كيف تحصل على أمان من النار في بضع ثوان ؟!!

الكاتب : فاعل الخير   المشاهدات : 529   الردود : 0    ‏2001-08-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-08-20
  1. فاعل الخير

    فاعل الخير عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-20
    المشاركات:
    29
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:

    إخواني وأخواتي الكرام:

    إن من عظمة ديننا الحنيف، أن أكرمنا الله عز وجل بأجور عظيمة على أعمال يسيرة لا يتطلب منا وقتا أو جهدا يذكر، فمنها على سبيل المثال:

    عن الْحَارِثَ بْنَ مُسْلِمِ بْنِ الْحَارِثِ التَّمِيمِيَّ حَدَّثَهُ عَنْ أَبِيهِ قَالَ قَالَ لِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا صَلَّيْتَ الصُّبْحَ فَقُلْ قَبْلَ أَنْ تُكَلِّمَ أَحَدًا مِنْ النَّاسِ اللَّهُمَّ أَجِرْنِي مِنْ النَّارِ سَبْعَ مَرَّاتٍ فَإِنَّكَ إِنْ مِتَّ مِنْ يَوْمِكَ ذَلِكَ كَتَبَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ لَكَ جِوَارًا مِنْ النَّارِ وَإِذَا صَلَّيْتَ الْمَغْرِبَ فَقُلْ قَبْلَ أَنْ تُكَلِّمَ أَحَدًا مِنْ النَّاسِ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْجَنَّةَ اللَّهُمَّ أَجِرْنِي مِنْ النَّارِ سَبْعَ مَرَّاتٍ فَإِنَّكَ إِنْ مِتَّ مِنْ لَيْلَتِكَ تِلْكَ كَتَبَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ لَكَ جِوَارًا مِنْ النَّارِ. رواه أحمد وأبو داود.

    فانظر أخي المسلم وأختي المسلمة، في بضع ثوان يمكنك أن تحصل على "بوليصة تأمين" ضد النار، وهذه "البوليصة" سارية المفعول طيلة النهار إذا حصلت عليها بعد صلاة الصبح قبل أن تكلم أحدا وطيلة الليل إذا حصلت عليها بعد صلاة المغرب قبل أن تكلم أحدا، فهل نستكثر بضع ثوان من وقتنا لهذا العرض المغري جدا من سيد الأنبياء والمرسلين الذي لا ينطق عن الهوى بل هو وحي يوحى صلى الله تعالى عليه وسلم وآله وصحبه الكرام.

    فهيا معا لنواظب على هذا العمل اليسير بضع ثوان كل يوم، ونكون في أمن ووقاية من النار إذا وافتنا المنية دون سابق إنذار ، بأن نقرأه مخلصين من قلوبنا مصدقين بثوابها، بعد صلاة الفجر والمغرب من كل يوم. اللهم فأعنا على الأذكار، واجعلنا من يلزم هدي نبيك محمد صلى الله عليه وسلم في الليل والنهار حتى نلقاك وأنت راض عنا يا عزيز يا غفار. آمين.

    جزى الله عنا سيدنا ونبينا محمد، أفضل ما هو أهله، بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة وكشف الغمة، صلى الله تعالى عليه وآله وصحبه وسلم تسليما كثيرا.

    أخوكم / فاعل خير
     

مشاركة هذه الصفحة