرجوع بالإنسان الى البساطة وما تتيحه للفرد من القدرة على التعلم وتجاوز الصعاب وايجاد الحوار بين ثقافات وعقليات فكرية مختلفة, وعلى المتسابقين إما أن يتعارضوا أو يتوافقوا مع بعضهم البعض, وسيكون هناك نظام للتصويت لاخراج المتسابقين من المنافسة ويتم ذلك أسبوعياً بواسطة المشاهدين، اضافة الى وجود غرفة تسجيل المذكرات، حيث سيطلب من المتسابقين تسجيل مشاعرهم واحباطاتهم وأفكارهم وترشيحاتهم.

    وأوضح القائمون على انتاج البرنامج ان «الرئيس» وفق رؤية فضائية mbc [color=990000]يهدف الى ايجاد أشخاص فاعلين في المجتمعات العربية باعتماد أسلوب سيكولوجي لقياس قدرات وامكانيات الشباب العربي على التعايش مع الآخر، وتنمية الشعور بالمسؤولية، ويعزز العلاقات الانسانية الحقيقية القائمة على المعلومات.[/color]

    ----------------------

    انتهى الخبر المنقول

    عني انا الى الان لم اجد الهدف المطلوب وبرائي نسخه مشابهه من ستار اكاديمي الهابط

    ماذا عنكم ؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة