صالون العروبة للــ ..... د. حمزة زوبع

الكاتب : Abu Osamah   المشاهدات : 610   الردود : 2    ‏2004-02-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-09
  1. Abu Osamah

    Abu Osamah عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    331
    الإعجاب :
    0
    صالون العروبة


    د. حمزة زوبع


    أعرف أن الأنظار قد تنصرف إلي المعني الثقافي المرادف لكلمة( الصالون) ولكنني أجدني مضطرا لمخالفة ما هو متعارف عليه وما هو مألوف لمجاراة ما هو شاذ وغير مألوف خصوصا عند بعض المثقفين العرب، فأنا أعني بكلمة الصالون صالون الحلاقة حيث يسلم المرء رأسه مختارا دون إكراه وبدون تردد لا يساوره أدني شك في أن رأسه ستعود إليه كما هي غير منقوصة إلا من بعض الشعر الذي قد يراه الحلاق زائدا لا ضرورة له، لذا فنحن نذهب طواعية لصالون الحلاقة لنزين بعض ملامحنا أملا في أن نعيد إلي وجوهنا ورؤؤسنا بعض الوجاهة والزينة التي قد تساهم في إخفاء العلامات والمظاهر السلبية التي ترسبت ورسخت بفعل زمن لم يرحمنا صغارا وكبارا. هذا عن الصالون فماذا عن العروبة ؟

    الحقيقة أنه في ظل التصريحات التي تتبعناها علي لسان بعض الزعماء والمسئولين عرب عن الوضع العربي الراهن خصوصا بعد زوال نظام صدام ثم إلقاء القبض عليه في جحره، لا يملك المرء لغة يتحدث بها سوي نفس اللغة التي يستخدمها بعض الحكام والمسئولين العرب، وهي لغة لم تتجاوز حدود صالونات الحلاقة ومحلات التزيين مثل قول أحدهم أنه يتعين علينا أن نحلق رؤوسنا بأيدينا قبل أن تحلق لنا، ولا أدري لماذا تذكر هذا الرجل المسئول فجأة وبدون مقدمات أهمية حلاقة الرؤوس في هذا الوقت بالذات ، ولماذا لم يستجيب هو أو غيره من المسئولين العرب لطلبات الزبائن من شعبه الذين يقفون طوابير ممتدة منذ نصف قرن في انتظار حلاقة شعر أو ذقن بأيدينا وليس بأيدي أحد حلاق آخر قد يخطئ فيقص رقابنا بدلا من قص شعرنا ، وبمناسبة الحديث عن الحلاقة والصالون العربي فعندي عدة أسئلة أطرحها علي كل من ينادي بالحلاقة في الوقت الراهن استجابة لطلبات العم سام وهي أسئلة اعتقد أنها مشروعة ومنها علي سبيل المثال :

    هل آلة الحلاقة التي ستستخدم في حلاقة الرؤوس العربية هي آلة عربية الصنع أي تتكلم عربي أم أنها صناعة أمريكية تم دبلجة وتعريب طريقة تشغيلها OPERATIONAL MANUAL ؟
    وإذا كانت هذه الآلة صناعة غربية فمن هو الوكيل المعتمد في المنطقة العربية ؟
    وهل هذه الآلة هي آلة معقمة أم أنها قد تكون ناقلة للعدوى والأمراض الجلدية،,ما أكثرها في الرؤوس العربية ؟
    وهل ستتم حلاقة كل الرؤوس العربية بنفس الآلة أم أن الآلة هي من النوع الذي يستخدم لمرة واحدة DISPOSABLE ؟
    وهل تم اختبار هذه الآلة وتجريبها في رؤوس أخري غير رأس ولحية صدام حسين ؟
    وهل الحلاقة ستكون علنية أم سرية، وماذا لو تسربت أنباء الحلاقة إلي أعداء الأمة (كما يقول بعض الساسة دائما )؟
    وهل الحلاقة ستكون قصرا علي رؤوس المسئولين وعلية القوم أم أنها ستمتد من باب تعميم النظافة علي رؤوس الشعب العربي بأسره ؟
    و هل الحلاق العربي الذي سيقوم بالمهمة سيقوم بها مجانا أم أن حقه محفوظ وإن لم يكن نقديا فقد يكون علي شكل السماح له بالبقاء في الحكم لمدة أطول من تعويضه عن متاعب المهنة؟
    وهل سيتم عمل مناقصة كبري أم سيتم إسناد العملية بأسرها لذوي الخبرة والاختصاص من عائلات المسئولين وأقاربهم؟
    ومن هي الجهة التي ستستفيد من النفايات ( الشعر الزائد ) وهل سيتم إعادة تصنيعه مرة أخري أم يتم دفنه في الصحراء إلي جوار النفايات النووية ؟
    وهل سيتم قص شعر الرؤوس العربية في كل الدول العربية بنفس الطريقة أم أن الحلاق سيراعي فروق التوقيت والعوامل المناخية والبيئية والظروف الداخلية لكل بلد عملا بمبدأ لكل مقام مقال؟
    و هل يضمن من سيتم حلاقة شعر رأسه من الأخوة المسئولين العرب أن تعجب ( قصة شعره ) صاحب العمل وأن يرضي عنه وأن يقبل بدخوله للبيت الأبيض بالشكل الجديد NEW LOOK ؟
    و كم من الوقت يستغرق حلق الرؤوس العربية ؟
    وهل من المفيد والمجدي اقتصاديا أن يتم حلق الرؤوس العربية الحالية أم من الأفضل البحث عن رؤوس جديدة نظيفة لا تحتاج إلي حلق ؟
    وهل ستتعرف الشعوب علي رؤوس مسئوليها بعد الحلاقة الجديدة خصوصا وأن بعض الشعوب ألفت حكامها ومسئولين لعقود طويلة ويخشى ألا يتعرفوا عليهم بعد الحلاقة الجديدة؟

    والسؤال المعضلة هو أنه في حالة بعض الأخوة المسئولين ممن سقط شعر رؤوسهم خوفا وهلعا مما يرونه ما الذي يتوقع أن يحدث معهم ؟ وهل سيصر الحلاق علي حلق أي شيء دون شعر الرأس أم سيكتفي بالحلق الطبيعي باعتبار أن الهدف هو نظافة الرؤوس وليست الحلاقة في حد ذاتها؟
    قد يتعجب البعض مما قاله المسئول العربي الذي أعتقد أنه لم يتجاوز حدود العرف والتقاليد العربية لكن الأعجب منه هو ذلك الزعيم الذي تناول الأمر بصورة مختلفة وخارجة علي تقاليدنا العربية الأصيلة حين قال يوما ما وهو يسخر مما يفعله الأمريكيون بصدام قبل الإطاحة به وأثناء تفتيشهم لقصوره ( مش ناقص إلا أنهم يقلعوه سرواله) والحقيقة أنهم فعلوا ذلك وقام بتجريد صدام من كل شيء، لذا فقد فطن الزعيم وقرر التخلي هو وبإرادته عن كل شيء وقام بخلع كل ما لديه والسبب هو نفس السبب الذي ساقه زميله في موضوع حلاقة الرأس، بيدي لا بيد عمرو.
    الفارق بين الحالتين أو الحالات التي قد تتكرر هو اللغة المستخدمة في كل حالة فتارة نجد لغة الحلاقين ومرة أخري نجد لغة الخياطين وثالثة قد نسمع لغة النجارين من باب إصلاح البيت العربي.

    والشيء المتفق عليه في جميع الحالات هو غياب لغة السياسة لأننا في العالم العربي ليس لدينا سياسيون بل مجموعة من أمثال هؤلاء الحرفيين (المبروكين) الذين وصلوا للسلطة بفضل غياب عقولنا، وحين انتبهت أمريكا حاولت أن تعيد تأهيل بعضهم ليكون مناسبا للعصر ولكني أعتقد أن الوقت قد فات وأن الحلاق الذي وعد بقص الشعر وتهذيبه قد تخطئ يداه الطريق وقد يقص بعض الرقاب وساعتها سيعلن اعتذاره عن الخطأ المقصود وسيقوم بتزويدنا برؤوس حكومية جديدة صناعة أمريكية بالكامل.

    وهذا خيار أشد مرارة من بقاء الرؤوس القديمة برغم عللها وأمراضها التي لا تحصي.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-02-09
  3. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    [color=660033]هذه براكين صاحب الفكر والرؤية تتفجر بين السطور
    وهي الطريقة المثلى للتعبير
    ماذا تريده ان يفعل عندما يرى الامة العربية تهدر دماءها
    وثروتها وتراثها وحضارتها ومجدها وعزتها

    والجيوش العربية تضاهي تلك الجيوش التي يستحلون بها كل حياتنا
    والالات الحربية التي نهدر الثروة من اجلها

    الى متى ؟

    ولمن؟
    هذا ظلم وذل من البسناه
    اذا اخي لاتلوم براكين الامة
    اخشى من ان تتفجر براكين الشعوب وتوحد نفسها بنفسها

    الصحّاف
    وزير اعلام جزيرة الخيال
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-02-09
  5. يحي أحمد

    يحي أحمد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-02-05
    المشاركات:
    273
    الإعجاب :
    0
    نعم ياد كتور

    نعم يا د كتور كنت أفهم ماقاله مروج الحلا قه فهماً اخر فما قلته أنت أرجح مما كنت أفهم , ولكن أيضاً ما أفهمه داخل في بعض كلامك.
    فكنت أفهم شيئين .أولاً: إعلان التوبه من العروبه ذات الشعر الطويل المخالفه لأعراف الخد مه خاصه الإلزاميه منها.
    ثانياً:الإعلان عن د خولهم الخد مه بكامل الجاهزيه بمافيها حلا قه الشعر
    ولكن الشيء الغامض عندي وبعد ما رأيتهم يتسابقون على حلا قه الشعر لأداء الخدمه , من سيكون عريف السريه ومن حظه أكثر من الكد م والفول , هل من حلق له إبنه الذي مازال يدرس في صالون بريطانيا أم من حلق له إبنه الذي درس في أمريكا أم من حلقوا لأنفسهم بأنفسهم طوعاً أو كرهاً.
    دع الجواب للأيام ففي طياتها كلُ مبهم
    والسلام
     

مشاركة هذه الصفحة