يتبع / القاومه بالابتسامه

الكاتب : مارب اليمن   المشاهدات : 405   الردود : 0    ‏2004-01-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-01-14
  1. مارب اليمن

    مارب اليمن عضو

    التسجيل :
    ‏2004-01-10
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    واذا كان الجرح الروحي للرجل يلتئم في عشرة أيام فان الجرح الذي في قلب المرأة يبقى مفتوحا عشرة أعوام ، فاذا التأم الجرح ترك أثرا ظاهر على الجلد..واذا زال الأثر بقيت المرأة طوال عمرها تتحسس مكان الجرح أو تتحدث عنه ! ويستطيع الزوج أن يضمد الجرح بكلمه حلوه.فالكلمه الحلوة كالمرهم حينا وكالترياق أحيانا!بل ان الكلمه الحلوه تفقد المرأة ذاكرة السيئات في رأسها ! ومن عيب بعض الرجال في بلادنا ،أنهم يتصورون أن الوجه المتجهم يبعث على لاحترام ،ويثير الخوف ، ولا يعرفون أن الدنيا قد تغيرت ، وأن الوجه المتجهم أصبح يثير الضحك ،وأنه ممكن بابتسامة حلوة أن تأخذ من الانسان الذي يحبك أكثر مما تأخذه بالسيف ! وكان بعض الرجال الأقدمين ،يتعمدون التكشير في بيوتهم ،ولا يبتسمون ولا يضحكون الا في أيام الجمع والأعياد والعطلات الرسميه ! وقد توهموا أنهم بهذا العبوس يحكمون ويحتكمون في بيوتهم ولكن الطاعه وحسن السيره والسلوك ، بل انها غالبا ما تؤدي الى الانفجار والانحراف وقديما كانوا يقولون لنا ان الضحك من غير سبب هو قلة أدب وأتصور أنه سيجيء يوم نقول فيه أن العبوس من غير سبب هو قلة أدب.
     

مشاركة هذه الصفحة