أفراح الروح...للشهيد سيد قطب

الكاتب : kaser119   المشاهدات : 1,171   الردود : 21    ‏2004-01-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-01-20
  1. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    عندما نعيش لذواتنا فحسب ، تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة ، تبدأ من حيث بدأنا نعي ، وتنتهي بانتهاء عمرنا المحدود ! ...
    أما عندما نعيش لغيرنا ، أي عندما نعيش لفكرة ، فإن الحياة تبدو طويلة عميقة ، تبدأ من حيث بدأت الإنسانية ، وتمتد بعد مفارقتنا لوجه هذه الأرض ! ...
    إننا نربح أضعاف عمرنا الفردي في هذه الحالة ، نربحها حقيقة لا وهما ، فتصور الحياة على هذا النحو ، يضاعف شعورنا بأيامنا وساعاتنا ولحظاتنا . وليست الحياة بعدّ السنين ، ولكنها بعداد المشاعر .
    وما يسميه (( الواقعيون )) في هذه الحالة (( وهما )) ! هو في الواقع (( حقيقة )) ، أصح من كل حقائقهم ! ... لأن الحياة ليست شيئا آخر غير شعور الإنسان بالحياة . جرّد أي إنسان من الشعور بحياته تجرده من الحياة ذاتها في معناها الحقيقي ! ومتى أحس الإنسان شعورا مضاعفا بحياته ، فقد عاش حياة مضاعفة فعلا ...
    يبدو لي أن المسألة من البداهة بحيث لا تحتاج إلى جدال ! ...
    إننا نعيش لأنفسنا حياة مضاعفة ، حينما نعيش للآخرين ، وبقدر ما نضاعف إحساسنا بالآخرين ، نضاعف إحساسنا بحياتنا ، ونضاعف هذه الحياة ذاتها في النهاية ! .



    ------------ سلسة خواطر أفراح الروح لسيد قطب رحمه الله ------------
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-01-20
  3. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم



    بذرة الشر تهيج ، ولكن بذرة الخير تثمر ، إن الأولى ترتفع في الفضاء سريعا ، ولكن جذورها في التربة قريبة ، حتى لَتحجب عن شجرة الخير النور والهواء ، ولكن شجرة الخير تظل في نموها البطيء ، لأن عمق جذورها في التربة يعوضها عن الدفء والهواء ...
    مع أننا حين نتجاوز المظهر المزور البراق لشجرة الشر ، ونفحص عن قوتها الحقيقية وصلابتها ، تبدو لنا واهنة هشة نافشة في غير صلابة حقيقية ! ... على حين تصبر شجرة الخير على البلاء ، وتتماسك للعاصفة ، وتظل في نموها الهاديء البطيء ، لا تحفل بما ترجمها به شجرة الشر من أقذاء وأشواك ! ...


    ------------ سلسلة خواطر أفراح الروح لسيد قطب رحمه الله ------------
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-01-21
  5. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم


    عندما نلمس الجانب الطيب في نفوس الناس ، نجد أن هناك خيرا كثيرا قد لا تراه العيون أول وهلة !...
    لقد جربت ذلك . جربته مع الكثيرين ... حتى الذين يبدو في أول الأمر أنهم شريرون ، أو فقراء الشعور ...
    شيء من العطف غلى أخطائهم وحماقاتهم ، شيء من الود الحقيقي لهم ، شيء من العناية _ غير المتصنعة _ باهتماماتهم وهمومهم ...
    ثم ينكشف لك النبع الخيّر في نفوسهم ، حين يمنحونك حبهم ومودتهم وثقتهم ، في مقابل القليل الذي أعطيتهم إياه من نفسك ، متى أعطيتهم إياه في صدق وصفاء وإخلاص .
    إن الشر ليس عميقا في النفس الإنسانية إلى الحد الذي نتصوره أحيانا . إنه في تلك القشرة الصلبة التي يواجهون بها كفاح الحياة للبقاء ... فإذا أمنوا تكشّفت تلك القشرة الصلبة عن ثمرة حلوة شهية ... هذه الثمرة الحلوة ، إنما تتكشف لمن يستطيع أن يُشعر الناس بالأمن من جانبه ، بالثقة في مودته ، بالعطف الحقيقي على كفاحهم وآلامهم ، وعلى أخطائهم ، وعلى حماقاتهم كذلك ... وشيء من سعة الصدر في أول الأمر ، كفيل بتحقيق ذلك كله ، أقرب مما يتوقع الكثيرون ...
    لقد جربت ذلك ، جربته بنفسي . فلست أطلقها مجرد كلمات مجنحة ، وليدة أحلام وأوهام ! ...



    ------------ سلسلة خواطر أفراح الروح لسيد قطب رحمه الله ------------
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-01-24
  7. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم


    عندما تنمو في نفوسنا بذور الحب والعطف والخير ، نعفي أنفسنا من أعباء ومشقات كثيرة . إننا لن نكون في حاجة إلى أن نتملق الآخرين ، لأننا سنكون يومئذ صادقين مخلصين ، إذ نزجي إليهم الثناء . إننا سنكشف في نفوسهم عن كنوز من الخير ، وسنجد لهم مزايا طيبة ، نثني عليها حين نثني ونحن صادقون ؛ ولن يعدم إنسان ناحية خيّرة أو مزيّة حسنة ، تؤهله لكلمة طيبة ... ولكننا لا نطلع عليها ولا نراها ، إلا حين تنمو في نفوسنا بذرة الحب ! ...
    كذلك لن نكون في حاجة لأن نحمّل أنفسنا مؤونة التضايق منهم ، ولا حتى مؤونة الصبر على أخطائهم وحماقاتهم ، لأننا سنعطف على مواضع الضعف والنقص ، ولن نفتش عليها لنراها يوم تنمو في نفوسنا بذرة العطف !.
    وبطبيعة الحال لن نجشّم أنفسنا عناء الحقد عليهم أو عبء الحذر منهم ، فإنما نحقد على الآخرين ، لأن بذرة الخير لم تنم في نفوسنا نموا كافيا ، ونتخوف منهم ، لأن عنصر الثقة في الخير ينقصنا ! .
    كم نمنح أنفسنا من الطمأنينة والراحة والسعادة ، حين نمنح الآخرين عطفنا وحبنا وثقتنا ، يوم تنمو في نفوسنا بذرة الحب والعطف والخير ! .


    ------------ سلسلة خواطر أفراح الروح لسيد قطب رحمه الله ------------
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-01-25
  9. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    خواطر رائعة و كتاب في غاية الجمال أرجو أن تواصل الكتابة من هذا الكتاب حتي نستفيد مما فية من الحكم و الأفكار بارك الله فيك أخي العزيز
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-01-25
  11. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    حياك الله اخي الفاضل.. الحسام اليماني
    واشكر لك اهتمامك وتفاعلك في الموضوع
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-01-25
  13. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم


    حين نعتزل الناس ، لأننا نحس أننا أطهر منهم روحا ، أو أطيب منهم قلبا ، أو أرحب منهم نفسا ، أو أذكى منهم عقلا ، لا نكون قد صنعنا شيئا كبيرا ... لقد اخترنا لأنفسنا أيسر السبل ، وأقلها مؤونة ! .
    إن العظمة الحقيقية : أن نخالط هؤلاء الناس ، مشبعين بروح السماحة ، والعطف على ضعفهم ونقصهم وخطئهم ، وروح الرغبة الحقيقية في تطهيرهم وتثقيفهم ، ورفعهم إلى مستوانا بقدر ما نستطيع ! .
    إنه ليس معنى هذا أن نتخلى عن آفاقنا العليا ، ومثلنا السامية ، أو أن نتملق هؤلاء الناس ، ونثني على رذائلهم ، أو أن نشعرهم أننا أعلى منهم أفقا ... إن التوفيق بين هذه المتناقضات ، وسعة الصدر لما يتطلبه هذا التوفيق من جهد : هو العظمة الحقيقية ! .


    ------------ سلسلة خواطر أفراح الروح لسيد قطب رحمه الله ------------
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-01-25
  15. Abu Osamah

    Abu Osamah عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    331
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيرا ... فعلا كتاب رائع و برغم صغر حجمه الا أن فيه معاني كبيرة ينبغي لكل داعية الى الله أن يطلع عليها و يتمعن في فيها
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-01-26
  17. ابو خطاب

    ابو خطاب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-10-31
    المشاركات:
    13,910
    الإعجاب :
    1
    رحم الله الشهيد سيد قطب رحمة واسعة واسكنة فسيح جناته ...
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-01-28
  19. عبدالرشيدالفقيه

    عبدالرشيدالفقيه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-12-01
    المشاركات:
    3,577
    الإعجاب :
    0
    [color=0000FF]kaser119
    شكراً لك لإمتاعنا بهذه الخواطر الثمينة ..
    لك خالص التقدير [/color]
     

مشاركة هذه الصفحة