المرأه والشيطان ؟ يا جناه عليا لو في بنات يشوفين الموضوع ههههههه

الكاتب : عدي   المشاهدات : 905   الردود : 11    ‏2004-02-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-02-07
  1. عدي

    عدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-01-06
    المشاركات:
    835
    الإعجاب :
    0
    المرأة والشيطان

    المرأة شيطان متقن الصنع

    ما آيس الشيطان من انسان الا أتاه من قبل النساء

    المرأة تغلب الشيطان

    المرأة شيطان الرجل

    الشيطان يحتاج عشر ساعات ليخدع رجلا والمرأة يكفيها ساعة واحدة لتخدع عشرة شياطين

    المرأة مخلوق مركز بين الملائكة والشياطين

    الرجل ألعوبة المرأة والمرأة ألعوبة الشيطان

    ما لا يقدر عليه الشيطان تقدر عليه المرأة

    الشيطان أستاذ الرجل وتلميذ المرأة

    الرجل هو النار والمرأة هى الحطب وابليس هو الهواء

    الشيطان نفسه لا يعرف أين تشحذ النساء سكاكينهن

    حيثما ذهبت المرأة تبعها الشيطان

    ابتلع الشيطان المرأة فلم يهضمها

    المرأة معمل أسلحة الشيطان

    حب المرأة شراك الشيطان

    المرأة شيطان نستعيذ من شره ونتلمس أسباب التقرب اليه

    ان الله جعل النساء جميلات ولكن الشيطان يجعلهن مثارا للفتنة

    المرأة شيطان بصورة بشر

    للشيطان صورة تشبه صورة المرأة

    المرأة والشيطان يكادان أن يكونا شخصية واحدة

    ما كان يمكن أن يكون مصير العالم لو كان الشيطان امرأة

    الرجل شريك المرأة والمرأة شريكة الشيطان

    المرأة ملاك الدنيا وشيطانها

    اذا عجز الشيطان في مهمة أوفد امرأة

    النساء يعرفن أكثر من الشيطان فلا تأمن المرأة ولو كانت ميتة

    ما لا يقدر عليه الشيطان تقدر عليه المرأة

    ما تريده المرأة يريده الشيطان أحيانا

    المرأة تغلب الشيطان

    المرأة شيطان يدخلك الجحيم من ابواب الجنة

    عندما نخطو نحو بيت الشيطان تكون المرأة قد سبقتنا بألف خطوة

    اذا اشترك الشيطان مع المرأة فانه يخسر كل شئ

    النساء متعبدات في الكنائس وملائكة في الخارج وشياطين في البيت


    وتقبلوا خالص التحيا مع عبق البن
    اخوكم
    عــــــــــــــــدي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-02-07
  3. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    [color=FF3333]النساء شقائق الرجال[/color]

    [color=6666FF]
    أخي العزيز عدي ما هذا التحامل الغير مبني على أصول دينية و شرعية فالمرأة هي أمي و أمك و أختي و أختك و زوجتي و زوجتك أخي لا تنقل لنا الأ ما كان خيراً فهذا المقولات تجنت بشكل كبيرة على المرأة فقد ورد عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) القول المُعبِّر التالي : [color=FF3366]«إنّما النساء شقائق الرجال»[/color]إذ يلخص هذا الحديث الموحي الجامع حقيقة العلاقة بين الرجل والمرأة في الحياة الإسـلامية وحقيقة كونهما يعودان إلى أصل واحد ، على أن العلاقة المذكورة محكومة بالخصائص الطبيعية ، التي يمتاز بها أحـدهما دون الأخر ، فالشـقيق في المصطلح اللغوي يفيد الانتهاء إلى أب وأم واحدة (10) ، وهو اكثر قرباً من الأخ غير الشقيق الذي يختلف أحياناً في الأم دون الأب وأقوى لحمة فكثير من الأخـوة من البشر يرجعون إلى أب واحد ، إلاّ أنّ أمهاتهم تتعدّد .. أمّا الأشقاء ، فانهم يجتمعون في الأب والأم معاً ...

    وهذا القول النبوي يشكل أوضح الدلالات على الكيان الواحد للجنسين .
    إذ أنّ النبي المعصوم عليه وآله الصلاة والسلام ، كان يعني ما يقول حين استعمل هذا المصطلح «شقائق» دون لفظة «اخوة» مثلاً.

    ففي معاجم اللغة العربية إشارة واضحة إلى أن هذه اللفظة وما هو على شاكلتها تعني أن هناك شيئاً واحداً انشق إلى نصفين متساويين ، ومنه الاشتقاق في اللغة ،وهو نزع لفظ من آخر ، كما ورد في اللغة إنَّ الشق من كل شي هو: ما يطلق على النصف من كل شي . . .(11) .

    وهكذا يتضح أن استعمال النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) لهذه اللفظة ، إنما أراد من خلالها أن يحدد الموقع الحقيقي للمرأة في الوحدة الإنسانية وعلى ضوء ذلك تحدد المهام والحقوق في إطار الخصائص الذاتية لكلا الجنسين الذي يشكل أحدهما نصف الأخر .

    إنّ قراءة النصوص الأصـيلة والتدبّر فيها ، سواء كانت نصوص قرآنية أو أحـاديث نبـوية ، تعكس الواقع الحقـيقي لفلسـفة الخلق ، ووجود الذكر ، والأنثى ، وتكامل دورهما في هذا الوجود ، لتحقيق مقصود الله من الخلق .

    وتكامل هذه الأدوار الحضارية العظيمة لا بدّ أن تتأتّى من اختلاف المهام ، التي يتطلبها الاختلاف في التركيبة الجسمية ، والنفسية بما يناسب المهام العظيمة التي أوكلت لكل من الجنسين ، ليتم التكامل على أحسن وجه واكمله ، ولعل التعبير القرآني الآتي يبين جانباً من الحقيقة الكبرى حين يقول :
    (أو مَن يُنَشَّؤا في الحلية وهو في الخِصام غير مُبين ).(الزخرف/ 18)

    حيث أنّ الضرورة الكونية، فرضت أن تنشأ المرأة في الحلية، فتميل إلى الجمال ، والاغراء ، لحاجة الوجود إلى ذلك ، لا نقصاً فيها كشقيق للرجل ، ولا انزالاً للمرأة عن مستوى الإنسانية الرفيعة أبداً.

    هذا و تؤكد هذه المعاني جملة في النصوص الأصيلة الأخرى :

    (يا أيّها الناسُ اتّقوا ربّكم الّذي خلقَكُم من نفس واحدة وخلقَ منها زوجها وبثّ منهما رجالاً كثيراً ونساء). ( النساء / 1 )

    (فاستجابَ لَهُم ربّهم أنِّي لا أضيِّع عملَ عامل منكُم من ذكر أو أنثى بعضكُم من بعض ). ( آل عمران/ 195 )

    فالمرأة والرجل كلاهما بشر من أصل واحد ، لا تفضيل لأحدهما على الآخر الا بدرجة العطاء ، وأداء المسؤولية ، والنهوض بالمهام الموكلة إليهما في إثارة الحياة ، وبناء الحضارة ، وتحقيق أهداف الرسالة الإلهية المباركة .
    (ومَن يعمل من الصّالحاتِ مِن ذكر أو أنثى وهو مُؤمن فأولئكَ يدخلونَ الجنة ولا يُظلَمونَ نقيرا ). ( النساء / 124 )

    وبعد أن يرسخ الإسلام الحنيف هذا المبدأ الحق ، وهو كون الرجل والمرأة من عنصر واحد، وأصل واحد، لا كما ترى الجاهلية يومذاك، يشيِّد كافة البنى الفوقيـة للبناء الحضاري الجديد للإنسانية التي يشارك الرجل والمرأة معاً في بناء حضـارتها الطاهرة كل بامكاناتـه الفعلية المتاحة ـ كما سيتضح ـ .
    وهناك سلسلة من المشاريع والخطط المتسلسلة ، التي يترتب بعضها على بعض في منظومة تشريعية رائعة ، ويستند بعضها على بعض ، ويكمل بعضها بعضاً . . .[/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-02-07
  5. عدي

    عدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-01-06
    المشاركات:
    835
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيرا
    اخي الحسااااااااااااام
    انا لم اقل الا ما قاله اصحاب الحكم فقط وهو منقول من افواه اصحاب الاقوال والحكم
    وبعدين اعتقد ان هذه الكلمات موجوه وتنطبق على النسسسسسسسسساء

    وحياكم الله

    اخوكم عدي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-02-07
  7. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    حياك الله اخي العزيز عدي و شكراً لردك اللطيف

    أما هذا الكلام الذي قلته فليس موجود عند النساء الظاهر انت تتكلم على نساء أخروات غير الأتي نعرف .

    أو نساء الشياطين فكل الأوصاف أوصاف شيطانية لا تمت للإنسانية بِصِله


    أنا فقط أحببت أن أصحح بعض المفاهيم و هذا منهجي دائما تصحيح بعض المفاهيم المغلوطة و أرجو أن تتحمل كلامي و تأخذه بمحمل الحب و أنا أعرف عنك أنك رجل تحب الخير و تمقت الشر و تحب الإنصاف و أنا متأكد أنك لا تؤمن بهذا الكلام لكن هي شطحات النأقلين ههههههه :)


    لك فائق حبي و احترامي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-02-07
  9. rayan31

    rayan31 قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-07-21
    المشاركات:
    5,471
    الإعجاب :
    0
    فالمرأة والرجل كلاهما بشر من أصل واحد ، لا تفضيل لأحدهما على الآخر الا بدرجة العطاء ، وأداء المسؤولية ، والنهوض بالمهام الموكلة إليهما في إثارة الحياة ، وبناء الحضارة ، وتحقيق أهداف الرسالة الإلهية المباركة .
    (ومَن يعمل من الصّالحاتِ مِن ذكر أو أنثى وهو مُؤمن فأولئكَ يدخلونَ الجنة ولا يُظلَمونَ نقيرا ). ( النساء / 124 )

    بارك الله فيك اخي عدي
    والف شكر للرائع الحسام اليماني
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-02-07
  11. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    أخي عدي ..

    للفلاسفة شطحات كما تفضلت .. وللحكماء هنات بشرية

    الحكم والفلسفات التي قيلت قد تكون صائبة وقد تكون مخطئة حسب التجارب التي تعرضوا لها وصادفوها .. لكن الخير في النساء غير معدوم وهن شقائق الرجال والعون المساعد , وفي بلادنا نجد أن دور المرأة لايقل عن دور الرجل في العمل والتربية بل أن يفوقه عند المرأة الموظفة والفلاحة .. وزوجة المغترب ..

    لكن هذا لايمنع بألا أحييك على موضوعك الجرئ والذي ستتقاطر عليه أخواتنا العضوات من كل حدب وصوب لنبذ ماقيل .. وتحميلك مسؤولية ماسيقلنه عنا معشر الرجال أو الذكور , وعلى روحك المرحة في عنوان موضوعك

    كل التقدير والود
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-02-07
  13. noor_103

    noor_103 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-18
    المشاركات:
    2,552
    الإعجاب :
    3
    اخى عدى مالك داخل حامى على النساء ؟؟؟؟؟؟؟

    اليس لديك اخت وام وزوجة !! وانت من اين اتيت لم تلدك أم وهى من معشر النساء !!!!!


    تحياتى الك
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-02-07
  15. مجنون اونلاين

    مجنون اونلاين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-11-29
    المشاركات:
    850
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    إخواني الأعزاء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    في هذا الموضوع طرح علينا الأخ عدي موضوعا قيما لكي نناقشه وتتضح لنا كثير من الحقائق حول ما يقال في حق المرأة من شبهات يقصدها البعض بتعمد وبعضهم ونتيجة لعدم التأمل والتفكر فهمها بشكل خاطئ وبارك الله في أستاذنا وشيخنا الحُسام اليماني و الأخ rayan31حيث قد وضحا لنا حقيقة هامة ألا وهي أن الإنسان المخاطب في القرآن والذي وجهت له الأوامر والنواهي ليس بمذكر ولا مؤنث بل الخطاب عام للرجل والمرأة والفضل ليس إلا بالتقوى وليس هناك باب للتمييز بين الرجل والمرأه فحقيقة الروح التي نفخها الله في تلك المضغة التي خُلقنا منها ويتوفاها منا هي ليست بمذكر وليست بمؤنث والبدن ليس إلا أداة به نعبد الخالق عز وجل وحكمة جليلة امتن الله بها علينا والله ذو الفضل العظيم .
    أما بخصوص ما أريد بيانه الا وهو ان الحديث حول ذم المرأة فهو فهم خاطئ ولكن لم نقل بأنه لم يرد من قبل ولكنه ورد من قبل و لكن الغرض منه لم يكن ذم المرأه وإنما لمن يتبع الشيطان فينظر إلى ما حرم عليه من النساء فقد ورد في الكلمات القصار من كتاب نهج البلاغه للإمام علي كرم الله وجهه
    ( المرأة عقرب حلوة اللسبة ) ليس من أجل ان يذم المرأة ، بل هذا إنذار للرجل ان لا تخدعه المرأة كما ورد مثل هذه التعبير بشأن الدنيا أيضاً . ليس من أجل أن يقول ان المرأة عقرب ، بل يقول لا تعطوا أنفسكم إلى النار بواسطة النظر إلى غير المحرم . رؤية غير المحرم حلوة ، ولكن هذا الذنب باطنه عقرب لا أن المرأة عقرب وهذا التعبير ذكر بشأن الدنيا أيضاً ، في رسالة كتبها أمير المؤمنين عليه السلام إلى سلمان ، قال :
    ( فإنما مثل الدنيا مثل الحية ، لين مسّها قاتل سمّها )
    لماذا كانت المصافحة مع المرأة معصية ؟ لأنه لين مسها قاتل سمها ، هذا ليس ذماً للمرأة ، وإنما هو ذم للنظر إلى غير المحرم ، كما أن ذلك ليس دليلاً على ذم الدنيا ، بل ذم حب الدنيا والانجذاب إلى الدنيا ، وقد وردعنه عليه السلام قال : (إن الدنيا محل جيد) وكل الأنبياء والأولياء والحكماء والعارفين والصالحين والصديقين شهداء بلغو الكمال في هذه الدنيا ، فلو لم يولدوا في الدنيا لكانوا تراباً ، او لكانوا نطفاً يدفنون مع آبائهم . ولدوا في هذه الدنيا ، جاؤوا إلى سوق الدنيا وتاجروا وربحوا الدنيا متجر الأولياء . لذا قال : إن الدنيا متجر الأولياء . فإذا عرض شخص نفسه لإغراء زخارف الدنيا فهو مثل الطفل الذي يلمس ظهر الحية الناعم ، وهذه النعومة هي سم وإذا عرف شخص الدنيا لا يبيع نفسه لها .
    فإذا ورد في الكلمات القصار ان المرأة عقرب أي أن الغرائز الجسمية هي العقرب والخطايا التي يقترفها الإنسان حين ينظر إلى غير المحرم هي من الشيطان وهي السم نفسه وليست المرأه نفسها
    ختاما أقول كلمة سمعتها وأرجوا أن يسمعها بقية إخواني من الشباب وهي أن المرأة من منظور الإسلام وأخلاق الإسلام عند الحديث عنها
    (أن المرأة هي إما أم حنون أو أختاً كريمه أو زوجة وديعه )
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-02-08
  17. البريدي

    البريدي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-01-21
    المشاركات:
    310
    الإعجاب :
    0
    لا تظلم كل النساء فهم زي الرجال في منهم الطيب ومنهم الوحش
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-02-08
  19. سامية اغبري

    سامية اغبري كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-08-06
    المشاركات:
    2,186
    الإعجاب :
    0
    المراة شقيقة الرجل المراءة هي نصف المجتمع
    الدنيا متاع و خير متاعها المرأة الصالحة

    النساء شقائق الرجال

    رفقا بالقوارير

    خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي

    استوصوا بالنساء خير .

    قــالوا عن المرأة

    إن أكبر فخر للمرأة .. وأعظم لمجدها : إنما هو كمال أنوثتها .. وأن الأنوثة: عطف .. حب.. حنان .. ومحبة للكون .. ولكل جميل له ..كامل فيه..
    بدون المرأة : يكون الرجل خشناًَ ..شرساً ..وحيدا .. جاهلا بمعاني الرحمة .. التي هي عبارة عن ابتسامة المحبة..
    ثلاث نساء صالحات:

    - المرأة التي تظلم نفسها .. لتنصف غيرها..

    - الزوجة التي تضحي كثيرا.. من أجل سعادة أولادها .. و منزلها..

    - المرأة التي تقول الصدق .. مهما كان قاسياً.. ومهما أضر بها..

    وهذا اضافة من احد المنتديات
    أجمل وأروع مــــــاقرأت عن المرآه والرجل~~


    المرآه هي أسرة ووطن
    الرجل الآمان والقوه


    المرآه رقيقه وهي أنثى
    الرجل عظيم وهو رجل


    المرآه دفئا وحنانا وسكن
    الرجل أمانا وقوة وعطف


    المرآه وزارة الداخليه لا يستتب الامن في المنزل الاوهي على راس العمل
    الرجل وزارة الخارجيه ليحمي ذلك الكيان الشامخ من الخارج


    المرآه صبر يمازجه عطاء بلاتوقف
    الرجل حده يمازجها قوه وعطف بلا توقف


    المرآه ليست جميله وهي تؤدي دور الرجل
    الرجل لايبدو وسيما وهو يؤدي دور المرآه


    المرآه دمــــعــــــه
    الرجل أرق من تلك الدمعه ولكن خلف أسوار وقلاع وحصون


    المرآه سر سعادة المنزل
    الرجل سر سعادة الكون


    المرآه تصون عندما لاتخون
    الرجل يخون عندما يجد من لا يصون


    المرآه العطر الزكي والكلمه الشجيه
    الرجل الانف الذي يشم ذلك المسك والاذن التي تعي ماتسمع


    المرآه أبتسامه
    الرجل الفنان الذي يرسم الابتسامه


    المرآه أقوى من الرجل بعذوبة أنوثتها
    الرجل أقوى من المرآه بعنفوان رجولته


    المرآه,,,,,,,والرجل
    عظماء وهم يؤدون دورهم بلغة التفاهم والصدق ةالحب,,اللغه التي لا بفهمها سواهما


    ما اريد قوله هو ان من الجنسين يوجد من هو طيب ومن هو سيء فلا تسيء الى المراة المرأة التى تتكلم عنها هي امك واختك وزوجتك وابنتك
    من التى اتت بك وحملتك اليست أمراة؟
    من حكمت اليمن في الماضي ونعتز بها في الحاضر اليست امراة
    انت اسأت كثيرا للمراة
    لكن الله يسامحك
     

مشاركة هذه الصفحة