ما ذا قالت الصحف اليمنية عن الكارثة؟

الكاتب : ibnalyemen   المشاهدات : 516   الردود : 1    ‏2003-12-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-31
  1. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,912
    الإعجاب :
    703
    الخوف يدب .. وما تبقى أصعب
    مافيش فايده.. خسرنا بالخمسة
    بطاقتا طرد.. ضربتا جزاء.. ولاعزاء!!


    "الأربعاء, 31-ديسمبر-2003" - رسالة الكويت/ معاذ الخميسي
    يبدو والله أعلم أن لافائدة.. أمس خسرنا بالخمسة أمام المنتخب البحريني ولاندري ماذا يخبئ لنا القدر فالخوف بدأ يدب وما تبقى اصعب .. اصعب.
    خماسية صحراء بحرينية عانقت مرمى منتخبنا في مواجهة هي الثانية في مونديال الخليج لعب فيها منتخبنا بطريقة عشوائية ظهر فيها الدفاع مهزوزاً رغم التكتل العددي والحذر الميلاني الذي لم يشفع ولم يمنع أن تهتز شباكنا خمس مرات عداً ونقداً!
    شاهدنا مباراة من طرف واحد.. لاعبو البحرين صالوا وجالوا.. وطرقوا ابواب ومنافذ منتخبنا يميناً وشمالاً.. وايضاً من العمق.. ووصلوا إلى هدفهم.. ومبتغاهم وحققوا الفوز مع سبق الإصرار والترصد.
    لم يجد لاعبو البحرين رغم الاندفاع الجسماني للاعبينا وقوة التدخل والمواجهة أي صعوبة في اختراق جدارنا الدفاعي .. تحركوا كثيراً وفتحوا في منطقة دفاع منتخبنا شوارع مرور لاتحتكم لابجديات وقواعد المرور ولاتعترف باشارات صفراء.. أو حمراء تعاملهم كان دائماً أو في اغلب الأوقات مع الاشارة الخضراء.. ولذلك سجلوا خمسة واضاعوا مثلها..
    نعترف أن الحمدان ناصر الحكم السعودي اطلق لصافرته ومفكرة بطاقاته العنان وهو يرصد اخطاء ظالمة ويشهر بطاقات ملونة بالأصفر والأحمر دون أن يراعي ضمير أو يطبق قانون فالبطاقة الحمراء التي اشهرها للسروري أنور ظالمة.. وضربة الجزاء التي سجل منها البحرين الهدف الثالث ليست مقنعة!!
    ولكن اذا اردنا أن تكتشف الاخطاء لتداركها في المستقبل ليس بوسعنا إلا أن نقول ميلان مصمم على الدفاع.. ورأسه والف سيف إلا يدافع .. وقد يكون على حق في جزئية بسيطة تعود بنا إلى حقيقة الاستعداد الضعيف وضرورة أن ندافع لنخسر بالأقل .. ولكن مباراة الأمس ليس فيها اقل ما دامت وصلت إلى الرقم 5، وكما قال ميلان لن نخسر بأكثر من ثلاثة في اسوأ الاحتمالات .
    فجوة الوسط.. وشوارع الدفاع
    وضع منتخبنا التكتيكي لايسر .. فهناك فرق بين أن نلعب بحذر دفاعي أو نلعب بخطة دفاعية بحتة.. ونحن بين الاثنتين احترنا .. خاصة وهناك فجوة واضحة في صفوف منتخبنا مكمنها "الوسط".. لست أدري كيف نلعب في مشاركة مهمة ونحن نفتقد لأهم رموز الخطط التدريبية ولايوجد لدينا خط وسط قادر على أن يضبط ايقاع اللعب وان يقود التكتيك الفني للمدرب إلى النجاح على خارطة الملعب.
    في الوسط يكمن الخلل.. فمحمد زهره الذي يلعب مدافع مساك وجدناه في فكر ميلان يلعب وسط ارتكاز "تخيلوا" وايضاً المساك الآخر حماده الوادي يلعب في الوسط "تصوروا" وهناك لاعبين وسط في "الدكة" لم يستفد منهم وأسألوا محمد المنج..!!
    الهجوم لدينا في تواجد لياسر باصهي وعادل السالمي لم يثمر بشيء مادام الوسط في غياهب الضياع..
    ومنتخبنا امس عابه الاعتماد على اللعب الطويل وعدم التركيز في قطع الكرات أو الاستلام والتسليم وافتقد منتخبنا لصانع ألعاب ولظهير مهاجم من الجهة اليسرى هي الأفضل في تواجد العمقي بنزعته الهجومية وشادي جمال.
    الجانب الآخر لخسارة الخمسة ظهر في الفكر الميلاني الذي لم يلجأ إلى تنظيم الدفاع في ظل خسارة موجعة وابقى عادل السالمي وياسر باصهي في الهجوم في الوقت الذي ابدل السالمي بالمدافع ابراهيم عوض في المباراة السابقة .
    ايضاً لم يكن هناك أي منهجية واضحة في دفاعنا الذي تحول إلى شارع مفتوح وفشل في ايقاف المد الهجومي البحريني في تواجد الخطير راشد عبدالرحمن ومحمود جلال ومحمد أحمد سالمين والمهاجم الخطر علاء أحمد.
    فكما شاهدنا الفريق البحريني يلعب الكرة السهلة ووسطه هو افضل خطوطه.. ومدربه كان أكثر من رائع وهو ينوع اللعب ويرسم للاعبيه المفاتيح من اليمين غالباً.. واحياناً من اليسار.
    أهداف
    لم يمهل لاعبو البحرين منتخبنا كثيراً حينما اراد محمد سالمين ان يكون اسرع هدافي خليجي 16 فتجاوز دفاعاتنا بصورة مفاجئة في الدقيقة الثانية وعبر من أمام عصام ابلان ووضع الكرة في الشباك .. عشر دقائق فقط كان بعدها ياسر باصهي يهاجم المرمى البحريني فتعرض إلى اعاقة احتسب على اثرها الحكم ضربة جزاء فسدد السالمي الكرة بذكاء في الزاوية البعيدة مسجلاً الهدف الاول والتعادل لمنتخبنا .. وبعد ست دقائق مر البحريني حسين سلمان من الجهة اليسرى وعكس الكرة إلى حسين علي فسددها وابعدها العمقي إلى علاء أحمد داخل خط الستة فسددها وكاد ابلان يبعدها فتجاوزت خط المرمى معلنة الهدف الثاني.
    في الدقيقة 40 حاول محمد زهرة مواجهة طلال يوسف لكنه سقط ارضاً ولمس الكرة دون قصد فاحتسب الحكم ضربة جزاء "مشكوك في صحتها" سجل منها نفس اللاعب الهدف الثالث بعد أن تصدى سالم عوض للكرة دون وجود تغطية دفاعية.
    في الشوط الثاني جاء الهدف الرابع من عكسية فهد الكواري إلى علاء أحمد الذي وضع الكرة في المرمى "بالراحة".. واختتم راشد الدوسري اهداف المباراة بهدف خامس بتسديدة قوية من خارج خط18.
    تقاطيع
    جمهورنا اليمني في الكويت كان وفياً ورائعاً وظل يهتف للاعبين حتى آخر المباراة.. تحية خاصة لنجوم المدرجات.
    المحللون من الفنيون في خليجي 16 يتهافتون في قياس وجهات النظر.. ويتسابقون في إطلاق الآراء حول جديد البطولة .. فمن منهم يصدق .. ومن منهم يخسر .. هذا ما سيتضح مع آخر مباراة.. فقط من الواجب عدم التسرع .. وكما ان هناك حذراً دفاعياً.. فهناك حذر تقييمي!!
    عادل السالمي رقص على وقع طبول الجمهور البحريني بعد أن سجل هدف التعادل لكن الفرحة ما تمت !!
    شادي جمال .. كما قال أحد الزملاء الكويتيين ..اليوم شادي "ماكو"!!
    يبدو أن تداعيات التعادل مع عمان الذي جاء بطعم الفوز أثرت سلبياً على معنويات اللاعبين فتبعثرت أمامهم.. وخاضوا المباراة وهم لايعرفون ماذا يريدون!!.
    الحكم ناصر الحمدان. سبق وأن تم توقيفه في الدوري السعودي .. فله اخطاء فادحة!!.
    بعضا من قيادة البعثة البحرينية ترك اجواء المباراة في الشوط الثاني.. وظل يقرأ في الصحف.. يبدو أنه اطمئن!!
    البطاقات الملونة كانت كثيرة.. ويا خوفي من المباريات القادمة!!.
    كشف حساب المباراة
    النتيجة
    اليمن 1 - البحرين 5
    الحكام
    ناصر الحمدان - السعودية
    على الخليفي - قطر - سلمان سعيد - عمان - ينكتدركاسيا هنغاري
    الأهداف
    البحرين- محمد سالمين، علاء أحمد ، علاء أحمد ، طلال يوسف، علاء محمد، راشد الدوسري.
    اليمن - عادل السالمي
    البطاقات الصفرء:
    اليمن- أسعد القماسي ، حمادة الوادي - عادل السالمي - محمد زهرة
    البحرين- محمود جلال
    البطاقات الحمراء
    اليمن- أنور السروري ، علي العمقي
    التغييرات
    اليمن
    محمود الكحصة - انور السروري
    شادي جمال - ناصر الوصابي
    محمد زهرة - خالد الطاهش
    البحرين
    حسين سلمان - طلال يوسف
    محمد سالمين - أحمد حسان
    حسن علي - حسن الموسوي
    --------------------------
    فعلا انها كارثه تهز الشارع اليمني والمواطن اينما كان؟
    فهل من عبره او رد اعتبار؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-12-31
  3. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,912
    الإعجاب :
    703
    ماذا قالت الصحافة العربية / عكاظ.

    المصدر : أ. ف. ب(الكويت)


    سجل منتخب البحرين النتيجة الاعلى حتى الان في دورة كأس الخليج السادسة عشرة في كرة القدم التي تستضيفها الكويت بفوزه الكاسح على اليمن 5-1 أمس الثلاثاء على استاد نادي الكويت.
    وسجل محمد سالمين (2) وعلاء حبيل (18 و47) وطلال يوسف (40) وراشد الدوسري (75) اهداف البحرين, وعادل السالمي (14 من ركلة جزاء) هدف اليمن.
    وهو الفوز الاول للبحرين في الدورة بعد تعادلها السلبي مع قطر في مباراتها الاولى فتصدرت الترتيب برصيد اربع نقاط بفارق الاهداف امام السعودية, فيما تراجع اليمن الى المركز السابع الاخير برصيد نقطة واحدة من تعادل سلبي مع عمان بفارق الاهداف خلف الكويت المضيفة.
    ووضعت مباراة أمس حدا لحالة العقم الهجومي في معظم المباريات حتى الان حيث انتهت ثلاث من أصل سبع مباريات بالتعادل السلبي. كان الفارق واضحا في مستوى المنتخبين, فقدمت البحرين عرضا هجوميا منذ البداية وسجلت ثلاثة اهداف في الشوط الاول واهدرت ضعفها في حين صمد اليمن في ربع الساعة الاول فقط فادرك التعادل 1-1 قبل ان ينهار وينكشف دفاعه تماما فاهتزت شباكه مرتين اخريين.
    وفعل البحرينيون كل شييء في الشوط الثاني مستفيدين من حالة الطرد الثانية في صفوف اليمن بعد الاولى في الثواني الاخيرة من الشوط الاول, فاضافوا هدفين اخرين مع انه كان بامكانهم رفع الغلة اكثر, فيما تأثر المنتخب اليمني بالنقص العددي في صفوفه وكان قليل الحيلة دفاعا وهجوما.
    وسجلت البحرين اسرع هدف في الدورة حتى الان وتحديدا في الدقيقة الثانية عندما تلقى محمد سالمين كرة على مشارف المنطقة من الجهة اليمنى فتخطى ثلاثة لاعبين وشق طريقه الى داخلها قبل ان يسدد كرة قوية في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس اليمني سالم عوض.
     

مشاركة هذه الصفحة