المفسدين بالعراق أول من سلمها للأمريكان

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 308   الردود : 0    ‏2003-12-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-18
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    كل العالم كان يود التخلص من صدام وحزب البعث ذلك الحزب الذي كانت نشأته عبارة عن غلطة تاريخية وافق عليها عرب الشام لانها مستمدة من أفكار نصرانية هدفها التفريق وليس التجميع والدليل بأن هذا الحزب هو أول من نادى بالوحدة العربية وهو اول من وأدها في مهدها عن طريق الإصرار على عبدالناصر لعمل وحدة مع سوريا وبعد أن قامت الوحدة قتلوها لكي يعطون العالم العربي درسا بأن الوحدة العربية فاشلة ولكننا أمام دروس نتجت من حرب تدمير العراق (تحرير) ، بعض المسئولين الأمريكان صرحوا بأن التعامل مع مثل تلك الشعوب يعتبر نوع من المخاطرة لانه لا يأمن جانبهم والخائن لا يؤتمن جانبه 0

    اول درس (الخيانة )

    معظم أركان الحكومة و الشعب العراقي خونة ما الذي تبقى ؟

    وهي عادة مذمومة مدحورة عند كل البشر فقد تحولت بعض فئات شعب العراق التي تنتمي لعرقيات شتى إلى مرتع خصب للخيانة كما قال أحد كبار ضباط الموساد الإسرائيلي عن بغداد وبيروت فقد تسابقوا على بيع هذا البلد إبتداء من صغيرهم إلى كبيرهم الذي علمهم السحر 0

    الدرس الثاني ( الشعوبية)

    وهي كلمة اطلقها العرب على الشعوب التي لاتنحدر من أصول غير عربية وتلك العرقيات أثرت تأثيرا بالغا على سير الدولة الإسلامية بواسطة الخيانات والإغتيالات التي مارسوها بدافع من طبع جلبوا عليه في البلدان التي أتوا منها0

    بعض الدول العربية وسعت نطاق توطين الشعوبيون إلى درجة إنها تشبعت بهم وهم الآن يستعدون للوثبة على الحكم في تلك الدول التي كانت تعتقد بأن أنظمتها لن تهتز في وجود هؤلاء لكن بالععصر الحاضر نرى العكس تماما وخصوصا بعض دول الخليج التي وضعت لنفسها مقياسا لا يحيد أبدا عن تجاهل كل ماهو عربي بناء على توصية بريطانية قديمة لكنها الآن أمام طوفان تحاول تلك الدول أن تقلل من شانه ولكن الأمور تخطت مرحلة التخفيف ووصلت إلى مراحل متقدمة من البلوغ 0

    ولا عجب أن نرى بعض العرقيات في بعض الدول العربية تطالب بتقرير المصير كما سبق وأن طالب الشيعة المنحدرين من أصول إيرانية في مملكة البحرين ولا يزالون يطالبون بحكم تلك البلد كونهم يشكلون الأغلبية فيها كما أن الدور على البقية قادم لا محالة واللبيب بالإشارة يفهم 0

    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة