الخاتمة الحسنة

الكاتب : ذرى المجد   المشاهدات : 333   الردود : 0    ‏2004-02-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-12
  1. ذرى المجد

    ذرى المجد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-01-19
    المشاركات:
    602
    الإعجاب :
    0
    قبيل صلاة الفجر وبينما هو يقرأ القرآن سقط مغشيا عليه إنه شاب في السادسة عشر من عمره وبسرعة اسعفوه الى المستشفى كانت الحالة خطيرة جدا جلطة في القلب يقول الدكتور الجبير إنها جلطة عظيمة لو أصيب بها جمل لخر ميتا كان الدكتور يحاول انقاذ هذا الشاب يدخل ويخرج ويأمر وينهى يقول الدكتور الجبير

    كنت اخرج وادخل اذهب وآتي دخلت عليه فوجدته قد تعلق بيد دكتور الاسعاف المساعد والدكتور يقرب أذنه الى فم الشاب كانت الأجهزة تشير الى أن دقات القلب تتلاشى أطلق الشاب الدكتور وحاول أن يلوي رأسة الى جانبة الأيمن وأخذ يتمتم بكلمات ثقيلة
    [color=66CC00][grade="FF4500 4B0082 0000FF 000000 F4A460"]أشهد الا اله الا الله واشهد ان محمدا عبده ورسوله[/grade][/color]

    تلاشت دقات القلب ومات الشاب كان دكتور الاسعاف يبكي بكاء مرا يقولون له انها ليست المرة الأولى التي ترى فيها شابا يحتضر يقول دكتور الاسعاف للدكتور الجبير
    [color=0000CC]يا دكتور حين رآك الشاب تأمر وتنهى وتذهب وتخرج علم أنك الطبيب الموكل به فقال لي يا دكتور قل لصديقك دكتور القلب لا يتعب نفسه أنا ميت لا محاله والله أني أرى الآن مقعدي من الجنة [/color]
    فانظروا أحبتي الى هذه الخاتمة الحسنة فهل فكر أحدنا بما سيختم له اللهم أني أسألك الخاتمة الحسنة
    ذرى المجـ2004ـد
    من شريط ذكريات تائب للشيخ محمد العريفي بتصرف يسير
     

مشاركة هذه الصفحة