إجراءات جديدة لإجبار الجنود الأمريكيين على البقاء في الجيش

الكاتب : kaser119   المشاهدات : 388   الردود : 1    ‏2004-01-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-01-10
  1. kaser119

    kaser119 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-22
    المشاركات:
    1,696
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    تستعد الولايات المتحدة لبدء سلسلة من الإجراءات لمنع جنودها في العراق والكويت وأفغانستان من ترك الخدمة العسكرية.
    وتقضي هذه الإجراءات بأن يبقى الجنود الذين يعتزمون التقاعد أو ترك مواقعهم في تلك الدول خلال الأشهر القليلة القادمة، مع وحداتهم حتى تعود إلى قواعدها في البلاد.
    أما الجنود الذين انتهت مدة خدمتهم فسيعرض عليهم الجيش مبالغ تصل إلى عشرة آلاف دولار لتمديد خدمتهم العسكرية لمدة ثلاث سنوات.
    وقال متحدث باسم الجيش إن هذه الخطوات تستهدف الحفاظ على تماسك الجيش وعلى قدرته القتالية.
    ويقول نيك تشايلدز مراسل بي بي سي في وزارة الدفاع الأمريكية إن هذه الإجراءات دليل آخر على الضغوط التي يتعرض لها الجيش الأمريكي بسبب العمليات العسكرية في العراق.
    ويضيف أنها ستشجع منتقدي الجيش الذين يقولون إنه لا يملك قوات كافية تمكنه من القيام بعمليات برية.
    وتعني تلك الإجراءات التي ستطبق على القوات الأمريكية في العراق والكويت وأفغانستان أن الجنود سيضطرون للبقاء في الخدمة العسكرية أثناء انتشار وحداتهم في مهام عسكرية، بالإضافة لتسعين يوما بعد عودتها إلى قواعدها.
    ويقول مراسلنا إن هناك بعض الإجراءات المماثلة التي تم تطبيقها بالفعل، ويقلل مسؤولو الجيش الأمريكي من أهمية الإجراءات الجديدة التي تمدد فترة بقاء القوات مع وحداتها.
    لكنه يقول إن هذا قد يمثل صعوبات حقيقية لبعض الجنود.
    وقال الميجور ستيفن ستوفر المتحدث باسم الجيش إن الإجراءات الجديدة ستؤثر على 7000 جندي يخدمون حاليا في العراق والذين كان من المقرر أن تنتهي مدة خدمتهم أو يتقاعدون قبل أن تعود وحداتهم إلى قواعدها.
    ويقول مسؤولو الجيش الأمريكي إن تقديم مكافآت لتمديد الخدمة أمر متعارف عليه، لكنها لا تصل لمثل هذه المبالغ الضخمة.
    المصدر: بي بي سي 6/1/2004م



    --------------------------------------------------------------------------------

    تعليق:
    هناك فرق كبير بين أن يقاتل الجندي من أجل غاية منبثقة من عقيدته وبين أن يقاتل بغير غاية ولا هدف، فالجنود الاميركيون يجرون الى القتال جرا بالرغم من تجهيزهم بكل الوسائل الواقية من الاصابة أو القتل ولكن الحرص على الحياة أقوى عندهم من التضحية بأرواحهم خاصة وأنهم يدركون أنهم ليسوا سوى أدوات لبسط السيطرة والنفوذ ليس غير.
    ﴿قُلْ إِن كَانَتْ لَكُمُ الدَّارُ الآَخِرَةُ عِندَ اللّهِ خَالِصَةً مِّن دُونِ النَّاسِ فَتَمَنَّوُاْ الْمَوْتَ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ . وَلَن يَتَمَنَّوْهُ أَبَداً بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمينَ . وَلَتَجِدَنَّهُمْ أَحْرَصَ النَّاسِ عَلَى حَيَاةٍ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُواْ يَوَدُّ أَحَدُهُمْ لَوْ يُعَمَّرُ أَلْفَ سَنَةٍ وَمَا هُوَ بِمُزَحْزِحِهِ مِنَ الْعَذَابِ أَن يُعَمَّرَ وَاللّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُون﴾
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-01-11
  3. Abu Hikmat

    Abu Hikmat عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    405
    الإعجاب :
    0
    هل تعتقد المكافات المالية الذى اعده الامركيون مقابل تعريف ااشخاص المقاومة ان يكن له مردود ايجابى ؟؟ واعتقد هناك سوايق !
     

مشاركة هذه الصفحة