المرشد العام عند الإخوان المسلمين ( أميـــــــرالمؤمنين )

الكاتب : القيري اليماني   المشاهدات : 2,797   الردود : 0    ‏2004-01-28
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-01-28
  1. القيري اليماني

    القيري اليماني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-11-17
    المشاركات:
    2,972
    الإعجاب :
    0
    *المرشد العام يرقص الديسكو :

    في كتاب " ذكريات لامذكرات "لعمر التلمساني المرشد الثالث لطائفة الإخوان المسلمين ؛ قال في (ص 8) مانصه :
    " تعلمت الرقص الإفرنـــجي في صالات عماد الدين ، وكان تعليم الرقصــــــة الواحدة في مقابل ثلاث جنيهات ، فتعلمت الدن سيت ، والفوكس تروت ، والشارلستون ، والتانجو ،وتعلمت العزف على العود "
    قلت : وقد يظن القارىء أن هذا كان في أول حيــــاته ، ثم تاب منه ،
    ولكن يجيب التلمساني على هذا التساؤل في (ص3) قائلاً ما نصه :
    " إن في حياتي بعض مالا يرضي المتشددين من الإخوان أو غيرهم؛
    كالرقص الإفرنجي ،والموسيقى ، وحبي للانطلاق في حياتي بعيداً
    عن قيود التزمت ، الذي لم يأمر به دين من الأديان ، خاصة إسلامنا
    الذي وصفه نبينا بما معناه : أنه سمح لن يشاده أحد إلا غلبه "
    وفي (ص17) قال الصحفي الذي أجرى المقابلة مع المرشد التلمساني مانصه :"فلم ينكر ( أي :التلمساني ) على نفسه أنه غشي
    في صباه ملاهي وصالات عماد الدين ، حيث شارك الذين يضحكون
    ضحكهم ، والذين يرقصون رقصهم ، لكنه توقف عند هذا الحد ، حتى إنه أثار دهشة الفتيـــــات اللائي شاركنه في المرحلة لإحجامه عن التمادي فيما ذهب إليه غيره في مثل هذه العلاقات ؛من تــــــــــعاط الخمر ( ! ) ،والزنى المغلف بالعواطف الكاذبة " .
    الله أعلم !!
    قلت : وهل إذا كان الزنى بعواطف صادقة جائز ؟!
    وهل المرشد العام (أمير المؤمنين عند الإخوان ) لم تمر عليه هذه العواطف الصادقة أثناء الرقص و الإختلاط ؟!

    __________________

    المرشدالعام يحب أغاني أم كلثوم:

    في كتاب "ذكريات ......" (ص 144) ذكر التلمساني في محادثة له مع أحد أصدقائه في المستشفى ؛ قال فيها :
    "وجرى حديث بيني وبينه عن أم كـــــلثوم ، وكان يأنس إليّ ،
    فعلم أن أغنيــــــة من أغانيها في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم تروقني وأحب سماعها ،وأويت إلى فراشي في مستشفىالسجن،
    وكان هو المستشفى ، وبينما كنت مستغرقاً في نومي ،خيل إليّ
    أنني أسمع هذه القصيدة من أم كلثوم ، وأخذت أتبين شيئاً فشيئاً،
    فإذا بي أرى راديو ترانزستور على المخــــدة إلى جانبي ، وأم كلثوم تشدو بهذه الأغنيـــــــــــة "
    قلت: ليس هذا بحاجة إلى تعليق .

    وفي الكتاب المتقدم (ص 236) قال التلمساني عن نفسه :" ولئن سألوني عن الهوى ؛ فأناالهوى وابن الهوى وأبوالهوى وأخوة " !!
    قلت :روى عبد الرزاق في" المصنف " والا لكائي في "شرح السنة" عن ابن طاوس عن أبيه ؛ قال رجل لابن عباس :الحمد لله الذي جعل هوانا على هواكم .فقال ابن عباس :" كل هوى ضلالة"

    وروى اللالكائي في "شرح السنة "عن طاوس :أنه قال :" ما ذكر الله هوى في القرآن إلا عابه" .

    وعن الشعبي ؛ قال :"إنما سميت الأهواء ؛لإنها تهوي بصاحبها
    إلى النـــــــــــــار".

    وعن يحيى البكاء عن الحسن ؛ قال :"أهل الهوى بمنزلة اليهود
    والنصارى ".

    وعن ابن سيرين ؛قال :"لو خرج الدجــــال ؛ لرأيت أنه سيتبعه
    أهل الأهواء ".
    فمابالك بمن يقول :"أنــــــــاالهوى؛ وابن الهوى ،وأبوالهوى ،وأخوه "؟!
    قلت :ولم يكتف التلمساني المرشد العام للإخوان بهذا الإنحلال ،
    واستباحة مـــــــــاحرم الله ، بل اعتبر من خالفوه وأنكروا عليه الغنـــــاء والرقص الغربي ومخالطة ومجالسة النساء الكاسيات العاريات وشرب الدخـــــان وغيـــــرها متشــــــــددين ،ويعتبر ماهوعليه من الإنحلال والإنحطاط إنما هو اتباع لسيرة النبي صلىالله عليه وسلم!

    قال في كتابه المتقدم (ص4) مانصه :"وحدث ماتوقعت ؛ فقد غضب البعض لبعض ما كتبته عن خصوصياتي ،والحق أنــي راضٍ عماكتبت ؛ ليعلم الناس قاطبة أن الأخوان المسلمين بشر من البــــــشر ،يعرض عليهم كل مايعرض على غيرهم ؛ دون ادعاء بزهــــادة باطلة ،أوورع مصطنع (!) ، وأن الأخوان المسلمين حلبوا أشطر الدهر ،فذاقوا حــــلوه ومره ، وأنهم إذ يدعون إلى الله لا يدعون عن تعصب ، أو من بطن بوتقة عاشوا
    فيها ؛بعيداًعن مجتمعهم ، بل إنهم يعرفون ما يعرف الناس ،وإنهم ليسوا أخلاف تعصب أوأنضاء تخلف عقلي أوإجتماعي".

    وفي (ص284) قال مانصه :"قد يقول المتشددون :"استر ماستر الله عليك" ، ولاينطبق هذا القول على حالي ؛ لأنه جاء في مجالس من قارف ما اغضب الله ، وماأراني حاولت أن أغضب الله عامداًوأنا أسير مع رسول الله صلىالله عليه وسلم إذا ما خير بين أمرين أختار أيسرهما مالم يكن إثماً (!) ، فلا داعي للامتعاض أو الاستنكار ".
    قلت :قال صلىالله عليه وسلم :" سيأتي في آخر الزمان أناس يستحلون الحر والحرير والمعازف " .

    وقال تعالى :" ومن الناس من يشتري لهوالحديث ليضل عن سبيل الله"
    قال ابن مسعود :"واللهو هنا :الغناء "
    وكذلك قال عكرمة ،ومجاهد، والحسن، وسعيد بن جبير، وقتادة، وإبراهيم النخعي .

    وقال تعالى :"وأنتم سامدون " .
    قال ابن عباس :"هوالغناء".
    وكذلك قال مجاهد:"يقول أهل اليمن : سمد فلان :إذاغنى".

    وقال تعالى :" واستفززمن استطعت منهم بصوتك " .
    قال مجاهد:"هوالغناء والمزامير ".

    وجاء في " صحيح البخاري " عنه صلىالله عليه وسلم أنه قال :"يأتي في آخر الزمان أتاس يستحلون الحر والحرير والمعازف " .
    قلت :وهنا قرن رسول الله صلىالله عليه وسلم الزنى بالمعازف ،وقرنه بالإستحلال ،وهو ماينافي التحريم ، والدلالة واضحة لمن أراد الحق .

    وروى ابن حبان في "صحيحه "عن نافع ؛ قال :" كنت مع ابن عمر في طريق ،فسمع زمارة راعٍ، فوضع أصبعيه في أذنيه ،
    وعدل عن الطريق ، وقال :رأيت رسول الله صلىالله عليه وسلم سمع زمارة راعٍ ،فصنع كذلك ياأخي ".
    قال إسحاق بن عيسى :سألت مالك بن أنس عما يترخص فيه أهل المدينة في الغناء . فقال :" إنما يفعله عندنا الفساق ".

    قال الإمام أحمد :"الغناء ينبت النفاق في القلب ".
    وسُئل عن القصائد ؟ فقال :"أكرهه، هو بدعة ، ولايجالسون "
    وقال:"التغبير بدعة محدثة".

    وقال الطبري :"أجمع علماء الأمصار على كراهيةالغناء والمنع منه ".

    وقال الفضيل بن عياض :"والغناء رقية الزنى ".

    وقال الضحاك :"الغناء مفسدة للقلب ، ومسخطة للرب ".

    وقال يزيد بن الوليد :"يابني أمية! إياكم والغناء ،فإنه يزيد الشهوة ، ويهدم المروءة ،وإنه لينوب عن الخمر ، ويفعل مايفعل السكر".

    وقال بعض أهل العلم :"وصاحب السماع والرقص والوجد **** المروءة ،مردود الشهادة، عاصٍ لله ".

    قلت : وهذا في الغناء فقط ، فمابالك لو دخل أحدهم صالات (الديسكو)، ورأى النساء العاريات ، والخمور ،والرقص ، ورأى المرشد العام ( أمير المؤمنين ) للإخوان في صالة الديسكو يرقص الدان سيت ، أوالفوكس ترت، أو الشارلستون ، أوالتانجو مع صاحبته؛ فماتراه يفعل ؟!

    __________________



    المرشد العام يترك صلاة الجمعة لمشاهدة السينما:

    في" ذكريات لا مذكرات " (ص13) قال التلمساني تحت عنوان (صليت في السينما ) ما نصه :"إنني لما كنت أباشر عملي كمحام ، وأنزل يوم الجمعة لأحضر بعض الأفلام السينمائية، وكنت أنتهز فرصة الاستراحة (الانتراكيت) لأصلي الظهر والعصر مجموعين مقصورين (!) في أحد أركان السينما التي أكون فيها ".

    قال صلى الله عليه وسلم :"من ترك ثلاث جمع ؛ تهاوناًبها ؛ طبع الله على قلبه".

    وفي (ص12) قال مــانصه :"فقد كانت تستهـــويني أعمال البطولة، وحماية الشرف ،والعشق ، والهيام ، فقرأت أول ما قرأت كتب أبي زيد الهلالي سلامة ، وقرأت عن عنترة بن شداد ،وسيف بن ذي يزن ،ثم تدرجت إلى قراءة كل روايات ( اسكندر ديماس ) وابنه، وتعرفت إلى أبطال قصصه الذين كانت شجاعتهم والدفاع عن معشوقاتهم (!) تملك علي كل أوقاتي (!) في شهور الإجازة ......" .
    ثم قال:" لم أستطع أن أكون أديباًوموسيقياً ؛ رغم حبي للموسيقى(!) وعزفي علىالعود لسنين ".

    قلت :ولم يكتف التلمساني بحضورالسينما والمسرح وغيرها، بل دعا الدعاة جميعاً للمشاركة ،حتى يفسد علينا أقل القليل المتبقي!

    قال في" مذكراته " (ص73):"فمن واجب الدعاة أن يتقنوا استعمال كل أجهزة الإعلام ووسائله، بما فيه المسرح والسينما والتلفزيون".
    نقلاًمن كتاب دعوة الإخوان المسلمين في ميزان الإسلام.
    __________________




    المرشد العام يشرب الدخان :

    في كتاب "ذكريات لا مذكرات " (ص26) كان التلمساني يصف موقفاً له،فقال "وحدثتني نفسي بأن أخرجمن جيبي علبة السجائر لأدخن سيجاره "!!
    قلت هذا تلميذ حسن البنا !والمرشد الثالث !!
    ترى هل كانت تربية البنا لهؤلاء تربية شرعية؟!
    قال التلمساني في "ذكريات لامذكرات"(ص78)ما نصه:"وكنت من المدخنين........فقلت للإمام الشهيد:إما أن تأمرني فأقلع ،وإما أن تسكت فأستمر.فقال(أي البنا):لاآمرك ولاأنهاك".
    قلت:فماهي دعوة حسن البنا؟!


    نقلاًمن كتاب دعوة الإخوان المسلمين في ميزان الإسلام.



    الله المستعان ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم نسأل الله الهداية والثبات عليها.
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة