توهمني صبوراً ...

الكاتب : الامير الضالعي   المشاهدات : 555   الردود : 1    ‏2001-08-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-08-16
  1. الامير الضالعي

    الامير الضالعي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-02
    المشاركات:
    410
    الإعجاب :
    0
    توهمني صبوراً فستزادا

    صدوداً كاديسلبني الرشادا

    ولوعلم الحبيب حدودضعفي

    لما ألفى لـــمقلـــته رقــــــادا

    غرست له المودة في فؤادي

    فجازاني بعصف من حصادا

    يعاندني فلا يرضى وصالاً

    وزدت علـيه في شغفي عنادا

    تمكن من فؤادي فهو عندي

    إذا شــــــل الفــــؤادغـدا فؤادا

    ولولا أن لي في الحب خبّاً

    عذولا ســــــــــاء ظناً وعتقادا

    لكنت كـ صب عذرة في هيامي

    أرى موتي على عــجل مرادا

    ولكني كظمت الوجد كيما

    أغيظ به لــــدوداً قـــد تمادى

    وخوفاً من شماتة مستريب

    وقــــــــولة جاحد إن قال زادا

    فيــــا لله من قلبي وخلّي

    كأنهـــــــــــــما عذاباتي أرادا

    ويالله من جــرح عصيّ

    أبـــــــى إلاثرى قومي ضمادا

    ويالله من صبر تسلى

    بصب إن مشى طلب السنادا

    يماطل غربتيه بأرض لغو

    ويستجدي من الأصوات ضادا

    يقاتلني هواي فليس يرضى

    جنوحاً للســــلام ولا حيــادا

    أناالراعي خرافي ذكريات

    وبستاني صباً لن يســـــتعادا

    وبيت كان من طين وسعف

    حبوت به مع العشــــب اتحادا

    وكنت أقود قطعاني وئيدا

    فصـــرن اليوم يأبـــين انقيادا

    يجيء كما الغمامة وجه أمي

    تزخ سخيــن مقلتـــها عهـــادا
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-08-16
  3. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    إيه إيها الأمير .

    سافرت ولم افق إلا على نهاية القصيده ويا ليتها لم تنتهي .

    اشكرك من الأعماق على هذه التحفه .
     

مشاركة هذه الصفحة