" انتفاضة في عيادة الأسنان " قصيدة ضاحكة .....

الكاتب : ياسر الغيثي   المشاهدات : 592   الردود : 2    ‏2004-02-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-11
  1. ياسر الغيثي

    ياسر الغيثي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-11-12
    المشاركات:
    62
    الإعجاب :
    0
    انتفـاضـةٌ في عيـادة الأسنـان!!

    ===========================

    يا طبيبَ الأسنانِ أينَ مَـرَاحي؟! = هل أنا في المساءِ أم في الصباحِ؟!
    جئتُ أشكو إلى فـؤادِك دائي = فاستفاضتْ على يديكَ جراحي
    رُغتَ حولي مُلَـثّما مُكْفَهـرّا = ثاقبَ النظراتِ..شاكي السلاحِ
    أتحُـاكـي أبا دُجَــانةَ لمّـا = عربدَ الموتُ في سـماءِ الكفاح
    خفّفْ الوطءَ لا أرى الأرضَ إلاّ = من ضروسي.. وإبرتي ولقاحي!!
    أفأَغْـراكَ – واللظى في فؤادي- = طولُ صمتي و"فغرتي" و"انبطاحي"!!
    رُبّ شهـمٍ تَزيغُ عيناك عنـهُ = واثق الرأي.. عاصفٌ كالرياحِ
    يا طبيبي لـولا صمودُ حيـائي = سمـع الناسُ صرختي ونُوَاحي
    جُلْتَ في "لثّتي" كقصّاب حـجٍّ = يُشْبعُ الطيرَ من لحومِ الأضاحي
    كمْ تقحّمتَ في فَمْي مِنْ هضابٍ = وبنيتَ الجُسورَ في كلّ سـاحِ
    وحفرتَ الأنفـاقَ في كلِّ صقعٍ = وتبجّحتَ في الرُّبا والبطـاحِ
    آه..كم بتُّ بعد "حشوك" مضنى = أذرعُ الدارَ في الليالي المـِلاحِ!!
    آه... كم "سِنّةٍ " كشُمّ الرواسي = خُرِّمتْ منكَ بالقَنـا والرِّماحِ
    فكأن "الدِّرِيْلَ" زلـزالُ "بـامٍ " = والثنايا "جينينُ " بعد اجتيـاحِ
    و "الديناميتُ" قاصفٌ..والشظايا = تزرعُ الرعبَ في جميعِ النواحي
    ما "رَبَاعيّتي" وما "ضرسُ عقلي"!! = دكْدكتْها معاولٌ و مسـاحي..
    قال لي مرّةً سأكسـوكَ تاجَـا = عسجديّاً مُرَصّعـا بالأقـاحي !!
    فغدا باليمينِ قَصْفـاً ونَسْـفاً.. = وابتنى التاجَ من دَمي وصياحي(1)
    كم غداةٍ هممتُ أضحكُ فيهـا = فإذا التاجُ في مَهَـبّ الريـاحِ
    وإذا قلـتُ يا طبيـبي مـا بي؟! = فكَّ لحـييَّ وانثنى في التلاحـي
    نُزعتْ منكَ رحمةُ الناسِ نزعـا = "كانتزاعِ الأعصابِ" بعد انتطاح
    أوقفْ الهدمَ يا "شويرين"(2) واكتبْ = بيننا "هُدنةً" لـ "نزعِ السلاح ِ"..

    يا خبيرَ التنقيـبِ أدميـتَ قلبي = فاسمع الشـعرَ من فمي المُسْتباحِ
    جئتُ أشكو إليكَ "سِنّاً" عليـلا = فلمَ الحفرُ في الضروسِ الصِّحاح؟!!
    سوسةُ الضـرسِ لم تمزّق جيوبي = أو تُذِبْ بسمتي وتُـرْد ِ انشراحي
    إنّما السـوسُ مَنْ تنهّـبَ مالي = وتبـدّى في معطـفٍ و وشاح ِ !!
    ===============================

    (1)ابتنى التاج: كناية عن أنّه اغتنى من مالي..
    (2)شويرين: تصغير شارون.. مع فارق التشبيه..

    =========================
    صالح بن علي العمري- الظهران
    الظهران-يوم الخميس
    23/ 11/1424هـ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-02-15
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    أعجبتني هذه القصيدة بروعتها وبناء كلماتها

    وقوة سبكها .. فبحثت ىعن اسم الشاعر في دنيا الإنترنت ..

    فوجدت له قصيدة رائعة مؤلمة ..

    لِمَ الحزنُ.. والدمعُ الذي يتحدّرُ؟! *** و قلبك من فرط الأسى يتفطّرُ !!
    لِمَ اليأسُ والبؤسُ المقيمُ.. ألا ترى *** بأن وعود الله لا تتغيّرُ
    إذا اكتبر الأعداءُ عدّاً وعُدّةً *** فلا تنس أن الله أعلى و أكبرُ
    و ليس لما قد قدّر اللهُ دافعٌ *** فلستُ أُبالي بالعدا ما يدّبر
    إليه زمام الخلق ِ و الأمرِ حكمةًُ *** و أمسي ويومي والقضاءُ المقدّرُ
    رأيت فؤاد المؤمن الحي ثابتا *** يجلّله عزمٌ من الصبرِ أصبرُ
    فلا بدّ من يوم اعتلاءٍ و صحوةٍ *** و أصنامهم من دوسها تتكسّرُ
    ولا بد من يومٍ ترى كلَّ باطلٍ *** زهوقا.. ذليل الرأس، والحقُّ يظهرُ
    كأني أرى موج السرايا ملبّدٌ *** و أسمع كلَّ الكون " اللهُ أكبرُ"
    أرى السيف لا ينبو ولا الرمح ينثني *** وخيلُ التُّقى تعدو و لا تتعثّرُ
    و صبح الأماني فيلقٌ إثر فيلقٍ *** و ليلُ الأعادي ثورةٌ تتفجّرُ
    و تشرقُ من وجه الوجودِ شريعتي *** فكلِ جميل ٍ في محيّاه يزهرُ
    ترى الطير في كل النواحي مسبّحاً *** و صمَّ الحصى فينا سجودا تكبّرُ
    و للشجر الحاني نداءٌ مخلّدٌ *** على صفحة الأيام لوحٌ مسطّرُ
    رفعنا لواء الحق والعدل فانبرت *** ملائكة الرحمن فينا تؤزّرُ
    فيا فرحة الجنّات فيمن تقدموا *** و يا حسرة الدنيا على من تأخروا
    أيا راية الإسلام نورُك قد علا *** و تلك جنود الحق تنهى وتأمرُ
    إذا ما دعت فالكلُّ يفدي بروحهِ *** و لا عاش من يُغلي الحياة ويؤثرُ
    ستمضي عصور الذّل و الهمِّ والونى *** ستمضي كما مرّت صروفٌ و أدهرُ
    لنا في ضواحي الصرب حصنٌ ومسجدٌ *** وفي ساحة الإسبان غرسٌ ومنبرُ
    وفي الهند آثارٌ، وفي الروس أخوةٌ *** وتجري لنا في باحة الصين أنهرُ
    لنا ما زوى الداجي لتحيا خلافةٌ *** تصومُ لرب العالمين وتفطرُ
    ثقوا يا بني الإسلام بالله واصبروا *** وسيروا على نهج النبي وأبشروا
    إذا احلولكت ظلماءُ ليلٍ وعسعست *** فإن ضياء الفجر أزهى و انضرُ
    هي الأمةُ الموعودة النصر لاتمت *** لو الروح في حلقومها تتغرغرُ
    تجلّت على هام الليالي عزيزةً *** على صخرها تُدهى الدواهي فتدبرُ
    ستهوي لأعداها صروحٌ منيعةٌ *** و يعلو لها في مقلة الدهر منبرُ
    ركائبها التقوى، وأسهمها الدعاءْ *** و دستورها القرآن، والصبرُ مئزرُ
    وناصرُها الله الذي عزَّ شأنُهُ *** هو الخالقُ العدلُ القوي المدبّرُ
    فكن جندَها أو ضدّها يا مفكّرا *** وكلٌّ له عُقبى ، و أنت المخيّرُ
    ولا تحزَنَنْ للحقّ، فالحقّ ُ ظاهرٌ *** ولكن تــُرى هل كنت للحقِّ تنصرُ؟!



    لك أخي ياسر كل التقدير والود
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-02-15
  5. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    يا خبيرَ التنقيـبِ أدميـتَ قلبي = فاسمع الشـعرَ من فمي المُسْتباحِ
    جئتُ أشكو إليكَ "سِنّاً" عليـلا = فلمَ الحفرُ في الضروسِ الصِّحاح؟!!
    سوسةُ الضـرسِ لم تمزّق جيوبي = أو تُذِبْ بسمتي وتُـرْد ِ انشراحي
    إنّما السـوسُ مَنْ تنهّـبَ مالي = وتبـدّى في معطـفٍ و وشاح

    للشاعر الباسم كل التقدير ...ولك أخي ياسر كل المحبة ...
    سقا الأبيات من كل مشهد وإبتسامة :)
    متى تشعر بالألم
    عندما أدفع أجرتك ياطبيبي :)
     

مشاركة هذه الصفحة