يريدوني أن أتزوج بالثانيه؟

الكاتب : العربي الصغير   المشاهدات : 563   الردود : 5    ‏2004-01-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-01-19
  1. العربي الصغير

    العربي الصغير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-14
    المشاركات:
    1,175
    الإعجاب :
    1
    بسم الله الرحمن الرحيم
    هذه أبيات شعرية قالها صاحبها حين أراد أصدقاؤه إقناعه بالزواج من الثانية..
    اضحـك مع الشـعراء

    أتاني بالنصـائح بعـض ناسِ وقالوا أنت مِقـدامٌ سـياسي

    أترضى أن تعيش وأنت شهمٌ مع امـرأةٍ تُقاسي ماتُقـاسي

    إذا حاضت فأنت تحيض معها وإن نفست فأنت أخو النفاسِ

    وتقضي الأربعين بشـرِّ حالٍ كَدابِ رأسُـه هُشِمت بفاسِ

    وإن غَضِبتْ عليك تنامُ فرداً ومحروما ً وتمعن في التناسي

    تزوَّج باثنـتـينِ ولا تـبالي فنحن أُولوا التجارب والِمراسِ

    فقـلت لهم معـاذ الله إني أخاف من اعتلالي وارتكاسي

    فها أنذا بدأتْ تروق حالي ويورق عـودُها بعد اليباس

    فلن أرضى بمشـغلةٍ وهمٍّ وأنكادٍ يكون بها انغـماسي

    لي امـرأةٌ شاب الرأسُ منها فكيف أزيد حظي بانتكاسي

    فصاحوا سنَّة المختار تُنسى وتُمحى أين أربابُ الحمـاسِ؟

    فقلتُ أضعتُم سُنناً عِظـاماً وبعض الواجبات بلا احتراسِ

    لمـاذا سُـنَّةُ التعـداد كنتم لها تسـعون في عـزمٍ وباسِ

    وشرع الله في قلبي و روحي وسُنَّة سـيدي منها اقِتـباسي

    إذا احتاج الفتى لزواجِ أُخرى فذاك له بلا أدنى التـباسِ

    ولكن الزواج له شـروطٌُ وعدلُ الزوج مشروطٌٌ أساسي

    وإن معاشـر النسوان بحرٌ عظيم الموجِ ليس له مراسي

    ويكفي ما حملتُ من المعاصي وآثـام تنـوء بها الرواسـي

    فقالوا أنت خـوَّافٌ جـبانٌ فشبّوا النـار في قلـبي وراسي

    فخِضتُ غِمار تجرُبةٍ ضروسٍ بها كان افتـتاني وابتـئاسي

    يحزُّ لهيـبها في القلب حـزَّاً أشـد عليَّ من حـزِّ المواسي

    رأيت عجـائباً ورأيتُ أمراً غريبا في الوجـودِ بلا قياسِ

    وقلتُ أظـنُّني عاشرت جِنَّاً وأحسب أنَّني بين الأناسي

    لأتـفه تافهٍ وأقلِّ أمـرٍ تُبـادر حربُهن بالإنبـجاس

    وكم كنتُ الضحية في مرارٍ وأجزم بانعدامي و انطماسي

    فإحداهن شدَّت شعر رأسي وأخراهن تسحب من أساسي

    وإن عثُر اللسان بذكرِ هذي لهذي شبَّ مثل الالتـماسِ

    وتبصرني إذا ما احتجتُ أمراً من الأخرى يكون بالإختلاسِ

    وكم من ليلةٍ أمسي حزيناً أنامُ على السـطوحِ بلا لباسِ

    وكنتُ أنام مُـحترماً عزيزاً فصرتُ أنام ما بين البِساسِ

    أُرَضِّعُ نامس الـجيران دَمِّي وأُسقي كلَّ برغوث بكاسي

    ويومٌ أدَّعي أنِّي مريضٌ مصابٌ بالزكامِ وبالعُطـاسِ

    وإن لم تنفع الأعذار شـيئاً لجئتُ إلى التثاؤب والنعـاسِ

    وإن فَرَّطْتُّ في التحضير يوماً عن الوقت المحدد يا تعاسي

    وإن لم أرضِ إحداهنَّ ليلاً فيا ويلي ويا سود المآسي

    يطير النوم من عيني وأصحو لقعـقعةِ النـوافذ والكراسي

    يجيء الأكل لا ملح ٌ عليه ولا أُسقى ولا يُكوى لباسي

    وإن غلط العيال تعيث حذفاً بأحذيةٍ تـمُّـرُ بقرب رأسي

    وتصرخ ما اشتريت لي احتـياجي وذا الفستان ليس على مقاسي

    ولو أنى أبوحُ بربعِ حرفٍ سأحُذفُ بالقدورِ وبالتباسي

    تراني مثل إنسـانٍ جـبانٍِ رأى أسـداً يهمُّ بالافـتراسِ

    وإن اشرِي لإحدَّاهن فِجلاً بكت هاتيك ياباغي وقاسي

    رأيتك حامِلاً كيساً عظيماً فماذا فيه من ذهبٍ و ماس

    تقول تُحبُّني وأرى الهدايا لغيري تشـتريها والمكـاسي

    وأحلفُ صادقا ً فتقول أنتم رجالٌ خـادعون وشرُّ ناسِ

    فصرت لحالةٍ تُدمي وتُبكي قلوب المخلصـين لِما أُقاسي

    وحار الناس في أمري لأني إذا سألوا عن اسمي قلت ناسي

    وضاع النحو والإعراب مني ولخْبطتُّ الرباعي بالـخُماسي

    وطلَّقتُ البـيان مع المعاني ****َّت ُ الطـباق مع الجناسِ

    أروحُ لأشتري كُتباً فأنسى وأشري الزيت أو سلك النحاسِ

    أسير أدور ُ من حيٍّ لحيٍّ كأنِّي بعض أصحاب التكاسي

    ولا أدري عن الأيامِ شـيئاً ولا كيف انتهى العام الدراسي

    فيومٌ في مـخاصمةٍ ويومٌ نداوي ما اجترحنا أو نواسي

    وما نفعت سياسة بوش يوماً ولا ما كان من هيلاسيلاسي

    ومن حلم ابن قيس أخذتُ حلمي ومكراً من جـحا وأبي نواسِ

    فلما أن عجزتُ وضاق صدري وباءت أُمنـياتي بالإياسـي

    دعوتُ بعيشة العُـزّاب أحلى من الأنكـادِ في ظلِّ الـمآسي

    وجاء الناصحون إليّ أُخرى وقالوا نحن أرباب المراسـي

    ولا تسأم ولا تبقى حزيـناً فقد جئـنا بحلٍ دبلومـاسي

    تزوَّج حرمةً أُخرى لتحـيا سـعيداً سـاِلماً من كل باسِ

    فصحتُ بهم لئن لم تتركوني لانفـلتنَّ ضـربا ً بالـمداسِ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-01-19
  3. اصلاحي_مطوع

    اصلاحي_مطوع عضو

    التسجيل :
    ‏2003-12-09
    المشاركات:
    95
    الإعجاب :
    0
    يااااااالله ما ارحمه
    مساكين المتجوزين اذا كانوا هكذا
    :D:D:D:D:D
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-01-20
  5. العربي الصغير

    العربي الصغير عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-01-14
    المشاركات:
    1,175
    الإعجاب :
    1
    جرب وانت تشوووووف؟

    لو تريد تتأكد أخي إصلاحي -مطوع تزوج بالثانيه وانت تشوف ويش حيحصل.......بس أنا خايف إنك ما مزوج حتى بواحده!!!!!!
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-01-20
  7. العربي

    العربي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-11-18
    المشاركات:
    435
    الإعجاب :
    0
    العربي الصغير

    ابووك العربي الكبير جاء هنا يرد عليك
    يا ولدي قال تعالى(( مثنى وثلاث ورباع))


    العربي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-01-20
  9. ابولبيب

    ابولبيب عضو

    التسجيل :
    ‏2003-11-02
    المشاركات:
    70
    الإعجاب :
    0
    قال القائل:
    يابخت من رضي بلثنتين!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-01-21
  11. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    وكم من ليلةٍ أمسي حزيناً أنامُ على السـطوحِ بلا لباسِ

    وكنتُ أنام مُـحترماً عزيزاً فصرتُ أنام ما بين البِساسِ

    أُرَضِّعُ نامس الـجيران دَمِّي وأُسقي كلَّ برغوث بكاسي

    --------
    [color=006666]:):*) أسعد الله روحك أخي العربي الصغير .. إختيار رائع ..وزاوية جديده يقدمها ( زوج عصري ) :)
    بعد أن وقف عليها ( الزوج العربي القديم ) وشبه حاله بحمل بين أخبث ذئبتين .

    وقد أورد الكثير مما يستحق التوقف وجميل التأمل ...الباسم والمعتبر :)
    من نصيحة الأصدقاء وكثر همسهم بل ودفعه عبر نعته بالجبان ليفعل ماليس به مقتنع وتكون النتيجة على ماوصف ودلل ..
    تأكيده أن الأمر إن لم يكن عن حاجة أو ضرورة فهو بمثابة البغي على النفس قبل الآخرين ورميها بين أشواك وعناكب :) ...
    يبقى أن خلاصة الزوج العربي الجديد والقديم بتفضيل حياة العزوبية تقرير مصدوم :) وليس تقرير حال مناسب ..
    زوج الله كل عازب :)ورزق الإستقرار والسعادة كل متزوج :) ..[/color]
    تحية وتقدير ..

    -صورة للزوج العربي القديم ..

    قال الأصمعي : قيل لأعرابي : من لم يتزوج امرأتين لم يذق لذة العيش ، فتزوج امرأتين فندم ، فقال :

    تزوجت اثنتين لفرط جهلي *** بما يشقى به زوج اثنتين
    فقلت أصير بينهما خروفا *** أنعم بين أكرم نعجتيـن
    فصرت كنعجة تمسي و تضحى *** تردد بين أخبث ذئبتيـن
    رضى هذي يهيج سخط هذي *** فما أعرى من إحدى السخطتين
    وألقى في المعيشة كل بؤس *** كذاك المرء بين الضرتين
    لهذي ليلة ولتلك أخرى *** عتاب دائم في الليلتين
    فعش عزباً أو فواحدة *** تعش مرتاح البال مملوء اليدين
    --------------------
    [color=0000FF]وهذه صور باسمة لحال مشابه لحال صاحبنا في الموضوع :)
    وفوائد مخفية :) من طرائف المعددين ..أنقلها لكم مما أورده العتيبي للتأمل والإبتسامة :)

    ---------

    - معدد ينام في المسجد!!
    يواظب المعدد الأول على صلاة الجماعة - وخاصة صلاة الفجر - وكلما جاء الثاني رآه قد جاء قبله فسأله يوما : كيف تحافظ على صلاة الفجر جماعة وفي الصف الأول، وكلما جئنا وجدناك قد سبقتنا ؟ قال له : إنه التعدد، وإذا عددت وتزوجت الثانية فستحافظ على ما أحافظ عليه . فتزوج الثاني امرأة أخرى وبعد ليال غير قليلة ، هرب من بيته - بسبب مشاكل الجمرتين - فقال : سأذهب وأنام في المسجد ، فجاء ليلا قبل الفجر بساعة، وإذ بصاحبه المعدد الأول قد سبقه إليه وافترش المسجد !! فعرف السبب ، وبطل العجب.
    2- قصة الضرتين
    تزوج رجل على امرأته زوجة ثانية دون علمها ، فبقي على هذا ثمانية أشهر ، فأنكرت ابنة عمه أحواله فقال لجارية لها : إذا خرج فانظري أين يمضي (قلت: وهو من التجسس المنهي عنه) فتتبعته الجارية ، فجاء إلى الدكان فلما جاء الظهر قام وتتبعته الجارية ، وهو لا يدري ، إلى أن دخل بيت تلك المرأة (الزوجة الثانية) ، فجاءت الجارية إلى الجيران فسألتهم لمن هذه الدار؟ فقالوا : لصبية قد تزوجت برجل تاجر بزاز، فعادت إلى سيدتها فأخبرتها ، فقالت لها : إياك أن يعلم بهذا أحد ، ولم تظهر لزوجها شيئا (قلت: وهذا من حسن تصرفها) فأقام الرجل تمام السنة ، ثم مرض ومات ، وخلف ثمانية آلاف دينار، فعمدت المرأة (الزوجة الأولى) إلى ما يستحقه الولد من التركة وهو سبعة آلاف دينار فأفردتها وقسمت الألف الباقية نصفين (قلت: لأن الزوجة لها الثمن) وتركت النصف في كيس، وقالت للجارية: خذي هذا الكيس واذهبي إلى بيت المرأة (تقصد ضرتها) وأعلميها أن الرجل مات وقد خلف ثمانية آلاف دينار ، وقد أخذ الابن سبعة آلاف بحقه ، وبقيت ألف فقسمتها بيني وبينك وهذا حقك وسلميه إليها . فمضت الجارية فطرقت عليها الباب ودخلت وأخبرتها خبر الرجل وحدثتها بموته وأعلمتها الحال ، فبكت ، وفتحت صندوقها ، وأخرجت منه رقعة ، وقالت للجارية : عودي إلى سيدتك وسلمي عليها عني ، وأعلميها أن الرجل طلقني وكتب لي براءة، وردي عليها هذا المال ، فإني ما استحق من تركته شيئا ، فخرجت الجارية فأخبرتها بهذا الحديث .أ.هـ.
    من " تهذيب الغيرة عند المرأة " (ص26-27) نقلا عن "صفة الصفوة " لابن الجوزي (2/532).
    3- معدد تحرق امرأته ظهره
    هي الأولى ، وقد تزوج عليها امرأة أخرى، وهو معدود من "شيوخ العشيرة "، وكان ينام عند الأولى ، وعند الأخرى ، وهو ليس يهمه مراعاة شعور نسائه بسبب منصبه الاجتماعي . فنام يوما عند الثانية ، وجاء في الصباح عند الأولى ، وأمرها بتجهيز الماء الساخن للاغتسال ، فغضبت ونوت له سوءًا . فبينما هو جالس قد تعرى من ملابسه استعدادا للاغتسال وإذ بالماء المغلي جدا ينصب على ظهره وجسمه - دون تخفيفه بالماء البارد - فاحترق جسمه بالكامل وولى صارخا لاحقا بها وقد هم بقتلها ، فرآه الناس على حالة غير مرضية ، وحماها الله تعالى بأخيها . فهل من معتبر !! ؟.:):)[/color]
     

مشاركة هذه الصفحة