المؤتمر الشعبي العام وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة يدينون أحداث العنف في الجامعة

الكاتب : اخوكم في الله   المشاهدات : 409   الردود : 0    ‏2003-12-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-30
  1. اخوكم في الله

    اخوكم في الله عضو

    التسجيل :
    ‏2003-12-15
    المشاركات:
    47
    الإعجاب :
    0
    [color=FF0000]المؤتمر الشعبي العام وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة يدينون أحداث العنف في الجامعة
    أدان المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة أحداث الشغب، وأعمال العنف التي شهدتها جامعة صنعاء الأسبوع الماضي.
    وقال بيان صادر عن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة تلقى "المؤتمرنت" نسخة منه :إن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة تدين تلك التصرفات اللامسئولة، وتعتبر أن ما جرى من انتخابات غير شرعية لما يسمى باتحاد طلاب اليمن لا يعبر عن إرادة طلاب، وطالبات اليمن، كونه جاء من عناصر لاتمت بصلة لاتحاد طلاب اليمن.
    وأشاد البيان برئاسة الجامعة، والجهات المعنية التي تعاملت مع الأحداث بطرق قانونية، وأحالت عناصر الشغب، والعنف إلى القضاء، وشكلت لجنة للتحقيق.
    (المؤتمرنت)ينشر نص البيان الصادر عن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة بشأن أحداث العنف في جامعة صنعاء

    نص البيان:
    لقدا بات للجميع واضحاً وفي مقدمتهم القطاع الطلابي الجامعي، وهو القطاع الأكثر وعياً في مجتمعنا ما أنطوت عليه أحداث الشغب من سابقة خطيرة واعتداء سافر على الحرم الجامعي قامت به عناصر مشاغبة سعياً للالتفاف مسبقاً على انتخابات اتحاد طلاب اليمن بعد فشلها في فرض مؤتمر طلابي لا شرعية له، وعلاوة على ما يشكله ذلك التصرف من انتهاك للقانون، وللمؤسسات المعنية.. فإنه يعبر عن قلق تلك الأحزاب المتخشبة المدفوعة بعقد الهزائم الانتخابية المتلاحقة من هزيمة متوقعة في الانتخابات القادمة لاتحاد طلاب اليمن، وهي نفس العقد التي تدفع مثل تلك العناصر، وقياداتها إلى إطلاق بيانات، وتصريحات مزوره باسم اتحاد طلاب اليمن كتلك الرصاصات التي أطلقتها في الحرم الجامعي لإثارة الفزع، والذعر في أوساط طلابنا، وطالباتنا المسلحين بالوعي، والقدرة على التمييز بين الخير والشر، والحق، والباطل..
    إن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة تدين تلك التصرفات اللامسئولة، وتعتبر أن ما أجري من انتخابات غير شرعية لما يسمى باتحاد طلاب اليمن، ولا يعبر عن إرادة طلاب وطالبات اليمن كونه جاء من عناصر لا تمت بصلة لاتحاد طلاب اليمن،ويأتي استمراراً للفوضى التي سبق وأن أقدمت عليها جماعة متهورة في محاولة لتغطية فشلها الذريع أمام ما قوبل به ذلك التصرف الأهوج من الاستياء، والإدانة الطلابية الواسعة.
    ويشيد المؤتمر، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة، برئاسة الجامعة، والجهات المعنية التي تعاملت بطريقة قانونية حاسمة عندما أحالت عناصر الشغب، والعنف إلى القضاء وشكلت لجنة للتحقيق في ذلك معتبرة ما أجري من انتخابات عقب تلك الأحداث غير قانونية، ونظراً لما يستهدفه من محاولة زرع الشقائق، وتمزيق الوحدة الطلابية لأغراض حزبية ضيقة، وتشكل تزييفاً، وخرقاً متعمد لقواعد، وأخلاقيات الديمقراطية، والتعددية السياسية والحزبية.
    ويعبر المؤتمر، وأحزاب المجلس الوطني عن رفضهم لأي وصاية، أو تسيس للحركة الطلابية اليمنية، وللعمل النقابي بشكل عام.



    صادر عن المؤتمر الشعبي العام
    وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة
    الحزب الناصري الديمقراطي
    الجبهة الوطنية الديمقراطية
    الحزب القومي الاجتماعي
    الرابطة اليمنية
    حزب الوحدة الشعبية
    حزب جبهة التحرير الشعبي الوحدوي
    الاتحاد الديمقراطي للقوى الشعبية
    29 ديسمبر 2003م

    أدان المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة أحداث الشغب، وأعمال العنف التي شهدتها جامعة صنعاء الأسبوع الماضي.
    وقال بيان صادر عن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة تلقى "المؤتمرنت" نسخة منه :إن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة تدين تلك التصرفات اللامسئولة، وتعتبر أن ما جرى من انتخابات غير شرعية لما يسمى باتحاد طلاب اليمن لا يعبر عن إرادة طلاب، وطالبات اليمن، كونه جاء من عناصر لاتمت بصلة لاتحاد طلاب اليمن.
    وأشاد البيان برئاسة الجامعة، والجهات المعنية التي تعاملت مع الأحداث بطرق قانونية، وأحالت عناصر الشغب، والعنف إلى القضاء، وشكلت لجنة للتحقيق.
    (المؤتمرنت)ينشر نص البيان الصادر عن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة بشأن أحداث العنف في جامعة صنعاء

    نص البيان:
    لقدا بات للجميع واضحاً وفي مقدمتهم القطاع الطلابي الجامعي، وهو القطاع الأكثر وعياً في مجتمعنا ما أنطوت عليه أحداث الشغب من سابقة خطيرة واعتداء سافر على الحرم الجامعي قامت به عناصر مشاغبة سعياً للالتفاف مسبقاً على انتخابات اتحاد طلاب اليمن بعد فشلها في فرض مؤتمر طلابي لا شرعية له، وعلاوة على ما يشكله ذلك التصرف من انتهاك للقانون، وللمؤسسات المعنية.. فإنه يعبر عن قلق تلك الأحزاب المتخشبة المدفوعة بعقد الهزائم الانتخابية المتلاحقة من هزيمة متوقعة في الانتخابات القادمة لاتحاد طلاب اليمن، وهي نفس العقد التي تدفع مثل تلك العناصر، وقياداتها إلى إطلاق بيانات، وتصريحات مزوره باسم اتحاد طلاب اليمن كتلك الرصاصات التي أطلقتها في الحرم الجامعي لإثارة الفزع، والذعر في أوساط طلابنا، وطالباتنا المسلحين بالوعي، والقدرة على التمييز بين الخير والشر، والحق، والباطل..
    إن المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة تدين تلك التصرفات اللامسئولة، وتعتبر أن ما أجري من انتخابات غير شرعية لما يسمى باتحاد طلاب اليمن، ولا يعبر عن إرادة طلاب وطالبات اليمن كونه جاء من عناصر لا تمت بصلة لاتحاد طلاب اليمن،ويأتي استمراراً للفوضى التي سبق وأن أقدمت عليها جماعة متهورة في محاولة لتغطية فشلها الذريع أمام ما قوبل به ذلك التصرف الأهوج من الاستياء، والإدانة الطلابية الواسعة.
    ويشيد المؤتمر، وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة، برئاسة الجامعة، والجهات المعنية التي تعاملت بطريقة قانونية حاسمة عندما أحالت عناصر الشغب، والعنف إلى القضاء وشكلت لجنة للتحقيق في ذلك معتبرة ما أجري من انتخابات عقب تلك الأحداث غير قانونية، ونظراً لما يستهدفه من محاولة زرع الشقائق، وتمزيق الوحدة الطلابية لأغراض حزبية ضيقة، وتشكل تزييفاً، وخرقاً متعمد لقواعد، وأخلاقيات الديمقراطية، والتعددية السياسية والحزبية.
    ويعبر المؤتمر، وأحزاب المجلس الوطني عن رفضهم لأي وصاية، أو تسيس للحركة الطلابية اليمنية، وللعمل النقابي بشكل عام.



    صادر عن المؤتمر الشعبي العام
    وأحزاب المجلس الوطني للمعارضة
    الحزب الناصري الديمقراطي
    الجبهة الوطنية الديمقراطية
    الحزب القومي الاجتماعي
    الرابطة اليمنية
    حزب الوحدة الشعبية
    حزب جبهة التحرير الشعبي الوحدوي
    الاتحاد الديمقراطي للقوى الشعبية
    29 ديسمبر 2003م
    [/color]
     

مشاركة هذه الصفحة