الديمقراطية اليمنيه ... للخلـف سر / توكل كرمان

الكاتب : توكل كرمان   المشاهدات : 2,895   الردود : 41    ‏2003-12-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-31
  1. توكل كرمان

    توكل كرمان كاتبة صحفية

    التسجيل :
    ‏2003-07-24
    المشاركات:
    322
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائزة بجائزة نوبل للسلام 2011
    [color=990000][color=000099]الديمقراطية اليمنية ... للخلف سر[/color][/color]

    [align=left]كتبت : توكل عبد السلام كرمان
    [align=left]الوحدوي الثلاثاء 30-ديسمبر-2003

    نبدأ الكلام " لحـف التراب وبالحصير تأزرا .. شعبٌ بحمد الله يمشي للورا ! "
    هذا حالنا .. فما هو التقدم أو بعض التقدم الذي دعانا رئيس الوزراء - في ذكرى الإعلان الحقوقي العالمي - لملاحظته في مسائل حقوق الإنسان.

    ما هو التقدم في ظل ملاحقة الكفاءات الإدارية في مختلف مؤسسات الدولة وطردهم لتهمة انتمائهم لأحد أحزاب المعارضة ويكفي أن يكون الأستاذ إصلاحياً " مثلاً " ليجد نفسه منقولاً إلى ما وراء النهرين - مما أدى إلى استيلاء حفنة من الإداريين يقبعون في مفاصل الدولة الهامة ، يفتقرون إلى الكفاءة وينقصهم الشعور بالمسؤولية قاسمهم المشترك العبث والاستهتار بكل ما هو عام ، وهم بمجموعهم جيشاً من الأميين يعيقون التنمية ويشكلون خطراً على البيئة ، ومن شذ عن ذلك يتم التخلص منه ولو بعد حين .. !

    أين التقدم في ظل اضمحلال المطبوعات الصحفية وغياب أصحاب الأقلام الجريئة والحرة ، واختفائهم إما خوفاً أو معاناة ، وبقاء المناضلين منهم بين تهديد وسجن وليس الدغشي وعبد الرحيم محسن والحكيمي آخرالأمثله ، وكل يوم تتحفنا نيابة المطبوعات بالسعي لإقفال صحيفة أو محاكمة أخرى !

    عن بعض أي تقدم نتحدث ونحن نلمس تراجعاً مخيفاً عن الديمقراطية وأساليب النضال السلمي ، فمن بداية متقدمة أنتجت مؤسسات مجتمع مدني وتوازن وحضور قوي للأحزاب في مجلس النواب كان نصيب الحزب الحاكم فيه لا يتعدى 100 عضو إلى أغلبية كاسحة ماحقة في هذا المجلس أصبحت معه إدارة مدرسة صغيرة في قرية نائية منصب سيادي يجب أن يشغله عضو في الحزب الحاكم ، و ما حدث من استيلاء على اتحاد نساء اليمن ، والأندية الطلابية والنقابات المختلفة لهو غيض من فيض ولو أن للحزب الحاكم خزائن ملك الله إذن لأمسكوا خشية الإنفاق.


    بل أن كل التراجع في حقوق الإنسان يتجسد فيما أتحفتنا به تجربتنا المتقدمة !من اعتقال وضرب وملاحقة لطلاب جامعة صنعاء وقادة العمل الطلابي الذين يقبعون الآن في زنازين انفرادية مظلمة في الأمن السياسي تحت الأرض ، لمجرد عقدهم مؤتمر طلابي .. أو في تلك المظاهرة الصغيرة في لحج التي استحقت أن يطلق عليها النار وليجد المتظاهرون أنفسهم بين سجين وجريح.


    إن هذه المظالم التاريخية في حق كل أبناء الوطن .. و التي تلمس قوتهم وجسدهم وحريتهم وكلمتهم ومستقبلهم والتي تتحول إلى بعض تقدم هي ما تجعلنا نقول لو أنا تقدمنا خطوة واحدة نحو الأمام لكان جل كبار موظفي الدولة الآن وراء القضبان أو فارين من وجه العدالة ، تطاردهم النيابة العامة وتلاحقهم أقسام الشرطة بتهمة ارتكابهم جرائم جسيمة اقلها إفساد في الأرض والعبث بمصلحة الوطن العليا .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-12-31
  3. عبدالرشيدالفقيه

    عبدالرشيدالفقيه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-12-01
    المشاركات:
    3,577
    الإعجاب :
    0
    [color=0000FF]هذا تسجيل حضور وحجز مقعد ولي عودة للنقاش [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-12-31
  5. الشنيني

    الشنيني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    قلم مبدع
    من صحفية قل ان يولد مثلها مليون رجــــــــــــــل
    في زمن الكذب والنفاق والخداع ...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-12-31
  7. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    الآتي .. هو ما يفزعنا أكثر .. يا سيدتي ..

    ما يجري الآن مجرد إرهاصات .. لكنها إن كانت مقصودة .. فالقادم لاريب سيكون أكثر سوءاً ..

    لطفك اللهم ..

    حياكم الله ،،،،،،،،
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-12-31
  9. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    لله درك يا توكل ...
    ولي وقفة إن شاء الله ..

    والسلام عليكم ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-12-31
  11. المنصوب

    المنصوب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-07-27
    المشاركات:
    587
    الإعجاب :
    0
    بالصراحه يقف قلمي عاجزا في التعقيب على مقال الأخت توكل
    انها أحرف من نور سطرت بماء الذهب
    إنه شعور عامة الشعب من أقصاه الى أدناه
    اتمنى ان يصل المقال الى المقصودين به كي يلين افئدتهم
    تحياتي لكم جميعا
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-12-31
  13. abo-osamah

    abo-osamah عضو

    التسجيل :
    ‏2003-12-06
    المشاركات:
    48
    الإعجاب :
    0
    سلمت يدك استاذه توكل ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-12-31
  15. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    الديمقراطية في اليمن مزيفه

    و الأن قضوا على البقية الباقيه منها فما تركوا شي في البلد الإ و سيطروا عليه فالشمولية ما زالت تسيطر على عقولهم و لن يستطيعوا أن يتخلصوا منها ولن يستفيدوا من تجارب الأخرين ...

    البلد تسير من أسوئ إلى أسوي و لا يوجد أي امل في الأفق نسال الله أن يعين هذا الشعب المغلوب على امره و أن يخلصه من عصابة الفساد و الإفساد ...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-12-31
  17. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=000000]أختنا الفاضلة توكل كرمان

    ومتى كان عندنا ديموقراطية في اليمن حتى تسير للخلف او للأمام؟!
    الذي كان عندنا ومازال هو ثقب في جدار الإستبداد والتسلط يسمح ببعض التنفيس من ناحية والمراقبة من ناحية أخرى!
    والتنفيس والمراقبة عبارة عن وظيفتان او مهمتان لحماية الجدار القائم من أي محاولة جادة لثقبه او هدمه!

    فمن خلال هذا الثقب الذي يُسمى ديموقراطية تتعالى أصوات الشعب وترتفع بالأنين او الشكوى او الإنتقاد او النصيحة او حتى السبّ والشتم فينفس المكبوتون عما بداخلهم ولكن في المقابل يبقى شعار الحكم المستبد المتسلط هو "قولوا ماتشاءون مادمت أفعل ما أشاء".

    ومن خلال الثقب الذي يُسمى ديموقراطية يمكن للحكم المستبد المتسلط مراقبة الوضع في أوساط الشعب باستمرار وكفاءه بحيث يمنع أي محاولة جادة لتوسيع الثقب او إحداث ثقب آخر وكله بالطبع بأسم الديموقراطية والشرعية والمحلبية!

    وقد كان الرئيس المصري أنور السادات هو أول زعيم عربي يطبق نظرية الثقب "الديموقراطي" هذه ولكن حين أحس أن المعارضة تتصاعد وأنها في طريقها لتوسيع الثقب او هدم الجدار قام بسد الثقب وأعتقال الجميع دون تمييز. صحيح أنه أغتيل بعد ذلك مباشرة ولكن الثقب أُعيد فتحه وتنظيمه وفق أسس جديدة ومستمرة حتى الآن.

    ولاشك أن علينا أن نفكر كيف لنا أن نوسّع الثقب او نهدم الجدار والأمر في نظري لاتحله الكلمات والأفكار وإن كانت مهمه وضرورية ولكنها تبقى عاجزة كسيحة إن لم تدعمها بطولات وتضحيات ومن ذلك مافعله الطلاب في جامعة صنعاء الذين نرجو أن لاتخذلهم الأحزاب وتخدّرهم من جديد!
    والبطولات والتضحيات التي نعنيها ليست عملا تخريبيا او تدميريا او إرهابيا بل هي عمل شجاع يؤمن أن "أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر" وكلمة الحق لاتبلغ ولاتفعل إن كان قائلها غير مستعد لدفع ثمن تمسكه بها!

    للتأمل:
    سنظل نحفر في الجدار
    إما فتحنا ثغرة للنور
    او متنا على وجه الجدار

    وللجميع خالص التحيات المعطرة بعبق البُن
    [/color]
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-12-31
  19. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : Time
    صراحة كلام حقيقي و يكتب بماء الذهب صحيح من أطلق حكيم المجلس اليمني
     

مشاركة هذه الصفحة