بلاوي المنتديات

الكاتب : يمانية   المشاهدات : 241   الردود : 0    ‏2003-12-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-21
  1. يمانية

    يمانية قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-12-12
    المشاركات:
    9,477
    الإعجاب :
    0
    بلاوي في المنتديــات
    إن الملاحظة السائدة هي أن المواقع في مختلف أنحاء العالم أكثر بكثير من عدد المنتديات وساحات الحوار ولكن الأمر معكوس عندنــــا كعرب حيث نلاحظ أن المنتديات وساحات الحوار أكثر بكثير من المواقع العربية وهذا دليل على أننا شعب لا يعرف سوى الكلام ثم الكلام ثم الكلام ( وياريته كلام فيه فايدة ) !!



    من الغريب حقاً أنه إذا كتب أحد الشباب المتدينين جزاهم الله خيراً موضوعاً مهماً يتعلق ببعض أمور الدين أو بعض مشاكل المجتمع فإنك ترى عدد القراء يكون ضئيلاً ومحدوداً وعدد الردود يكاد يكون معدوماً ولكن إذا أتت فتاة حمقاء وكتبت جملة واحدة وهي : أنا عضوة جديدة بينكم .. فإنكم ترون الموضوع هذا ينال أكبر عدد من الزوار ومن الردود .... آآآآه يالدنيا !!



    تحب بعض الفتيات الشعور بالاهتمام والسؤال ولهذا تجدونها دائماً في المنتدى تكتب وتشجع وتكون صداقات وتعلق على الكثير من المواضيع حتى تكون عضوة نشيطة وتلفت الأنظار إليها ويزداد الاهتمام بها !!



    يقولون ( وهذا ليس كلامي ) أن المنتديات ساحة للمغازل وإقامة العلاقات حيث يتعرف الكثير من الشباب على البنات وخاصة أن المنتدى مكان مفتوح للجميع وخاصة أن كل فتاة تكتب عبر المنتدى والجميع يشاهد ردودها وكتاباتها والشباب يعرفون الفتاة المحترمة والغير محترمة وأقول ( وهذا كلامي ) : في أحيان كثيرة تميل قلوب بعض البنات نحو بعض الشباب في المنتدى وخاصة بعدما يطلعون على الفصاحة والبيان والكلام الحكيم وأحياناً عندما يلمسون ( الدين والإيمان ) من بين السطور !!



    بعض الشباب والبنات يشاركون في المنتدى لهدف واحد فقط وهو تحطيم الرقم القياسي في عدد المشاركات والردود حتى لو كانت أغلب الردود تافهة وسخيفة ، حتى لو كان يكتب دائماً : جزاك الله خير ، أو يكتب : أشكرك يا فلان على هذه المشاركة الطيبة ( وأحياناً كثيرة لا يقرأ صاحبنا المواضيع التي يرد عليها ) ...!



    أحمد شاب عصبي ومزاجي وكان صاحب موقع وفيه منتدى ولذلك يعرف ما يحدث خلف الكواليس من ( غزل عفيف ) و ( تسابق عاطفي ) و ( محاولة لفت الأنظار ) من الشباب ومن البنات ولذلك قرر أحمد أن يمنع أخواته البنات وإخوته الشباب من استخدام المنتديات والكتابة فيها إلا أن الأغلبية عارضوا هذا القرار التعسفي وعذر الجميع هو أن المنتدى مكان للتعبير عن الرأي ووجهات النظر وهو مفتوح للجميع والكل يردد جملة مشهورة قالها أفلاطون ذات يوم ( مادام البنت شريفة فلن يتحرش فيها أحد ) !!



    فاطمة بنت متدينة وملتزمة إلى أقصى درجة ومع هذا لا تستطيع التخلي عن المنتدى الذي تحبه وتحب بعض المشاركين فيه ( إحم إحم ) والذي تشارك فيه منذ أكثر من عشرة أشهر وتهتم بالدخول في مناقشات متنوعة حول بعض الأمور الدينية مع مجموعة من البنات والشباب المتدينين إلا أنها تميل إلى الرد على مشاركاته هو بالذات وتكاد تموت من الشوق واللهفة والخوف عندما يمر يوم لا يكتب فيه وهو بدوره يرسل لها الأشواق والغرام من خلف السطور ويسرق قلب فاطمة من حيث لا تعلم ومن ذلك استخدام بعض الكلمات والعبارات مثل : أختي الحبيبة ، حبيبتي في الله ، أخيتي الغالية و... إضافة إلى ذلك فإنه يقوم بتأييدها عند التناقش حول أي موضوع يحتمل اختلاف وجهات النظر وهي تقوم بالمثل عند الضرورة ... المهم ، مع مرور الأيام تزداد القلوب اشتعالاً ويزداد الشوق الدفين توهجاً ويكبر الفضول في قلب وعقل فاطمة لمعرفة من هو هذا الشاب الذي يشارك معها في المنتدى ويكاد يقول لها ( أحبك يا فاطمة ) لولا الخوف من أن يقوم المشرفون بحذف الموضوع !!
    قبل أن يتمزق قلب فاطمة من الشوق والفضول قررت في أحد الأيام قطع الشك باليقين وإرسال رسالة إلى هذا الشاب وهدفها الرئيسي هو أخذ معلومات عن هذا الشاب والعذر كان تأييده في أحد مقالاته مع بعض الملاحظات البسيطة التي لم تستطع فاطمة كتابتها في المنتدى ... المهم بدأت فاطمة أول خيوط المراسلة من خلال رسالة بالإيميل واستطاع هو معرفة إيميلها الذي لم تجعله مشاهداً لأي من الأعضاء أبداً ... على العموم رسالة ورا رسالة ، وماسنجر ورا ماسنجر والآن أصبحت الآنسة فاطمة تكلم الحبيب في التلفون والله يستر علينا وعليكم ‍‍!!



    الكثير من المواقع الموجودة في الإنترنت أساسها المنتديات وساحات الحوار لكن مضمون هذه المواقع من حيث المعلومات أو الأنشطة أو الصفحــات يكاد يكون معدوووووووم !!



    تشاهد في الكثير من المنتديات عدد الأعضاء يتجاوز الخمسمائة أو الألف ولكن العدد الحقيقي للمشاركين الفعليين في أغلب الأحيان لا يتجاوز السبعة أشخاص ربما يكونون سوى المشرفين وصاحب المنتدى !!



    يدخل بعض الأشخاص المنتدى ويشارك فيه وبأكثر من إسم بغاية تخريب المنتدى أو الانتقام من أشخاص معينين أو تحقيق المتعة أو لفت الانتباه وأحياناً لنوايا تتعلق بالإرهاب الدولي !!



    يبحث الشباب دائماً عن المنتديات المليئة بالبنات وتبحث البنات عن المنتديات المليئة بالشباب وآه ثم آه ثم آه من الفراغ العاطفي الذي يعيش فيه شبابنا العربي !!



    بعض الشباب يبحثون عن فارسات الأحلام من خلال المنتدى وبعض البنات يعتبرن المنتدى بمثابة إعلان عن رغبتهن في التعرف على شاب يتزوجنه بعد أن يسرقن عقله من خلال بعض المواضيع التي يسرقونها من منتديات ومواقع أخرى !!

    واحد من الشباب يشارك في عشرة منتديات ولا يشترك إلا في قسم الرياضة حتى يقهر جماهير الوحدة والأهلي والشباب ومشجعي منتخب السعودية والكويت وعشاق الإنتر ولازيو وبرشلونه وكأنه هو وأمثاله يعتبرون أن المنتديات فرصة مناسبة لاحتقار الجميع واختيار الزعيم !!
     

مشاركة هذه الصفحة