لماذا يكره الشيعة صدام حسين ؟

الكاتب : المجاهد العربي   المشاهدات : 2,571   الردود : 43    ‏2003-12-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-15
  1. المجاهد العربي

    المجاهد العربي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-25
    المشاركات:
    86
    الإعجاب :
    0
    تقارير رئيسية :عام :



    مفكرة الإسلام : ' يوم عظيم للإنسانية و ليس لشعب العراق فقط '
    هذا تعليق عبد العزيز الحكيم رئيس المجلس الشيعي الأعلى في العراق و رئيس مجلس الحكم الانتقالي للعراق في أول رد فعل له عن علمه بنبأ أسر الرئيس العراقي صدام حسين قالها و الفرحة تكاد تقفز من وجهه.
    و يمثل الحكيم في موقفه هذا الشيعة في العراق عندما أتاهم خبر الاعتقال فتباروا في إظهار الفرح بإطلاق الصواريخ في الجو ابتهاجا و انهمر الرصاص في الأحياء التي يسيطر عليها الشيعة سواء في مدينة الصدر أو غيرها و في المدن التي تسكنها أغلبية شيعية كالنجف و كربلاء حيث تراقص هؤلاء الناس في الشوارع فرحا و نكاية في صدام و في الجانب الآخر أفاد مراسل الجزيرة الإخبارية في مدنية الرمادي السنية الواقعة غربي بغداد أن الهدوء التام يسود أنحاء المدينة ولا يرى فيها ما نراه في غيرها من المدن العراقية.
    والشيء نفسه حدث في مسقط رأس الرئيس العراقي صدام حسين تكريت حيث أفاد مراسل الجزيرة الإخبارية هناك أن شبه حداد يسود المدينة ، والشوارع خالية تماما من المارة ، وذكر المراسل أن أهل المدينة انقسموا ما بين مصدق ومكذب لنبأ اعتقال الرئيس العراق السابق ، غير أنه أشار إلى أن غالبية أهل تكريت لا يريدون أن يصدقوا نبأ اعتقال رئيسهم وسط حالة من الذهول تسود أهل المدينة .
    و يبقى السؤال الأهم لماذا فرح هؤلاء الشيعة بهذا الذي اعتبروه نصرا مبينا مؤزرا أي بالقبض على الرئيس العراقي صدام حسين ؟
    لنبدأ منذ بداية استلام صدام حسين الحكم فبعد أن استولى حزب البعث على السلطة عام 1968، ترأس البلاد رسميا في 16 يوليو 1979، فجمع بين مهام رئيس الدولة ورئيس الوزراء وأمين عام حزب البعث ورئيس مجلس قيادة الثورة والقائد العام للقوات المسلحة.
    تميز نظام صدام حسين بسرعة الحسم في القضايا المصيرية التي تواجه العراق بغض النظر عن النتائج و الكوارث الناتجة عن هذه المواجهة و سرعة الحسم هذه و أمثلة ذلك كثيرة منها ما يتعلق الشيعة عندما لاحظ صدام حسين أن نسبة المهاجرين الإيرانيين أصبحت كبيرة داخل المجتمع العراقي و أصبحت تهدد الميزان الديومغرافي في البلاد لصالح هذه الطائفة المدعومة من دولة الجوار القوية و هي إيران سارع الرئيس العراقي باتخاذ إجراءات من شأنها الحد من ميل هذا الميزان الطائفي الأعوج عندما أوقف إعطاء الجنسية العراقية لهؤلاء الإيرانيين الشيعة و قام بطرد بعض من هؤلاء إلى بلادهم الأصلية كما عمل على توطين كثير من أبناء الدول العربية في العراق و خاصة من مصر و السودان و المغرب و ساعد في إعطاءهم الجنسية و الغريب أن كثير من البلدان الخليجية تعاني من تهديد هذا الميزان الديموغرافي لصالح الشيعة مثل البحرين و دبي و غيرها و يتعالى صرخات أهل الصلاح و العلم بضرورة حسم هذا الأمر و لكن لا مجيب .
    لا شك أن الإجراءات التي اتخذها صدام و لعل أهمها قمع الانتفاضات الشيعية التي حاولت استغلال الفترات التي شعرت فيها بضعف النظام و هبت تلك الطائفة لتحاول الاستيلاء على حكم العراق فتم قمعها من جانب صدام بقوة في موقف لا يتوانى فيه أي نظام أن يستخدم نفس الأساليب في سبيل تثبيت حكمه و نظامه .
    و يظل موقف صدام خاصة في العشرية الأخيرة من حكمه عندما منع ممارسات الشيعة الشركية من موالدهم و مواسمهم في اللطم و الذبح و غيرها كما منح أهل السنة مزيدا من الحرية في إظهار مذهب السلف كل ذلك أجج كثيرا من الحقد في نفوس الشيعة خاصة مع عودة و توبة كثير من شبابهم و رجوعهم لمذهب أهل السنة .
    نجح صدام أيضا في إيقاف المد الشيعي القادم من إيران و دخل معها في حرب عنيفة امتدت لثمان سنوات و كانت ثورة الخميني في إيران قد ألهبت آيات الله و سولت لهم أنفسهم أن يمدوا مذهبهم إلى أنحاء العالم الإسلامي فكان العراق يومئذ بمثابة الجدار المتين الذي حال دون أن يمتد المد الشيعي إلى البلاد المجاورة و دفع العراقيون بزعامة صدام كثير من الدم و الخسائر ثمنا و وفاء لمنع تصدير هذا المذهب للعراق و لكن صدام كان يجب أن يدفع الثمن .
    و عندما اتجهت النية لدى الإدارة الأمريكية لخلع صدام من الحكم بعد أن نجحت في عقد صفقات قذرة مع بعض رموز النظام سارع الشيعة إلى الارتماء في الأحضان الأمريكية و أصدر السيستاني بيانه الشهير الموجه للشيعة بالحياد كما جاء كثير من قادة الشيعة على دبابات أمريكية ليوليهم الأمريكيين زمام الحكم و جعلهم يشكلون الأغلبية في مجلس الحكم صنيعة الأمريكيين .
    و لكي يموه الحاكم المدني بريمر على الشعب العراقي أتى بالمنسوب للسنة عدنان الباجة جي عضو المجلس الإنتقالي ليعلن نبأ سقوط صدام.
    و لكن هل يهنأ الشيعة بالعراق بعد اعتقال صدام ؟
    كل المؤشرات لا تشير لذلك فالسلوك الذي أبداه الشيعة منذ دخول القوات الأمريكية بغداد من تعصب و تحزب و ممارسات طائفية تنم عن حقد دفين قد أيقظ الحس العقيدي داخل كثير من أبناء الطائفة السنية الذين يشعرون أنهم أبناء هذا البلد أصلا و أن غيرهم غرباء قد أتوا يسلبوهم سلطتهم و نفوذهم و قبل كل ذلك يمارسون طقوسهم الوثنية من جديد و خوفا من تكرار المأساة التي يعيشها نظراؤهم في إيران .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-12-15
  3. H4u

    H4u عضو

    التسجيل :
    ‏2003-11-30
    المشاركات:
    33
    الإعجاب :
    0
    مداخلة الى المجاهد العربي

    استغربت و انا اقرأ المقالة لما فيها من تكفير واضح و و تهجم على الشيعة و انهم دخيلون فهل هذا صحيح

    لا اعتقد و الأسباب هي
    1- ان من كفر مسلما فقد كفر فكيف قلت الشركية هل رأيت قلوبهم؟
    2- شعب يمثل الشيعة فيه 70% او أكثر كيف يكون كل هؤلاء دخلاء

    من فضلك أجبني
    ولك الشكر
    h4u
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-12-15
  5. Mared

    Mared عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-22
    المشاركات:
    540
    الإعجاب :
    0
    أخي H4u
    عجبا ألا تراهم يقدسون الأحجار ويسجدون عليها في النجف وكربلاء !!!
    ألا تراهم يقدسون موتاهم ويتبركون بها .. !!
    أليس ذلك شركا ؟! وهناك الكثير والكثير من عقائدهم الفاسدة والباطلة .. بأمكانك الأطلاع عليها من بطون كتبهم ومؤلفاتهم ولا أقول مؤلفات خصومهم !! وسترى الحقيقة المرة لهؤلاء ....
    ثم من قال لك بأن الشيعة في العراق يمثلون تلك النسبة التي ذكرت ..؟؟! من أي مصدر أوردت ذلك من مصادرهم ..؟! هم سيقولون بأنهم 90%
    لكن الحقيقة ومن موقع مفكرة الأسلام ستجد بأن المسلمين السنة في العراق وبناء على الأحصاء الخاص بكل محافظة عراقية على حدة أثبت أن المسلمين المتبعين لسنة المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم حوالي 70 % .. يمكنك العودة للموقع المذكور لتكتشف الحقيقة المرة أيضا .. فلا ننخدع بأولئك الرافضة مدبري كل غدر وفتنة ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-12-15
  7. H4u

    H4u عضو

    التسجيل :
    ‏2003-11-30
    المشاركات:
    33
    الإعجاب :
    0
    أخي مارد

    الحق أقول النسبة انا اليوم سمعتها من تلفزيون الجزيرة أو العربية أنها 60% المعنى ان الشيعة يمثلون 60% من الشعب العراقي و هذا واضح جدا و الا لو كانوا الأقلية لكانوا انتهوا اولا على يد صدام الذي لم يتركهعم في حالهم ابدا من تقتيل و تعذيب و دفن الأحياء و من أعدائهم من جهة أخرى.

    أما الأحجار فهذة ليست أحجار أنما تربة من كربلاء يعملون على تطيينها و تجفيفها حتى تتحجر حتى يمكن السجود عليها اي انها تراب و التراب طاهر كما هو معروف و يااخي هناك فرق من ان تسجد على الحجر او تسجد للحجر.

    و الله يوفقنا للخير و نحازول مانتهم حد زور الا لما نعرف منهم ايش هي عقيدتهم.
    و الشكر
    h4u
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-12-15
  9. المندفع

    المندفع عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-07-31
    المشاركات:
    269
    الإعجاب :
    0
    يا جني إنت يا مارد بطل كلام وهدار وتفرقه
    إنتم كُتاب نزعات وفتن ..

    إنت نقلت نقل لفكر شخص أخر وتريد إن تعلق بما ليس لك به علم
    هذه الامور فقهيه وليس لك دخل فيها
    والشيعه مسلمين
    وماهم عليه من أمور عباده فجزاهم وعقابهم عند القاهر الجبار الرحيم
    ولي عندك أو عند فهيد والحمود

    من إنت حتى توزع الناس وفق هواك ونظرتك الشطريه وتكيل وتكبع وتقربع ؟؟

    لوجه الله لم يعد مثل هذا الكلام المقطع يجدي
    وخل الأمه تلتئم بعد كل هذه المصائب
    الشيعه بعد نهاية صدام في العراق
    اثبتوا إنهم عقلأ ويفهمون بالسياسه والمرحله ولم ينجروا للفتنه وصدام ثلاثين سنه ذوقهم المُر ..
    باقرقُتـل وعقيله كذلك وغيرهم .... ولكن الشيعه لم ينتقموا من السنه على النحو المتوقع لأنهم عقال ويدركون الحقائق والصراع والخطط الغربيه والامريكيه من وراء ذلك ..

    صدام عدوا الانسانيه والسنه والشيعه وكل من عنده قطرة دم !!!!!!!!!!!

    صحصح
    سلااام
    ::::::::
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-12-15
  11. ابوقيس العلفي

    ابوقيس العلفي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2001-04-25
    المشاركات:
    5,511
    الإعجاب :
    1
    نص مقتبس من رسالة : المندفع

    أوفيت وكفيتنا فلا فض فوك أخي المندفع .
    سلام.
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-12-15
  13. المندفع

    المندفع عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-07-31
    المشاركات:
    269
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : العلفي/ابوقيس
    تسلم ياوالدي
    ولك
    السلام
    ::::
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-12-16
  15. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    لله العجب من أناس نذروا أقلامهم للإيقاع بين ا لمسلمين وتمزيقهم .. لاأ راهم ينقدون عيبا في بلدنا أو يحاولون تقويم إعوجاجا ... فقط الشيعة الرافضة .. ا لواقع أننا أتخمنا بأ قوال هؤلاء ... ياناس هلا نقدتم الفساد الإداري أوالتعسف المشائخي القبلي أو عادا ت سيئة كالتدخين ومضغ القا ت ... هؤلاء الدعوجية يعملون بالريموت من خارج اليمن .. مسألة الحجارة وز يارة قبور الأولياء والتبرك بهم كلها غيرمنطقية والشيعة نفسهم يصفون تلك الحجار أو الفخار أنها ليست من عقا ئدهم وإنما يتبركون بها والمتنورين منهم لايعيرونها إهتماما .. ومن يندوبون ويولون عندما تسألهم هل هي عقيدة فتفاجاء بالنفي . . ويصفونها بأنها عادة يعتقدونها حميدة ..
    أسوة بمن يزورون قبور الأولياء عندنا وعندما تسئلهم عن الظرر أو المنفعة يأتيك الجواب بالنفي .. إذا المسلمين أهل عقيدة واحدة .. فما الفائدة من تعريف الفئة الفلانية أنها كذا و كذا .. وأن الجنة مخصصة لأل فلا ن فقط .. ويتبارى المتشنجين باللعن والتكفير والتفسيق وإصدار صكوك الغفران . ..
    وفي غفلة من الزمن أو تعمد من قبل أهل القرار تسلل هؤلاء بفكرهم ليملؤا مناهجنا ا لعليمة بأفكارهم ... وا لطريف أن كتيبات معينة مخصصة للتعريف با لذات الإلهية . . نعم يعرف اليمنيين بالله .. أهل الحكمة الإيمان !! أيعقل أنهم لايعرفون ما هي الذات الإلهية وصفاته سبحا نه وتعالى .. يجب أ ن تتم مراجعة شا ملة للظرر الذي لحق بثقافتنا وبسلامنا الإجتماعي .. وتقييم حجم الفداحة و العمل بجد و حزم قبل فوات الأوان وقبل إشتعال الفتن كما هو متوقع ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-12-16
  17. مراد

    مراد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-11-28
    المشاركات:
    13,702
    الإعجاب :
    2
    الشيعة على خطى أبي رغال

    يظن إخواننا الشيعة أننا سننخدع بفلسفاتهم وكلامهم المعسول كما حدث قبيل ثورة الخميني ودعونانتذكر يوم سقوط بغداد(9/4/2003) وخرج الشيع بعدها يصيحون :لاسنية ولا شيعية ..إسلامية إسلامية وبعد أن إحتوت رموزهم أمريكاواتفقوا على أن نسبة وجودهم في العراق60% ليحق لهم بعد ذلك قيادة الشارع العراقي حسب رضا أميركا_وفق صفقة سرية سيتم بموجبهاتسليم الحكم لهم مستقبلاً_ واستغلال ذلك في مواجهات أميركا القادمة مع دول عربية (خليجيةوأخرى) تساند الإرهاب (حسب مفهوم أميركا).
    الأمر جد خطير ولو كانت نسبة الشيعة في العراق قوية لما حكمهم صدام(السني)ردحاً من الزمن.
    دعونا ننتظر عما ستسفره الأيام فلا زال في الوقت متسعٌ لنستوعب دروس التأريخ الكثيرة والمثيرة إن لم نكهن قدإستوعبناها من قبل والله المستعان.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-12-16
  19. Mared

    Mared عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-22
    المشاركات:
    540
    الإعجاب :
    0
    شكرا لكل مداخلة .. لكنني بالتأكيد كمسلم أتبع هدي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم .. أختلف مع مداخلات الرافضة الذين يدافعون عن أسيادهم بكل حماقة وجهالة .. والمشكلة في الأمر أنهم ينطقون جهلا وحقدا .. !! لو كتبوا بعقلانية ووضوح لكنا في حوار منصف حتى نكشف زيفهم ونعريهم .. لكن تحاور من .. أنظر الى العقلية البليدة التي تنضح بالجهل والتخلف حين يكتبون ..
    ومهما يكن فأن الحقائق على الأرض تدمغ كل رافضي متآمر مع اليهود والأمريكان تحت ستار عقيدة فاسدة من التقية والتخفي ..!! وستكشفهم الأيام أكثر وأكثر ..
    نحن والله يشهد لسنا من مثيري الفتن بل مع وحدة المسلمين صفا وقلبا واحدا .. لكن المنافقين أحفاد ابن العلقمي وأبن سبأ لم يتركوا للمسلمين حالهم .. كيد وتآمر وقتل ونسف وتشريد .. هكذا هي سنن المجوس وأحفادهم ..!!! ولن تخفى على العقلاء .. والله المستعان ...
     

مشاركة هذه الصفحة