السيل والزبد .. ادخل أذا كنت اصلاحيا!!

الكاتب : حامد المقدسي   المشاهدات : 594   الردود : 0    ‏2004-02-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-20
  1. حامد المقدسي

    حامد المقدسي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-02-09
    المشاركات:
    6
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أَنزَلَ مِنَ السَّمَاء مَاء فَسَالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِهَا فَاحْتَمَلَ السَّيْلُ زَبَداً رَّابِياً وَمِمَّا يُوقِدُونَ عَلَيْهِ فِي النَّارِ ابْتِغَاء حِلْيَةٍ أَوْ مَتَاعٍ زَبَدٌ مِّثْلُهُ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللّهُ الْحَقَّ وَالْبَاطِلَ فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاء وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الأَرْضِ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللّهُ الأَمْثَالَ (17

    ضرب الله مثلا

    والله لا يضرب الأمثال ألا لتكون عبرة

    سورة الرعد ضرب الله فيها مثلا

    مثل السيل والزبد

    الصورة

    أمطار أنزلها الله من السماء ,

    سالت الأودية بمائها

    اختلط ماء السماء الصافي بالأوحال و الأقذار

    مثال أخر

    المعادن

    تكون مختلطة

    نوقد لها نار ومن ثم ننقيها من الشوائب بالنار

    حتى يخرج الزبد والشوائب

    ولا يبقى إلا المعادن النقية

    التي نستعملها وننتفع بها

    حلية أو متاع

    نعود إلى السيل والزبد

    ونسأل

    هل يمكن أن ننتفع بشرب هذا الماء المُنزَل من السماء طالما الأوحال والأقذار مختلطة فيه ؟؟؟

    لا يمكن

    ومن يشرب من هذا الماء المختلط بالأوحال والأقذار

    سيمرض

    سيصيبه الوهن والضعف

    ستخر عظامه إن استمر في شرب هذا الماء المختلط


    إذا لا بد أن بذهب الزبد

    حتى ننتفع بماء السماء المُنزَل

    وحتى لا نصاب بالأمراض

    ــــــــــــــــــــــــــ

    شبه الله الإسلام المنزل بالماء المنزل

    وشبه الكفر الوضعي بالأوحال والأقذار

    وقرر الله هذا الأمر

    لا انتفاع بالإسلام إلا إذا كان صافيا نقيا خاليا من الأوحال والأقذار الوضعية

    السؤال

    الذين يشاركون في أنظمة وضعية ( أو ما يسمى مشاركة الإسلاميين في السلطة )

    والذين يريدون إصلاح الأنظمة الحالية ( أو ما يسمى بالتيار الإصلاحي )

    إلا ترون أخوتي أن هذه الآية صفعة قاسية في وجوههم وفي وجه مشارعيهم؟؟؟!!!
     

مشاركة هذه الصفحة