البحار وبسطه الخضار ( قصه ) .,.,.,.,

الكاتب : العمراوي   المشاهدات : 818   الردود : 18    ‏2004-01-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-01-26
  1. العمراوي

    العمراوي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-24
    المشاركات:
    7,510
    الإعجاب :
    4
    [color=3333FF]
    خرجت من بيتها ذات صباح ذاهبه للسوق وفي نيتها العوده بسرعة، ولكن لم تكن تعلم أن ذلك اليوم لن يكون يوما عاديا أبدا وأنها ستقابله أخيرا بقوته ورجولته وعزة نفسه ولكن دعونا لا نستبق الأحداث ونواصل بهدوء حتى لا نحرق القصة من بدايتها ...

    وصلت السوق وكان تريد أن تشتري البطاط والطماط والجرز فقط وعندما وصلت إلى مكان البسطات رأت أمامها السوق بأكمله يصيّح لها ." يا بنت تعالي ويابنت البطاط والبصل رخيص عشان خاطر عيونك ببلاش "، ولكنها لم تتوقف عند أي واحد من هؤلاء الرعاع وواصلت مشيها وعينها على الخضار الموجوده فوق البسطات ولفت نظرها بسطة كنت الخضار مرصوصه عليها بعناية وبحرص وبأشكال فنية أيضا وعندما وصلت إلى تلك البسطة رأته ...

    كان شابا ....

    ولكن بحارا ....

    وكان وسيم الهيئة بهي الطله شلولح ....

    أنبهرت به من أول نظره وتسمرت أمامه ولم تنطق بحرف واحد والشاب يقول لها عندما رآها وكأن على رأسها الطير " يا بنت أيش تشتي " . فلم ترد قال لها " تشتي خضره " . فلم ترد " فقال " عندنا البطاط والطماط والجزر أنت أيش تشتي ؟ " .

    قالت في نفسها " سبحان الله وكان يعرف أيش اللي أشتي من السوق ".
    وتحاملت على نفسها وهي تنطق الكلام بصعوبه " أشتي كيلو بطاط وكيلو طماط وكيلو جزر ".

    قال " على عيني ولا يهمك أنت بس روحي وأنا بأوصل لك الخضرة لما البيت " .

    قالت البنت " أنت تعرفني ؟؟؟ . كيف باتوصلها للبيت " ..

    قال " نعم أنت مش بنت فلان ؟، هذا عزيز علينا كلنا أنت بس راوحي وأنا بأوصلها بنفسي " .

    لم تناقشه كثيراً وفرحت وقالت في نفسها " بايجي لما البيت عندنا هذا هو أكثر ما كنت أتمناه " ..

    وروحت بيتهم مسرعه وعندما وصلت البيت دخلت بسرعة وتصلحت وتجهزت ورجعت على سنجه 100 مش 10 وجلست تنتظره ..

    وعندما وصل قالت في نفسها " لازم أفتح له الباب بنفسي ولازم أسحره وأهبله وأخليه يعجب بي " ..
    وفتحت له الباب وقالت له والإبتسامة على وجهها " أدخل وحط الحاجات في المطبخ " ..

    دخل وهو لا ينطق بكلمه وعندما وصل إلى المطبخ قالت له " أنت من ؟، ومن فين تعرف أبي ؟ " ..

    قال لها " أنا بحار وأشتغل على بسطه خضار حالي حال نفسي وأما أبوك فمعرفه قديمة " ..

    قالت " ولكن هذه أول مرة أشوفك في السوق ايش كنت مغترب من قبل " ..

    ضحك وقال " لا بس كنت أشتغل بالبحر من زمان ولكن الزمان عمرة ما دام لواحد مننا أبدا " ..

    قالت له " أيش اللي حصل وليش سيبت البحر " ..

    قال لها وقد علت مسحه من الحزن وجهه " الدنيا وأحوالها " .. وخرج من البيت بسرعه ...

    لحقت به وعند الباب قالت له " وين رايح والحساب " ..

    قال لها " خليها عليا هذه المرة " ..

    وغادر ...

    وعندها أنبهت انها ولأول مرة في حياتها تكلمت مع شاب وتناقشت معاه بدون وعي أو إدراك وكأنها كانت مسحوره أو مخدره أو معمول لها عمل ..

    وسألت عنه المعارف والأقارب ولكنهم قالوا أنه وعلى الرغم من كونه شاب خلوق إلا أن سر كبير في حياته يمنعه من التواصل مع الناس بشكل دائم فدائما تجده غير موجود و يختفي لفترات طويله من الزمن ، ودائما تشعر بأنه يتململ ويستعد للمغادرة .. وقد لاحظ كل الناس هذا الشيء ..

    وحاولت أن تعرف السبب فلم تقدر .. وحاولت وحاولت وحاولت وأيضا لم تقدر .. فلجأت للحل الآخير ..

    قامت من الصباح ولبست ثيابها ونزلت للسوق .. وذهبت مباشرة إلى بسطته وقالت له " أشتي كليو بطاط وكليو بصل ولو سمحت توصلهم لي لما البيت " وقبل أن تسمح له بالرد غادرت المكان ..

    أنتضرته في البيت فجاء يحمل الخضار وعندما وصل أدخلته وبعدما وضع الخضار في المطبخ سالته " ما قلت لي أيش السبب اللي خلاك تسيب البحر وتشتغل بالسوق ؟ " ، قال " الرزق يحب اللي يجري بعده " . قالت " بس أنت قلت أنه في سبب ثاني خلاك تسيب البحر " ، قال " لا سبب ولا شي هكذا الدنيا . يوم لك ويوم عليك " .وفجأة سألته مباشرة وبدون مورابه " أنت أيش سرك ؟ ليش دائما الغايب الحاضر وفين تروح لما تغيب ؟ أيش عليك ثأر أو ايش بالضبط ؟ " ..

    قال لها وقد ارتسم الاسى على وجهه " أنا مش غريب أنا شخص عادي ولكن الظروف صعبه " .

    قالت " أيش من ظروف أني أشتي أعرفها ؟ " ..

    قال لها " ليش ؟ " ..

    قالت _ وهي مرتبكه_ " لا ولا شي بس كذا " ..

    قال " يا عزيزتي الإعجاب من عيونك باين زي الشمس وانا بصراحة رحمتك من العذاب واللوعه وعشان كذا أنا بأقول لك قصتي عشان تعذرينا " ..

    استطرد وقال " كنت أعمل في البحر مش بحار بالضبط ولكن كنت مراقب عمال في الميناء وهناك تعرفت على بنت جميلة وبعد علاقة دامت 3 سنين تزوجتها وبعدها بـسنة جلبت لي ولي العهد .. وكنت فرحان بها وبالطفل فرحا جنونيا و في يوم أخذتهم كلهم في رحله إلى البحر على قارب مستأجر وعندنا خرجنا من الميناء كان الجو هادئ ولكنه كان الهدوء الذي يسبق العاصفه ، وبعد أن غادرنا الميناء بساعة تلاطمتنا الأمواج نحن والقارب والبحر كشر لنا عن أنيابه وبعد أن أنتهت العاصفة وجدت نفسي على شاطئ البحر ولم أجد لا المركب وزوجتي ولا الطفل .. جن جنوني وقعدت ايام أبحث عنهما والأيام تحولت إلى إسابيع والأسابيع إلى شهور وعلى الرغم من هذا لم أجدهم ابدا وعرفت أن الله لم يكتب لهم النجاة بعد تلك العاصفة " ..

    وقال " وبعدها تركت البحر بعد أن كرهت ركوب امواجه و كرهت العمل فيه أيضا وجأت إلى هنا وأشترت بسطه الخضار التي شفتيها " ..

    ثم قال " وعلى الرغم من هذا كله إلا أنني أذهب كل يوم إلى ساحل البحر لعلي أجد منهم خبرا تنقله لي موجه أو أراهم على إنعكاس صورتي في الماء " ..

    ثم قال وهو يستعد للرحيل " البحر ، كم أشتقت لك " ..



    وتركها وخرج ...


    ومن يومها أختفى البحار من السوق بعد أن باع بسطته ..


    ولازال الناس مستغربين لماذا غادر السوق ، لم يتوقعوا أن السر في ذلك يكمن عند فتاة من الحي ..

    هي لوحدها عرفت لماذا غادر البحار ..

    عرفت بأنه غادر ليعود إلى البحر .. بعد أن أضناه الشوق وأتعبه البعاد ..

    عرفت بأنها لا مكان لها في حياته ..

    لان حياته ملك للبحر ...

    للبحر فقط ...[/color]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-01-26
  3. أبو يمن اصلي

    أبو يمن اصلي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-09-20
    المشاركات:
    4,691
    الإعجاب :
    0
    الله الله الله
    أديب وقاص كبير ياجني
    هذا كله في جعبة البحار, سرك كبيييير ويقطع القلب يابحار

    بس انت قول لنا كيف عرفت السر اللي ما عرفوش احد غير بنت الحارة؟؟؟؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-01-26
  5. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    [color=0033FF]إبداع أخي الرائع غسان جمع الكثير مما نبحث عنه في هويتنا وبنكهة أرضنا كل ذلك ممتزج بقالب من تفاعل ورسم جميل للمشاهد ....
    حركة السوق ونداء البائعين وألوان وأنواع الخضرة جميعها رسمت المشهد بحيويته وصراخ السوق ومبايعاته مختلط بصيحات الأولاد المرسلين من أهليهم ومفاصلة النساء في الأسعار وأصحاب المحلات وأشكالها المفتوحه وتداخل الناس وتزاحمهم لتستقر النظرة عند تلك البسطة المميزة بهندستها وتنسيقها ووسامة من يقف خلفها وإن إرتسمت ظلال من أحزان أسفل عينيه الناعستين :) ...

    ومشهد ظبي يماني بلفه عباءته السوداء وبريق عينيه الساحرتيين ونقش خطواته الواثقة يشق درب السوق ويتأمل الموجود ويتنقل كفراشة لتستقر على بسطة بحارنا .

    [​IMG]
    ثم ذلك التدبير ( الحوائي ) وبسرعة يبرمج المدخل ويرسم التوافق حتى وإن كان من بوابة ( الخضار ) :) ...وسير للأحداث تفك عبره الحبكة الرائعة ويرتسم المشهد العاطفي الذي يجعلنا جميعاً نقف متأملين مع بحارنا كنوز فقده ونرى تموج صورته على صفحة المياه الدافئة الزرقاء ...بل ربما شاهدنا إنحدار دموعه الساخنة ببطء وقد علق نظره في البعيد ورسم خياله طيف قادم يحتضن صغيره لتبرق إبتسامته من بين الدموع .


    لأقصوصتك الرائعة وفكرك الجميل المبدع كل تحية وتقدير ..
    وإبتسامة صافية في واحة التعارف التسلية :)

    [​IMG][/color]
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-01-26
  7. العمراوي

    العمراوي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-24
    المشاركات:
    7,510
    الإعجاب :
    4
    أبو يمن أصلي .,.,.,. السر الآن قد أنكشف وماعاد له معنى من وين أنا أجيت به .,.,.,.,


    العزيز الصراري .,.,.,.,
    أخجلتم تواضعنا .,.,.,., ودمت لي أخا عزيزا وناقدا رائعا لكل مل أكتب .,.,.,.,
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-01-26
  9. SoMeOnE

    SoMeOnE قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-01-23
    المشاركات:
    5,162
    الإعجاب :
    1
    قصه حلوووووووووووه اخي غسان

    منتظرين جديدك .,.,.,.,
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-01-26
  11. البحار

    البحار قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-12-22
    المشاركات:
    19,341
    الإعجاب :
    17
    ان جيت للحق كونان احق


    بانه ياخذ جايزة في هذة القصة ولكننا ننتظر بقية الابداعات


    تصدق يا كونان زعلتني على مرتي وابني


    بس في مشكله لما ابكي عليهم اضحك انت عارف ليش ؟















































    لانني ما تزوجت خخخخخخخخخخخخخ
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-01-26
  13. لابيرنث

    لابيرنث مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-05-11
    المشاركات:
    7,267
    الإعجاب :
    0
    وطلعت مبدع رهييييييييييب يا غسان

    كل هذه الفترة متنكر بزي واحد سمين يكتب في الكمبيوتر ؟؟؟؟

    همممممممممممممم

    بصراحة
    روعة واروع من الروعة

    لك التحية من اعماق القلب
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-01-26
  15. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بداية أشكر الأخ البحار الذي فتح الباب على مصراعيه للمبدعين وحثهم بعنوان مختصر يصقلون فيه مواهبهم ... فله كل الشكر والتقدير ..


    أخي المحقق كونان..

    تمتلك يا اخي موهبة قصصية عليك المبادرة فورا لصقلها في المجلس الأدبي ولا بأس أن تظل هنا فترة زمنية قصيرة تمارس فيها موهبتك بطريقتك الخاصة .

    أكثر ما أعجبني في القصة ..... نهايتها الغير متوقعة والتي بحق تشبه كثير من النهايات لقصص عالمية شهيرة ..


    لك الشكر والتقدير ومزيدا من التقدم والإبداع ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-01-26
  17. العمراوي

    العمراوي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-24
    المشاركات:
    7,510
    الإعجاب :
    4

    مشكور يا عزيزي على المرور والرد على الموضوع المتواضع .,.,.,.,

    وأشكرك على الدعوه للإبداع .,.,.,.,
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-01-26
  19. العمراوي

    العمراوي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-24
    المشاركات:
    7,510
    الإعجاب :
    4

    هههههههههههههههه .,.,.,.,

    وأيش معنى أنت طلعت أكثر من مجرد شخص أصلع جالس يكتب في الكمبيوتر .,.,.,.,
     

مشاركة هذه الصفحة